العودة   موقع البركل > منتديات البركل > الـمنتدى العــــام
التعليمـــات المجموعات الإجتماعية التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-26-2011, 11:25 PM
بشرى مبارك بشرى مبارك غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: أقيم الان فى بيريطانيا مدينة بيرمنجهام
المشاركات: 3,120
افتراضي كشف ترقيات واحالات للصالح العام لعدد من ضباط الشرطة

آخر لحظة تحصل على كشف الترقيات والإحالات للمعاش لقادة الشرطة
الجمعة, 25 نوفمبر 2011 12:10 الاخبار - اخبار الخرطوم: آخر لحظة

حصلت (آخر لحظة) على نسخة من القرار الجمهوري رقم (324) الذي قضى بترقية عدد من قيادات الشرطة للرتبة العليا وإحالة عدد آخر للتقاعد بالمعاش وذلك بموجب المادة (32) من قانون الشرطة للعام 2008 وإعمالاً لسلطات رئيس الجمهورية بموجب المادة (26) من قانون شرطة السودان وبموجب توصية من وزير الداخلية المهندس إبراهيم محمود حامد صدر القرار الذي أحيل بموجبه للمعاش كل من الفريق آدم دليل آدم مساعد المدير العام لهيئة الجوازات والسجل المدني والفريق كمال جعفر مدير إدارة التدريب بوزارة الداخلية والفريق حمدنا الله آدم مدير الإدارة العامة للدفاع المدني. كما شمل قرار الترقية والإحالة للمعاش كل من اللواء شرطة تاج السر عبد الباقي واللواء شرطة عيسى عبد الله علي واللواء حسن الأمين النور واللواء عابدين الطاهر مدير الإدارة العامة للمرور واللواء محمد أحمد السيد مدير الإدارة العامة للسجل المدني وشمل قرار الإحالة بالنسبة لرتبة اللواء بشار محمد تاجر مدير شرطة ولاية شمال كردفان واللواء سليمان ميرغني واللواء محمد طاهر فضل مدير شرطة مرور ولاية الخرطوم واللواء محمد إبراهيم واللواء علي سليمان سعيد واللواء عبد القادر أحمد واللواء حيدر حسن طه واللواء علي عبد المنعم نديم واللواء تاج السر عباس واللواء طيب الأسماء محمد أحمد صالح كما شمل قرار الإحالة (55) عميداً بعد ترقيتهم لرتبة اللواء. وعلمت (آخر لحظة) أن الفريق محمد الحافظ حسن عطية مدير شرطة ولاية الخرطوم واللواء السر أحمد مدير الإعلام والعلاقات العامة واللواء حمدي الخليفة مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات باقون في مناصبهم.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-27-2011, 01:47 AM
عصام سرالختم عصام سرالختم غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 9,497
افتراضي

الحكاية شنو يا بشرى ؟؟ الخبر نزل علينا كالصاعقة !!!! كشف الإحالة شمل ثمانية من الدفعة " 42 " كلهم ذوى خبرة وكفاءة عالية ولهم مواقف مشرفة طوال مسيرتهم العملية فى قوات الشرطة ... نسأل الله لهم التوفيق فى حياتهم العملية المقبلة ..
وعلمنا بانه قد تم ترقية كلا من اللواء تاج الدين وديدى واللواء الهادى النور الشاهر ( دفعة 42 ) الى رتبة فريق نزف اليهم التهانى والتبريكات سائلين الله ان يسدد خطاهم ويوفقهم فى اداء المهام الموكولة اليهم خاصة وان البلاد تمر بمنعطف خطير وظروف سياسية حرجة ..
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-27-2011, 02:02 AM
الصورة الرمزية الخزين ود نصر
الخزين ود نصر الخزين ود نصر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 5,276
افتراضي

قمندان بشرى مبارك حياك الله و أنعم عليك .

هسه يا قمندان زي رتب العميد الاحاولهم للمعاش ديل أغلبهم بكون دخل الخمسينات من العمر و أولادهم في الجامعات و الثانويات .. و مافي طريقة لاغلبهم أن يسلكوا طريق مهني غير الشرطة ..و الاغتراب شبه مستحيل حتى لو طلبوه في هذه السن .. أكيد السبب الرئيس في إحالتهم للمعاش هو إستبدالهم بمن هم موالين للنقاذ أكثر و لتذهب الخبرة و الكفاءة للجحيم .


مثل هذه القرارات الجائرة الفاسدة تشجع من لم تصله الاحالة للمعاش أو الصالح العام بعد .. تشجعه و تعمل على إضعاف وطنيته فيبحث عن شتى الطرق و مهما كانت كي تؤمن له ما يستر عوزه إذا نزلت عليه صاعقة الاحالة في إستمرار هذه الاحوال العصيبة ...... و هذا ما أصاب الخدمة المدنية و العسكرية منذ مجيء الانقاذ .
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-27-2011, 06:27 AM
عادل محمد الامين عادل محمد الامين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 4,515
افتراضي

المذبحة من أكبر المذابح في تاريخ الشرطة : المحالون للتقاعد أكثر من (60) ضابطاً
November 25, 2011

(حريات خاص)

أبلغ مصدر مطلع وموثوق (حريات) بأن عدد الضباط المحالين للتقاعد من الشرطة أكبر بكثير مما نشرته (حريات) والمصادر الأخرى ، وقال ان العدد يزيد عن (60) ضابطا ، وأن السبب في عدم معرفة أعدادهم بدقة ان الاحالة للتقاعد تمت بالتلفون وليس عبر الاعلان في كشف موحد .

وقال ان جوهر ما حدث تفريغ للشرطة من أية كفاءات أو عناصر مقتدرة – حتى ولو كانوا من الاسلاميين وأعضاء المؤتمر الوطني – لتخلوا الشرطة تماماً لهاشم عثمان .

وأكد المصدر المطلع والموثوق بالشرطة معلومات (حريات) بأن هاشم عثمان فني لا علاقة له بالعمل الشرطي المهني ، والتحق بالمباحث الجنائية كخريج من كلية العلوم ، وعمل أغلب سنوات خدمته في شرطة النظام العام ومكتب عمر البشير . وعينه عمر البشير كمدير عام للشرطة ليحكم قبضته عليها ، بسبب علاقة القرابة ، ولأن هاشم عثمان بلا مؤهلات تبرر تعيينه مما يجعله مطلق الولاء لمن أنعم عليه بالمنصب الذي لم يكن يحلم به .

وأضاف بأن هاشم عثمان وهو برتبة فريق أول لا يزال يتلقى تدريبات في مكتبه على كيفية التحية ورفع العلم ! وهي الأمور التي يعرفها أي مجند جديد في الشرطة !

وقال المصدر المطلع والموثوق ان تفريغ الشرطة يهدف الى تحجيمها لتكون بمقاس هاشم عثمان الموالي ولاء مطلقاً لعمر البشير ، وبالتالي ضمان عدم انحيازها للشعب في الانتفاضة الشعبية التي يتوقعها ويتحسب لها عمر البشير .

وقال ان أبرز المحالين للتقاعد الفريق الدكتور آدم دليل ، والفريق كمال جعفر ، والفريق عابدين الطاهر واللواء محمد أحمد السيد والعميد عمر الشاهر ، ورغم أن جميعهم من الموالين للمؤتمر الوطني الا انهم تدرجوا في سلك الشرطة وتشربوا تقاليدهم مما يجعلهم غير موثوقين لدى عمر البشير وهاشم عثمان .

وقال انه تم الابقاء على الذين لا يشكلون تحدياً لهاشم عثمان ، فالفريق تاج الدين وديدي يهتم بتجارته في الاسبيرات أكثر من اهتمامه بعمله في الشرطة ، والفريق الهادي الشاهر مريض بالسرطان وكثير ما يسافر للعلاج بالخارج . اضافة الى الفريق عمر محمد علي الذي يعمل كسكرتير لهاشم عثمان ، وظل طوال خدمته في الشرطة متخصصاً في أعمال السكرتارية لمديري الشرطة المختلفين ! كما تمت ترقية شخصين ضعيفين هما حامد منان والهادي مجذوب في مكان المحالين للتقاعد ، والأخير فني أيضاً من خريجي كلية العلوم ولا علاقة له بالعمل الشرطي المهني .

وأضاف المصدر المطلع والموثوق بأن حجم المذبحة في الشرطة يتضح من حجم المحالين للتقاعد في الدفعة (47) ، حيث تم فصل (18) عميد . وقال ان الذين تمت ترقيتهم للحلول مكانهم ثمانية أغلبهم من الفاسدين والضعيفين .

وقال ان مذبحة الدفعة (47) وراؤها العقيد عمر الصادق وهو يدير أموال واستثمارات هاشم عثمان – خصوصاً في سمسرة الأراضي والعقارات !

وأضاف ان اللافت في مذبحة الشرطة الكبرى ان معيارها الرئيسي ليس موالاة المؤتمر الوطني أو عدمها وانما قبول تخفيض الشرطة لتكون على مقاس هاشم عثمان ، ولهذا تمت احالة عديد من الاسلاميين أعضاء المؤتمر الوطني للتقاعد .

هذا وتشير (حريات) الى أن عمر البشير سبق واحال أبرز قيادات القوات المسلحة الى التقاعد في فبراير الماضي ولكنه لا يزال يواجه الكثير من الانتقادات في صفوفها .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 11-27-2011, 08:44 AM
بشرى مبارك بشرى مبارك غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: أقيم الان فى بيريطانيا مدينة بيرمنجهام
المشاركات: 3,120
افتراضي

من طرائف كشف التنقلات والترقى والصالح العام وأيضاً كشف السفارات أننا كنا فى العام 1986م منظرين الترقى الى رتبة النقيب شرطة وكنا وقتها عدد مقدر من أبناء الدفعة بجوازات مطار الخرطوم (فى حدود 14 ضابط من دفعة واحدة ) وفى ذلك اليوم ظهر الكشف وأذكر أننى كنت شغال وردية الصباح وفى فترة التغيير للوردية الساعة الثالثة جاء أربعة من الزملاء لكى يستلموا العمل فكان أحدهم ويبدو لى أنه كان خائفاً من عدم الترقى والنقل فى آنِ واحد !!فبعجله سأل يا جماعة (الكشيفة ظهرت ) ودمج كلمة كشف التنقلات والترقى من العجلة فى كلمة واحده طلعت من لسانه (الكشيفة ) والغريب فى الامر لم ينتبه له أى شخص سوى شخصى فبعد أن أطمأن قلبه بأنه مترقى وغير منقول !!قال الحمد لله كدى أشيل لى نفس !!فقلت له هامساً (الحمد لله الكشيفة ما كشفت حالك !!فضحك وقال لى إنت راخى أضانك لى شنو ؟؟؟؟ عشان عرفت من الصباح طبعاً والله نحنا إيدنا فى قلبنا ووقتها لم تكن هناك وسائل إتصالات تجعل زميلى ودفعتى من بيرمنجهام بموبايل لايتعدى حجمه علبه البينسون الصغير يتصل على الضابط المناوب فى الابيض رئاسة الشرطة لكى يسأله عن مدير شرطة الولاية اللواء بشار محمد تاجر فيقول له بكل أسف تمت إحالته فتحسر دفعتى لانه عمل معه نائب مدير لمده ثلاثة سنوات فى الابيض شمال كردفان .
التحية لكل ضابط شرطة تمت إحالته أو ترقيته أو بقى يواصل فى العمل الشرطى الشاق كاشفاً للجريمة قبل وقوعها ومتحرياً فيها بعد وقوعها باسطاً للامن والامان والطمأنينة فى وقت أصبح فيه الاختراق الامنى (يأتيك دولياً ) وما قيام الحركات المسلحة فى دارفور والحرب التى شنتها الدولة على ما يسمى بالحركة الشعبية قطاع الشمال إلا للتفلتات الامنية التى يتم تموليها من الخارج !!!وما زلت أنادى الحركات والحكومة بالجلوس بعيداً من الوسطاء والمنتفعين وبعيداً من مصالح الغرب والشرق للجلوس حسب ما أمرنا ديننا الحنيف نرفع الضعيف بالرآى والرآى الحصيف فهل جلست كل الجهات المختلفة على صعيد طاهر واحد ؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 11-30-2011, 05:49 PM
بشرى مبارك بشرى مبارك غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: أقيم الان فى بيريطانيا مدينة بيرمنجهام
المشاركات: 3,120
افتراضي

المتابعين لكشوفات الشرطة من خلال وسائل الاعلام سوف يجدوا صعوبة فى معرفة كل المحالين أو المترقيين من رتبة العميد وما فوق لان الموضوع لايظهر فى كشف واحد وأنما الامر أصبح بأن ترسل الرئاسة لكل وحده على حده من هو المترقى ومن هو المحال ومن هو المواصل فى العمل والمنقول لذلك تجد ربكه شديدة ومعلومات متضاربة وتجد ضابط جهه تقول ليك شالوهو وجهه لا!!وفى الحقيقة إلا تكلم ضابط ضابط على إنفراد !!! نلقاهم وييين يا محمد الحسن ؟؟ وتحياتى .
* تخريمة : محمد الحسن هو الاخ محمد الحسن محمدحمدناالله أول دفعتنا الدفعة 46 وكان ومازال من أميز الاخوان رغم أنه معى فى بيريطانيا فى مدينة بيريستول ومعه دفعتى أيضاً الاخ أسامة عبدالوهاب فلم نلتقى حتى الان وأسأل الله أن يكون اللقاء قريباً فقد وعدهم بزياره لهم ، الاخ محمد الحسن طلب منى معلومات عن الكشف فدليته على رابط البركل لان البوست مسخن بوجود الاخ القمندان عصام سرالختم (الدفعة 42) لان دفعتو لحقاهم آمات طه (الدفعة 42 ) فلا يعقل أن يتم الاستغناء من الاخ الدكتور والفريق شرطة آدم دليل والفريق شرطة كمال جعفر مره واحده !!يشيلو النوار ويخلو العوار!!!!! زى المدير العام هاشم عثمان الحسين !! الذى لاعلاقة له بالشرطة وكلية الشرطة التى بقينا فيها سنتين تعادل 4 سنوات فى الجامعات !!! ولنا عودة .

التعديل الأخير تم بواسطة بشرى مبارك ; 11-30-2011 الساعة 08:29 PM
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 12-02-2011, 04:58 PM
عصام سرالختم عصام سرالختم غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 9,497
افتراضي

كتب العقيد ( م ) عباس فوراوى
فى موقع اتحاد ضباط الشرطة المتقاعدين ( مرافئ )
عن كشف الاحالة الاخير



كلمة المرافئ

عقيد شرطة (م ) عباس فوراوى
Forawe@hotmail.com


أربعاء وعقاب شهر
كان يوم الأربعاء الموافق 23/11/2011م هو آخر يوم أربعاء فى شهر ذى الحجة المبارك ، وآخر أربعاء فى العام الهجرى 1432، وبالتالى فإن هذه الأربعاء قد استحقت بجدارة أن تكون أربعاء ، وعقاب شهر وعقاب سنة (كمان ) ، وهى بالطبع لا تقل أهميةً عن التواريخ المميزة ، التى يؤرخ من خلالها الناس لأحداثهم المهمة مثل اليوم الموافق 11/11/2011م الساعة (11 ) والدقيقة (11 ) والثانية (11 ) . لقد كان يوم الأربعاء الماضى 23/11 الذى صادف آخرأيام شهر ذى الحجة المبارك يوماً من أيام الشرطة المشهودات والمرعبات التى يجب أن نقف عندها وقفاتٍ متأنياتٍ ليس بسبب أنها أربعاء وعقاب شهر فقط بل لأنها ارتبطت بذكرياتٍ أليمةٍ ومحبطةٍ عايشها كل ضباط الشرطة المتقاعدين فصلاً تعسفياً جماعياً باسم الصالح العام منذ يوليو1989ولم يتوقف نزفه حتى نوفمبر 2011م المنقضى أمساً ، إذ لم يراع فيها أصحاب القرار ، أو مخرجوه ومنفذوه الضوابط الشرعية والقانونية الوضعية و المحاذير الأمنية والوطنية الماثلة ، أو حتى الظروف التاريخية والأخلاقية المرتبطة بأشخاص ، وأسرهؤلاء المكلومين مهنياً . لا أعتقد أنَّ ثمة مصلحة عامة قد كانت وراء إحالة كل هذا العدد الخرافى من الضباط الخبراء من مختلف الرتب ، إلى هذا الحتف المعاشى العلقمى الطعم .
إننا نعلم جميعاً أنَّ العمل الشرطى هو عملٌ جماعى والمسؤولية فيه تتراوح بين الجماعية والانفراد فى بعض أوجهها ولا يعفى من تداعيات سلبياتها وإيجابياتها الوزير أو المدير العام نفسه فكيف يذهب البعض إلى التقاعد بسبب اخفاقات ضبابيةٍ محتملةٍ وتبقى البقية الباقية فاغرة الفاه تلعق من نفس السم دون الافصاح عن أسباب التقاعد الحقيقية والتى لن يجزم أحدٌ بايراد أى حقائق حولها أوالنطق بها دون اعمال فضيلة المحاسبة القانونية والشرعية التى يرضاها الله ورسوله والمؤمنون . كيف يستقيم عقلاً أن تتم إحالة أعدادٍ من ضباط شرطة الدفاع المدنى وعلى رأسهم مدير إدارتها وقبل يومٍ واحد من الاقالة يتحدث السيد وزير الداخلية أمام البرلمان القومى بإعجاب عن انجازات هذه الادارة وتدخلها السريع لكبح جماح الكوارث والحرائق!!؟. لقد عايشنا مجاهدات رجال المطافى إبان فيضانات نهر النيل وروافده قبلئذٍ حتى أصابه داء الصلع وكاد أن يجف من منابعه !! . على أى أسسٍ تمت احالة ضباط وقادة السجل المدنى والحكومة ومجلس وزرائها وخبراؤها يسبحون بحمد مشروع القرن والحكومة الالكترونية ليل نهار ووزارة الداخلية تحسبه هرماً كهرم الفرعون " خوفو " بسبب بذل هؤلاء القادة وعطائهم المستمر!!؟ كيف ولماذا أحيل قادة وضباط المرور بضربة واحدةٍ ومجهوداتهم واضحة للعيان ميدانياً واعلامياً وماذا يفعلون أكثر مما فعلوا مع تكدسٍ مريع لعرباتٍ تسير فى طرقٍ وشوارعٍ ومنحدراتٍ صنعتها الأيدى الملتوية بالقرارات الكئيبة من غير أهل الشرطة !!؟ . بأى سبب يا ترى أُحيل العشرات من الضباط للتقاعد وآخر التصريحات الرئاسية أنَّ سجلات الشرطة لا زالت خالية من البلاغات الجنائية ضد مجهول وأنَّ الجمارك قد فاق ربطها السنوى مال قارون !؟ قال ثم من ؟؟. قبل فترةٍ بسيطةٍ احتفلت أكاديمية الشرطة العليا بتشريف من السيد رئيس الجمهورية بتخريج دفعةٍ مهولةٍ من قادة الشرطة فى رتبة العقيد المتطلعين للترقى للرتبة الأعلى بعد أن أهَّلتهم تأهيلاً علمياً عالياً وأعدتهم اعداداً كاملاً ليوم كريهةٍ وسداد ثغرٍ وزودتهم بمختلف صنوف العلوم القانونية والشرعية والأمنية والفكرية تمهيداً لتحميلهم المسؤوليات الوطنية الكبرى والأمانة الشرطية الثقيلة ليؤدوها بكفاءةٍ واقتدار ، ولكن يبدو أنَّ الجهات المختصة قد اكتشفت فجأةً أنَّ بضعةً وخمسين منهم غير صالحين للاستمرار فى سلك الشرطة ، وبدلاً من "طلاقهم " بمعروف قبل عام من الآن قامت رئاسة الشرطة على طريقة المصارع "جون سينا " بالقذف بهم خارج حلبة الصراع بعد لكمهم بقرار الفصل وفيهم من كرمه السيد رئيس الجمهورية لتفوقه على أقرانه . إننا فى اتحاد ضباط الشرطة المتقاعدين نتقدم بالتهنئة الحارة لكل الزملاء الضباط الذين تم ترفيعهم بالترقى للرتب الأعلى متمنين لهم التقدم والازدهار ولجهاز الشرطة الرفعة والسمو وإن كانت لنا وصية فإننا نوصيهم بالبذل والعطاء والتفانى فى سبيل تقديم أفضل ما لديهم من جهد من أجل الوطن والمواطنين فالشرطة لم تقصر معهم اطلاقاً وهم ونحن والمدير العام نعلم هذه الحقائق جيداً . على كل حالٍ فإنَّنا نعلن تضامننا غير المحدود مع كل الزملاء الضباط الذين أحيلوا للتقاعد بدون مبررات منطقية أو بدون رضاهم وفى نفس الوقت نرحب بهم وبأسرهم الكريمة ترحيباً حاراً فى دارهم الجديدة "العامرة " اتحاد ضباط الشرطة المتقاعدين ونأمل أن لا يأخذ الأمر منهم أى مآخذ سلبية أخرى ونقول لهم : اعلموا أنَّ أبواب الرزق سواء كانت سلطة أو ثروة فهى مفتوحةٌ على مصاريعها وعليكم بوضع الوطن والشرطة دوماً فى حدقات عيونكم رغم الضنى وجور الزمان ، والمسألة أولاً وأخيراً لا تخرج عن كونها أمانة ربانية أعفاكم الله من أثقال حمولتها ثم وضعكم (حتة واحدة كدة ) جنباً إلى جنب فى مصاف السموات والأرض والجبال كمشفقين منها بعض الشئ..ولله الحمد.


رابط المقال :
http://www.surpoun.org/pageother.php?catsmktba=130
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 12-02-2011, 05:27 PM
عادل محمد الامين عادل محمد الامين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 4,515
افتراضي

المحالون للتقاعد أكثر من (350) ضابط شرطة ومواجهة قوية لهاشم عثمان
December 1, 2011

(حريات خاص)

أبلغ مصدر مطلع وموثوق (حريات) بأن ضباط الشرطة واجهوا هاشم عثمان مواجهة قوية في التنوير الذي دعا له بقاعة الصداقة ظهر يوم الاثنين 28 نوفمبر .

وكان مدير الشرطة هاشم عثمان دعا الى اجتماع تنويري بالضباط من رتبة عقيد فما فوق ، اثر السخط الواسع الذي قابل به الضباط احالة أعداد كبيرة من زملائهم الى التقاعد ، ووصل السخط الى درجة وصفت بـ (شبه تمرد) في الشرطة .

وادعى هاشم عثمان في الاجتماع ان سبب احالة الضباط انهم ( ما شايفين شغلهم) و( ما شغالين) .

ورد عليه الضباط الحاضرون بقوة مشيرين الى عدم معرفته بالعمل الشرطي وسيطرته سيطرة مبالغا فيها على تفاصيل العمل وعلى الميزانيات .

وقال الضباط ان (الصول) في جهاز الأمن لديه امتيازات أعلى من امتيازات (اللواء) في الشرطة .

ووصفوا احالة الأعداد الكبيرة من الضباط للتقاعد بهزة حقيقية للشرطة ، خصوصاً وقد تكشفت في الأيام الأخيرة حدودها ، حيث اتضح بان أعداد الضباط المفصولين تصل الى أكثر من (350) ضابط ! ونجح هاشم عثمان مؤقتاً في اخفاء حجم المجزرة لأن المحالين للتقاعد تم ابلاغهم عبر التلفون وليس عبر كشف موحد يوضح أعدادهم . وأضاف الضباط انه لم تكن هناك أية معايير موضوعية مقبولة للاحالة للتقاعد ، سواء مهنية أو اخلاقية ، بل ولم تكن هناك حتى معايير سياسية ، في اشارة لاحالة عديد من الضباط الموالين للاسلاميين وللمؤتمر الوطني الى التقاعد ، مما يؤكد أن هدف المجزرة الرئيسي تخفيض الشرطة لتكون على مقاس هاشم عثمان .

وختم هاشم عثمان حديثه في الاجتماع بتكرار عجرفته وعنجهيته متوعداً الضباط باستمرار سياسة الفصل( توقعوا الفصل في اي وقت) !!

وأشار مصدر (حريات) الى أن قيادة الشرطة السابقة ، ورداً على الاتهامات التي يوزعها هاشم عثمان عنها ، أعدت ملفاً موثقاً عن فساده ، بما يشمل استخدام المنصب العام والمال العام في تجارة وسمسرة الأراضي والعقارات .

هذا وتؤكد مواجهة قاعة الصداقة أنه رغم التخريب الواسع للشرطة والمجزرة الأخيرة في صفوفها الا أنها لا تزال بخير ، وأن غالبية ضباطها يرفضون تحويل الشرطة الى مليشيا خاصة بعمر البشير وأسرته واقربائه ، كهاشم عثمان الذي لم تصعد به مؤهلاته أو قدراته لادارة الشرطة وانما قرابته وموالاته المطلقة لعمر البشير الذي انسدت امامه الآفاق والدروب ويخشى من الانتفاضة الشعبية ويتحسب لها بتخفيض الشرطة الى مليشيا خاصة به وأقربائه . كما تؤكد بأن الشرطة ورغم كل شئ ستنحاز في اللحظات الحاسمة الى شعبها .
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 12-02-2011, 06:33 PM
عصام سرالختم عصام سرالختم غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 9,497
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عادل محمد الامين مشاهدة المشاركة
، حيث اتضح بان أعداد الضباط المفصولين تصل الى أكثر من (350) ضابط ! ونجح هاشم عثمان مؤقتاً في اخفاء حجم المجزرة لأن المحالين للتقاعد تم ابلاغهم عبر التلفون وليس عبر كشف موحد يوضح أعدادهم . .
اخى عادل
350 ضابط من محتلف الرتب !!!! حقا انها مجزرة تاريخية فى حق قوات الشرطة السودانية
المُحزن ان بعض هؤلاء الضباط نالوا قريبا شهادة الزمالة من أكاديمية الشرطة العليا وشرف حفل التخرج المشير عمر البشير .. اشاد بهم وبكفاءتهم ووعد بالاعتماد عليهم فى تطوير ورفع شأن الشرطة .. وهاهو فى اقل من شهر وبتوصية من - المقرب اليه - مدير قوات الشرطة الفريق اول هاشم عثمان يحيلهم الى الصالح العام .. تخيلوا قطع عيش وتشريد أُسر باكملها يتم عبر الهاتف .. ضباط شرطة فى رتب عليا تتم احالتهم - عبر الهاتف - من دون اسباب موضوعية واضحة .. ودون تبرير ...
مجلس الوزراء يشيد بالفريق شرطة د. أدم دليل ومساعده اللواء محمد احمد السيد بعد ان تمكنا والفريق المعاون لهم من انجاز السجل المدنى (الرقم الوطنى) واكملوا مشروع الحكومة الالكترومية ... بعد بعض ايام تتم احالتهم الاثنين الى الصالح العام عبر الهاتف !!!! اليس هذا هو جزاء سمنار !!!!
من الذى أوصى باحالة هذا العدد المهول من الضباط ؟؟ ولماذا اوصى بذلك ؟؟ وكيف وافق الرئيس على احالتهم دون اسباب موضوعية واضحة ؟؟ اين الشفافية ؟؟ اين العدل ؟؟ ما موقف ضباط الشرطة السودانية الاحرار الذين فى الخدمة من هذا التعسف الظالم والجائر ؟؟؟
رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:34 PM.

زوار البركل من تاريخ 2011/7/11
free counters
التصميم والدعم الفني


Design By: Miner Skinz.com
Powered by vBulletin® Version 3.8.1, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir