قوانين موقع البركل!!! مجلس الادارة

مهرجان جبل البركل - الحلم اصبح حقيقه !!! أزهرى يس


العودة   موقع البركل > منتديات البركل > الـمنتدى العــــام
التعليمـــات المجموعات الإجتماعية التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-07-2008, 01:08 PM
الصورة الرمزية Adil Assoom
Adil Assoom Adil Assoom غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 4,843
افتراضي أنّي أعتذر (حبيبة عمري...تفشى الخبر)

هذه الأغنية البديعة أضافت للموسيقى السودانية أكتشافا جديدا!!!
يقال عندما بدأ الاستاذ الكابلي في وضع الالحان لأغنية اني اعتذر (حبيبة عمري تفشى الخبر) في اوائل الستينيات من القرن الفائت احس بحاجته إلى صوت وتر جديد يزيد على صوت الوتر الخامس ... فقام بدوزنة الوتر على صوت (فا) ولكنه لم يكن مجزياً لما كان يأمل فأعاد الدوزنة ليصبح الوتر الخامس مطابقأ لصوت (مي) وهكذا بدأ الكثيرون من واضعي الالحان ومن العازفين في تقليده وكان أول من أخذ بهذه الدوزنة الملحن السوداني المعروف الاستاذ بشير عباس... وقد أجمع كل المشتغلين بالتلحين والموسيقى بان هذه الاضافة قد أتاحت مساحة اكبر في وضع الالحان وهي مساحة تتسم بسهولة التدرج...
أما شاعرنا القاضي (الحسين الحسن) فقد أودع في هذه القصيدة كمّا من الجمال يفوق الوصف...
فهو يعتذر لحبيبته عن انه لم يسع أبدا يوما في أن يذيع خبرهما...
أنظر بالله عليك للكلمات المرصوصة وكأنها دوائر موج في بحيرة حرك سكونها حجر!...(وذاع/وعم/القرى/والحضر/)!...
أنه الكابلي بصوته (الملوكي) وابداعه المعهود يضيف اليها أبعادا أجمل في الترقي الصوتي من الخفيت في (وذاع) الى أن يكون في أعلى حالاته في كلمة(الحضر)...
وكنت أقمت عليه الحصون
وخبّأته من فضول البشر
صنعت له من فؤادي المهاد
ووسدته كبدي المنفطر

ومن نور عيني نسجت الدثارأنه لعمري قد بذل كل مافي الوسع!...
لقد جعل قلبه مهادا لحبه ...بل لقد وسده كبده المنفطر...
وزاد على ذلك بأن صنع له من نور عينيه دثارا ليضمن اخفائه من فضول البشر!...
فهو (القاضي) الذي تؤثر فيه كثيرا أحاديث الناس ان تفشى الخبر...
ماذا عساه يفعل وحبها قد ملك منه الفؤاد والروح؟!...
فقد كان يخشى ان تفضحه عيناه المستهامة في حبها...
لذلك كان كثير الحرص على نفسه وعليها...
فليت عيناه كانتا قد تعلمتا كيف تخفيان الحنين وتواريانه خلف ستار الحذر...
فلا تهمسان بشئ منه حتى في أذن النسيم...ولاتوشوشان به لضوء القمر...
ولكن وبرغم كل ذلك ...تفشى الخبر!...
وظل على حاله ذاك يكابد ويتوخي الحذر وقد استبد به الهيام بحبها...
ولكن غلبة الشوق اليها والحنين الى أيامها يضيّق عليه ولا يجد لنفسه منه فكاكا...
فيسلم قواد نفسه الى ذكرى أيامها فينطلق كالمسيّر...
وكان يومه ذاك يوما رقيق النسيم ...كثير الغيوم...
وجد نفسه هناك...حيث كان يراها دوما!...
وقف يستشرف أفق الشمس الغاربة ...فيجيؤه صوت (حبيبة قلبه) المفعم حياء وخجلا...
فتقطّع قلبه وهو يتذكر بكاءها وويحها وهي تعاتبه على حديث الناس عنهما...
قالت له من بين دموعها بأنه الملام من تفشى الخبر!...
يومها أخذته المفاجأة ولم يعد يسمع من كلماتها شيئا...
وقد كنت أعلمُ أن العيونَ
تقولُ الكثيرَ المثير الخطر

فعلمتها كيف تخفي الحنين
تواريه خلف ستار الحذر

فما همَسَتْهُ لأذن النسيم
ولا وشوشته لضوء القمر

ولكن.. برغمي تفشي الخبر
وذاع وعم القري والحضر

حبيبة قلبي وهل كان ذنبي
إذا كنت يوما نسيتُ الحذر

ففي ذاتِ يومٍ رقيقِ النسيمِ
كثيرِ الغيومِ، قصيرِ العمرْ

ذكرتُ مكانا عزيزا علي
وأنتِ به وأنا والأُخر

ذكرت حديثك ذاك الخجولَ
وصوتُك ينساب منه الخفرْ

تقولين ماذا تقولين ويحي
وهل كنتُ أفهمُ حرفا يمرْ
فصوتك كان يهدهد روحي
ويحملني في جناحٍ أغر

يحلق بي حيث لا أمنياتٍ
تخيب ولا كائناتٍ تمُرْ

وهومت حتي تبدّي أمامي
ظلامٌ رهيب.. كفيفُ البصر

وقفت عليه أدقُّ الجدارَ
فما لانَ هونا .. ولم ينشطرْ

فعدتُ تذكرتُ أن هواك
حرامٌ علي قلبي المنكسر

حبيبة قلبي، وهل كان ذنبي
إذا كنت يوما نسيتُ الحذر؟

فتنساب الدموع من عينيه ...
ويطول به المقام الى أن يرخي عليه الليل سدوله وهو في مقامه ذاك...
كيف له ان يتخيل حياته بدونها وقد خرجت من حياته؟...
هاهي الدنيا خلاء بلقع ...وظلام داكن ...وجدار صلد لايسمح له بالولوج...
فقد حرَم عليه حبها ...وضاعت هي عليه الى الابد...
ليته لم ينس الحذر يوما ...
ولكن هيهات فلات ساعة مندم...فقد تلاشت الى الأبد...
بالله عليكم أقرأوها مرة أخرى
وغنوها مع السوبرانو الكابلي
أنّي أعتذر
كابلي & الحسين الحسن


حبيبة عمري ..تفشي الخبر
وذاع وعم ..القري والحضر

وكنت أقمت..عليه الحصونَ
وخبأتُه من فضولِ البشرْ

صنعت له من فؤادي المهاد
ووسدته كبدي المنفطر

ومن نور عيني نسجت الدثار
ووشيته بنفيس الدرر

وقد كنت أعلمُ أن العيونَ
تقولُ الكثيرَ المثير الخطر

فعلمتها كيف تخفي الحنين
تواريه خلف ستار الحذر

فما همَسَتْهُ لأذن النسيم
ولا وشوشته لضوء القمر

ولكن.. برغمي تفشي الخبر
وذاع وعم القري والحضر

حبيبة قلبي وهل كان ذنبي
إذا كنت يوما نسيتُ الحذر

ففي ذاتِ يومٍ رقيقِ النسيمِ
كثيرِ الغيومِ، قصيرِ العمرْ

ذكرتُ مكانا عزيزا علي
وأنتِ به وأنا والأُخر

ذكرت حديثك ذاك الخجولَ
وصوتُك ينساب منه الخفرْ

تقولين ماذا تقولين ويحي
وهل كنتُ أفهمُ حرفا يمرْ

ولكن برغمي تفشي الخبر
وذاع وعم القري والحضر

تقولين ماذا تقولين ويحي
وهل كنت أفهم حرفا يمر

فصوتك كان يهدهد روحي
ويحملني في جناحٍ أغر

يحلق بي حيث لا أمنياتٍ
تخيب ولا كائناتٍ تمُرْ

وهومت حتي تبدّي أمامي
ظلامٌ رهيب.. كفيفُ البصر

وقفت عليه أدقُّ الجدارَ
فما لانَ هونا .. ولم ينشطرْ

فعدتُ تذكرتُ أن هواك
حرامٌ علي قلبي المنكسر

حبيبة قلبي، وهل كان ذنبي
إذا كنت يوما نسيتُ الحذر؟






.
__________________

اول مانزل من القران (اقرا)!
adilassoom@gmail.com

التعديل الأخير تم بواسطة خالد الحاج ; 07-10-2008 الساعة 03:46 PM سبب آخر: تعديل ملف صوت
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 07-07-2008, 09:20 PM
الصورة الرمزية عوض جلاس
عوض جلاس عوض جلاس غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 21,421
Post

الرائع الباشمهندس عادل
كعادتك تضيف وتضيف وتضيف
حتى تمتلئ المساحات وتتشبع من روائعك
فكلما نتوه بين حروفك في مدارات الجمال
نخرج منها لنجد أنفسنا في بوتقة أكبر ومساحة أرحب
واختيارك لهذه القصيدة من جماليات الاختيارات التي عرفت بها
ونقدك لها يدل على فهم ووعي كبير بهذه المهنة الشائكة
التحية والتجلة لك بقدر ما جلبت لنا في هذا اليوم من رائعة الحسين الحسن
والتحية للقامة الكابلي وهو يبدع في كل لحن يختاره
تقبل مرور البيسط ومودتي
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 07-07-2008, 10:11 PM
الصورة الرمزية Adil Assoom
Adil Assoom Adil Assoom غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 4,843
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عوض جلاس مشاهدة المشاركة
الرائع الباشمهندس عادل
كعادتك تضيف وتضيف وتضيف
حتى تمتلئ المساحات وتتشبع من روائعك
فكلما نتوه بين حروفك في مدارات الجمال
نخرج منها لنجد أنفسنا في بوتقة أكبر ومساحة أرحب
واختيارك لهذه القصيدة من جماليات الاختيارات التي عرفت بها
ونقدك لها يدل على فهم ووعي كبير بهذه المهنة الشائكة
التحية والتجلة لك بقدر ما جلبت لنا في هذا اليوم من رائعة الحسين الحسن
والتحية للقامة الكابلي وهو يبدع في كل لحن يختاره
تقبل مرور البيسط ومودتي
صديقي عوض جلاس
مرورك (دوما) يضيف الكثير ...
باريحيتك وكلماتك التي تنبعث من مقدمة يراعك على سجيتها دونما تنميق او تحوير...
بطلّتك التي زادها ألقا صورة والد صديقي وزميل دراستي (الواثق) ...الشيخ نور الدائم العجيمي
أشكرك بصدق على اطرائك وابادلك تقديرا بتقدير ياراجل ياملك
(ليتك تعالج لي الاغنية التي لم اوفق في انزالها كما ينبغي)
__________________

اول مانزل من القران (اقرا)!
adilassoom@gmail.com

التعديل الأخير تم بواسطة Adil Assoom ; 07-08-2008 الساعة 09:22 AM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 07-07-2008, 11:00 PM
الصورة الرمزية بكرى مجذوب خطيب
بكرى مجذوب خطيب بكرى مجذوب خطيب غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 1,773
افتراضي

ود عسوم
انا غايتو بس قاعد اسمع واتمتع بالجمال والطرب
هذة القصيدة بها سحر ما انزل الله به من سلطان كلمات ولحن وصوت الكابلى
وتسلم
ونواصل
__________________
زمن كايس اراضيهم
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 07-08-2008, 06:17 AM
الصورة الرمزية الخزين ود نصر
الخزين ود نصر الخزين ود نصر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 5,374
افتراضي

ماذا نقول في هذا الحديث الرائع أيها الاديب الراقي عادل عسوم .. لقد أعطى قلمك الملهم - نيابة عنا لهذا الجمال الفياض المتمثل في إحدي درر الحسين الحسن و كابلي - أعطاه حق قدره العالي .. تسلم .
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 07-08-2008, 07:12 AM
الصورة الرمزية زكريا بابكر عمر
زكريا بابكر عمر زكريا بابكر عمر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الدولة: السودان
المشاركات: 9,597
افتراضي

تحليك أخي عادل أعطي القصيده بعدا جماليا آخر..القصيده طبعا من روائع الشاعر الفذ الحسين الحسن وتعتبر من عيون الشعر السوداني المعاصر وقد سكب فيها الشاعر عصارة فنه وأضاف لها الكابلي لحنا وأداء متفردين وهذه الأغنيه تعتبر من أجمل وأروع ما تغني به الفنان الرائع عبد الكريم الكابلي ..أخي عادل إحساسك المرهف(ما مرهف شنقهاي:D:D) دوما يأتي لنا بالجميل الرائع العذب (شغلك كلو من بيت الكلاوي)...تسلم يا أبو الجمال كلو....تحياتي ,,,
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 07-08-2008, 08:21 AM
الصورة الرمزية عوض جلاس
عوض جلاس عوض جلاس غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 21,421
Post

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Adil Assoom مشاهدة المشاركة
صديقي عوض جلاس
مرورك (دوما) يضيف الكثير ...
باريحيتك وكلماتك التي تنبعث من مقدمة يراعك على سجيتها دونما تنميق او تحوير...
بطلّتك التي زادها ألقا صورة والد صديقي وزميل دراستي (الواثق) ...الشيخ نور الدائم العجيمي
أشكرك بصدق على اطراؤك وابادلك تقديرا بتقدير ياراجل ياملك
(ليتك تعالج لي الاغنية التي لم اوفق في انزالها كما ينبغي)
الأخ الباشمهندس عادل تحياتي
واشكرك على كلماتك الجميلة وإطراءك
ونسأل الله الرحمة لمولانا وشيخنا والد صديقك الواثق

قمت بتعديل الرابط بتاع الأغنية أرجو أن تكون ظبطت
تقبل مودتي
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 07-08-2008, 08:54 AM
الصورة الرمزية المرهف
المرهف المرهف غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 3,201
افتراضي

الجميل عادل عسوم .
أذيعك سراً أول مرة أحس بطعامة هذه الأغنية ..
رغم أني أحفظ منها الكثير (لكني كنت كالحمار يحمل اسفارا )
شكراً لهذا الشرح الجميل الذي دفعني أن أحفظ هذه الكلمات مرة أخري وبطريقة أخري .
أنا من عشّاق عبدالكريم الكابلي والحسين الحسن وإنهم مبدعين حقاً .

_____________
شكراً غزييييييير عزيز عادل .
مودتي ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 07-08-2008, 10:35 AM
الصورة الرمزية نادر رشاد
نادر رشاد نادر رشاد غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الدولة: الولايات المتحدة - ولاية فرجينيا
المشاركات: 1,240
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى نادر رشاد
افتراضي

العزيز الباشمهندس عادل
بحق كأني أسمعها اول مرة , وقد سمعتها كثيراً لأنها من درر الكابلي المعتقة
ولكنها هذه المرة كانت بطعم عميق فقد توقفت عند معانيها بشكل مختلف لأنها بمرآة تصويرك البديع ... كأني لم أستوعبها من قبل . وقد سمعتها ثلاث مرات قبل كتابة هذا التعليق واحتاج للمزيد .
شكراً جميلاً على مواصلتك نثر الجمال فينا يا أجمل .
كل الود ,,,
__________________
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 07-08-2008, 10:45 AM
الصورة الرمزية Adil Assoom
Adil Assoom Adil Assoom غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 4,843
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوبكر الخطيب مشاهدة المشاركة
ود عسوم
انا غايتو بس قاعد اسمع واتمتع بالجمال والطرب
هذة القصيدة بها سحر ما انزل الله به من سلطان كلمات ولحن وصوت الكابلى
وتسلم
ونواصل
الغالي أبوبكر
متّعك الله بكامل الصحة والعافية ...
القصيدة الأغنية ريّانة بثقافة الأعتذار...وماأحوجنا اليها من ثقافة وأدب!
بالفعل لقد اجاد شاعرنا ومبدعنا في هذه الأترجّة اذ كان الصدق هو المذكي لكلماتها ...ثم كان التمكّن والفوت من جانب مبدعنا الكابلي...
هي أغنية ...ستظل رقما في تراثنا الشعري والغنائي.
دمت ذواقا لكل جمال ياحبيب
__________________

اول مانزل من القران (اقرا)!
adilassoom@gmail.com
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 07-08-2008, 10:53 AM
الصورة الرمزية Adil Assoom
Adil Assoom Adil Assoom غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 4,843
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عثمان ود نصر مشاهدة المشاركة
ماذا نقول في هذا الحديث الرائع أيها الاديب الراقي عادل عسوم .. لقد أعطى قلمك الملهم - نيابة عنا لهذا الجمال الفياض المتمثل في إحدي درر الحسين الحسن و كابلي - أعطاه حق قدره العالي .. تسلم .
صديقي البعيد مكانا والقريب أحساسا وودادا محمد عثمان ود نصر
أصدقك القول بأنك دوما تكون في الخاطر كلما طافت بالخيال هالة من جمال أو انسرب الى النفس منظر جميل...
جمّل الله ايامك بكل الرضا والسرور ياغالي
__________________

اول مانزل من القران (اقرا)!
adilassoom@gmail.com
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 07-08-2008, 10:59 AM
الصورة الرمزية Adil Assoom
Adil Assoom Adil Assoom غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 4,843
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زكريا بابكر عمر مشاهدة المشاركة
تحليك أخي عادل أعطي القصيده بعدا جماليا آخر..القصيده طبعا من روائع الشاعر الفذ الحسين الحسن وتعتبر من عيون الشعر السوداني المعاصر وقد سكب فيها الشاعر عصارة فنه وأضاف لها الكابلي لحنا وأداء متفردين وهذه الأغنيه تعتبر من أجمل وأروع ما تغني به الفنان الرائع عبد الكريم الكابلي ..أخي عادل إحساسك المرهف(ما مرهف شنقهاي:D:D) دوما يأتي لنا بالجميل الرائع العذب (شغلك كلو من بيت الكلاوي)...تسلم يا أبو الجمال كلو....تحياتي ,,,
هندسة
ياملح هذا المنتدى
الله يستر مايجيني صاحبي المرهف بي عكازو
تسلم ياابوالزيق فالله العليم بانني (أطرب) لكل كتاباتك مهما كانت سياقاتها او مراميها...
دام لنا قلمك وروحك الجميلة ياابوالزيق
__________________

اول مانزل من القران (اقرا)!
adilassoom@gmail.com
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 07-08-2008, 11:05 AM
الصورة الرمزية صلاح عبد النبي
صلاح عبد النبي صلاح عبد النبي غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
الدولة: جده
المشاركات: 3,583
افتراضي

تسلم يا قريبي ..
هذا عمل من أبدع ما يكون ..
ومن عيون الغناء السوداني .. أبدع فيها الكابلي وسكب عصارة إحساسه في لحنها الرائع .
كلما استمعت إليها أحس وكأني أسمعها لأول مرة ..وهنا تكمن روعة العمل الإبداعي .. والابداع كلُ لا يتجزأ .. فروعة القصيد جاءت بروعة اللحن وجمال الأداء بصوت الكابلي (الملوكي ) وهو يستحق هذا اللقب عن جدارة ..
وأجمل ما يميز هذا اللحن أخي عادل هو قوة التعبير الموسيقي ودقته في نقل مضمون النص الشعري للمستمع .. استمع معي مرة أخرى بتمعن لمقدمة اللحن وتأمل في حوار الجمل الموسيقية .. ألا تجعلك تحس بمعاني التساؤل والحيرة عن كيفية تفشي هذا الخبر رغم حرص الشاعر على كتمانه ؟ ..ثم ذلك التنوع الموسيقي الدسم داخل الميلودي يعبر بقوة أيضاً عن معنى القصيدة الكامل الدسم ..
وباختصار الأغنية دي سبيطة قفاز ومليانة برِم تمام ..
شكراً يا باش مهندس على هذه المائدة العامرة ..
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 07-08-2008, 05:50 PM
الصورة الرمزية Adil Assoom
Adil Assoom Adil Assoom غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 4,843
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عوض جلاس مشاهدة المشاركة
الأخ الباشمهندس عادل تحياتي
واشكرك على كلماتك الجميلة وإطراءك
ونسأل الله الرحمة لمولانا وشيخنا والد صديقك الواثق

قمت بتعديل الرابط بتاع الأغنية أرجو أن تكون ظبطت
تقبل مودتي
تشكر يالأجواد عوض جلاس وانشاالله يوم شكرك مايجي ياغالي
دمت دوما بخير
__________________

اول مانزل من القران (اقرا)!
adilassoom@gmail.com
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 07-08-2008, 06:04 PM
الصورة الرمزية Adil Assoom
Adil Assoom Adil Assoom غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 4,843
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المرهف مشاهدة المشاركة
الجميل عادل عسوم .
أذيعك سراً أول مرة أحس بطعامة هذه الأغنية ..
رغم أني أحفظ منها الكثير (لكني كنت كالحمار يحمل اسفارا )
شكراً لهذا الشرح الجميل الذي دفعني أن أحفظ هذه الكلمات مرة أخري وبطريقة أخري .
أنا من عشّاق عبدالكريم الكابلي والحسين الحسن وإنهم مبدعين حقاً .

_____________
شكراً غزييييييير عزيز عادل .
مودتي ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
الأنيق سمتا و...(موطنا) المرهف (رغم أنف أبوالزيق) :D
مرحبا بك مستشفا للجمال في بديع القصيد الحسيني ...وحلو الموسقة والتنغيم (الكابلي) وهما يشكلان وجداننا بهذه الأترجة الشهية ...
لأن اردت أن تستمع الى بكاء الموسيقى يااخي المرهف فاستمع لها في هذا المقطع ...
تقولين ماذا تقولين ويحي
وهل كنت أفهم حرفا يمر

فصوتك كان يهدهد روحي
ويحملني في جناحٍ أغر

دمت دوما بخير ياغالي
__________________

اول مانزل من القران (اقرا)!
adilassoom@gmail.com
رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:20 PM.

زوار البركل من تاريخ 2011/7/11
free counters
التصميم والدعم الفني


Design By: Miner Skinz.com
Powered by vBulletin® Version 3.8.1, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir