المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المـــادح الشــــيخ حـــياتي


عوض جلاس
03-12-2009, 05:52 PM
ما دفعني للكتابة عن هذا الشيخ الجليل هو إعجابي الشديد به وبمدائحه النبوية
والتي كلما اسمعها أحس بطرب حقيقي لجمال الكلمات وسلاستها
فيتملكني شعور بأنني امام مادح وشاعر يأخذك نحو الوجد بكل أشكاله
أطرب لمدائحه واقف إجلالاً وتقديراً له وأترحم عليه
إنه المادح الشاعر الشيخ حياتي الذي صدح بمدائحه الكثير من المادحين
كنت أتمنى أن أجد من سيرته العطرة ما يشفي غليلي في التبحر في حياته الوريفة
ولكن لم يقع في يدي إلا القليل القليل
وأتمنى من الأخوة هنا إذا كان لديهم قصائد أو مدائح له أن لا يبخلو بها علينا
فالشيخ حياتي قامة تستحق الوقوف عندها والتوثيق لها حتى ولو لم يكن من منطقتنا
فيكفي أنه قد صدح بمدائحه أولاد حاج الماحي أيضاً
وهذا يدل يدل على إنه شاعر ومادح كبير له مكانته المميزة بين أقرانه
ولد المادح الشيخ محمد حياتي بن الحاج حمد بن محمد العربي عام 1290هـ الموافق 1871م
بقرية أم ضواً بان التي تقع شرق النيل الأزرق على بعد حوالي 40 كيلومتر جنوب شرق الخرطوم
نشأ في كنف والده الذي كان من أوائل تلاميذ الشيخ محمد ود بدر
استشهد أبوه في موقعة الحلفاية في حصار الخرطوم 1301هـ الموافق 1884م
فأشرف على تربيته جده لأمه الشيخ محمد ود بدر حتى توفى جده عام 1302هـ
وبعد ذلك تولى العناية به الخليفة أحمد الابن الأكبر للشيخ محمد ود بدر
بعد أن بلغ الشيخ حياتي سن الرشد انتقل من أم ضواً بان إلى موطن والده الأصلي منطقة العيدج وودراوه شرق الجزيرة
وأخيرا استقر به المقام بقرية الصقيعة على الشاطئ الشرقي للنيل الأزرق
على بعد 3 كيلومترات غرب مدينة رفاعة حيث أسس مسيده وأوقد نار القرآن
وبقي بهذه القرية حتى وافته المنية
في 23 جمادى الأولى من عام 1362هـ الموافق 29 مايو 1943م عن عمر بلغ اثنان وسبعون عاماً
اللهم أرحم شيخنا المادح الجليل الشيخ حياتي

عوض جلاس
03-12-2009, 05:59 PM
الشيخ حياتي من أميز شعراء المديح في السودان
وتميز عن غيره في قدرته الفائقة علي التبحر في القوافي الصعبة
كما أنه هام حباً وشوقاً ووجداً في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم
كغيره من المادحين الذين أثرو التراث السوداني والمديح بآلاف القصائد
والمدائح في عشق رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم
من الطرائف التي تحكى عنه إنه ذات يوم كان يجلس مع خاله فقال له :
انت يا حياتي يا ولدي ما فضل ليك في شوقك
لزيارة الرسول صلي الله عليه وسلم الا تهوهو زي الكلب
فما كان من الشيخ حياتي إلا وأن امتطى القافية ورد عليه بقصيدته الشهيرة :


ناهي اللهو
أنا لي في زيارتو هو
مولاي سويني ضو
وألحقني بمن مضو
وفي مدح شافع العصو
اخلص كاالاخلصو
في ملاء اوفي صو
احي الدنو والقصو


والقصيدة طويلة إلى أن ختمها بقوله :
البرق لاح ككو
نساني المهدو
لضريح هادي الهدو
ربي احدا كما الحدو
وعلي شافع العصو
صلاتي حياتي بو
احباها كما الحبو
احبا والحاببو

عوض جلاس
03-12-2009, 06:22 PM
طه المجيب
من أجمل قصائد الشيخ حياتي التي سمعتها
بصوت الفرقة الرائعة فرقة الصحوة
أداء الرباعي الجميل
عوض السيد أحمد .. المعصوم عمر .. زين العابدين الشيخ .. الطريفي أحمد

http://sudaniyat.net/up/uploading/taha_almujeeb.mp3


.

أحلام إسماعيل
03-12-2009, 07:50 PM
.hmmessage P { margin:0px; padding:0px } body.hmmessage { font-size: 10pt; font-family:Verdana } الجمال .
لوحة تفصيلية بديعة يا عوض جلاسى
احلام اسماعيل حسن

عوض جلاس
03-12-2009, 08:15 PM
.hmmessage p { margin:0px; padding:0px } body.hmmessage { font-size: 10pt; font-family:verdana } الجمال .
لوحة تفصيلية بديعة يا عوض جلاسى
احلام اسماعيل حسن

ألف شكر الأخت أحلام على المرور
وبالفعل الشيخ حياتي عليه رحمة الله
من الذين ابدعو في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم
نتمنى لو يساهم الأخوة معي في توثيق سيرته ونشر قصائده
تقبلي مودتي

واصل هاشم
03-12-2009, 08:51 PM
تسلم يا عوض جلاس
الله يخدر ضراعك
جيت من الجامعة فتران وزهجان والمدحة دي والله روقتني خاااااااالص
الله يجزيك كل خير
وياريت تواصل لينا في الروائع دي

صديق أحمد
03-12-2009, 10:01 PM
شكرا الأخ عوض جلاس على اختيارك الموف لهذا الشاعر الفذ وبالطبع الشيخ حياتي ود حمد كام من القلائل الذين جمعوا بين الفقه والشعر فكانت قصائده مليئة بكل الصور الجميلة من السيرة والمستقاة من أمهات الكتب وهو يكتب كما ذكرت بأسلوب السهل الممتنع وبكلمات رصينة يتمي بها عن غيره ويستطيع أن ينسج من المدحة الواحدة ربما ما يقارب العشرة نسخ تجئ كل منها بصورها وقافيتها المغايرة وجرسها الجميل ومعانيها الرائعة فكانت سلسلة ( القلاقل ) التي أبدع فيها وهي تعني سلسلة مدائح ( قل يا فمي ليهم بشكر ..... ) ..... ولما كان أولاد حاج الماحي أيضاً من متذوقي شعر المديح لم يجد الشيخ المجذوب عليه رحمة الله حرجا في تلحين مدائحه والتغني بها في ليالي المديح التي كانت عامرة في تلكم الأوقات حيث لحن ثلاث مدحات من تلك السلسلة (القلاقل) شكلت مع بقية مدائحهم عقدا رائعا من أروع المدايح النبوية والتي أثرت وأثّرت في وجدان كل من يسمعها .... وقيل أن الشيخ المجذوب سافر إلى الشيخ حياتي ودحمد في موطنه واستأذن منه في المديح بمدائحه وذكر له أن هذا هو سبب مجيئهم وأسمعه ثلاث مدحات بتلحينه وأداءه مع بقية أولاد حاج الماحي فطلب منهم أن يسمعوها له وهي ( ن يا فمي ليهم بشكر السادات أصحاب الرسول الشققوا الخودات ، ونم يا فمي ليهم بشكر الندر أصحاب الرسول الفيضن اتحدر ... ونم يا فمي ليهم بشكر الجيدين أصحاب الرسول الأيدولنا الدين )وبعد أدائها قال له ( والله يا ابني لم أكن أعلم أنها بهذه الروعة وبهذا الأداء إلا منكم فافعلوا بمديحي ما شئتم ) ...
شكرا عوض جلاس على هذا البوست القيم وعذرا على الاطالة حيث وقع مني هذا البوست موقعاً محبباً وأنا استذكر هذه المدايح الرائعة ،،،،
مودتي ،،،

صديق أحمد
03-13-2009, 02:03 PM
http://sudaniyat.net/up/uploading/aljaidein.wma

بحثت عن هذه المدحة وأدخلتها لمناسبتها لهذا البوست

عوض جلاس
03-13-2009, 03:02 PM
تسلم يا عوض جلاس
الله يخدر ضراعك
جيت من الجامعة فتران وزهجان والمدحة دي والله روقتني خاااااااالص
الله يجزيك كل خير
وياريت تواصل لينا في الروائع دي
تحياتي الأخ واصل
ومشكور على مرورك الجميل
وفعلاً مدحة جميلة وكلمات سلسة وأداء أكثر من رائع
وإن شاء الله سنواصل في سيرة الشيخ حياتي رحمه الله قدر الإمكان
تقبل مودتي

عبدالمنعم العوض
03-13-2009, 06:24 PM
يا سلام يا شيخنا عوض ده والله ياهو الكلام البيسري الوجدان حياتي ده شي اخر فهو صنو للعارف بالله الشريف يوسف الهندي وله معه مساجلات وصولات وجولات اتمنى ان نجد وقتا لنوثق لهذا المحب المجيد وصلى الله على سيدنا محمد فتح الله عليك اخي عوض

عوض جلاس
03-13-2009, 06:37 PM
شكرا الأخ عوض جلاس على اختيارك الموف لهذا الشاعر الفذ وبالطبع الشيخ حياتي ود حمد كام من القلائل الذين جمعوا بين الفقه والشعر فكانت قصائده مليئة بكل الصور الجميلة من السيرة والمستقاة من أمهات الكتب وهو يكتب كما ذكرت بأسلوب السهل الممتنع وبكلمات رصينة يتمي بها عن غيره ويستطيع أن ينسج من المدحة الواحدة ربما ما يقارب العشرة نسخ تجئ كل منها بصورها وقافيتها المغايرة وجرسها الجميل ومعانيها الرائعة فكانت سلسلة ( القلاقل ) التي أبدع فيها وهي تعني سلسلة مدائح ( قل يا فمي ليهم بشكر ..... ) ..... ولما كان أولاد حاج الماحي أيضاً من متذوقي شعر المديح لم يجد الشيخ المجذوب عليه رحمة الله حرجا في تلحين مدائحه والتغني بها في ليالي المديح التي كانت عامرة في تلكم الأوقات حيث لحن ثلاث مدحات من تلك السلسلة (القلاقل) شكلت مع بقية مدائحهم عقدا رائعا من أروع المدايح النبوية والتي أثرت وأثّرت في وجدان كل من يسمعها .... وقيل أن الشيخ المجذوب سافر إلى الشيخ حياتي ودحمد في موطنه واستأذن منه في المديح بمدائحه وذكر له أن هذا هو سبب مجيئهم وأسمعه ثلاث مدحات بتلحينه وأداءه مع بقية أولاد حاج الماحي فطلب منهم أن يسمعوها له وهي ( ن يا فمي ليهم بشكر السادات أصحاب الرسول الشققوا الخودات ، ونم يا فمي ليهم بشكر الندر أصحاب الرسول الفيضن اتحدر ... ونم يا فمي ليهم بشكر الجيدين أصحاب الرسول الأيدولنا الدين )وبعد أدائها قال له ( والله يا ابني لم أكن أعلم أنها بهذه الروعة وبهذا الأداء إلا منكم فافعلوا بمديحي ما شئتم ) ...
شكرا عوض جلاس على هذا البوست القيم وعذرا على الاطالة حيث وقع مني هذا البوست موقعاً محبباً وأنا استذكر هذه المدايح الرائعة ،،،،
مودتي ،،،
تحياتي الأخ صديق احمد
ولك الشكر وأنت تضيف هذه المعلومات الجميلة عن شيخنا عطر الله ثراه الشيخ حياتي
وحقيقة الكلام عن هذا الشيخ يفرح القلب وتعداد مآثره يسر النفس
ونتمنى أن تتحفنا بهذه المدائح التي ذكرتها كاملة
تقبل مودتي

Dr Salah Mohamed Elamin
03-13-2009, 08:22 PM
الحقيقة وقفت بنا عند شيخ كبير وعارف بالله وفذ من الافذاذ ومحب صادق للمصطفى صلى الله عليه وسلم
كلماته كانت ذات لحن بديع وتقرع الوجدان قرعا شديدا وتبكيك حبا وشوقا لرسول الله صلى الله عليه وسلم

الشيخ كان لايقول المديح الا وهو فى ثياب نظيفة وجديدة ومتعطرا

وكانت الطيور تقف بالقرب منه بدون حراك عندما يمدح

ويذكر انه ذات مرة قدم اليه احد المادحين الذين كانوا يأخذون من شعره وصوته ليس جميلا اخل بلحن وسياق القصيدة فقال له الشيخ حياتى ان كانت هذه قصيدتى فهذا طرفى منها انا ما عاوزه

كل قصيدة له كأنها كيان حي لاتزال فى وجدان وذاكرة الامة

عليه رحمة الله وجعل الجنة مثواه اللهم آمين

عوض جلاس
03-14-2009, 09:02 AM
بحثت عن هذه المدحة وأدخلتها لمناسبتها لهذا البوست

مشكور الأخ صديق أحمد على المدحة الجميل
وآسف على التعديل العملتو فيها بس عشان ما يشتغلو المدحتين في وقت واحد
خليتها تشتغل بعد ما تعمل ليها كليك
تقبل مودتي

عوض جلاس
03-14-2009, 06:22 PM
يا سلام يا شيخنا عوض ده والله ياهو الكلام البيسري الوجدان حياتي ده شي اخر فهو صنو للعارف بالله الشريف يوسف الهندي وله معه مساجلات وصولات وجولات اتمنى ان نجد وقتا لنوثق لهذا المحب المجيد وصلى الله على سيدنا محمد فتح الله عليك اخي عوض
تحياتي الأخ الباشمهندس عبد المنعم
ومشكور على مرورك الجميل
والشكر ليك ايضاً على الإضافة والمعلومة
نأمل أن تعود وأنت تحمل لنا المزيد والمزيد عن شيخنا الشيخ حياتي
ونتمنى أن يتحفنا الآخرون بالكثير عن هذا الشيخ الجليل
تقبل مودتي

عوض جلاس
03-16-2009, 09:21 AM
الحقيقة وقفت بنا عند شيخ كبير وعارف بالله وفذ من الافذاذ ومحب صادق للمصطفى صلى الله عليه وسلم
كلماته كانت ذات لحن بديع وتقرع الوجدان قرعا شديدا وتبكيك حبا وشوقا لرسول الله صلى الله عليه وسلم

الشيخ كان لايقول المديح الا وهو فى ثياب نظيفة وجديدة ومتعطرا

وكانت الطيور تقف بالقرب منه بدون حراك عندما يمدح

ويذكر انه ذات مرة قدم اليه احد المادحين الذين كانوا يأخذون من شعره وصوته ليس جميلا اخل بلحن وسياق القصيدة فقال له الشيخ حياتى ان كانت هذه قصيدتى فهذا طرفى منها انا ما عاوزه

كل قصيدة له كأنها كيان حي لاتزال فى وجدان وذاكرة الامة

عليه رحمة الله وجعل الجنة مثواه اللهم آمين
تحياتي الأخ د. صلاح
ومشكور على هذه الإطلالة الجميلة
وتحية ليك وأنت تضيف لنا بعض مآثر وذكرى الشيخ حياتي
من قصائده ايضاً
ونرجع علي ذو الجاه والتمكين
بالحب نمدحوا من غير ريا وتلكين
النبي الحليم المرضي اخو المسكين
بحبوحة الفخار للأمة والمالكين
نقبل مودتي

عوض جلاس
03-26-2009, 10:39 AM
تركيب القصيدة النبوية عند الشيخ حياتي
كما هو متعارف عليه عند جميع شعراء المدائح في السودان ‘ بنى الشيخ حياتي مدائحه فهي على النحو الآتي :-
تبدأ القصيدة ( بالعصا ) وهو البيت الأول الذي يردده المستمعون بلحن معين وبصورة جماعية عقب كل مقطع ينشده المادح
يلي ذلك أبيات يدعوا فيها لنفسسه وذريته ومحبيه بالخير والبركة
ثم أبيات في الثناء علي المصطفى صلى الله عليه وسلم ويسمونه ( الثناية )
ثم ذكر ميلاده صلى الله عليه وسلم من حيث التاريخ وما واكب الميلاد من آيات ومشاهد كونيه كرؤية القابلة لقصور الشام والروم وتصدع إيوان كسرى وخمود نار فارس وسوى ذلك
ثم مجموعة ليست قليلة من الأبيات في معجزاته صلى الله عليه وسلم
ثم بيت في مدح الصحابة رضوان الله عليهم
ثم البرق أو ( البريق ) وهو بيت يشير فيه إلى البوارق واللوامع والإشارات والإلهامات الحاصلة له من محبته للنبي صلى الله عليه وسلم وهي تعمل في قلبه كالبرق تماما فهي حارقة كنور موسى الكليم على نبينا وعليه أفضل الصلاة والتسليم التي رآها من الشجرة المباركة في الوادي المقدس حينما أراد الله تكليمه ( قال لأهله امكثوا ني آنست نارا لعلي آتيكم منها بخبر أو أجد على النار هدى )
وآخر بيت في القصيدة النبوية في الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ويذكر الشاعر اسمه في هذا البيت الأخير حتى نعلم من قائل هذه القصيدة ....

عوض جلاس
04-02-2009, 07:22 AM
الأخ صديق أحمد سلام
شايف الرابط حقك بي غادي لحق أمات طه
عشان كدة جبتو بي جاي
بشكر الجيدين
http://sudaniyat.net/up/uploading/aljaidein.wma


.

ود المقل
04-02-2009, 08:51 AM
الأخ عوض جلاس .. سلام بالقواسيب ..

أي حديث لن يعبر عن روعة هذا البوست في حضرة
هذا الألق الصوفي الشفيف عند مداح النبي عليه صلواة
الله وسلامه عليه ..
شكرأ أخي عوض .. ولك الود ..

صديق أحمد
04-22-2009, 03:59 PM
قصيدة الجيدين
من ديوان الشيخ حياتي .
ويلاحظ فيها تصرف أولاد حاج الماحي بما يراعي توحيد وتيرة النظم والدعاء بصيغة الجمع لمراعاة السامعين وبعض الاختصار ....
http://sudaniyat.net/up/uploading/ALJAIDEEN1.JPG

صديق أحمد
04-22-2009, 04:13 PM
http://sudaniyat.net/up/uploading/ALJAIDEEN2.JPG

صديق أحمد
04-22-2009, 04:20 PM
http://sudaniyat.net/up/uploading/ALJAIDEEN3.JPG

عوض جلاس
04-22-2011, 10:35 PM
http://alraed-sd.com/portal/thumbnail.php?file=_____________________________op t_509202985.jpeg&size=article_mediumضريح الشيخ حياتي

عوض جلاس
04-22-2011, 10:35 PM
http://alraed-sd.com/portal/thumbnail.php?file=_____________________________op t_509202985.jpeg&size=article_mediumضريح الشيخ حياتي

عوض جلاس
04-22-2011, 10:38 PM
نبذة أخرى عن الشيخ حياتي
هو محمد حياتي حاج حمد العربي، ولد بقرية أم ضواً بان، ريفي الخرطوم عام 1290هـ. والده حاج حمد العربي تلميذ الشيخ محمد ود بدر.
وجده لأمه الشيخ محمد ود بدر. ويتصل نسب الشيخ حياتي بالشيخ العبيد ود بدر من ناحية أمه آمنة بنت فاطمة (أم بركة) شقيقة الخليفة أحمد بلاع الابن الأكبر للشيخ محمد ود بدر. أما من جهة حسبه فهو مسلمي بكري ينتسب إلى جده أبي بكر الصديق رضي الله عنه.
نشأ محمد حياتي في بيت علم ودين وجهاد حيث كان والده (حاج حمد العربي) تلميذاً للشيخ محمد ود بدر الذي ناصر المهدية وشارك مع أبناء الشيخ ود بدر في عدة معارك كان آخرها معركة حلينقو عام 1301هـ بالحلفايا حيث سقط حاج حمد شهيداً بالجردة وقبر بشمبات. فكفل الشيخ محمد ود بدر هذه الأسرة، والتي تضم محمد حياتي وأخويه المبارك والمختار، إلى أن وافته المنية بعد عام واحد من وفاة والده عام 302هـ. وبعدها كفله خاله لوالدته الخليفة أحمد بلاع. والمعروف أن جدته فاطمة أم بركة كانت تقوم على نفقة مسيد والدها في قرية النخيرة وقد كان مشهوداً لها بأعمال الخير فكانت تجهز أكثر من 12 قدحاً في كل ليلة لإطعام الضيوف وطلاب مسيد القرآن وكانت تقوم الليل حتى يطلع الفجر فتنبه المؤذن للصلاة، لذلك سميت أم بركة.
بعد سقوط المهدية رجع الشيخ محمد حياتي وأخواه (المبارك والمختار) إلى مقر والدهما في منطقة الحضور وود النور وعد الشيخ جماع بشرق الجزيرة جوار مدينة الهلالية. وقد كان يواصل أهله بمنطقة العيدج جوار مدينة ود راوه حيث أهل والده من هناك، كما تربطه صلة رحم بالشيخ إبراهيم ود نفيسة.

عوض جلاس
04-22-2011, 10:40 PM
مسيرته التعليمية

حفظ شيخنا وشاعرنا محمد حياتي القرآن الكريم بأم ضواً بان بمسجد الشيخ محمد ود بدر، علي يد حاج الطيب ود بدر ثم على يد الفكي عبد الرحمن الهلاوي شيخ خلوة أم ضواً بان. ثم درس العشماوية والعزية والرسالة على يد الفكي الأمين حاج حامد بأم ضواً بان. ثم تتلمذ أيضاً على يد شيخ العلماء محمد البدوي بم درمان. ثم واصل مسيرته التعليمية بمطالعاته واجتهاداته الشخصية لكتب الصحاح وكتب الإمام أبو حامد الغزالي خاصة أحياء علوم الدين، ويبين ذلك شعره في مدحته «بعد الليل ما جن ناس ليلي جني» ومدحته «وعلى الرسول يا قوم مادم بقاكم»وكما اطلع على العديد من الكتب كالشمائل والشفاء والبردة للبصيري وغيرها من الكتب التي نجد فيها من الإشارات التي تضمنها شعره.

عوض جلاس
04-22-2011, 10:41 PM
زوجاته وأولاده

كانت أولى زوجاته بقرية أم دقرسي بالجزيرة، حيث تربطه صلة روحية بأخيه وزميله في الخلوة الشيخ محمد يونس. ثم أعقبها بزواجه الثاني من بنت عمه فاطمة دياب بالحضور. ولم ينجب منهن ذرية، الأمر الذي دفعه بالزواج للمرة الثالثة من آمنة علي جلي بقرية الصقيعة ريفي رفاعة عام 1317هـ والتي أنجب منها كُبرى بناته فاطمة الحاجة ثم محمد نور الهدى أكبر أولاده الذي توفى بأم ضواً بأن وفن بالحصايا ثم أنجب بعده دار الخلود.
ثم تزوج بآمنة محمد حسن بأم دقرسي عام 1334هـ وهي التي أنجبت له من بعد ثالث أبنائه أحمد الطيب 1338هـ ثم أحمد المصطفى 1344هـ. وكانت آخر زيجاته من فاطمة محمد سعيد البرقي بقرية الصقيعة عام 1336هـ والتي رزق منها ابنه محمد تاج الأصفياء في نهاية العام ثم أنجب منها قمر الكمال عام 1341هـ وبعده شقيقته خادم الله عام 1345هـ شمس الفلاح الكبير عام 1929م والذي توفى صغيراً ثم أنجبت من بعده شقيقته أم بركة ثم تلاها شمس الفلاح الصغير عام 1934م وكانت صغرى بناته دار الخلود عام 1938م هي آخر ذريته.

عوض جلاس
04-22-2011, 10:44 PM
شعره

بدأ الشيخ حياتي قرض الشعر ولم يتجاوز عمره 19 عاماً وتحديداً في العام 1909هـ اتسمت أشعاره بروح الإسلام ومحبة الرسول صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام. أما شعر المديح فمجهول البداية، لكن له قصة مع عمه الشيخ الأمين صقر البرزن حيث سأله الشيخ الأمين يوماً أن كان بدأ يقرض الشعر فيجيب الشيخ حياتي بلا فيرد عليه الشيخ الأمين بالقول (سوف تكون مادحاً لرسول الله حتى يعدم فمك السن)، والعجيب أنه عند وفاة الشيخ حياتي لم تكن بفكيه سناً واحداً، وقد عبر عن ذلك في إحدى قصائده بقوله:
تراه عيناي الرمي أسناني صلاة محبوبي النبي العدناني
وبالإَضافة إلى مدائحه فقد كانت له:
* قصائد عصماء في الصحابة تسمى الحربية
* وقصائد أخرى يمدح فيها آبائه وأجداده وشيوخه بأم ضواً بان
* وأناشيد أخرى كثيرة يقوم فيها بدرو الناصح الواعظ والعبد الراجي.
ويلاحظ أن أشعار الشيخ حياتي تتسم بجودة الوصف والسبك وانتقاء المفردات والجناس وفنون البلاغة، مع الالتزام بثلاثة أحرف في القافية طيلة القصيدة والتي قد تحوي على أكثر من ستين بيتاً ومن عيون شعره مدائحه التي تبدأ بـ(الشوق الشوق) ومدائح القسم التي تبدأ بـعيب شبابي و طب زماني و على الرسول يا قوم وله من هذا المنوال قرابة الثلاثين.

عوض جلاس
04-22-2011, 10:47 PM
أوقات تأليفه للمديح

لم يكن للشيخ حياتي وقتاً محدداً للتأليف، فقد يرد عليه في كل الأوقات ولكن غالبه يكون بعد صلاة العشاء حيث يختلي بنفسه قبالة النيل الأزرق ثم يعود ليدون ما فتح الله عليه به من المدائح والقصائد. وقد ذكر عنه أنه ألف تسعة من المدائح في ليلة زفاف إحدى زوجاته إليه. وأورد تلميذه على ود حسن أن الشيخ حياتي قال له: لقد ألهمني الله بتأليف عدد من المدحات ليلة البارحة بعد انصرافكم عني وقبل مجيء إحداهن «صلاة الله رحماني على سيد هود ولقمان». وقد سأل فيها الله أن يرزقه ابنين صالحين تقيين ووجهين. وهذا يدل على أن الشيخ حياتي كان يتمتع بملكة هائلة وخصبة في التأليف والقريض كما يدل أيضاً على حبه للرسول صلى الله عليه وسلم فهو في يوم زفافه ينشغل بمدح المصطفى دون الانشغال بليلة عرسه واستقبال عروسته.

عوض جلاس
04-22-2011, 10:48 PM
مدوناته ومدائحه

للشيخ حياتي ديوان شعر دونه بخط يده وقد ساعده في تدوينه أبناه شيخ تاج الأصفياء والفكي الصديق نجل أخيه الشيخ المبارك، فاق منتوج للشيخ حياتي الشعري أكثر من ألف مدحة لم يحفظ منها إلا حوالي أربعمائة مدحة. تم جمعها وتدوينها بخط اليد بواسطة ابنه وخليفته الأول أحمد الطيب، وقد تمكن حفيده الدكتور الطيب الخليفة أحمد المصطفى بمساعدة الدكتور محمد المهدي بجامعة الخرطوم من توثيق ذلك بتحقيق ديوان يحوي قرابة 250 مدحة في طبعة أولى صدرت عام 1993 قرظ له البروفيسور عون الشريف قاسم. وما زال البحث جارياً مع أتباعه ومريديه لجمع ما تبقى لإصدار المزيد من إنتاجه وتوثيقه ويحفظ هذا التراث الذي يعتبر ثروة أدبية لجميع أهل السودان.

عوض جلاس
04-22-2011, 10:51 PM
خدمته للقرآن الكريم

كرس الشيخ حياتي جهده في خدمة القرآن والكريم وأهله حيث أوقد تقابة القرآن بقرية الصقيعة في العام 1318هـ بعد زواجه الأول بها. ثم تحول إلى مقر إقامته بنفس القرية بجوار صهره محمد سعيد البرقي حيث أسس مسجداً عام 1326هـ وأنشأ مكاناً للضيافة ومنازل لطلاب العلم والقرآن الذين وفر لهم نفقات الإعاشة والسكن على حسابه الخاص. ولا يزال بنيانه الذي أسسه علي نور القرآن يزدان ويزخر بحفظة كتاب الله وتلاوته تحت رعاية خليفته الأول أحمد الطيب ومن جاء بعده. وتقام به الآن شعائر الصلوات الخمس وحلق الذكر كما يقصده الناس في المواسم والأعياد. وقد تلقى فيه العديد من أبنائه وأبناء المنطقة القرآن وعلومه منهم على سبيل المثال والفكي بشرى الفكي حسب الله والفكي بشرى بدروه خلوة لتعليم القرآن بمسجد الشيخ يونس بأم قدرسي، والجدير بالذكر أن الشيخ حياتي الصقيعة مقراً له لارتباطه الوثيق بأهلها فهم أبناء عمومته وقد وجد فيهم التربة الخصبة الصالحة لنشر علمه فلم يبخل عليهم بما وهبه الله من علم.

عوض جلاس
04-22-2011, 10:53 PM
تفاعله مع بيئته

كان الشيخ حياتي متفاعلاً مع بيئته التي عاش فيها يظهر ذلك في:
* الدور القيادي البارز في تعليم القرآن في المنطقة.
× الدور البارز في تعليم الفقه والشعائر في المنطقة.
* الدور القيادي والبارز في المناسبات الدينية كإمامة الصلاة وعقود الزواج والإصلاح بين الناس في المنطقة.
* شعره ومفردات قصائده التي عكس من خلالها ما يهم إنسان المنطقة ومن ذلك ما ورد في مدائحه ألطف بنا من لم تزول من الوباء الما خلي زول»وأدرك أدركنا» و»يا عاشق الماحي قوم» ومردات ذلك تأثره بما يجري حوله من نهضة اقتصادية وحراك اجتماعي وإنساني وأوبئة تأثرت بها المنطقة.
* كما أنه قام بحفر الآبار للسقي والشرب مما ساعد في حل مشاكل المياه وتوفرها للناس ومواشيهم.
* كما أنه أنشأ مقبرة للقرية والقرى المجاورة بدأها بابنه.

عوض جلاس
04-22-2011, 10:54 PM
حياته اليومية

كان الشيخ حياتي يرتب وقته ترتيباً دقيقاً فبعد أن يصلي الصبح في مسجده يمكث في محرابه يتلو القرآن الكريم والأذكار والصلاة على الرسول والأوردة الجزولية إلى أن تشرق الشمس. ثم يخرج الساعة الثامنة صباحاً للضيوف ومقابلة أهل الحوائج يتناول معهم الإفطار ثم يخلد إلى القيلولة. ويعود بعدها ليصلي بالجماعة الظهر ويبقى مع الناس حتى صلاة العصر. بعدها ينصرف لأذكار المساء حتى يؤذن المغرب فيخرج للصلاة ثم يعاود أذكاره حتى صلاة العشاء التي كان يؤخرها حتى يقابل ضيوف المساء وأصحاب الحوائج من طلابه ومريديه. كما أنه يشارك في معالجة قضايا وحوائج الناس والاستماع لمشاكلهم بإسداء النصح والمشورة لهم. ويلاحظ أن الشيخ حياتي كان يسخر معظم وقته للعبادة وتلاوة القرآن ومطالعة دلائل الخيرات والجزولية والإشراف على طلابه. وكان يلبي دعوات مريديه لإحياء الليالي بالقرى المجاورة ومشاركتهم في مناسباتهم المختلفة مما اكسبه محبة إتباع طلابه وطاعتهم له واحترامه.
.

عوض جلاس
04-22-2011, 10:55 PM
معاصروه من شعراء المديح

كان للشيخ حياتي لقاءات تسودها المحبة والاحترام بين معاصريه من شعراء المديح ومنهم ود سعد وأبو شريعة وود عبد الملك وود البقو وكانوا يجاربون بعضهم البعض في مدائحهم. ويدل ذلك على تقارب وائتلاف مقاصدهم في محبة المصطفى صلى الله عليه وسلم. وكانت له مساجلات ومحبة وود مع الشريف الهندي عبر عنها في مدحته «مرمي الغرام يا الهندي» ويحكي أن بعض الشعراء في عصره أحسوا بخطورته عليهم فعابوا عليه صغر السن فرد عليهم «يا مداح سمح الكحل، حاس بالصغر حاس بالجهل، لسع على تحمل الرحل، لكن أظن بابوري حل، رقي بالسلالم فاق زحل».

عوض جلاس
04-22-2011, 10:56 PM
أتباعه ومريديه

يمثل الدباسيون غالبية أتباعه وهم من قبائل الشكرية الذين يتمركزون بالحصاحيصا وقرية الضالة وكانوا يحضرون الموسم ويتفانون في خدمة المسيد والضيوف وقد ذكرهم الشيخ حياتي في مدائحه ودعا لهم بالخير والبركة. وكذلك فقد التف حوله أهالي القرى المجاورة لقرية الصقيعة بمختلف مشاربهم ينهلون من علمه ويطلبون حكمته وإرشاده ويقتدون بنهجه وصلاحه وقد تتلمذ على يديه الكثير من أبنائهم فحفظوا القرآن وتعلموا الكتابة.

عوض جلاس
04-22-2011, 10:57 PM
وفـــــــــــاته

توفي الشيخ حياتي في يوم 29 مايو 1943م جمادي الأول عام 1362هـ عن عمر يناهز 72 عاماً وقد ذكر بعض أتباعه أنه جمعهم ذات يوم قبيل وفاته فقال لهم «يا فقراء تجمعنا الطاعة وتفرقنا المعصية عما قريب تفقدوني تجدوني مافي» هكذا كانت نصائحه لأتباعه ومريديه يأمرهم بالخير ويحثهم عليه وينهاهم عن الشر ويحذرهم منه.
والحمد لله ما زال المسجد عامراً بإقامة الصلوات وتلاوة القرآن وحلقات الذكر وهناك مكتبة إلكترونية ثقافية لتعليم القرآن الكريم برعاية حفيده بروفيسور صديق أحمد المصطفى نائب مدير جامعة الخرطوم حالياً.
هذه نفحات عطرة من حياة الشيخ حياتي الذي ترك بصماته واضحة في المجتمع السوداني من خلال مدائحه الخالدة الرائعة للمصطفى صلى الله عليه وسلم، نسأل الله أن يتغمده بوافر الرحمة والمغفرة

عوض جلاس
04-22-2011, 11:50 PM
المكملا
يا ربي يا مجيب صلي على الحبيب شوقنا لي المكملا
بصوت فرقة الصحوة
رحم الله الشيخ حياتي وأدخله فسيح جناته
اللهم ارحم خالد الحاج واجعل الفردوس الأعلى مقامه ومستقره

http://wdalsharef.com/upload/attach/a084b742c7.mp3

موسى الحسين
04-23-2011, 07:53 PM
الهمام عوض جلاس

تحياتي

شكراً لهذا التوثيق عن حياة هذا المادح الكبير رحمه الله وأحسن إليه
ليكتمل هذا الملف أرجو الأجتهاد في أنزال شئ ولو يسير من شعره خاصة تلك القصائد التي ترنم بها اولاد جاج الماحي والتي وردت في مداخلة أخونا صديق أحمد والتي بدأها ب نم يا فمي ليهم .

مع تخياتي

عوض جلاس
08-02-2011, 12:35 AM
الهمام عوض جلاس

تحياتي

شكراً لهذا التوثيق عن حياة هذا المادح الكبير رحمه الله وأحسن إليه
ليكتمل هذا الملف أرجو الأجتهاد في أنزال شئ ولو يسير من شعره خاصة تلك القصائد التي ترنم بها اولاد جاج الماحي والتي وردت في مداخلة أخونا صديق أحمد والتي بدأها ب نم يا فمي ليهم .

مع تحياتي
مشكور الأخ موسى الحسين على مرورك
وإن شاء الله سأحاول البحث عن بعض قصائده لإنزالها هنا

عوض جلاس
08-02-2011, 12:50 AM
مرمي بالغرام يا الهندي


ممكون بالغرام خلوني يا لايمين =
واسالوا حالي عنها البي الغرام عالمين=
لو كان جاهلين قولولي من هم مين=
الهندي الشريف يوسف من الرامين=
ما سوي الشبه هام وهيم الهايمين=
واحرق مهجتي قد صادا بي سهمين=
ونرجع علي ذو الجاه والتمكين =
بالحب نمدحوا من غير ريا وتلكين=
النبي الحليم المرضي اخو المسكين=
بحبوحة الفخار للأمة والمالكين=
من اجلو انفدا اسماعيل من السكين=
ابراهيم ونوح والكليم هالكين=
لولا ما الرسول الظللوا الملكين=
حسن المصطفي ما اوصفوا الواصفين=
حسن المصطفي ما اكدو الشايفين=
بحر المصطفي منه الرسل غارفين=
نبل المصطفي يؤلف جفا الجافين=
عهد المصطفي اوفى من الوافين=
اصحابوا الكرام الهزموا الصفين =
نعم هم ونعم خلاصة الصافين=
اولاد المعزة الفي القتال بينين=
سل عنهم بدر سل سل احد وحنين=
الليلة البريق ادخل علي وجعين=
اضرم نار حشاي وابكي القلب والعين=
احرمني الوسن يا سارد السبعين=
ذكرني الرسول والصحب والتابعين=
مكة والمناسك ومن بها ساعين =
وقول البقيع والفيهو مجتمعين=
ولا تنسي أحد شهدا يكيلو العين=
عين يامعين لنا عين=
واسعفنا بي زورة شافع الشافعين=
الصلاة والسلام ما شعشعن آيتين=
ما لاحن بروق ما صب ماهو هتين=
ما امتلأت ضروع او اثمر شجر لي التين=
نجي والخدم يلبس بها خلعتين=
نجل الحاج حمد حياتي في الفايزين =
واحسب اصدقا الفي الوداد ثابتين=
نحظى بالرضا ونرقابا مرتبتين=

عوض جلاس
08-02-2011, 12:57 AM
ملحمة المبشرات
http://www.sudanyat.org/upload/uploads/mobsherat.mp3

بدري الياس
08-02-2011, 09:23 AM
رمضان كريم،
مشكور عوض على البوست الجميل والثري عن المادح النحرير الشيخ حياتي..
فقط ينقصه ذكر المصادر لإكمال عملية التوثيق وحفظ الحقوق.
،
واضم صوتي للمطالبين بمزيد من القصائد.
،
،

بدري الياس
08-03-2011, 09:14 PM
البوست ده نكهتو رمضانية،
عشان كده ما تخلوهو يحتل...

عوض جلاس
08-03-2011, 09:20 PM
رمضان كريم،
مشكور عوض على البوست الجميل والثري عن المادح النحرير الشيخ حياتي..
فقط ينقصه ذكر المصادر لإكمال عملية التوثيق وحفظ الحقوق.
،
واضم صوتي للمطالبين بمزيد من القصائد.
،
،

رمضان كريم الأخ بدري الياس
ومشكور على مرورك الجميل
وفعلاً الشيخ حياتي من المادحين الذين يأسرونك بعذب كلماتهم
وجدت نفسي مجذوب في محراب إبداعاته
عن التوثيق فالمصادر متعددة
منها المواقع الإلكترونية وقصاصات الصحف
أما المدائح كنت محتفظ بها وقمت برفعها
وإن شاء الله سوف أورد المصادر في التوثيق القادم
تقبل تحياتي

بدري الياس
08-09-2011, 08:29 AM
مشكور الأخ عوض جلاس على الرد وتوضيح المصادر وعلى البوست الجميل تاني..
،
وبالصلاة على النبي يرفع إلى أعلى الصفحة..

عوض جلاس
08-09-2011, 08:15 PM
مشكور الحبيب بدري الياس على رفع البوست
وأهديك مدحة بعد الليل ما جن ناس ليلى جني

من بعد الليل ما جن ناس ليلى جني=
زاد الغرام علي وبالشوق شجني=
****=
بعد السحر جائني وحسّسني=
أعني ركيعاتي الكان آنسني =
أنستهن في مدحي فأجلسني=
بثن علوم حضراتن ونافسنّي=
****=
بملابس الأحباب يا زيد كسني=
ورَوني بي ريقن ما يبسني=
حفرن مدينة قلبي فأسسني=
لي زاتهن ربنّي ودرسني=
****=
في مدرسة كتابن ألحقني=
بعد امتحان لجنادن عانقني=
وقبلني بالمجان داخلي ورقني=
وببنود حصص تدريسن حققني=
****=
وهناك زارني حالا لغني=
أقصد معانينا سهلا سقني=
وشردت بين احضانن ومزقني=
وطرحني بعد الضرب وفارقني=
****=
نشلني من العامة وثقفني=
وقالنلي هاك بنا قد صرت فني=
قدم برامجنا من كل فن=
يقبل كلامك في دا الشان كفني=
****=
حلن لأحزابي هنا طمنني=
وخبر انتدابي أذيع فيها وعمني=
بجنود مظلات غيبن حاصرني=
في صدرهن ورباطن أمنني=
****=
كتبن نصوص ميثاقن وختمني=
وباعني مشريا ودنن مني=
ناجني خلف حجابن وكلمني=
بالوجدو زاد علي وألمني=
****=
خلعن ثيابي الرثة وجردني=
ومما سوى مشروبن هددني=
وفي مؤتمر أقطابن أوفدني=
وحكمني تحت مرادن وأبدني=
****=
سنن قوانين حالن وكاففني=
وقطعن صلاتي بغيرن حالفني=
إحتلن أجزائي كلي وعفني=
لا رسوم ولا جزية ما كلفني=
****=
في نادي ندوتهن نشرن عني=
وبعريض خطوط تاريخن متعني=
وحصل التلاقي هناك وما ادعني=
كشفن لذاك الساق وطمعني=
****=
سارن أمامي إلى ما فيه ظني=
حتى انتهينا هناك ووعظني=
قالن فلا تفشى خذ ما أظن=
إلا لمن أهل هنا لاحظني=
****=
في برلمان أسماهن عاهدني=
وأمام رئيس ديوانن معهدني=
أعضايا نوابي فز أيدني=
سقطت معارضتي وما استعبدني=
****=
خاطبتهن مسرور لا تودعني=
كونن معي وبذلك شجعني=
برزن بألحاظن أو من دعني=
لحضور مؤتمرن يهلينا عني=
****=
صلوات ابن ابزيد أهداها مني=
لي روح سراج مقصودن والتمني=
احمد غطاء أسوار سورن ضمني=
صلى عليه الله سلامو مني=


المصـــــــدر (http://www.aldowaim.com/vb/archive/index.php?t-8439.html)





.

بدري الياس
08-10-2011, 07:38 AM
مشكور عوض على الإهداء،
وطبعاً قصيدة/مدحة "بعد الليل ما جن" الأصلية هي من أشعار الشيخ حياتي، وقد نسج على منوالها الكثيرون غيره ومن ضمن تلك القصائد هي هذه التي أهديتنيها مشكوراً، وهي -كما يتضح من توقيع الراوي في أبياتها الأخيرة كما درج أن يفعل المدّاح- من أشعار الشيخ "ابن ابزيد":
(صـلـوات ابــن ابـزيـد أهـداهـا مـنـي
لي روح سـراج مقصـودن والتمنـي)
ومن قبل ذلك تفصح الكلمات والعبارات المستخدمة في القصيدة أنها لمادح لاحق لمادحنا الشيخ حياتي، فنلاحظ الاستخدام المكثف للمصطلحات السياسية التي انتشرت وتم تداولها بين العامة في السودان بشكل واسع بعد الحرب العالمية الثانية ودخول الإذاعة وانتشار الصحف وهكذا. ومن مثل هذه العبارات لاحظ معي هنا:

حــلــن لأحــزابــي هــنـــا طـمـنـنــي
وخبـر انتدابـي أذيــع فيـهـا وعمـنـي
بجـنـود مـظـلات غيـبـن حاصـرنـي
كتـبـن نـصـوص ميثـاقـن وختـمـنـي
،
وهذا فقط مثال من الكثير من مثل هذه العبارات والمصطلحات الحديثة التي استخدمت في القصيدة بشكل جيد ومتقن كمثل برلمان ونواب ومؤتمر وحلف ورئيس الديوان وهكذا.
،
وهنا أهديك أخي عوض وكل المريدين والعشاق، مدحة "بعد الليل ما جن" للمادح الشيخ حياتي ومن أداء أولاد حاج الماحي:

http://www.sudanyat.org/upload/uploads/b3dalailmajun.mp3

،
،
مع وافر المحبة..

عوض جلاس
08-10-2011, 08:15 AM
لك التحية والشكر الأخ بدري الياس على هذا التوضيح
وهكذا يكون التوثيق بالبحث عن الأصل في من نوثق له
وأنا بالفعل عندما قرأت القصيدة لم أكن مقتنع بأنها للشيخ حياتي
لأن نَفَس الشيخ حياتي وروح كلماته لم تكن موجودة فيها
وكلمات القصيدة التي أتيت بها أنا كلمات معاصرة وحديثة نسبياً
لك الشكر مرة أخرى على توضيحك وعلى القصيدة بصوت أولاد حاج الماحي