العودة   موقع البركل > منتديات البركل > الـمنتدى العــــام
التعليمـــات المجموعات الإجتماعية التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #31  
قديم 01-07-2010, 05:22 AM
الصورة الرمزية صابرين
صابرين صابرين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 2,188
افتراضي

الاخ العزيز دكتور عثمان كل عام وانت بصحه وعافية
موضوع دسم متابعين التوثيق
من الاشياءالتى اذكرها بمناسبة موبيل انه العم محجوب جعفر رحمه الله كان دائما يرسل للوالد الجاز مجانا
وكنت اذهب مع الوالد وانا صغيرة لدكان عمى محجوب غفر الله له ودائما اصادف الفطور
كما كنت اذهب لمكتبة العم المرحوم ميرغنى البدوى ابحث عن كتب الالغاز وبالذات لغز الحقيبه السوداء لانه جابوه لى من الخرطوم وصبت فيه المطر وكنا نشترى حذاء يسمى الكبك حينها من باتا ونذهب فى الاعياد لدكان العم عبدالعظيم عوض الله نشترى القماش وكان اول قماش اشتريناهو منه يسمى ابو وردتين
ومن المواقف التى مرت بى بسوق كريمه كان فى احتفال عيد العلم ومعى الاخت احسان محمد خير اخذتنى معها لمطعم وانا فى ثالت ابتدائى وجلسنا فى الكراسى وامامنا التربيزه فطلبت احسان جميع انواع الطعام الموجوده بالمطعم سالتها احسان انت معاك قروش قالت اسكتى بس معايا وبعد ان اكلنا جاء الحساب ونحن لانحمل معنا ولا قرش
قالت احسان للجرسون اسمع انت تعرف محمد محمد خير رد عليها نعم قالت ليهو انا بتو(ابنته)
فسامحنا قال خلاص امشو


اخى عثمان ارجو ان تحدثنا عن شخصيات فى سوق كريمه معروفين مثل
1-عزيزة السوق
2- بهيج
لك عاطر التحايا
__________________
استغفر الله العظيم واتوب اليه
اللهم اغفر لى وارحمنى وادخلنى الجنه
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 01-07-2010, 05:43 AM
عثمان محجوب جعفر عثمان محجوب جعفر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 941
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ضمره بغدادى مشاهدة المشاركة
الاخ عثمان
سأظل موجودا مادام هذا البوست وصاحبه موجودين معنا بالنسبة للعم المرحوم محمد على جابر اذكره جيدا بحماره الابيض وجلبابته وعمامته وهندامه المميز وبسمته العريضة التى لاتفارقه .
بالنسبة لمطعم المسلمانى والد فيصل وصلاح واخواتهم برضو فى الذاكرة .
وللشفخانه والبوسته حديث يطول سوف نأتى به لاحقا .لذكر اجزخانة العم حسن محارى رحمه الله .
بالنسبة لعلى محجوب سوف يكون معنا قريبا ان شاء الله
العزيز ضمرة
شكراً على التواصل..أرجو أن نوثق لعمنا ود على جابر الذي كان شرطياً لفترة طويلة في كريمة ثم تحول للتجارة..فعلاً كان هندامه مميزاً ناصع البياض وبسمته لا تفارق وجهه البشوش..
هذا البوست لكن أنتم وأنا مجرد مفتتح ومتابع ..أنظر إلى مساهمات الجميع ..وإبداع العطا..
فعلاً يجب التوثيق للبوستة والشفخانة..حيث أن هناك الكثير مما يقال..عمك حسن محاري والصول أرباب ومأساة وفاته..ويوسف ود ريا..وووووووووووووووووو
سلام
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 01-07-2010, 05:47 AM
عثمان محجوب جعفر عثمان محجوب جعفر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 941
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انس البدوي بابكر مشاهدة المشاركة
الاخ االعزيزبروف عثمان والحبيب العطا ...كم هائل من الابداع وتوثيق وذاكره تحسدون عليها ....بوست دون شك سيكون مرجع لاجيال واجيال ....ارجو الا يتسرب اليه داء الكسل ....كاني به كتاب يقرا في المكتبات في القريب العاجل ....التوثيق لاحداث واشخاص ومهن مرت علي سوق كريمه وتركت اثر عميق في شخصيه كل منا هو دون شك عمل عظيم وقراءه ما تكتبونه باسلوب السهل الممتنع والمقدره الروائيه والتحليليه هذا استمتاع اخر ....ننتظر الحلاقين والترزيه والحلواني وسوق الخضار والفواكه والاجزخانات ...ننتظر اصحاب العربات الاول و ننتظر اهل المحطه وننتظر الاحد والاربعاء ايام القطر واثرها علي السوق اثرها علي انسان المنطقه ....ننتظر....و ننتظر ....و ننتظر
العزيز أنس
سلام ...وشكراً على المرور والذي يجب أن تتبعه المساهمات..أنا أيضاً أخشى من الكسل ..والعطا له حضور وإبداع..يعطر البوست ، لكنه كما تعلم غير مأمون الجانب إذ يختفي بدون إبداء الأسباب..
سنحاول تقسيم البوست جغرافياً ومهنياً.. حيث ندلف إلى جوانب السوق المترامية ونوثق لكل فئة إذا أمكن.. أشخاص سوق كريمة كانوا من الروعة والتفرد بمكان.. وكما قلت ما نحن إلا نتاج كريمة وسوقها والتي تركى آثاراً لا تمحى على شخصياتنا..
هناك الكثير مما يقال .........وباستمتاع
لك الود
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 01-07-2010, 05:53 AM
عثمان محجوب جعفر عثمان محجوب جعفر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 941
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بت السكاسيك مشاهدة المشاركة
الاخ العزيز دكتور عثمان كل عام وانت بصحه وعافية
موضوع دسم متابعين التوثيق
من الاشياءالتى اذكرها بمناسبة موبيل انه العم محجوب جعفر رحمه الله كان دائما يرسل للوالد الجاز مجانا
وكنت اذهب مع الوالد وانا صغيرة لدكان عمى محجوب غفر الله له ودائما اصادف الفطور
كما كنت اذهب لمكتبة العم المرحوم ميرغنى البدوى ابحث عن كتب الالغاز وبالذات لغز الحقيبه السوداء لانه جابوه لى من الخرطوم وصبت فيه المطر وكنا نشترى حذاء يسمى الكبك حينها من باتا ونذهب فى الاعياد لدكان العم عبدالعظيم عوض الله نشترى القماش وكان اول قماش اشتريناهو منه يسمى ابو وردتين
ومن المواقف التى مرت بى بسوق كريمه كان فى احتفال عيد العلم ومعى الاخت احسان محمد خير اخذتنى معها لمطعم وانا فى ثالت ابتدائى وجلسنا فى الكراسى وامامنا التربيزه فطلبت احسان جميع انواع الطعام الموجوده بالمطعم سالتها احسان انت معاك قروش قالت اسكتى بس معايا وبعد ان اكلنا جاء الحساب ونحن لانحمل معنا ولا قرش
قالت احسان للجرسون اسمع انت تعرف محمد محمد خير رد عليها نعم قالت ليهو انا بتو(ابنته)
فسامحنا قال خلاص امشو


اخى عثمان ارجو ان تحدثنا عن شخصيات فى سوق كريمه معروفين مثل
1-عزيزة السوق
2- بهيج
لك عاطر التحايا

العزيزة ثريا
سلام وشكراً على الطلة اللطيفة
كان لإبيك عند عمك محجوب معزة خاصة تعرفينها أنت ..وكان لما يطل علينا في السوق بقامته الفارعة ووجهه البشوش يتهلل وجه أبي ولهم حكاوي وحكاوي من مصر للسودان..
بإذن الله سنوثق لمكتبة ميرغني البدوي وقهوته الشهيرة ودكان عبد العظيم عوض الله الذي كان قبلة للنخبة في المجتمع المحلي لا يمكن أن ينسى..
أنظر إلى التسامح والمحبة في مجتمع كريمة .. طفلتان صغيرتان تجلسان في المطعم وتخرجان بدون أن تدفعا.. الكل يعرف الكل.. والأطفال أحباب الجميع..
كتبنا طرفاً عن شخصية بهيج في بوست "التعايش بين المسيحيين والمسلمين في كريمة" لصاحبه أحمد فتح الرحمن.. وسنعود إليه بإذن الله لما نصل دكان عزيز..
أما عزيزة نجمة سوق كريمة فسنكتب عنها بإذن الله عند وصولنا لبوست "المتفردين وأصحاب الإحتياجات الخاصة"
سلام وما تنقطعي مع سفرك الكثير
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 01-07-2010, 07:22 AM
الصورة الرمزية العطا علي العطا
العطا علي العطا العطا علي العطا غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: البركل
المشاركات: 2,564
افتراضي

عن اذنك يالعثمان
دعنى ادندن مع ذاتى - دونما التغريد خارج السرب

من - فتحت وقمت - ياعثمان لقيت البلد مضبوطه على - جرينتش البلد- صافرة الورشة... خروج الاباء من البيوت ومروق الحمير من مراحها عليها وعودة الاباء والحمير مقرون بها - الامهات فى البيوت لايضربن الدقيق الا بعد ان تضرب الصفارة -.. فى السوق ازدياد رنين الموازين بوضع السنج عليها فى الدكاكين مرهون بها ووقع السواطير وحشرجة السكاكين وتناثر العطام والدم فى الجزاره كذلك - جلبة الصحون فى المطاعم تزداد بعد ما يتناثر صد اها فى فضاء السوق . ووصول الوصلات للطلب تحدده بما تبقى من زمن لاعلانها انتهاء مهلة الفطور .. حزم الرجلة وربط الملوخية تبدأ زحزحتها فى مساطب الخضار استعدادا للولوج الى المخالى .. طشا شت الرغيق تتزحزح محكومة فى ذلك بالصافرة والضل واعناق ستات الرغيف تشرئب فى اتجاه واحد .. البناطين تساسق وعربات النمرة تسولت عليها وعلى هدى صفيرها .. جداول الحصص فى المدارس توضع واضعة الصافرة فى اعتبارها .. وزيارات المرضى فى المستشفيات مقيدة بها حتى خروج المتعافين من المرض كذلك يقبعون فى اسرتهم حتى تعلن انتهاء مهلة الفطور .. العساكر يخففون من قدر الصرامة ويرتدون السماح والتسامح فى السوق بعد ان تضرب وتاذن للناس بدخول السوق .. الحركة تدب فى السوق والطعام يسرى فى امعاء الناس ويتسلل الهواء البارد الى الرئة ويستعدل الشاى الكيف وتتوهط السفة بمقدار ماتبقيه من مهلة لهم..
تصن الورش وينخفض ازيز البوابير وتكف الرفاسات عن رفس الموج على الرصيف افساحا للناس ليصلوا صلاه الحميمية والتلاقى فى محراب السوق العتيق...
البلد كلها مضبوطة على جرينتش البلد...
تعلمنا احترام الزمن والميقات منها...
يا للاسف انفرط عقد احترامنا للزمن والميقات حين دلدل كل منا الجوفيال من يده
ما اتعسنا يالعثمان

التعديل الأخير تم بواسطة العطا علي العطا ; 01-07-2010 الساعة 10:27 AM
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 01-07-2010, 10:11 AM
الصورة الرمزية بكرى مجذوب خطيب
بكرى مجذوب خطيب بكرى مجذوب خطيب غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 1,773
افتراضي

الخال العزيز عثمان
والمتالق العطا والمتداخلين جميعاً
فنحن الذين صنعناّ الزمان فى لحظات اختارها الرحمن لنكون جميعنا من رحم كريمة الام والمدينة والسوق
نعم من اجل نتاجنا جميعاً نوثق لكريمة الام والمكان والسماحة والطيب بل كثر من ذلك ..
واكيد الكل يعتمد على ما بقى في قاع الذاكرة ليجتر منها ما استطاع من شخوص واماكن ومظاهر كانت ومازالت مرتبطة بكريمة السوق ...
ومن هنا نتابع باستمتاع حتماً سنعود بذكريات .. وندق طوبتنا
ونواصل
__________________
زمن كايس اراضيهم
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 01-07-2010, 10:19 AM
الصورة الرمزية كسلاوي
كسلاوي كسلاوي غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 10,192
افتراضي

ما بين توثيق بروف عثمان الممتع .... وبين إبداعات العطا اللغوية
ومداخلات الكثير ممن يستجيش الذكريات ليشارك في التوثيق
يطيب مطالعة تاريخ مدينة كريمة وسوقها
فلكم الشكر اجزله

رد مع اقتباس
  #38  
قديم 01-07-2010, 11:57 AM
السر احمد خليفه السر احمد خليفه غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 1,254
افتراضي

لا تاخدي المصوبن وشايل كريمي
انتي اخدي الكادنا وقلع الهديمي


سلام يا احباب
بعد45 يوم من البيات الشتوي في السودان-لم اقرب الجهاز الا نادرا- نعود اليكم
fresh ونحاول ان نلحق بالركب .......التهنئه لمن فاتنا ان نهنئه والدعوات بالشفاء
لمن فاتني ان ندعو له والرحمه لمن انتقل الي رحمة الله والعزاء لكل من فقد عزيزا.
لك الشكر اخي عثمان علي فتح موضوع كريمي وساحاول ان ندلو بدلونا...
وجدانيا اخي عثمان كانت كريمي تاتي بعد مروي نسبة لاننا قضينا معظم طفولتي
والصبا ما بين مروي الوسط ي ومروي الثانويه .....وطبعا ده ما فيه كلام
كريمي تتمثل في خاطري في عربية السوق -خالنا حسن صديق وعمنا ود الكاتب
كل اثنين وخميس وهي تتحرك من بعد صلاة الظهر ولا تصل الا عند صلاة العصر الي
الطريف وبها مال لذ وطاب وترن ضحكات ركابه عثمان ودهوفي وعلي ود ترنه
وعمنا الطيب النوش وقد باع جوالات الجير وملا مخلايته من
التبده ودنا - الكبده وجنا اجداد -كما كان ينطقها بلغته المحببه والروسين وانت تتسلم منهم ما حملوه .. تسبقك رائحه ترمس بت الدتي وطعميه الفراشيات وريحة البهارات من دكان عامر.
كريمي في خاطري ونحن في المدرسه الاوليه ان تركب عربية السوق-مثل رجال الاعمال الاخرين لتبيع ما لقطته من تمر الهبوب ولتشتري به بعض الملابس وكورة تنس وحتي مجلة
الصبيان من مكتبة عمك ميرغني البدوي-رحمه الله-
كريمي هي ان تحلق عند الطيب او عوض دربكه-قمة الرفاهيه- وان تراهم في في نفس المساء يدوزنون الاتهم مشاركة لافراح الناس ومعهم مكرفون قرقار
كريمي ان نزورها يوم المولد وان تدخل دار الرياضه لتستمتع بلعب مجذوب حسين وعثمان عبداللطيف وحسن علوب ولاشجع البركل تضامنا مع اخي صلاح ضبلان والجبل مع اخي عباس عبدالله عباس وكنت دايما في حالة عدم توازن اذا كان المريخ لاعبا فاريد ان اقف واشجع ابن عمنا سيداحمد كنيش حارس المريخ - ولا اشجع كراهية في الاسم-فريق المريخ الامدرماني
اشياء كتيره في الخاطر نحدثكم عنها لاحقاان مد الله في الايام وتحياتي للجميع
[/b]
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 01-07-2010, 12:34 PM
عثمان محجوب جعفر عثمان محجوب جعفر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 941
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العطا علي العطا مشاهدة المشاركة
عن اذنك يالعثمان
دعنى ادندن مع ذاتى - دونما التغريد خارج السرب

من - فتحت وقمت - ياعثمان لقيت البلد مضبوطه على - جرينتش البلد- صافرة الورشة... خروج الاباء من البيوت ومروق الحمير من مراحها عليها وعودة الاباء والحمير مقرون بها - الامهات فى البيوت لايضربن الدقيق الا بعد ان تضرب الصفارة -.. فى السوق ازدياد رنين الموازين بوضع السنج عليها فى الدكاكين مرهون بها ووقع السواطير وحشرجة السكاكين وتناثر العطام والدم فى الجزاره كذلك - جلبة الصحون فى المطاعم تزداد بعد ما يتناثر صد اها فى فضاء السوق . ووصول الوصلات للطلب تحدده بما تبقى من زمن لاعلانها انتهاء مهلة الفطور .. حزم الرجلة وربط الملوخية تبدأ زحزحتها فى مساطب الخضار استعدادا للولوج الى المخالى .. طشا شت الرغيق تتزحزح محكومة فى ذلك بالصافرة والضل واعناق ستات الرغيف تشرئب فى اتجاه واحد .. البناطين تساسق وعربات النمرة تسولت عليها وعلى هدى صفيرها .. جداول الحصص فى المدارس توضع واضعة الصافرة فى اعتبارها .. وزيارات المرضى فى المستشفيات مقيدة بها حتى خروج المتعافين من المرض كذلك يقبعون فى اسرتهم حتى تعلن انتهاء مهلة الفطور .. العساكر يخففون من قدر الصرامة ويرتدون السماح والتسامح فى السوق بعد ان تضرب وتاذن للناس بدخول السوق .. الحركة تدب فى السوق والطعام يسرى فى امعاء الناس ويتسلل الهواء البارد الى الرئة ويستعدل الشاى الكيف وتتوهط السفة بمقدار ماتبقيه من مهلة لهم..
تصن الورش وينخفض ازيز البوابير وتكف الرفاسات عن رفس الموج على الرصيف افساحا للناس ليصلوا صلاه الحميمية والتلاقى فى محراب السوق العتيق...
البلد كلها مضبوطة على جرينتش البلد...
تعلمنا احترام الزمن والميقات منها...
يا للاسف انفرط عقد احترامنا للزمن والميقات حين دلدل كل منا الجوفيال من يده
ما اتعسنا يالعثمان
الحبيب العطا..
يا فردة جناحي التانية.. ودعني أستعير ذلك من اللماح ود كروم.. ولا أظنه يمانع..
فاز والله من استفزك للكتابة ..وعدل مزاجك.. ولقد عرفنا سرك الذي تبوح به السطور ..عشقك لكريمة تلك التي في الخاطر والتي ذهبت أو كادت...فوالله لنكايدنك به حتى تندلق مشاعراً وتفيض ألقاً...
دندن ونحن معاك .. ‏قال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏لرجل ‏ ‏كيف تقول في الصلاة قال أتشهد وأقول اللهم إني أسألك الجنة وأعوذ بك من النار أما إني لا أحسن ‏ ‏دندنتك ‏ ‏ولا ‏ ‏دندنة ‏ ‏معاذ ‏ ‏فقال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏"حولها ‏ ‏ندندن".

فيا حبيب إنك والله لتحسن الدندنة حول كريمة وسوقها ..فأنت تنام وتصحو على هوائها الصافي وروعة أهلها الطيبين..ونحن نقلب في الكلام من جنب إلى آخر حتى يلفق مع من نعاشر ..

ذكرتني والله ما غاب أو كاد وراء ضباب الذكريات.. صفارة الورشة..كانت البلد أجمع مضبوطة على الساعة..وكانت الساعات من النوادرآنئذ، كنت تراها تتدلى من سلاسلها الفضية أو الذهبية أحياناً من ما كان يعرف بجيب الساعة لدى التجارالذين كانوا يخرجونها لمراقبة فروق الوقت خاصة في رمضان ولمتابعة وصول أو سفر القطارات.. وكانت ترى في أيدي الشباب المحظوظين الذين لهم إخوان أو آباء يعملون بي فوق أو في الصعيد..وكذلك عند الفتيات حديثات العهد بالعرس إذ كان ذلك من متطلبا ت الشبكة مع الأحفظ مالك والدبلة والتي تأتي ربما من عند عمك فرح أو أحمد بابكر صاغة ذلك الزمان الطيب..ومعها الثوب المضغوط والفستان الترلين وربما الكربشين...فإذا خربت الساعة فعمنا علي طيبة جاهز للتصليح..
الإنضباط كان سمة كريمة .. كما أسلفت يا حالم بالزمن الجميل ..ولم يكن ذلك في صفارة الورشة فقط بل ساعة الفطور كانت للطلاب والتلاميذ والعمال والموظفين الأخر ..ناس مجذوب خطيب والسر العمدة وعبد الرحمن محجوب أبو القاسم وود الحاج ..ببناطيلنهم وتسريحة شعرهم ونظاراتهم البيرسول.. ومثلها مثل ساعة الزيارة في المستشفى وموعد قيام قطر كريمة الساعة عشرة بالضبط.. حيث يفتح الصنفور ويصفر ناظر المحطة ..ويقوم القطار الذي "سواقه الطيب وعطشقي محمد الخير" كما أنشد بابكير...
كانت صفارة الورشة الساعة السابعة صباحاً تعلن بدء العمل الدؤوب ..تحت قيادة المدير محمد الباقر وهو لابس الشورت الأبيض ...وصفارة تسعة بالضبط هي ضربة البداية لفسحة الفطور..حيث يخرج العمال من الورشة في هرج ومرج يؤمون السوق..كان ذلك يا عزيز في زمان لم يشح فيه الخير ولم تسقط أقنعة الحياء من وجوه البشر.. وكان العمال يملكون حق الفطور فيأكلون من مطعم سعيد أو محمد على وربما على اليماني في استمتاع ، ثم يلعقون أصابعهم ويحمدون ربهم شاكرين..فإن لم يتسن ذلك ربما حشوا العيشة المضمخة بالردة بأصابع الطعمية من عند حجرة أو حوا النبي أو زينب عمر مع بعض ترمس بت الدتي...كان,ذلك قبل يصبح فطور العمال شوية مررو وكباية شاي..ولم تكن العذارى قد خرجن من خدورهن بعد في ذلك الزمان ليصبحن ستات شاي..يجلسن على قارعة الطريق وسط الرجال ..ويحتمين من الشرطة..ولم يكن المعلمون يأكلون في الأسواق بل يأتيهم الفطور في مدارسهم هنيئاً مريئاً...
العزيز العطا
حدثنا حديثك السمح..
ودندن كما تشاء خارج السرب وداخله...
لك الود..
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 01-07-2010, 12:40 PM
عثمان محجوب جعفر عثمان محجوب جعفر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 941
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوبكر الخطيب مشاهدة المشاركة
الخال العزيز عثمان
والمتالق العطا والمتداخلين جميعاً
فنحن الذين صنعناّ الزمان فى لحظات اختارها الرحمن لنكون جميعنا من رحم كريمة الام والمدينة والسوق
نعم من اجل نتاجنا جميعاً نوثق لكريمة الام والمكان والسماحة والطيب بل كثر من ذلك ..
واكيد الكل يعتمد على ما بقى في قاع الذاكرة ليجتر منها ما استطاع من شخوص واماكن ومظاهر كانت ومازالت مرتبطة بكريمة السوق ...
ومن هنا نتابع باستمتاع حتماً سنعود بذكريات .. وندق طوبتنا
ونواصل
عزيزي بكرى..
أنت من الجيل الذي درس في كريمة وعرفها عن قرب..وعشت في السوق..
وركبت الحمار من البركل إلى كريمة..
ننتظر منك الكثير...
خليك متابع..
رد مع اقتباس
  #41  
قديم 01-07-2010, 12:41 PM
عثمان محجوب جعفر عثمان محجوب جعفر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 941
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كسلاوي وارد البركل مشاهدة المشاركة
ما بين توثيق بروف عثمان الممتع .... وبين إبداعات العطا اللغوية
ومداخلات الكثير ممن يستجيش الذكريات ليشارك في التوثيق
يطيب مطالعة تاريخ مدينة كريمة وسوقها
فلكم الشكر اجزله

العزيز كسلاوي
لك الود
مرورك مقدر تماماً..
بما أنك وارد كسلا..هل من ذكريات عن كريمة وسوقها في مخيلتك؟
سنحاول الإستمرار في التوثيق
وربنا يبعد العوارض
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 01-07-2010, 12:51 PM
عثمان محجوب جعفر عثمان محجوب جعفر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 941
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السر احمد خليفه مشاهدة المشاركة
لا تاخدي المصوبن وشايل كريمي
انتي اخدي الكادنا وقلع الهديمي


سلام يا احباب
بعد45 يوم من البيات الشتوي في السودان-لم اقرب الجهاز الا نادرا- نعود اليكم
fresh ونحاول ان نلحق بالركب .......التهنئه لمن فاتنا ان نهنئه والدعوات بالشفاء
لمن فاتني ان ندعو له والرحمه لمن انتقل الي رحمة الله والعزاء لكل من فقد عزيزا.
لك الشكر اخي عثمان علي فتح موضوع كريمي وساحاول ان ندلو بدلونا...
وجدانيا اخي عثمان كانت كريمي تاتي بعد مروي نسبة لاننا قضينا معظم طفولتي
والصبا ما بين مروي الوسط ي ومروي الثانويه .....وطبعا ده ما فيه كلام
كريمي تتمثل في خاطري في عربية السوق -خالنا حسن صديق وعمنا ود الكاتب
كل اثنين وخميس وهي تتحرك من بعد صلاة الظهر ولا تصل الا عند صلاة العصر الي
الطريف وبها مال لذ وطاب وترن ضحكات ركابه عثمان ودهوفي وعلي ود ترنه
وعمنا الطيب النوش وقد باع جوالات الجير وملا مخلايته من
التبده ودنا - الكبده وجنا اجداد -كما كان ينطقها بلغته المحببه والروسين وانت تتسلم منهم ما حملوه .. تسبقك رائحه ترمس بت الدتي وطعميه الفراشيات وريحة البهارات من دكان عامر.
كريمي في خاطري ونحن في المدرسه الاوليه ان تركب عربية السوق-مثل رجال الاعمال الاخرين لتبيع ما لقطته من تمر الهبوب ولتشتري به بعض الملابس وكورة تنس وحتي مجلة
الصبيان من مكتبة عمك ميرغني البدوي-رحمه الله-
كريمي هي ان تحلق عند الطيب او عوض دربكه-قمة الرفاهيه- وان تراهم في في نفس المساء يدوزنون الاتهم مشاركة لافراح الناس ومعهم مكرفون قرقار
كريمي ان نزورها يوم المولد وان تدخل دار الرياضه لتستمتع بلعب مجذوب حسين وعثمان عبداللطيف وحسن علوب ولاشجع البركل تضامنا مع اخي صلاح ضبلان والجبل مع اخي عباس عبدالله عباس وكنت دايما في حالة عدم توازن اذا كان المريخ لاعبا فاريد ان اقف واشجع ابن عمنا سيداحمد كنيش حارس المريخ - ولا اشجع كراهية في الاسم-فريق المريخ الامدرماني
اشياء كتيره في الخاطر نحدثكم عنها لاحقاان مد الله في الايام وتحياتي للجميع
[/b]
العزيز السرير..
سلام .. يازول لك وحشة .. أرجو أن تكون أتيت بالصور والحكاوي لتدعيم بوست مروي الوسطى..
طلبناك عن طريق صلاح عبد النبي.. لمعرفتي بأنك سترفد هذا البوست..
لا تاخدي المصوبن وشايل كريمة.. ربما كانت صرخة من محب خذلته المعطيات للتنافس مع المصوبن فحرض الحبيبة عل رفضه..ما كان كل من شال كريمي مصوبناً..وأسال العطا.
استمعت بكل من ذكرت فقد عرفت معظمهم..عربات الطريف كانت أصغر من لواري لا جوة..حسن صديق ..والعربات في الموقف تنادي :.مروي الطريف الدتي، الدهسيرة إلخ... والعربات الصغيرة ناس ود نبق وود التوم وود التوم وود الضريس...
كان لهم حضور في كريمة ..
وعمنا علي ودترنة كان له حضور ..آل ترنة في الأصل كنا نحبهم لتسويقهم المقاد والطماطم.. وناس ودهوفي الجزازير..
سنحاول التوثيق لكل من ذكرت.. فما كريمة بدون هؤلاء..
سيد أحمد كنيش له محبة وصداقة رغم أنه درس في كريمة ولم يدرس في مروي..كان حارس مرمى لا يضاهية سوى عثمان عبد اللطيف وربما محمد سعيد دفع الله..
لك الود وفي إنتظارك
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 01-07-2010, 05:40 PM
الصورة الرمزية خالد البدوي بابكر
خالد البدوي بابكر خالد البدوي بابكر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 4,611
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عثمان محجوب جعفر مشاهدة المشاركة


العزيز الأرباب
سلام وشكراً على المرور..
طبعاً إنت ما حضرت الستينات..ماهو مدى ذكريات جيلك عن سوق كريمة..
سنحتاج لذاكرتكم لما نجي للتوثيق لمخزن السكر وعمنا بدوي رحمه الله..
بالمناسبة وينو أخوك العود... خالد
مسجل غياب هذه الأيام..
نحتاج إليه بشدة في هذا البوست
سلام

الأخ الحبيب عثمان ,,..
لك مني ألف سلام وتحية ..
في الحقيقة لم تكن علاقتي كبيرة بسوق كريمة .. وكنت أقصده فقط إما للحلاقة وكانت في الأول عند العجمي وحرباشي ثمّ تحولت لي ناس الطيب محمد نصر (قفز بالزانة) .. أو لتفصيل الملابس في دكان عمّنا سيد أحمد الفاضل في السوق الفوق و لكن علاقتي الأكبر كانت بالأخ الفاضل عبد الله ميرغني البدوي طيّب الله ثراه حيث كان عندي وله شديد بقراءة الشعر والقصص
كان حسابي عنده مفتوح .. فقد كان الوالد رحمه الله يحب أن يراني أقرأ كثيرا وكانت لي مكتبة ثرّة ومليئة بدواوين الشعر من المتنبئ وحتى نزار قباني .. وقبل ذلك عندما كنت صغبرا .. وقبل المرحلة المتوسطة . كنت أذهب مع الوالد للفسحة وغالبا ماكنت أجلس في مخزن السكر .. أو بجانب والدكم (ولم تكن أنت موجود ولكن الأخ عمر كنت أراه أحيانا ممايدل على ماذااااا ؟؟؟) أوبجانب العم عمر بشير .. أو العم الحارث منصور .. رحمهم الله جميعا ..
وكان يوم الذهاب للسوق يوما أعيش على ذكراه زمنا .. ألا ليت أيّام الصبا جديد .. ودهر تولّى يا عزيزة يعود ..
__________________


سلام قولاً من رب رحيم


أبو التيمان


التعديل الأخير تم بواسطة خالد البدوي بابكر ; 01-07-2010 الساعة 06:18 PM
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 01-08-2010, 05:47 AM
عثمان محجوب جعفر عثمان محجوب جعفر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 941
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد البدوي بابكر مشاهدة المشاركة
الأخ الحبيب عثمان ,,..
لك مني ألف سلام وتحية ..
في الحقيقة لم تكن علاقتي كبيرة بسوق كريمة .. وكنت أقصده فقط إما للحلاقة وكانت في الأول عند العجمي وحرباشي ثمّ تحولت لي ناس الطيب محمد نصر (قفز بالزانة) .. أو لتفصيل الملابس في دكان عمّنا سيد أحمد الفاضل في السوق الفوق و لكن علاقتي الأكبر كانت بالأخ الفاضل عبد الله ميرغني البدوي طيّب الله ثراه حيث كان عندي وله شديد بقراءة الشعر والقصص
كان حسابي عنده مفتوح .. فقد كان الوالد رحمه الله يحب أن يراني أقرأ كثيرا وكانت لي مكتبة ثرّة ومليئة بدواوين الشعر من المتنبئ وحتى نزار قباني .. وقبل ذلك عندما كنت صغبرا .. وقبل المرحلة المتوسطة . كنت أذهب مع الوالد للفسحة وغالبا ماكنت أجلس في مخزن السكر .. أو بجانب والدكم (ولم تكن أنت موجود ولكن الأخ عمر كنت أراه أحيانا ممايدل على ماذااااا ؟؟؟) أوبجانب العم عمر بشير .. أو العم الحارث منصور .. رحمهم الله جميعا ..
وكان يوم الذهاب للسوق يوما أعيش على ذكراه زمنا .. ألا ليت أيّام الصبا جديد .. ودهر تولّى يا عزيزة يعود ..
العزيز خالد
سلام ولك وحشة...ما تقنعني بأنك قليل المعرفة بسوق كريمة...كان سوق كريمة جزءاً مهماً من حيواتنا...من ذكرت سنوثق لهم بإذن الله حين نأتي لذكر قبائل المهنيين في سوق كريمة..
كان من العادة أن يقوم أبناء تجار كريمة بالمساعدة في الدكان في العطلات..وشملتنا العادة فكان أول من جلس في الدكان الشيخ محجوب ولذلك تجده شديد المعرفة بالسوق وأهله ....وددت أن أستكتبه عنه..أما محمد وعمر فلم يمكثان في السوق كثيراً وذلك بسبب دراستهم خارج السودان..أما أنا فقد قضيت الشطر الكبير من حياتي في السوق ...وفي زمني صنع لي محجوب جعفر تربيزة مكتب خاصة بجوار مكتبه..ورثها عني على محجوب بآخرة وقضى هو أيضاَ وقتاً طيباً في السوق وله به معرفة وكان محباً للتجارة بعكسنا جميعاً....
خليك ما تبتعد قرب
ويا ولاد بدوي سنحتاج إليكم يوم نوثق لتجارة السكر في كريمة
سلام
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 01-08-2010, 06:04 AM
عادل محمد الامين عادل محمد الامين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 4,515
افتراضي

سلام يا خال وما شاء الله على هذه الذاكرة النضرة التي توثق لحقب تاريخية بعيدة وبكل تفاصيلها المدهشة . لا زلت أذكر رحلاتي إلى السوق في تلك الأيام خلال موسم الإجازات مع جدي محجوب جعفر عطر الله ثراه مردوفا معه على ذلك الحمار الأبيض الفاره وتجوالي اليومي في السوق بين مكتبة ميرغني البدوي رحمة الله عليه والمرور على جدودي مصطفى وحسن جعفر رحمهما الله وعلى أعمامي التجار علي الحسن وشقيقه الطيب الحسن ومحمد أحمد جكنون رحمهم الله والخال محمد علي حبيب الله رحمة الله عليه والزيارات السريعة التي كنت أقوم بها لزيارة الأهل بالعقدة في بعض الأحيان وقطف ثمار الزونيا وغير ذلك . يا الله ياخال تلك أيام جميلة خلت ويا ليت الزمان يجود بمثلها فهل يا زمان من عودة هل؟

التعديل الأخير تم بواسطة عادل محمد الامين ; 01-09-2010 الساعة 03:18 AM
رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:39 AM.

زوار البركل من تاريخ 2011/7/11
free counters
التصميم والدعم الفني


Design By: Miner Skinz.com
Powered by vBulletin® Version 3.8.1, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir