ميثاق ولائحة الموقع !!! مجلس الإدارة


العودة   موقع البركل > منتديات البركل > الآداب والفنون > منتدى الشعر
التعليمـــات المجموعات الإجتماعية التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #31  
قديم 04-26-2010, 02:03 PM
عمر احمد عمر دهب عمر احمد عمر دهب غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 1,116
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بنت الشيخ مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
التحية والتجلة لك اخي عمر الدهب وقادة اركان هذا الصرح المعرفي منتدي البركل واعضائه
ورواده الكرام نبذة تعريفية عن الاستاذ الوالد امام علي الشيخ ولد بالبركل عام 1935ودرس فيها
الاساس ثم الوسطي بسلاح الاشارة ثم نال الدبلوم العالي في الهندسة الاسلكية بالولايات المت
حدةونال الدكتوارة الفخرية لقد عرفه مهنياالاخ مجدي الدودابي وله التحية تعريفا صحيحا ازد عليه كان وكيل اول لوزارة الثقافة والاعلام 0
ومستشار ثقافي والامين العام للصحافة والمطبوعات وامين عام لاتحاد الادب
اء وامين لرابطة شعراء الميدان والاتحاد العالمي للادباء الاسلامين وهو من مؤسسيين الحركةال
اسلامية الذي انتمي لها عام 1953 ومن مؤلفاته الليل الابيض واجنحة من نور والنجوم الشوراد
وقصائداخري غير مطبوعة وكتاب تاملات في الفن والجمال من منظور اسلامي وكتاب الثورة التصحيحة وكتابات في تاريخ السلطنة الزرقاء ومن لطائفة الصريحة انه كلف ليكون وزيرا للثقافة ولكنه
رفض تفرغا للدعوة واشار عليه البعض ان يستفيد من هذه الفرصة الثمينة فرد قائلا 0
انا شاعر الاسلام ليس لرفدكم ابغي وليس نضاركم يغريني
شعري لايشتري ولو بذلو به ما في الدنامن فاخر وثمين
ودنانير الملوك كلهافي مذهبي صخر بغير رنين
مرحب بت الشيخ
شدى حيلك وماتخلى البوست دا يغطس
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 04-27-2010, 08:08 AM
ود الشيخ ود الشيخ غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 112
افتراضي

التحية عزيزى عمر الدهب ولاختنا بت الشيخ لمجهوداتكم الرائعة فى اذكاء الموقع بشعر عمى امام على الشيخ ولكم كل الشكر ،،،
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 04-27-2010, 02:00 PM
عمر احمد عمر دهب عمر احمد عمر دهب غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 1,116
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
مقدمة
للأستاذ/ محمد المهدي المجذوب
رئيس اتحاد الأدباء
فكم حرف بلا ظل ولامعنى ولااثر
يحركه ويرعشه مراد سال من فكرى

وهكذا خاطبنا الشاعر في أولى قصائد الديوان "شعري" والشاعر إمام علي الشيخ من الشعراء الشباب الهادئين .. فهو بلا أزمة شعرية وأعنى أنه لا يستعين بأسطورة خارجية أو ينحدر إلى الأشكال المحدثة في الشعر ... وهو يتجنبها متعمداً. .. ويجد كثيراً ويأخذ نفسه بعمل فني يقوم على موسيقى كاملة ، وقافية تامة ، ومعنى يشكله الشاعر.
ولقد سمى الشاعر ديوانه باسم أحب قصيده إليه في الديوان .. ونرى مغيب الشمس في هذه القصيدة .. الشمس تمشي عذراء تخطر في ثياب وردية ورجاء الغروب فقبلها في وجنتيها فخافت في حياء .. وجرت أذيالها في استحياء وسحبتها مطروحة على الأعشاب ومنسرحة على وجه الماء ... وأسرعت خجلى إلى خدر الظلام حيث تجد معنى السر والشمس والليل في أول القصيدة عاشق جرئ .. ومعشوقة مستسلمة .. في شوق إلى خلوة .
وقد كانت هذه الشمس عيناً للراعي .. وقد رحلت هذه العين .. وجاء الليل رهيباً إنه جبل من الأخطاء .. وهذا تشبيه طريف حقاً فالليل يحرر النوازع الدفينة ويخرج الإنسان من علاقات النهار وهو يمحو الأرجاء ..وسال ظله لجة سوداء كالسيل وكالضياع في الصحراء .
ولقد تحدث إلينا الراعي عن ضيقه بالليل .. فقد ضاعت شاته . وافتقد سكينته والغابات الدكناء والليل الداكن أعداء ويتمنى الراعي في سخط وخوف معاً لو صار رباً مسح الليل من لوح الزمن والراعي عطوف على شاته يريد أن يستمر النهار سرمدياً مليئاً بالعشب وهو لا قوت لديه في غابات الليل حظه أعمى جريح ، لا شيء في الغاب غير الجوع الذي عانت منه السباع والطير والثعابين . ودمدم في جوف الغاب حيدره .. ضاق ذرعاً بالنهار الشحيح والشمس لديه نافذة الجحيم والصيد يراه في ضوء النهار فيفر منه .. وأقل الليل فتبسم الضرغام .. وصاد وشبع فالليل أبيض ناصع وفي هذه القصيدة لا صدام بين خير وشر .. فقد انتفى الخير جملة واحدة ، وبقى الصراع بين شر وشر .. بين القوة التي تجعل من الطبيعة مائدة .. والضعف المأكول وأعجبني هذا الصدام العجيب في القصيدة المتحركة الصور.
والشاعر إمام صاحب خيال قوي .. وصورة تامة نستوعبها بلذة فنية مرضية وقصيدته هذه قصة من قصص اليأس والقلق ولن يتبادر إلى ذهني أن الأسد في هذه القصيدة يعني شيئاً إلا قوة من قوى الطبيعة الشريرة الغلابة .
وللطبيعة مكان في هذا الديوان .. النخلة . الصحراء والجبل والشمس والقمر والغاب والحيوان .. فالشاعر شديد الإحساس بالضوء والظلام ولهما أثر كبير في تشكيل شعره وصبغ حالاته النفسية المختلفة ... وقد يحاول جاداً أن يتجاوز الضوء والظل إلى ما ورائهما .. ليبحث عن الحقيقة مفكراً في صمت وحزن .. ليعرف نفسه وعلاقته بالكون .






أناأيها الحيرة أنت أنت حطمتي سراجي وهذا التأمل المؤلم ، والتوق الحار، والوحدة ... تشمل جزءاً كبيراً من هذا الديوان .. مما يكشف عن مزاج صوفي ورياضة نفس الشاعر وتملؤ شجاعة على تجاوز ذاته ليلصق بالحقائق الكونية والحب للضعفاء والرحمة .
ويفقد الشاعر هدوءه حين يطول به الوقوف أمام باب الغيب فيهوله أنه لم يزل مغلوباً على أمره فيتحول هدوءه إلى عنق ويضيق ذراعاً بما حوله ويستوي لديه القبح والجمال ويفتقد حتى علاقته بنفسه أقرأ قصيدته "السواد المر" .
وشاعرنا الشاب لشعره شخصية فاقعة .. وهو دائماً يتحدث إلينا بأنة وشغف .. فنسمع صوتا من القلب .. ونشعر بسعادة كبيرة حين هذا الشاعر الحساس القلق قد خرج من أزمات الحب والرغائب إلى الإيمان .. أقرأ قصيدته " قل هذه سبيلي" ونرى إيمانه الجميل القوي بوضوح . وهو إيمان إنساني مرتفع على الضرورات .. إيمان محب للكل مجرد من الفاقات النفسية ، والنصيب الشخصي ينتفي فيه القلق وتكتمل الراحة وتمتد .
وللشاعر المخزون المتصوف مشاركة والتفات إلى هذه الأحداث التي أزعجت الحياة في عصرنا .. ثم أنصبت على شرقنا العربي .. نلمس كل هذا في قصائده " أخت الشهيد" " والأبطال" " وفدائي يتحدث" و"وصية البطل" و" اللاجئ الصغير" و "نهر الأردن " و"عائدون" وهذه القصائد العبابرة فهي مرهونة بالمصير فهو يبتكر ويعنيه خياله الكبير بفيض من الإبداع .. ومن دلائل قدرة هذا الخيال قصيدته "من" .
لفت إلى إيمان الشاعر وأضيف إلى هذا أن الإيمان لديه ليس تمنيا ًولكنه عمل وسلوك .
وثقافة الشاعر الإسلامية صوفية ويمتاز أسلوبه بالحرارة والبعد عن الصنعة وأشعر أن الشاعر مستقل الشخصية .. وقد حاولت أن أبحث عن أثر كبار الشعراء فيه .. فوجدت طيفاً من شعراء المهجر وشوقي.
رعى الله الكنانة حين مدت يدا بيضاء نحمدها دوماً وهبت ثورة الوادي وشبت كضوء الفجر تلتهم الظلاما .
وهذه عاطفة فكرية وإحساس بثقافة الكنانة .. وهذا لن يضعف من شعور من شعوري القوي بأن الشاعر مستقل الشخصية ، يطبع شعره بطابع نفسه القويمة، ومن الأمور المهمة التي أحب اثباتها هنا هو ان الشاعر .. لم تلفحه الثقافة الأجنبية وهذا يعطيه سمةً رائعة بين شعرائنا من الشباب والذي منحه التفرد في هذا هو قوة الموهبة ، واختيار الذوق الخلاق .. وإمام يستطيع دائماً .. أن يحول كلما تقع عليه عيناه أو يحسه فؤاده إلى شعر.
هذا الديوان يدل على صاحبه .. وهذا أمر ليس باليسير في زماننا المضطرب وأني بذلك لسعيد .
سيدي القارئ .. هذا الديوان شعر .. تعود به بلادنا إلى ذاتها الحقه . وتخرج واثقة من نفسها تشارك بالفن في صياغة العام من جديد .
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 04-27-2010, 05:16 PM
الصورة الرمزية بنت الشيخ
بنت الشيخ بنت الشيخ غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 144
إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى بنت الشيخ
افتراضي

شكرا لكم علي هذا الجهد
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 04-28-2010, 05:35 AM
عثمان محجوب جعفر عثمان محجوب جعفر غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 941
افتراضي

الأحباب الأعزاء
سلام...
إمام علي الشيخ ليس قريبي فقط ولكنه صديقي..
من المؤسف أن مكانة إمام الشعرية والأدبية لم تنل حقها من التقدير..مما حرم الكثير من الشباب والكبار على سواء من الإستمتاع بشاعرية إمام...
عاصرنا شباب وكهولة إمام علي الشيخ عن قرب واستمتعنا عن قرب بالإستماع إلى قصائده وقصائد غيره من الشعراء...فإمام حافظ للكثير من عيون الأدب العربي وله أسلوب متميز في الإلقاء...
وقد كان من الفترض بإمام أن يعيش كما عاش أسلافه من عرب القراريش أي أن يكون جمالاً كما ذكر لي إلا أنه تمرد على واقعه وترك الجمال وهرب نحو العلم والمعرفة والمستقبل الكبير..
نبدأ بالتعليق على الصورة المرفقة والتي رفعها علي حديد من بابكر فرجاب في بوست سوق كريمة...
الصورة مأخوذة في أول ستينات القرن الماضي بكاميرا بولارويد والتي كانت أعجوبة في ذلك الزمان حيث أنها تظهر الصورة في نفس اللحظة..المصور أحد الخواجات الأمريكان الذين جاءوا مع إمام علي الشيخ إلى البركل وكانوا نازلين في ديوان محجوب جعفر خال إمام علي الشيخ..والصورة بها من اليمين وقوفاً: محجوب جعفر ، إمام علي الشيخ، مجذوب خطيب (إبن خالة إمام)، حسن جعفر (خال إمام)، عمنا علي الشيخ الإمام (والد إمام علي الشيخ) ثم نور الهدى رحمة...وفي الصف الأمامي من اليمين: عثمان فرجاب ثم سيف الدين سيد أحمد ميرغني (شرارة) لاعب البركل والمهدية والموردة...وهو إبن اخت إمام وصهره ثم عثمان محجوب جعفر...
أنظر إلى صورة إمام ووسامته وهو في عز شبابه...كانت رحلة إمام التدريبية إلى أمريكا في أوائل الستينات حيث كان جون كيندي هو الرئيس المحبوب..وقد إنعكس أثر تلك الرحلة على إمام حيث تعرف على آخر صيحات التكنولوجيا وتدرب على أحدث الأجهزة مما أهله لأن يكون من أفضل الفنيين بالإذاعة السودانية حيث كنا نزوره بانتظام منذ زمن باكر في موقع عمله وندخل الأستديوهات في جولة مع إمام...
نواصل التوثيق لاحقاً بإذن الله



رد مع اقتباس
  #36  
قديم 04-28-2010, 08:46 AM
عبدالعظيم عبدالرافع عبدالعظيم عبدالرافع غير متواجد حالياً
Junior Member
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: كريمه
المشاركات: 19
افتراضي

شكرا للمبادرة الكريمة وشكرا اخى مجدى ونحن نجدك دائما متواجد.
كتب الشيخ امام على الشيخ قصيده (فتا اخلاقة مثل وملا ثيابه رجل واظنه كان يقصد بها الشيخ حسن الترابى فاكرمنا ان توافر عندك النص كاملا والمعلومه الصحيحه والتحيه والشكر لك
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 04-29-2010, 09:21 PM
الصورة الرمزية بكرى مجذوب خطيب
بكرى مجذوب خطيب بكرى مجذوب خطيب غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 1,774
افتراضي

عمر الدهب
خيراً فعلت
فعمي وخالي امام علي الشيخ ظلمه الاعلام كثيراً رغم انه احد اساطينه ( معادلة مقلوبة اليس كذلك )
وليتنا ننزل معظم قصائده ان لم تكن كلها هنا والدور والباقي عل ام الحسن بت امام (بت مكن )
فامام علي الشيخ اذا جلست معه وسمعت منه لم تكتفي فانت تكلم وتحدث مع علم من اعلام المعرفة والشعر والحكمة واللطافة والادب الشعبي
هذا البوست يحتاج لجهد اكبر من هذا ياعمر الدهب
وقصيدة جبل لبركل وحدها تكفي
مفرداته سلسة وسهلة وجميلة في مغزاها وغزارة شعرية تتدفق ولما لا وابوه علي الشيخ ود الامام شاعر مفوه
علينا مهمة صعبة ليتنا نستنطقه هنا ومن في السودان ياتينا بهذا الاسد على صفحات البركل الموقع بالطبع
__________________
زمن كايس اراضيهم
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 04-29-2010, 09:23 PM
الصورة الرمزية بكرى مجذوب خطيب
بكرى مجذوب خطيب بكرى مجذوب خطيب غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 1,774
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة على محجوب جعفر مصطفى مشاهدة المشاركة
سلام عمر مااجمل ان نوثق للاخ امام ونحفظ دررة

يا خال صورة تهز الوجدان
تسلم
__________________
زمن كايس اراضيهم
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 04-29-2010, 09:24 PM
الصورة الرمزية بكرى مجذوب خطيب
بكرى مجذوب خطيب بكرى مجذوب خطيب غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 1,774
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بنت الشيخ مشاهدة المشاركة
شكرا لكم علي هذا الجهد
بت مكن كيفك واولادك وزوجك العزيز
لا يكفي هذا منك
شدي حيلك وطلعي درر امام علي الشيخ
ونواصل
__________________
زمن كايس اراضيهم
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 04-30-2010, 03:00 PM
مجدي الدودابي مجدي الدودابي غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 3,465
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالعظيم عبدالرافع مشاهدة المشاركة
شكرا للمبادرة الكريمة وشكرا اخى مجدى ونحن نجدك دائما متواجد.
كتب الشيخ امام على الشيخ قصيده (فتا اخلاقة مثل وملا ثيابه رجل واظنه كان يقصد بها الشيخ حسن الترابى فاكرمنا ان توافر عندك النص كاملا والمعلومه الصحيحه والتحيه والشكر لك
مشكور اخي عبدالعظيم واشكر كل من شارك في هذا البوست

واحي الاب والاستاذ امام واحي الاسرة الكريمة انا شخصين اسمتعت بشعار الاستاذ امام
الذي كنت ارافقو يومين الي دار الادباء
نظمنا دورة رياضية برابطة امبدة شمال تكريمن للاستاذ امام وانا اتشرفت بان اكون رئيس لهذة الدورة
عملت حوار فني مع الشاعر العراقي امجد محمد سعيد وجهت له سؤال من هو الشاعر السوداني الذي جزبك بشعري ( فقال الاستاذ امام علي الشيخ ) وطبعآ امام علي الشيخ شارك عدة مرات في مربد الشعراء ببغداد ودمشق
رد مع اقتباس
  #41  
قديم 04-30-2010, 06:05 PM
الصورة الرمزية بنت الشيخ
بنت الشيخ بنت الشيخ غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 144
إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى بنت الشيخ
افتراضي منتدى البركل العام

هذا اخر حوار صحفى مع الوالد امام على الشيخ اهديه لاهله ومحبيهبمنتدى البركل

«الوطن» تقلب مع الأستاذ إمام علي الشيخ صفحات من دفاتر الذكريات:
التُرابي جندني للأخوان المسلمين عام 1953م ومحمد صالح عمر أشجع الإسلاميين وسبدرات أصدقهم
الشفيع أحمد الشيخ أقوى نقابي سوداني والشريف حسين الهندي أقوى رجل عرفته



الأستاذ إمام علي الشيخ رقم لا تخطئه عين فهو من جيل التأسيس في الحركة الإسلامية في السودان، إذ إنتظم في صفوف جماعة الأخوان المسلمين قبل أكثر من نصف قرن من الزمان وهو من مدرسة التميز العسكرية الثقافية الفنية مدرسة سلاح الإشارة ومن أشهر خريجي هذه المدرسة عمر الحاج موسى والتاج حمد وصلاح عبد العال مبروك وإمام علي الشيخ وحسن أحمد التوم ومحمد الأمين خليفة وكثيرين من الذين كانت لهم بصمات واضحة في خارطة الفكر والإبداع السوداني... ولقد سجل الأستاذ إمام علي الشيخ زيارة لـ«الوطن» للتحية والسلام والإشادة والسند والعضد ولتسجيل صوت لوم لإذاعة أم درمان التي تجاهلته في يوم إحتفالها بالذكرى الـ66 لتأسيسها، ومعلوم أن الأستاذ إمام علي الشيخ عمل في الإذاعة منذ بواكير عهدها وكان له دوره النقابي البارز ، وتحققت على يديه مكاسب عديدة للإذاعيين، وشغل في عام 1993م منصب الأمين العام لإتحاد الإذاعة والتلفزيون وكان قبله أميناً عاماً للمجلس القومي للصحافة والمطبوعات خلفاً للمرحوم سيد المعتصم..
والأستاذ إمام علي الشيخ بعد مسيرة عطاء حافلة في مجالات العمل الثقافي والسياسي والدعوي أقعده المرض ولكنه ظل شامخاً مثلما كان على عهد المنابر المختلفة ولئن ساءه تجاهل الدولة ومؤسساتها والحركة الإسلامية وكياناتها له فإن ذلك لم يحزنه لشخصه ، ولكن أحزنه ألا يرى في أخوانه عملاً يقدم صداقاً للحور، وأحزنه أن تسقط فضيلة الوفاء بين الناس وليس إماماً وحده الذي أصابه الدهر وتجاهله الناس، ولكن مثله كثيرون في كل القوى السياسية، والحزبية وفي كافة مجالات الفنون والإبداع.
ومع ذلك فإن زيارة الأستاذ إمام علي الشيخ لـ«الوطن» كان سانحة لنبدأ معه تسجيل بعض ما يحفظه في دفاتر الذكريات، فكان هذا أول الغيث:
الإنضمام للحركة الإسلامية، لقد جندني الترابي للحركة الإسلامية في عام 1953م وكنت وقتها جندياً في سلاح الإشارة وكان هو طالباً في كلية الحقوق بجامعة الخرطوم وكنت أكتب الشعر وكان يجري على لساني مجرى سهلاً وهذا ما كان يلفت الأنظار إليَّ.



* مع عمر الحاج موسى
أذكر مرة كانت عليّ الوردية في الورشة الحربية وكنت أكتب قصيدة عنوانها و«الإله المغرور» فدخل عليّ القائمقام «عقيد» آنذاك عمر الحاج موسى فلم أشعر بدخوله، إذ كنت منهمكاً في كتابة القصيدة ولم أنتبه إلا عندما أخذ الورقة من بين يدي وخرج دون ان يسألني.
وفي صباح اليوم التالي إستدعاني القائمقام عمر الحاج موسى في مكتبه فذهبت وأنا مقتنع بأنني سوف أذهب من هناك الى الحبس بلا شك.
فلما دخلت المكتب وجدت معه المرحوم عقيل أحمد عقيل فسألني عن صاحب هذه القصيدة فقلت له أنا الذي كتبتها.. وأذكُر من أبيات القصيدة:
يا شاعراً صاغ الجمال قصيدة
عصماء مزهواً بذاك فخورا
وصف الحياة شجيها ومريرها
وتناول المفوءد والمحظور
مهلاً فلا تطأ الثرى متألهاً
تختال تيهاً أوتشتط غروراً
الله أروع منك في تعبيره
صاغ الجمال بعلمه والنور
فوضعت ما صنع الإله ولم تزد
صبحاً ولا فجراً ولا ديجوراً
الماء ماء لن يصفق راقصاً
إذ أنت اسميته بلوراً
فكفاه فضلاً إنه يشفي الصدى
لا أنه يحري سناً ونميراً
فنظر عمر الحاج موسى الى عُقيل وكان بين مصدق ومكذب ، فأراد أن يقطع الشك باليقين فأعطاني ورقة وقلماً وطلب مني أن اكتب قصيدة بإسم مدينة بحري ترحب فيها بالرئيس ابراهيم عبود.. فكتبت:
هتفت فحيت شبلها وفتاها
لا يستوي من هدها وبناها
أرضاً أحال العابثون رياضها صخراً
وجف النور فوق سماها
أنقذتها وحملت مجهد عبئها
وطردت عنها الخائر الأواه
فتبسمت لك في الصدور خواطر
ما كنت إلا رجعها وصداها
خصتك بالحُب الذي لا يشتري
والحُب معجزة المسيح وطه
فقال لي عمر الحاج موسى : تجىء لابس عسكري بشريطينك وتلقيها أمام الرئىس عبود في الإحتفال ففعلت ، فأرسل لي الرئىس التحية وقال لي «التهنئة حتجيك في مكانك».
وعندما ذهبت الى عمر الحاج موسى في مكتبه وكان معه اللواء طلعت فريد، وكان طلعت فريد قد نقل ليَّ تحيات وتهاني الرئىس .. فقال عمر للواء طلعت أنا خايف الرئيس يرقيه لضابط وأن عاوزه يكمل تعليمه.
وفي المرة التالية التي استدعاني فيها عمر الحاج موسى في مكتبه وجدت معه المرحوم حسن بشير نصر وبشرني بأنني سوف أتخرج في اول دفعة ضباط قادمة.
في تلك الفترة وقع إنقلاب علي حامد وكان الرشيد الطاهر بكر قد شارك في تدبيره وكان وقتها هو الأمين العام لحركة الأخوان المسلمين، وأعدم في ذاك الإنقلاب ثلاثة من الأخوان المسلمين هم الصادق الطيار وعبد البديع علي كرار ومحمد عبد الماجد، وكان طلعت فريد يعرف علاقتي بالأخوان المسلمين فبعثني إلى أمريكا لدراسة الهندسة فذهبت وقضيت هناك عامين في الفترة من 61 ـ 1963م عدت بعدها وعملت مهندساً بالإذاعة والتلفزيون.



* مع الشهيد محمد صالح عمر
في عام 1965م وبعد سقوط عبود وفي العشر الأواخر من شهر رمضان جئت الى سوق أم درمان وبالقرب من جامع الكوارتة قابلت الشيخ محمد صالح عمر وهو أقوى واشجع وأصدق أخ مسلم في تاريخ الحركة الإسلامية في السودان، فناداني وعلى شفتيه إبتسامته المعهودة ، وسألني: شغال وين؟ فأجبته: في الإذاعة.. ! فإزدادت بسمة السخرية وأضاف : يعني ضد الحركة الإسلامية، ثم سألني! هل عندكم نقابة عاملين؟ قلت : لا أعرف، فقال لي: أمشي شوف لو في نقابة تدخل فيها ولو مافي تعملها ، وتعملوا إضراب لإسقاط الثمار الفاسدة. في اليوم التالي ذهبت إلى الإذاعة ووجدت محمد عثمان إبراهيم فسألته عن النقابة فأخبرني أن الإنتخابات الأسبوع القادم وكان رئىسها بخيت عيساوي ، فترشحت بإسم المهندسين وفزت ودخلت اللجنة المركزية ومنها اللجنة التنفيذية وصار الرئىس بخيت عيساوي ونائبه خلف الله أحمد والأمين العام يس معني.
بعد شهر مرض عيساوي واستقال وأوصى بتعييني رئىساً للنقابة ورددت في نفسي «مدد يا شيخ محمد صالح عمر».
فكرت بعد ذلك في إكمال وصية محمد صالح عمر والعمل على الدخول في إضراب، فجمعت النقابة وكان هناك 13 موظف رابط في الدرجة الوظيفية «h» أذكر منهم حمدي بدر الدين، حمدي بولاد ، محمد سليمان، يس معني ـ ابوبكر عوض ـ فطالبت بخلق 13 وظيفة درجة j لترفيع هؤلاء وكان هذا الترفيع يفتح باب الترقي لعشرات دونهم وطالبت بثلاثين ساعة أجر إضافي شهرياً لكل مهندس فني وطالبت أيضاً بثلاث عربات لترحيل الموظفين من الإذاعة الى المحطات الوسطى في أم درمان وبحري والخرطوم ووافق الجميع بالإجماع وتضامن مع هذه المطالب كل العاملين بالإذاعة.
غضب مدير الإذاعة محمد عيد من المطالب غضباً شديداً ومزق الخطاب الذي ارسلته له، فأرسلت صورة منه لمسجل النقابات وطلبت مقابلة وكيل الوزارة وكان وقتها الوكيل ضابط بوليس في المعاش اسمه ابراهيم فرفض مقابلتي ورمى الخطاب، فكتبت الى الوزير وكان وقتها الوزير هو عبد الماجد أبو حسبو وكان متوجهاً الى القاهرة فقال لهم.. أول ما أجي من القاهرة حأفصله من العمل.. ولحسن الحظ بعد سفر عبد الماجد أبو حسبو للقاهرة تولى الوزارة بالإنابة أقوى رجل عرفته هو الشريف حسين الهندي وأبدى استعداده لمقابلتي وحل كل مشكلاتنا فذهبنا إليه واستقبلنا وكان معي خلف الله أحمد ويس معني ووجدت أمام مكتبه أعظم نقابي في تاريخ السودان هو الشفيع أحمد الشيخ ووقفت معنا صحيفة «الأيام» بقيادة أعظم صحفي في تاريخ السودان الأستاذ بشير محمد سعيد ووقف معنا عبد الرحيم حمدي في صحيفة «الميثاق» فحياني الشفيع تحية حارة وأمسك بيدي وقال لي «أثبت يارجل» ورددها ثلاث مرات.
ولما دخلنا الى الوزير الشريف حسين الهندي وجدنا معه نائب الوكيل محمد صالح عبد اللطيف وهو رجل لطيف، فحاول الشريف إستفزازي وقال لي : إنت منو لما عاوز تهديد الحكومة.. والله أنا أرفدك وأرفد معاك الترابي كمان... وكنت وقتها رياضياً وكنا نتدرب مع الأخ شرحبيل أحمد فقبضت يدي وحاولت الإنقضاض على الشريف وهو عمل ندمت عليه ندماً شديداً.
خرجت بعد ذلك وحرصت على إنجاح الإضراب وعملت أول شىء على استمالة نقابة مهندسي البريد والبرق حتى لا يفشلوا اضرابنا وكان يقودها الشيوعيون فإستعنت بخالي الشيوعي «السر الناطق» وطلبت منه مساعدتي في وقوف نقابة البريد والبرق معنا، فقال لي: قائد النقابة محجوب محمد أحمد من البركل ما بتعرفه ؟ فذهب خالي وأحضر محجوب وكان مثل النمر المفترس يده كالصخرة، وعندما طلبت منه وقوف نقابتهم معنا قال لي: «علىّ الطلاق واحد من مهندسي البريد والبرق يهوِّب ناحية الإذاعة أيام الإضراب الا أكسر رقبتو» فطلبت منه إصدار بيان مساندة.. فكتب البيان وذهبنا به الى بشير محمد سعيد في الأيام فنشره ومعه صورة محجوب محمد احمد بشلوخه العراض.. وبشير محمد سعيد تعرفت عليه في امريكا ايام الدراسة وكان يعمل وقتها أميناً لمكتبة الكونجرس الأمريكي فإتصلت بنقابة الفنانين فحشدوا كل الفنانين الحديثين والشعبيين والموسيقيين وكان أمين عام النقابة الأخ صلاح مصطفى وأصدروا بيان مناصرة فنادى الشريف حسين الهندي نائب الوكيل محمد صالح عبد اللطيف وطلب منه أسماء الرابطين في «h» الـ 13 وخلق لهم وظائف في الحال وتمت إذاعة الخبر وساعات البدل للمهندسين الفنيين التي طالبت بها وكانت 30 ساعة في الشهر جعلها الشريف حسين 90 ساعة والبصات الـ3 تحولت الى 6 ولحظتها شعرت بـ«قلة أدبي» عندما إستجبت لإستفزاز الشريف حسين وحاولت الإنقضاض عليه، فإعتذرت له وطلبت مسامحته وعفوه عني فأمر بترقيتي، لكنني رفضت فقال لي الشريف: تكون شنو أحسن من كده، شايقي وعسكري وأخو مسلم.. والله لو لقيت 50 زيك لأصلحت الحزب الإتحادي الديمقراطي ولحكمت به السودان.
أقمنا إحتفالاً كبيراً بهذه الإنجازات في الإذاعة ودعونا له الشريف حسين وإستجاب لدعوتنا، وعندما وصل ، هتفنا جميعاً، عاش الشريف الهندي فخطب الشريف في الناس وقال لهم: إمام ده ولد صادق لكن نحن كإتحاديين ما حنخليه يجي تاني رئيس للنقابة وحنسقطه.



* ختام الكلام
وفي آخر الحديث تكلم الأستاذ إمام علي الشيخ بحسرة شديدة:
بعد كل هذا التاريخ يؤسفني جداً أن تتجاهلني الإذاعة ولا تُكرمني مع الذين كرمتهم، ويؤسفني أكثر ان يكون ذلك في عهد إسلاميين في الحكم.. وبمناسبة الحديث عن الإسلاميين أقول لك شهادة لله والتاريخ أن اصدق إسلامي في الساحة الآن هو الأخ عبد الباسط سبدرات رغم حداثة عهده بالحركة مقارنة بآخرين.
وأقول لك أيضاً للشهادة والتاريخ أن أحب إنسان الى نفسي هو الشيخ حسن الترابي وأنا عرفته عن قرب وسافرت معه كثيراً وهو لا ينام الليل أبداً ولا يأكل الا مايسد الرمق مثله في ذلك مثل الشهيد حاج نور واذكر أن نميري لما طلب من الترابي ترشيح قاضٍ للعدالة الناجزة لا يأكل حراماً، قال ليهو الترابي عندي ليك قاضي لا يـأكل حــــلالاً ولا حراماً إنه الشهيد حاج نور.
ولقد ألمني جداً تكريم شعراء كثر لم أُكرم بينهم وأنا أتحدى كل الشعراء الآن وأقبل التحدي بلجنة تحكيم مكونة من البروفيسور الحبر يوسف نور الدائم وفاروق الطيب البشير والبروفيسور بابكر دشين.. والذين أعترف بأنهم أشعر مني ولا أتحداهم هم جميعاً الآن بين يدي الكريم الرحيم العدل الحكيم إنهم الشعراء التجاني يوسف بشير وفراج الطيب، وعبد الله الشيخ البشير ومحمد المهدي المجذوب ومختار محمد مختار
رد مع اقتباس
  #42  
قديم 05-01-2010, 08:07 PM
الصورة الرمزية بنت الشيخ
بنت الشيخ بنت الشيخ غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 144
إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى بنت الشيخ
افتراضي







بسم اللة الرحمن الرحيم
الاخوة الاعضاء والقراء بمنتدى البركل لكم تحية حب واعزاز .اخوكم المهندس حاتم احمد جادين محلية الحصاحيصا وصهر الشيخ امام على الشيخ واعتبر البركل موطنى الثانى لما وجدتة من حب وترحاب من اصهارى واهلى .الشيخ امام على الشيخ استاذ اجيال ومربى جليل عرفناة فردا فردا فى الحركة الاسلامية من تاريخة العريق وبزلة وعطائة المتجرد. ويشرفنى ويسعدنى ان اتعاون معكم فى التوثيق لة .
فى ربوع البركل
بلدي ... الفؤاد لها بلد == والقلب دنيا ... لاتحد
يا من سكنت ترابه ==حيناً ... ويسكنني الأبد
البركل المخضر يا == مهد البشاشة والرغد
كف الأله بروعة == صاغتك من ألق وند

نسجتك من خيط الشعاع هدية الفرد الصمد

الجنة الخضراء أنت == سليلها ... لاب وجد
والشمس أنت رضيعها== والمجد أنت له ولد
وأراك أن ذكر المال == تلوح في جيد وقد

كم في غصونك بلبل == مترنم .. وصلاً وصد
كم في رياضك شادن== قد شارك الصيد الصيد
وأراك أن ذكر السخاء == كعارض ... جم المدد
لك في الوغى من برقه== سيف .. وزمجرة الرعد
هذي مآثر خير محمود هود.. لأفضل من حمد
==
الكير سبح في ذراك == ندى الأله ... بلا عدد
والنخيل جمع للصلاة== صفوفه ... ولها احتشد
فالدوح مال تهجدا== والظل في ورع سجد
دنيا من الألوان والألحان== تشهد للاحد











بلدي على كثبانها== جبل تفرد ... فانفرد
حضن الرمال المشرقات == وفوق صهوتها ... قعد

طلب السحاب مع السها== ومع كواكبه ورد
أوشكت أؤمن حينها== أن السماء لها عمد
ولكدت أوقن أن لا ..== أرضين من صخر وتد

جبل مشي التاريخ في== قسماته .. وسري الأمد

تلك التماثيل التي == قد أعشي أعينها الرمد

من كل وحش عظم == كهان والشعب اعتقد

البعض في غضب بدا== والبعض في ضجر رقد

أبيس عجل إنما == رب البلاد المعتد

لجلاله وقف الطغاة == مع الضعيف المضطهد

فرعون بين جنوده...= بين الصوارم والعدد
=
هنالك يمتشق الحسام == وذاك يرفل في الزرد..

أين القصور الشامخات = اليوم ... والركن الأشد
=
أين الجيوش وأين رب== الجيش .. والسيف المعد

أضحي ضعيفاً في الثري== والصخر ينبا عن أيد

فمضت أحاسيس القصور== فلا وداد ولا حسد

ماتت وعاشت في الرسوم== تذيع عن أمس .. لغد


...


فصعدته مترسماً...== درب الشعاع .. وقد صعد

النور فوق جبينه == تاج تألق واتقد


فوقفت حيث التاج فوق== جلال غرته انعقد
أرنو إلى النيل المموج والمتوج بالزبد ==
يجري ويركض لا جسور== تعيق مسراه .. وسد
يا راكضاً بين الشعاب == ملاحقاً وهماً شرد
كالافعوان تسيب بين == النخل من عهد بعد
يا من صبحت الدهر حدث== هل له جذر ومد
حدث وكيف صحبته == بين المباهج والنكد
أوفيت من عد تشتت== في مجاهله بدد
وطلعت في عهد صبيغ == سوف تتركه لغد
حدثه عما قد شهد== وقد سمعت وقد وفد

وعن المسوءل كيف مات == وذاق مصرعه لبد
وتواضع الأخشيد كيف == وكيف كافور استبد
حدثه عن خوقو وكيف== على شواطئك ابترد
وعن المعاركم والعدا== وعن المناصر والسند
عن غليه حدث وهل ...== شاهدت في الغيل الأسد
عن خدره خبر وكم == شاهدت من قد وخد
وعن القرابين الوضيئة== يوم عيدك ... والكمد
كم غادرة زفت إليك == يذود أدمعها الجل
يا من عشقت بلا هوى== كم قد قتلت بلا قود..
فرقفت بين النيل والجبل== جبل المطل علي الابد
كل يقص ويستفيض == فيرويان على صدد
أنا.. بين صخاب يثور== وبين وسنان همد
أن بين جب يعج == وبين مشلول العضد
أنا بين تاريخ يسيل == وبين تاريخ جمد...
رد مع اقتباس
  #43  
قديم 05-02-2010, 04:41 AM
عمر احمد عمر دهب عمر احمد عمر دهب غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 1,116
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بنت الشيخ مشاهدة المشاركة





بسم اللة الرحمن الرحيم
الاخوة الاعضاء والقراء بمنتدى البركل لكم تحية حب واعزاز .اخوكم المهندس حاتم احمد جادين محلية الحصاحيصا وصهر الشيخ امام على الشيخ واعتبر البركل موطنى الثانى لما وجدتة من حب وترحاب من اصهارى واهلى .الشيخ امام على الشيخ استاذ اجيال ومربى جليل عرفناة فردا فردا فى الحركة الاسلامية من تاريخة العريق وبزلة وعطائة المتجرد. ويشرفنى ويسعدنى ان اتعاون معكم فى التوثيق لة .
فى ربوع البركل
بلدي ... الفؤاد لها بلد == والقلب دنيا ... لاتحد
يا من سكنت ترابه ==حيناً ... ويسكنني الأبد
البركل المخضر يا == مهد البشاشة والرغد
كف الأله بروعة == صاغتك من ألق وند

نسجتك من خيط الشعاع هدية الفرد الصمد

الجنة الخضراء أنت == سليلها ... لاب وجد
والشمس أنت رضيعها== والمجد أنت له ولد
وأراك أن ذكر المال == تلوح في جيد وقد

كم في غصونك بلبل == مترنم .. وصلاً وصد
كم في رياضك شادن== قد شارك الصيد الصيد
وأراك أن ذكر السخاء == كعارض ... جم المدد
لك في الوغى من برقه== سيف .. وزمجرة الرعد
هذي مآثر خير محمود هود.. لأفضل من حمد
==
الكير سبح في ذراك == ندى الأله ... بلا عدد
والنخيل جمع للصلاة== صفوفه ... ولها احتشد
فالدوح مال تهجدا== والظل في ورع سجد
دنيا من الألوان والألحان== تشهد للاحد











بلدي على كثبانها== جبل تفرد ... فانفرد
حضن الرمال المشرقات == وفوق صهوتها ... قعد

طلب السحاب مع السها== ومع كواكبه ورد
أوشكت أؤمن حينها== أن السماء لها عمد
ولكدت أوقن أن لا ..== أرضين من صخر وتد

جبل مشي التاريخ في== قسماته .. وسري الأمد

تلك التماثيل التي == قد أعشي أعينها الرمد

من كل وحش عظم == كهان والشعب اعتقد

البعض في غضب بدا== والبعض في ضجر رقد

أبيس عجل إنما == رب البلاد المعتد

لجلاله وقف الطغاة == مع الضعيف المضطهد

فرعون بين جنوده...= بين الصوارم والعدد
=
هنالك يمتشق الحسام == وذاك يرفل في الزرد..

أين القصور الشامخات = اليوم ... والركن الأشد
=
أين الجيوش وأين رب== الجيش .. والسيف المعد

أضحي ضعيفاً في الثري== والصخر ينبا عن أيد

فمضت أحاسيس القصور== فلا وداد ولا حسد

ماتت وعاشت في الرسوم== تذيع عن أمس .. لغد


...


فصعدته مترسماً...== درب الشعاع .. وقد صعد

النور فوق جبينه == تاج تألق واتقد


فوقفت حيث التاج فوق== جلال غرته انعقد
أرنو إلى النيل المموج والمتوج بالزبد ==
يجري ويركض لا جسور== تعيق مسراه .. وسد
يا راكضاً بين الشعاب == ملاحقاً وهماً شرد
كالافعوان تسيب بين == النخل من عهد بعد
يا من صبحت الدهر حدث== هل له جذر ومد
حدث وكيف صحبته == بين المباهج والنكد
أوفيت من عد تشتت== في مجاهله بدد
وطلعت في عهد صبيغ == سوف تتركه لغد
حدثه عما قد شهد== وقد سمعت وقد وفد

وعن المسوءل كيف مات == وذاق مصرعه لبد
وتواضع الأخشيد كيف == وكيف كافور استبد
حدثه عن خوقو وكيف== على شواطئك ابترد
وعن المعاركم والعدا== وعن المناصر والسند
عن غليه حدث وهل ...== شاهدت في الغيل الأسد
عن خدره خبر وكم == شاهدت من قد وخد
وعن القرابين الوضيئة== يوم عيدك ... والكمد
كم غادرة زفت إليك == يذود أدمعها الجل
يا من عشقت بلا هوى== كم قد قتلت بلا قود..
فرقفت بين النيل والجبل== جبل المطل علي الابد
كل يقص ويستفيض == فيرويان على صدد
أنا.. بين صخاب يثور== وبين وسنان همد
أن بين جب يعج == وبين مشلول العضد
أنا بين تاريخ يسيل == وبين تاريخ جمد...
شرفت ونورت مهندس حاتم
منتظرين منك كتير
رد مع اقتباس
  #44  
قديم 05-02-2010, 01:31 PM
الصورة الرمزية بنت الشيخ
بنت الشيخ بنت الشيخ غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 144
إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى بنت الشيخ
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

الاخ عبد العظيم عبد الرافع السلام عليكم ورحمة الله 0
كتب الوالد رسالة لاحدي بنات الشيخ الترابي قائلا فيها [ الداعية ] قصيدة تقدم في ساحات الفداء علي لسان الدكتور الشهيد كامل ماجد وقد كتبتها في والدك العظيم بعد ان تعرفت عليه وانا بسلاح الاشارة 1952, 000 كان عمره يومئذا حوالي ال20 عام بلا [لحية ] لعله كان طالب يومئذا بكلية الحقوق , وكان يمثل في نظري - لانه اول من عرفت من الاسلاميين - الداعية المثالي فكتبت فيه قصيدة الداعية 0
فتي اخلاقه مثل000 وملؤ ثيابه رجل
يعج الحق في دمه000 ويزحم- صدره- الامل
يضيق -بروحه-الابد000 وليس -يحدها- ازل
00000
عزوق عن بهارجها 000 الا يتمزق الحلل
صدوق عن رغائبها 000 فلا تصتاده المقل
بعيد عن مزالقها 000 وليس بخلقه شكل

000000
عتي في عوا صفها000 وهل يتزلزل الجبل
قوي في زوابعها000 فليس يهزه جلل
فتي في موقعها 000 وطوع حسامة الاجل
000000
يجده اليل في ركن000 قصي وهو يبتهل
يخاطب ربه وجلا 000 يكاد يزيبه الخجل
بلا ذنب يقارفه 000 كأن صلاحه خطل
000000
يجده - الصبح مبتسما000 كأن حياته جزل
ينم سلوكه عنه 000 ويتبع قوله العمل
وان دارت معاركها 000فلن يتراجع البطل
يري في الكون موطنه000وليس يحده طلل
رد مع اقتباس
  #45  
قديم 05-02-2010, 03:14 PM
الصورة الرمزية بنت الشيخ
بنت الشيخ بنت الشيخ غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 144
إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى بنت الشيخ
افتراضي

من ذكريات البركل
أرض ... ولكن تحمل الاقمارا أفق .. ولكي تنبت الأشجارا
سمقت على ذاك البساط عرائس نتقلد الأثمار والأزهارا
وغفت على ظل البواسق بركة عكست علينا النور والنوارا
لثم النسيم جبينها فتحرجت حتى تجعد وجهها وتواري

ومشي إليها وأردا متضاحكاً سرب الحسان كواعباًعذار وي
وحنت عليها غادة ممشوقة جمع المصور فضة ونضارا
وجرت علي الماء النمير بكفها وبمعصم قد زين السوارا
عجباً وقد سال الزلال بكفها لم يطفيء الماء النمير النارا
يا بركة مس الجمال جبينها فأعارها الأنوار والأسرارا
ورد الجمال إليك يطفي ناره ويزيد نار العاشقين أوارا
رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:34 AM.

زوار البركل من تاريخ 2011/7/11
free counters
التصميم والدعم الفني


Design By: Miner Skinz.com
Powered by vBulletin® Version 3.8.1, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir