المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مكتبة العملاق محمد الحسن سالم (حميد)


مصعب علي
10-02-2008, 07:56 AM
محمد الحسن سالم (حميد)
http://www.alnsri.com/upload/uploads/258525252.jpg
شاعر سودانى ذو حس صادق .. واختياره لكلماته تتم بعناية فائقه تؤخذ من صميم معناة المجتمع السوداني ..صوته يعنى الملايين الغلابه التى تعانى من الفقر والجوع والابتزاز
مثال واضح للمواطن السودانى فى حقب التاريخ
تغنى له الفنان الراحل مصطفى سيداحمد احمد باروع الحانه
يعشقه الشباب فى كل الجامعات السودانيه .. كما انه محبوب وسط الطبقات المثقفه فى مجتمعنا الحبيب
في هذا البوست ساتناول ما كتبه استاذنا حميد حسن سالم كما يحلو لنا ان نسميه من هذه الكلمات الرصينة التي تجد القبول داخل وخارج وطننا العزيز

مصعب علي
10-02-2008, 08:11 AM
اجرت معه «المشاهد» حوار لساعات طوال وهو يشد محاوريه الاساتذة ازهري محمد علي ـ عبد المنعم شجرابي ـ الهادي أحمد هارون ومحجوب محمد أحمد بحديث رائع وطويل..
فإلي مضابط الحوار

**********
لاحقتني المضايقات في قريتي «نوري» وأنا مجرد «تربال
»
خرجت من الودان بوصية من مصطفي سيد احمد واحلف بالله أنني لم تكن لي رغبة في الخروج لكن
كنت اريد ان اكون قريباً منه لأعيش معه لحظات المرض
مصطفي سيد أحمد لم يمت .. بل تم اغتياله
**********
الغربة مضاد حيوي للإحساس بالوطن وها هو حميد يعود لهذه الأرض الطيبة هل يمكن أن تعكس لنا إحساسك وانت الآن في السودان؟


ـ مثلي ومثل أي«زول» طوّل من اهله وجاء راجعاً لهم ويمكن أقول ان الاختلاف وزيادة الخير اني اعود لأهل ولبلد بحالها والاحساس هنا وبعيداً عن الصورة الخاصة يجب ان يكون احساساً بالمسؤولية بمعني أنك اذا كنت غائباً لفترة طويلة عن أُناس يشتهونك وانت تشتهيهم بعد ان رافقتهم لفترة وانقطعت عنهم وان كانوا هم يجدونك من حين لآخر عبر الكاسيت أو بالاخبار المحمولة ولكنك لاتجد أخبارهم وانا عدت لارتبط من جديد بهؤلاء الناس واقول لكم ان معظم الناس الذين يسمعون شعري هم أصحاب اكثر من كونهم مستمعين أو معجبين وصحيح اننا خرجنا من وسط هؤلاء الناس لكنهم بقوا في دواخلنا وخرجنا من وسطهم لندخل فيه من جديد والظروف هي التي فرضت علينا الخروج فانا لست مغترباً وعندما خرجت من هنا عام 96 وكان من المفترض ان يكون الخروج قبل ذلك بعدة سنوات ايام حياة المرحوم مصطفي سيد احمد حيث كنت اريد ان اكون قريباً منه وليس من اجل ان نغني مع بعض فقط بل لأعيش معه لحظات المرض ولأستطيع ومن خلال مصطفي ان اغني الغناء الذي يمكن ان يصل للناس واقول ان مسألة الغناء هذه ليست مسألة اساسية فالشئ الاساسي هو العلاقة التي تربطني بمصطفي باعتبار اني اريد ان اتفقده وامارضه وأكون معه وبعد ذلك تأتي هذه الاشياء واقول إنه وبعد تلك المضايقات التي حدثت ابان وجودي في نوري وتواجدت هناك طوعاً واختياراً ولم يكن هناك نشاط أو ليالي شعرية بل انسان تربال وسط اهله وتخيل هذا التربال وهو يحمل الطورية ويخرج للزراعة وهو يحمل في رأسه هم انه سيلقي القبض عليه ويتم اقتياده الى اي جهة من الجهات ونحن بالرغم من وجودنا في البلد الا وانهم لم يريحونا ومنعونا من التواصل مع أهلنا واقول لكم سراً ولناس المشاهد كلهم فأنا في البلد نوري الصغيرة الضيقة التي يمكن ان ادخلها بيت بيت واتلو عليهم قصائدي بدون اي تحفظات فنحن في نوري عائلة كبيرة فيتم منعك من ان تقرأ الشعر في النادي وبخطاب رسمي هذا شئ .. والشئ الاخر انك تكون مدعواً لوجبة عشاء أو اي مناسبة في اي مكان فيأتوا لاقتيادك وكأنك كنت تجمع الناس لتحريضهم باسقاط الحكومة وانا اقول لم تكن هناك حكومة تم اسقاطها من نوري ولا أظن ان هناك حكومة سيتم اسقاطها من هناك ولكن كل ماكان يحدث في السنوات الماضية لم يتم لأسباب جديدة ولكنهم تعاملوا معنا وفقاً للفهم والاحداث القديمة وهذه «حكوى» مملة و«حكوى» سمجة عندما نجلس لنحكي عن كل ماكان يحدث منهم في حق شخص اختار طوعاً ان يستقر مع اهله ويحمل الطورية ولكن الشعر في الدواخل لا يموت وغصباً عني وهذا قدري أن اقول الشعر والغناء ولكن وكما قلت قبل ذلك عبر هذه الصحيفة فهؤلاء الناس ينظرون للقصيدة بالمفهوم والنظرة الأمنية حيث كان من المفترض أن يطلقوا النقاد على القصيدة بدلاً من ان يطلقوا الاجهزة الامنية ولا توجد قصيدة في هذه الدنيا اسقطت حكومة وغير ذلك فان أي قصيدة ومهما كان اطارها وكاتبها فانها تحمل في داخلها معني سياسي وهناك سر أقوله لأول مرّة ففي نفس اليوم الذي استلمت فيه حكومة الانقاذ مقاعد السلطة جاءني أحد الاشخاص المتابعين لشعري والمهتمين به جاءني جارياً وقال لي ياحميد الليلة جات حكومة كأنها قرأت قصائدك وجاءت تنقذ البلد.. فاذا بالأمور تسير بطريقة اخرى ويتعاملوا معنا وكأننا سياسيون .. فيا جماعة والله نحن شعراء وشعراء بسيطين ومساكين ومانعرفه هو الغناء، فلسنا معارضين فالسياسة والمعارضة لها ناسها القادرين عليها ومتفرغين ليها ، لكن في كل الدنيا وفي كل الكون دائماً وليس في السودان فحسب نجد أن المغني الشعبي تلتف الناس حوله وبالذات في ايام المحن حيث يتحول الى رمز بالنسبة لهؤلاء الناس وكان قدرنا أن نكون نغني لبلدنا ولناسنا وما واجهناه لم يواجهه السياسي وأعود وأقول أنني عندما خرجت بوصية من مصطفي سيد احمد واحلف بالله أنني لم تكن لي رغبة في الخروج لكن تعاملت مع الامر باعتبار انها «وصية ميت» بحديث أهلنا البلدي وعندما خرجت توجهت الى قطر وليس لأي مكان اخر والشئ الجيد الذي واكبته هو أنني رأيت كيف مات مصطفي وهذا حديث وملف كبير يمكن ان ينفتح لتظهر الحقيقة التي سكت عنها الناس لزمن طويل ويمكن ان ينفتح هذا الملف بشدة وهذه هي الظروف التي خرجت فيها ولا أريد ان اقول أنني خرجت مغترباً ولا أريد ان اقول انني خرجت مهاجراً.
ماحدث لمصطفي في قطر

مصعب علي
10-02-2008, 08:15 AM
هل يمكن ان تشرح لنا ماحدث لمصطفي في قطر وتزيح الستار عن عناوين الملف الذي اقترحته؟
ـ انا يمكن ان اعطيك عنواناً كبيراً جداً وعنوان واحد تأتي التفاصيل تحته فمصطفي لم يمت .. مصطفي قُتل .. أما كيف قُتل فهنا يمكن أن نقوم بسردها وهذا الملف دعوه لوقته، ونحن عندما نقول إن مصطفي قُتل فإننا لا نريد أن نزعج أهله في ود سلفاب، فنحن نتحدث عنه كمبدع وليس كإنسان يعاني من المرض فما حدث لمصطفي هو اغتيال معنوي وغير الاغتيال المعنوي هناك الاشياء التي قصّرت عمره وبعد ذلك يمكن أن نفصِّل هذه الحقيقة وكل الناس القريبين والمحيطين بمصطفي يعرفون الطريقة التي رحل بها هذا المصطفي ومن هنا احييه وأحيي ذكراه وأهله..

مصعب علي
10-02-2008, 08:17 AM
الشعر واحد من تكويناتي الخلقية
***********
وأنت تعيش محاصراً كما قلت كيف كان ينبت الشعر فيك ومن أي المنابع يرتوي؟
ـ لماذا تريد ان تحول الكلام من ونسة لكلام تاني.. عموماً وفي وجود الشاعر ازهري محمد علي وكل الحضور أعتقد أنكم ملمين بمسألة الشعر ومداخلاته وأنا لا أدري من أين ابدأ الحديث في هذا الموضوع لكن اختصر لك كل الأمر في شئ واحد ومحدد فأنا بالنسبة لي يبدو الشعر واحداً من تكويناتي الخلقية وبعد ذلك دعني أقول ان الله خلقني شاعراً وفي اسرتي الشاعر الاساسي هو شقيقي إبراهيم وهو الذي تفتحنا على يديه وعرفنا الشعر قبل ان نعرف بقية الشعراء ونسمع عنهم ولا أريد ان اقول لك إن البيئة والمناخ جعلاني شاعراً أو انّي ورثت هذه الخاصية بل أقول لك إن شعري خلقه الناس المحبوبون وما أكثر الشعراء في السودان لكن الشعراء خشوم بيوت واذا كنت تريد الحديث عن ما يكتب من شعر في الفترة الاخيرة فالأمر يحتاج لحديث طويل جداً ونحن خرجنا الى هذه الدنيا ولم يكن الشعر غريباً علينا بكل كان متأصلاً فينا ثم بعد ذلك جاء دور اولئك الذين ساعدونا ووفروا لنا الكتب والدواوين اضف الى ذلك اولئك الذين سبقونا وهؤلاء جميعاً شربنا منهم الكثير وتأثرنا بهم وبعد ذلك بدأ الشعر في دواخلنا ينمو وحتي اليوم ظل ينمو وقصيدتنا لا أدري ماذا اقول عنها لكن وبالله ما زلت اخجل من الكثير من قصائدي واتمني ان اقوم بكتابتها غداً ولا أدعها بإعتبار أنها كتبت وبدليل أنني دخلت في ورطة لاحظها الكثيرون حيث تجد النصوص غير ثابتة فأنت تقرأ نصاً اليوم وغداً تجده ذهب في طريق آخر والقصيدة في جوانا لاتنتهي، وحكاية الشعر ينبت والكلام الكبير ده أنا ما بعرفو بل كل الذي اعرفه أنني خلقت لأقول الشعر..
**********

مصعب علي
10-02-2008, 08:18 AM
شاهدت اليساريين يؤدون فريضة الحج أكثر من الاسلاميين
غناؤنا لايتناقض الا مع جهة «فيها إنّ» ولسنا واجهات سياسية
***********
أراك صوفياً في شعرك بالرغم من أنك مصنف من اليساريين فماذا تري في هذا الامر؟
ـ كوني مصنف يساري أو أي اتجاه لاتعني لي شيئاً ولكن دعني اسألك متى استقرت الاوضاع في السودان حتى يصنف هذا باليسار وذاك باليمين، فهذا التصنيف منقولاً من قاموس ليس لنا، ففي بريطانيا والدول التي استقرت فيها الديمقراطية لأمد طويل يمكن ان تصنف الاشياء ومثل هذا التصنيف لا يُمكن أنَّ يقال الا في الايام التي شهدت نشاط السياسية، اما عن الصوفية فدعني أقول لك إن معظم السودانيين صوفية وهذا هو الوضع السائد والموجود أما الاسلام الجديد أو الاسلام السياسي دخل عبر جهات أخري وأقول لك انني شاهدت بعض الناس الذي يطرحون افكاراً اسلامية حركية دخلوا المسايد ونقزوا فيها وانا لم أدخل مسيد لأنقز فيه واقول لك ان المسيد جواي فأنا ختمي واسمي ختمي وعلاقتي بالختمية قديمة جداً ومنذ نشأتي والبلد هناك كلها ختمية وغير ذلك فإن أصدقائي من الصوفيين كثيرون جداً ويوم ليلتكم فإن ناس الصائم ديمه كانوا يودون حضور هذه الليلة وأتمني ان تكون الصوفية في جواي طالما أنها تعني الصدق والاريحية ولكن ان تقول لي رغم اليسار أو مصنف يسار فما الذي يمنعك من أن تقول وبوضوح أنت ياحميد مصنف شيوعي وانتم تقولون ذلك وكأن هؤلاء «الشيوعية» يحملون سيفاً ضد الصوفية ودعني أقول ان تصنيفك الذي وضعته مربوط بصندوق الانتخابات وحكاية انت صوفي برغم اليسار ،فهذا الوصف غير لائق لأنه يوحي بأن اهل اليسار هم الكفار أو ما شابه ذلك وبشكل اليسار الذي قلته دعني اقول انني كنت مقيماً بمكة لمدة خمسة اعوام وكل عام اؤدي فريضة الحج واليساريون الذين تتحدث عنهم جاءوا للحج أكثر من هؤلاء الناس..
***********

مصعب علي
10-02-2008, 08:18 AM
الشيوعيون ومن خلال الممارسة أكثر إلتزاماً بالاسلام وفيهم حفظة للقرآن الكريم فهل بدأت مسألة التواصل
هذه من أبو ذر الغفاري؟
ـ قدتني الى درب ما كنتُ أريد السير فيه وهذا الحديث والرأي يمكن أن تتناولوه مع نقد أو مع التجاني الطيب ومع الشيوعيين، ابحثو عنهم وتناولوا معهم هذا الامر، ولكن فلنتحدث معك في ما قلته عني، فأنا اغني غنائي الاخضر هذا وغنائي الذي يعبر عني وبالتالي يعبر عن أناس كثيرين جداً يتلاقى مع الشيوعيين فهم اهلي ويتلاقي مع انصار السنة فهم اهلي، ودعني اقول لك إن غناءنا هذا لايتناقض الا مع جهة فيها «انّ» لأنه في اطار الانسانية الواسعة ونحن لسنا ابواق لجهات ولسنا واجهات سياسية لجهات اخرى وتبقي الصوفية واليسار وماتحدثت عنه من وضع غير مقبول ابداً.. ودعني اقول لك إن اي شاعر صوفي والا يبقي شاعر اشياء أخرى..
**********

مصعب علي
10-02-2008, 08:19 AM
ميلاد القصيدة مثل «شوكة طعنت»مزارع ومجاري الري تضايقه
**********
هل القصيدة عندك تجديد للذات وانعكاس لما يجري في دواخلك أم هي تاريخ يعيد نفسه؟
ـ اقول لك وفي خلفية «مصابيح السماء الثامن طشيش» كلام مكتوب ولكني أقوله بالعامية، فالقصيدة مثل الشوكة التي تطعن المزارع ورجل المزارع وطوال ما هو مزارع يستحيل ان تغيب عنها الشوكة وطالما أنت خلقك الله شاعر يستحيل ان تغيب عنك القصيدة وبمثلما ذاك المزارع طعنته شوكة وضايقته مجاري الري فهو يتجاهل ويسعي لتنظيم مسألة الري ويضغط على الشوكة ويتحملها الى ان يجد له وقت لاستخراجها وهو يستمتع بهذا الامر ولكن بعد ذلك هناك ما يذوب في اللحم الحي، القصائد تبدو بهذا الواقع واي قصيدة جادة كتبت لها ما تريد ان تقوله.

مصعب علي
10-02-2008, 08:31 AM
اين وصل مشروعك لاصدار ديوان شعري؟

ـ عندي «حجر الدغش» وافسحوا له المجال ولنبحث لنا عن جهة لتطبعه لنا وينشر ونتمني بعد نشره الا يُمس وغير ذلك فإن انجع طريقة تتوافق مع عاميتنا هي الديوان المسموع ولي أعمال عندما قدمتها في الامارات أفسحوا لها واجازوا طباعتها ولو ذهبت للامارات لأخرجت مجموعة «نوره» و«تفاصيل ماحدث» لكن اتمني ان انجزها في بلدي بدلاً من ان انجزها في الخارج وهذه الاشعار لو طبعت في «سقط لقط» لابد لها من أن تدخل السودان فأحسن للدولة أن تستفيد من هذه المسائل وتبيض وجهها حتى تنتهي هذه الهالة المحيطة بها.
***********

مصعب علي
10-02-2008, 08:49 AM
لست مع هاشم صديق في طريقة منع تداول اغنياته
***********
دعني اخرج بك الى قبيلة الشعراء المستضعفة في حقوقها المادية والمعنوية وأنت اول من اوقف غناءه من التداول وجاء بعدك هاشم صديق وسار في نفس الدرب فماذا تقول في هذا الامر؟


ـ دعني اقول لك شيئاً فانا لم اتابع قضية هاشم صديق متابعة تامة لكني تفاجأت بالشئ الذي اعرفه فأنا لست مع الطريقة التي استعملها هاشم في طرح اموره وهاشم ظلم نفسه قبل ان يظلم الآخرين والحقوق المادية والفكرية من حقه لكن كل المغنيين اصحابه ومن حقه ان يأخذ حقوقه بمطالبتهم وهاشم صديق وحده غير قادر على تنفيذ هذه السياسة وتمنيت لو أن الامر خرج من مجموعة من الشعراء بعد أن تفاكروا في الامر وطرحوه لحماية حقوقهم فكان يمكن للأمور ان تسير للامام لكن الامر أخذ الطابع الشخصي وصادر حقوق الآخرين والمتلقين وأنا مقتنع بحق هاشم لكن الطريقة غير مناسبة.
***********

مصعب علي
10-02-2008, 09:33 AM
ادعو المغنين للإطلاع على السيرة الانسانية لمصطفى سيد أحمد
السلطة لا تخشي الشعر الهتافي بل تخشي شعر البشارة
***********
نص حميد وماصاحبه من شعراء يمثلون ابناء جيل واحد وهم واحد ونص واحد وبوجود مصطفي سيد أحمد استطاع الناس ان يقيموا منبراً مباشراً للتواصل مع الجمهور عبر هذه القصيدة وبرحيل مصطفي تعرت القصيدة وأصبحت محاصرة فماهو السبيل لايصال هذه القصيدة.. وسؤال آخر هل اللغة هي المدافع الوحيد عن القصيدة فيما اُثير حول العامية ام ماذا؟
ـ في مسألة مصطفي اقول ان ماحمله وتحمّله مصطفي لا يوجد مغني حمله لكن هذا لايعني انه ليس هناك مغنون غير مصطفي فهم موجودون واولئك يحملون ذات الهم الذي يحمله مصطفي وبمثلما التقي الناس بمصطفي يفترض ان يلتقوهم ومن ضمن اسرار نجاح مصطفي انه كان ورشة وعندما أقول إنه كان ورشة فانا أعني ان علاقته لم تكن بالنص وحسب بل كانت علاقته مع النص ومع صاحب النص ومع اهل صاحب النص نفسه وهذه هي الصفة غير الموجودة الان وانا أتمني وهذا الامر متروك للاخوة المغنيين ان يطلعوا علي السيرة الانسانية لمصطفي سيد احمد ولو فعلوا ذلك لاستطاعوا السير في نفس الدرب واكمال المشروع مشروع مصطفي.. قبل قليل قلت لك انني جئت لاغني ولكن اغني لمن؟ اغني للناس الذين اشتم فيهم رائحة مصطفي .. الناس الذين يستطيعون ايصال هذا الغناء سواء ان كانوا «طمباره» او فناني الغناء الحديث .. وكل هذا لايصال مشروع مصطفي ورسالته والتقدم بها للامام حتي يأتي شخص اخر غير مصطفي يشيل الشيلة.. اضف الي ذلك فإن هناك مجموعة كبيرة جداً من قبيلة مصطفي كشعراء ولو احصيناهم لتعدوا العشرات وانا جئت لاطالع نصهم من جديد واتواصل معهم حتي نستطيع ان نغني لباكر ونغني لبلدنا ولمصطفي نفسه الذي غني لنا قبل ذلك وهذا فيما يختص بمصطفي اما في حديثك عن ان العامية تهدد العربية فهذا حديث يجب ان تُخرجه من رأسك تماماً والعامية وطوال عمرها لم تكن في يوم من الايام مهدداً للغه العربية ومثل هذا الحديث يذكرني بحدث في السعودية حيث أنني ذهبت لأنشر الاعمال التي ذكرتها لك فقالوا لي ان العامية السعودية نفسها ممنوعة ولكن انظر للسعودية التي منعت عاميتها تجد أن كل الشعراء عاميون من بندر وكل الشعراء الموجودين بدري بن عبد المحسن وغيره وغيره وكلهم عاميون وغير ذلك انتم رحبتم بمسألة القوميين اليس كذلك والناس وفي بلدهم كيف يتحدثون عندما يلتقوا؟
انا اقول لك ان الاماكن التي زرتها قطر والامارات والسعودية وفي كل هذه الاماكن قابلت اجناس من كل العالم العربي فلم يحدث ان قال لي احدهم هذا الطريق يؤدي الي الحرم.. وحكاية ان العامية مهدده للعربية فهذه مساءل تخلقها السلطات ولايمكن حماية اللغة باعتبار ان العامية مهدد بل يجب تطويرها والعامية تصبح مهدداً لجهة اخري باعتبارها لغة شعبية لغة الجماهير ولغة الغلابة ولأن العامية هي التي تسقط الحكومات في كل الدنيا وعندما يخرج الجمهور الى الشارع ويهتف تجد هتافاته بعيده عن قوالب النحو والتشكيل لذلك هم يخافون منها..
مثلما كانوا يتعاطون غناء مصطفي سراً فإن نفس الناس الذين منعوا الليلة واوقفوها جاءوني مطالبين باشرطة تحمل قصائدي واقول لهم ان قصائدى خالية تماماً مما يسمي بأسلحة الدمار الشامل

مصعب علي
10-02-2008, 09:33 AM
عامية حميد محظورة من التجول في دروب الوطن واصبحت مقتصرة علي قطاع ضيق جداً ماذا تقول؟!
ـ انت تحدثت عن نقطة واحدة ومحددة فبالنسبة للعامية السودانية فالسودان فيه مئات القبائل وبالتالي مئات الالسن غير العربية لكن وبهذه اللهجة السودانية فانهم يفهمون بعضهم والامر ليس عامية عربية بل هي سودانية والسائد في لغة التخاطب لو وقفنا ضده نبقي قد وقفنا ضد رغبتنا اما عن حديث عبدالله الطيب بان العامية هنا اقرب للعربية فدعني اقول لك نحن«لبط» ونبقي ملكيين اكثر من الملك ونبقي عرب اكثر من العرب انفسهم وعندما ياتي الحديث افريقياً تجدنا افارقة اكثر من الافارقه انفسهم فيجب ان نبحث عن سودانيتنا ونسير بها والعامية عمرها لم تكن مهدداً للعربيه وماذكرته عن قصيدتي فهم الذين ارادوا لها ذلك حاربوها ولم يتركوها لتنطلق واعترف لك بان القصيدة غير منتشرة لانها ممنوعة والسلطة لاتخشي الشعر الهتافي لكنها تخشي الشعر البشاره ونحن مع بعضنا نظل نبشر وهي ليست بشارة كذب واشاعة فنحن نبشر ببشارة نعلم انها قادمة وهي التي سوف تسود ولكن لأنها بشارة فهم لايريدون لها الانتشار، لكن دعني اقول وحتي نكون عمليين اكثر ومن خلال صحيفة المشاهد وطوال وجودي استطيع ان انشر ما اقدر عليه وان لم استطع فليحيينا الله حتي ذلك العام الذي ستكون فيه الخرطوم عاصمة للثقافة ولو انتظرنا ذلك الزمن فسنأتي ببضاعتنا هذه ونعرضها مثلنا مثل غيرنا وان لم يتركوها فهي واصله وهم يتعاطونها مثل ما كانوا يتعاطون غناء مصطفي سراً واقول لك سراً لأن نفس الناس الذين منعوا الليلة واوقفوها جاءوني مطالبين باشرطة تحمل قصائدي واقول لهم دعوا الوطن يأخذ براحه كما الخميل ودعوا الناس يغنون، وصدقوني ان هذه القصائد خالية تماماً مما يسمي بأسلحة الدمار الشامل وياريت وياريت مليون مره أن يسمع السياسيون القصيدة أي سياسي والمؤسف ان السياسيين لايسمعون قصيدتنا ولو كانوا يسمعون قصائدنا او قل يسمعون حتي المدائح بسمع حقيقي لطار هذا البلد الي السماء ولكنهم مستعدون لسماع اي لغة اخري ماعدا لغة الباطن ولغة القلب ولغة الوجدان وهذه هي اللغة الصحيحة التي من المفترض ان يسمعوها وفي بلدان كثيرة استمعت السياسة لشعرائها وحولت احلامهم الي واقع لكن مثلنا مثل العالم الثالث نحن مقموعون وكأننا نحن المعنيين باسقاط الانظمة الشمولية والامر ليس كذلك فنحن مع شعبنا في كل حوائجه نغني له ونبشره ونغني له غناء «بالصح» ونحن لا نستاهل ان يلاحقونا ويلغوا لنا حفلاتنا وهؤلاء السياسيونصوتهم ومنذ الاستقلال يملأ الاركان عبر الاجهزة الاعلامية فلماذا لايعطوا غناءنا الفرصة.. امنحوا الشاعر حقه ليقود مسيرة المجتمع وغير ذلك فالبلد مقبلة على سلام وانا حزين جداً ـ واعوذ بالله من اناـ فكل قبيلة الشعراء وكل الشعب السوداني حزين بأن ياتينا السلام عبر الامريكان فكان من الممكن ان نأتي نحن بالسلام وعبر الغناء كان يمكن ان نملأ هذه البلد سلام حتى تدفق لأن غناءنا لا يعزل احد لكن الخطاب السياسي يعزل «كوم» ويقرب«كوم».
وبمثلما ترتفع بعض الاصوات منادية بفصل الدين عن الدولة فأنا انادي وبصوت عالٍ بفصل الثقافة عن السياسة ولكن ليس بالمعني اياه بل بمعني ان تأخذ حقها الذي سلبه السياسي على مر الزمن تاخذه وتسير به لأنه هو الذي سيسود وأي سياسي له عمر محدد وينتهي لكن الثقافي لاينتهي..
****************

مصعب علي
10-02-2008, 09:40 AM
انا مع القصيدة التي تحمل مقومات الصمود ولاتسقط
لوتركنا هؤلاء الناس في حالنا لكان ذلك في مصلحة البلد
**********
الرمز في القصيدة يعود لاكراهات اجتماعية وضعوط سياسية هل توافق على هذا المبدأ ومارأيك فيه؟


ـ انت تقول في كلام صعب جداً وأنا لا أعرف ولكن تبقى لي القصيدة والشعر السوداني من بدايته وبالذات في مجال الأغنيه قام الخليل ورمز بعازة ليغني و«عزه» أخرجها الخليل بالرمز قبل أكثر من اربعين عاماً ظل هذا الرمز مشكلة حتي اليوم ولو كتبت اي قصيدة حتي ولو لابنتك واسمها «عزه» يقولون عنك انك تقصد «عزه» الخليل ولكن اريد ان اقول لك ان الشاعر بني ادم وهو «زول» ومن حقه ان يحمي نفسه وانا لا اريد ان اقول لك ان الرمز ستار للشخص بل لا يكون ضرورة ما لم يكن من مقومات القصيدة وانا عندما اتحدث عن الرمز فلا أعني الرمز المتعارف عليه مثل «عزه» وكذا وكذا ولكني اتكلم عن الرمز الغامض البعيد وانا مع كل الرموز الشعبية حتى النهاية وانا مع القصيدة الواصلة التي يحتفي بها الناس بما فيها من رمزية ومباشرة وأي شكل من الاشكال طالما احتفى به المتلقون واصبحت قصيدتهم فأنا معها طالما انها تحمل كل المقومات التي تجعلها تصمد للغد ولا تسقط وان شاء الله القصيدة السودانية لن تسقط في يوم من الايام وفي تقديري انها سوف لن تسقط لكن فلنعطيها البراحة حتي نتطور ونخطو للامام ونحن شعراء عاميين ولو تركنا هؤلاء الناس في حالنا فإنه من مصلحة البلد ان يسمع الاخرون هذه العامية وبمثلما نتحدث اليوم بالعامية المصرية فدعوني اسألكم جميعاً فالسودانيون يعرفون «نيرودا» بكل تفاصيله وبكل اشيائه، الابنودي مثلاً لو جاء لقراءة شعر فهل سيمنعونه .. ابداً سيتركونه يقرأ الشعر ويصفقون له والابنودي وصل اماكن كثيرة وبعيدة وهو يستحق لكن هذا الابنودي لم توصله قصيدته فحسب بل تمت مساعدته بالثقافة الموجودة والاعلام الموجود والطرح في الساحة باعتبار ان المفردة العامية يجب ان تسود وهناك بعض الشعراء العاميين الذين استطاعوا وبقدرة قادر ان يقرأو اشعارهم في الخارج ولكنهم لم يكونوا يعلمون ان في السودان اشياء بهذا الشكل ونحن وحتي يوم الدين سيبقي غناؤنا ولن يتغير.
وعموماً نتمني ان يأتي اليوم الذي يكون فيه الوطن متعافي وشديد وسليم وطيب وخالي من كل الاشياء التي تنسق كل اشكال القبح هذه حتي نغني للزمن الجميل والا نبشر الناس بمسألة خيالية وغير موجودة..
***************

مصعب علي
10-02-2008, 09:41 AM
سعدت عندما وجدت صوت «النصري» القادر على الغناء
***************
الاغنية القضية بالتحديد هل هي صدفة أم وجدتم انفسكم مع بعض انت ومحمد النصري ام انك تري ان محمد النصري امتداد لحميد وتجديد لمصطفي سيد احمد؟
ـ بالنسبة لمحمد النصري لابد من كلام طيب وكثير جداً يقال في هذا المخلوق الرائع القوي الشجاع لكن كل هذا التراث هو تراث المرحوم يسن عبدالعظيم مثل«العرب النوبية» وانا سعدت جداً عندما وجدت صوتاً مثل صوت محمد النصري قادراً علي الغناء بقوة وهو اضافة لغناء الطنبور ولكن للاسف الشديد ومثل ماقلت لك سابقاً هذا المسكين كان يعاني من ان الاغنيات لاتجاز او يتم تقطيعها ويبقي من الاغنية القليل ومحمد النصري وغيره من الاصوات الجاده سأجلس معهم ونغني مع بعض وسنتواصل وفي تقديري ان محمد النصري اضافة لاغنية الطمبور والاغنية السودانية بصفة عامة ومع بعض سنستطيع ان نخرج مايرضي الناس ان شاء الله.
*********************

مصعب علي
10-02-2008, 09:42 AM
سبحان الله .. السلطة تخاف من مصطفي حياً وميتاً
حزين لموقف المصنفات من رفض اشعار تتناول مصطفي
يبدو لهم ان العود الذي كان يحمله مصطفي كأنه«طبنجة» او كأنه مروحية اباتشي
ربحت بعودتي الى اهلي وهم الخاسرون بهذا الحصار الثقافي
************
كتبت لمصطفي «يوت تنادي وطن .. وطن.. مع انو اداك الغربة واستكثر عليك كفن» وعاد مصطفي ولم يمنحه كفن كما ذكرت وعدت انت تردد «اغني لشعبي ومين يمنعني .. اغني لقلبي اذا لوعني» ومع ذلك استكثر عليك الوطن المنبر وفرصة اللقاء مع الاحبة .. فهل الحرية التي «تحندكنا» بها السلطة انكرتك ام انت انكرتها؟!
ـ اقول انه عندما تأتي ذكري مصطفي وسبحان الله فهذا مخلوق تخاف منه السلطة بحالها تخاف منه حياً وميتاً ويمكن وحتي اليوم انهم لم يصدقوا ان مصطفي قد رحل وهنا لابد من أن اطمئنهم تماماً واطمئن كل الناغمين ان مصطفي مات ولاقى ربه مطمئن القلب مطمئن البال لكن هذا المصطفي سيظل حياً حتى يوم القيامة وليس لمشروعه الغنائي ولكن لاشياء بسيطة وماتركه من غناء سيظل خالداً رغم وجود كل الانظمة وكل انظمة القبح ويبقي الحزن عندما يحتشد احباب وعشاق مصطفى لاحياء ذكراه فقط فيتم منعهم وكأن مصطفي سيخرج من وسط هؤلاء الناس حاملاً عوده ليغني وعندما اقول ذلك فلابد من ان اقول ان غناء مصطفي يشد الناس ويرتاحون إليه لكن يبدو ان العود الذي يحمله مصطفي كأنه«طبنجة» او كأنه اباتشي وغير ذلك، فمصابيح السماء التي ذكرت من خلالها كل هذه الاشياء فأنا حزين جداً عندما تكون هناك لجنة لما يسمي بالمصنفات حينما يرفضون نصاً كتب عن مصطفي باعتبار ان الشئ السياسي فيه كثير ومن هنا اقول ما لكم والسياسة وهل تم تكليفكم بالبحث في الامور السياسية حيث كان يجب ان تتم المناقشة من ناحية نص وليس من ناحية سياسة ولقد قمت بتقديم نصين«مصابيح السماء الثامن» و«حجر الدغش» فقاموا باجازة «حجر الدغش» وكتبوا عنه كلاماً جميلاً جداً وقاموا بارجاع الاخر ويبقي السؤال عن ارجاع هذا النص هل سأقوم بكتابته من جديد او ماذا افعل به وهذه واحدة من الاشكاليات وانا بالنسبة لي يبدو الامر باني لم اخسر المنبر ولكني ربحت الكثير لأني عدت وانا الان وسط بلدي ووسط اهلي وهم الخاسرون بالرغم من مايطرحونه من ان الخرطوم عاصمة للثقافة في 2005م والحصار الثقافي يصبح منتهياً في ظل وجود الانترنيت والهواتف النقالة والان وعلي مستوي خارجي واسع كل الناس يعرفون انني جئت لاقامة ليلة شعرية وتم إلغاؤها ويبقي السؤال اذا لم يتحمل هؤلاء الناس عودة حميد فكيف سيتحملون عودة سيدي الميرغني وكيف سيتحملون عودة قرنق والسياسيين المعارضين ويبقي الواقع بأنني لم اخسر بل هم الخاسرون باستعداء الناس عليهم وكل الناس الذين جاءوا لحضور الليلة وعادوا مكسوفين سيكونوا غاضبين لما حدث وغير ذلك فإن وزير الثقافة عبدالباسط عندما التقاني في الرياض في تكريم عز الدين عمر موسي لماذا ناداني واحتضنني ولماذا صفق لي عندما كنت اقرأ في الشعر ولماذا كرمني السفير السوداني في الرياض واحمد الله اني وبالصدفة وثقت هذه الاحداث والقنصلية في جده تستدعينا في المناسبات للقراءات الشعرية وتقوم بتكريمنا فلماذا يكرموننا فماذا يعني هذا وهؤلاء الناس يخدعون من؟ ولو كنت مسؤولاً عن الثقافة لأقمت مشانق في الطرق للذين خدعوا الشعب السوداني وخدعوا السلطة ذاتها بالاغاني الجهادية المغشوشة والالفاظ الهتافية الفارغة التي لم تأت بنتيجة وهؤلاء هم الذين من المفترض ان امنعهم واحاكمهم وليس محاكمة القبيلة الشعرية من امثال حميد..
***************

مصعب علي
10-02-2008, 09:43 AM
اركز على شئ آخر في زمن حرق المنابر
**************
بين «ست الدار بت احمد» و«الزين ود حامد» و«السرة بت عوض الكريم» و«الضو وجهجهة التساب» «طيبة» .. «نورة» و«عبدالرحيم» و«الحسين في الرجعة للبيت القديم» بالاضافة الي شخصيات عديدة تحركت عبر نص حميد داخل وعي التفاصيل في القرية السودانية الي الوعي العام واصبحت تمشي عبر نصوص حميد في كل شوارع الخرطوم اين هذه الشخصيات في نص حميد الان؟
ـ اقول لك شيئاً وهي حقيقة اقدر علي ان اؤكدها ان النصوص الاخيرة التي تتحدث عنها الان وتقول انها غير موجودة او غابت عننا فدعني اقول ان الشخصيات لم تغب عننا بالمعني الكامل لكن ذات الهم الموجود في هذه الشخصيات يظل سائراً حتي اليوم فقط أنا في هذه الايام ركزت على جانب واحد اعتبره اهم في زمن حرق المنابر وهو شكل الاغنية ولعلك تعرف مايتطلبه الجو النفسي والجو العام للاغنية ولذلك رايت انت ان هذه الشخصيات اصبحت غائبة لكن هؤلاء الناس لم يذهبوا بعيداً بل ما زالوا يتجولون ويعملون في عملهم «فالسره» شغاله وتتجول معك في الخرطوم وبكل تكويناتها و«ست الدار» مازالت وحتي اليوم تكتب في خطاباتها و«الحسين» وحتي اليوم مازال يحارب في الجنوب ويقتل وهؤلاء يؤدون عملهم وسائرون ومعهم شخصية اخري لعلك نسيتها الا وهي «عيوشه» ولعلك متى ماخرجت ستلتقيها وكل هذه الشخصيات موجودة وبكل شراستها ولو سمعوا حديثك هذا فإنهم سوف لن يغضبوا فقط بل سيعتدو عليك«بالعكاز» اما عن النص فدعني اقول لك انني محتاج لشكل الاغنية والظرف الذي يعيشه الناس وتعيشه البلد والقصيدة نفسها بدليل ان «السره» و«ست الدار» تحتاج لخشبة مسرح حتي تتم قراءتها مثل زمان لكن الوضع اختلف حيث احترقت المنابر وليست هناك طريقة للوصول الي الناس الا عبر الاغنية واتمني وفي عودتي هذه ان اقدر علي فعل ماعجزت عنه في السنوات السابقة.
************

مصعب علي
10-02-2008, 10:44 AM
غني مصطفي لموته وهو حي
************
قصة قاسم امين .. «قتلوك الناس القصر الناس المهضومين .. الناس البالا مغطي الساسه المبيوعين» الربط في هذه القصيدة بين غناء مصطفي سيد احمد وماحدث؟


ـ ليس في الامر ربط فمصطفي غني لموته «ايها الراحل في الليل وحيداً» وعدد كثيراً من النصوص تجد مصطفي غني فيها لموته وهو حي ونحن لانريد ان نفتح جراحات ونثير زوبعة، نحن نريد ان نقي بقية الناس من هذه الموجعات، ومصطفي كان يعاني لوحده حيث يستقل التاكسي وحيداً ويذهب لغسيل الكلي ويعود وحده ولعل الناس القريبين منه يعلمون ذلك وهم الذين قتلوا مصطفي بحبهم.

مصعب علي
10-02-2008, 10:44 AM
سؤال كنت تتوقعه ولم نسألك له؟
ـ انتم سألتوني ولا اتوقع ان هناك سؤالاً لم تسألوني اياه، لكني اتوقع ان تسألني غداً وبعد غد واتمني ان تسألني يومياً واجيبك بما احمل لكن اقول لك ان قصيدتي كافية لتخبرك عن من هو هذا المخلوق وبمثلما قلت لك فان القصيدة وهيطه وهذا البلد وهيط وهاطة القصيدة ونحن جئنا لنغني لهذه الوهاطة ونتمني ان يسمعنا هؤلاء الناس ويستوعبوا مانطرحه نحن.

مصعب علي
10-02-2008, 10:45 AM
اغني لشعبي ومين يمنعني
**************
اخر الكلام احلاه ماذا تريد ان تقول؟
ـ كلمتين أو مقعطين «من حقي اغني لشعبي .. ومن حق الشعب علىّ لا بأيدك تمنع قلبي ولاقلبي كمان بايدي » هذه اغنية غناها ودجباره في وقت من الاوقات.. «اغني لشعبي ومين يمنعني واغني لقلبي اذا لوعني..» غناها مصطفي، التحية لمصطفي واكيد ان روحه في ذلك اليوم حومت وادركت الحاصل وسعدت بموتها..

****
نهاية الحوار
*****

مصعب علي
10-02-2008, 11:57 AM
مطر الشوارع
*-*-*-*-*-*-*-*-*
هبَت نسَام جيتك .. ضوَا لحظاتو البكان
زين اركانو الزمان
فرهد الشوق المضارع
البلد بقت الشوارع
دافرة من كل المواقع
زى مطور هتكت سماها وسيَلت ملت المزارع
لهفة الزول الَجا راجع
من نخيجو تقول مودع
الفرح فى أعين الصابرين دموعو
الهتافات التندد بى عوارضو والتأكد لى رجوعو
والتبدد خوفو .. جوعو
والتجدد بخَة الدم فى عروقو .. وبين ضلوعو
تطرد الهم من جموعو .. من خطابن
لافتات اعلام بشابن
موكب العرسان شموعو .. الأصابع البى ترابن
الأكف الدم خضابن
لا فتات اعلام تهبهب زي صفق
الاناشيد .. يشتهنك فى سبق
المنديل التلوَح والطَرح
البنفسج والبراسيم التراقص فى مرح
العصافير الملونة فى مرايات الفضا المتكابى تالاك قوس قزح
استحمَت غيمة فى بحر الأفق
كان دعاش الغيمة بوقة وكانت الرغوة الشفق
جفَف اطرافو النسيم .. جر بشكيرو الغسق
خت فى كف المساحنة الزمن القديم
قالت الريح العجوز
ما استحت .. قالت يجوز
كالصبا ارجع صبية واسرى بى عطر العروس
ابرى فستانا البياضا .. نية الطيب حنين
بى ندم صادق امين عقبت قالت واتوب
ما أغش الأ__جين بالأعاصير العبوس
إلا شان للظلم ادوس
آه يا عشمى الحزين .. لو ترجَعنى السنين
باركنها نسمتين .. باختن بالا الرزين
آجرنَها فى اللى راح .. وطيبن نزف الجراح
وعمَدنها ريح صلاح .. من طرف شق الصباح
قاطعنها نجمتين .. يمه عقبالنا .. ومتين
من زفاف الغيمة وين .. ونحن نتشرق مرتين
انتشى العشب الصغير .. وتاوق القمرة التغيَر بين ضفاير تمرتين
وخفَ يتصنت مزارع ...
دخله المطر الموله أو زفافو على الشوارع
وحَم لقمح اليراهق فى المتر .. جبَد شتولو .. نوَر القش فى المراتع
نوَرت كل الخمائل .. السحر فوق راسو جايل
زى رسائل بينو بين الجاى راجع .. لى حصاد العمر شايل
ضوَا فى كل النفوس .. حُب تحت كل لشرائع
والشعائر والطقوس
جمَة العشق المضاجع .. حتى أصوات الضفادع
سنَ حنجرة المغني فى قلب زولو الحجر .. العنيد الما مطاوع
ضحَى من أجلو وصبر زمانات التدنى والمناحات التجنى
سنَ حنجرتو المغني .. وغنى غاية ما انفجر
شاحب الليل الألق .. الفجُر فرهد بهر
جديد الفرحة يا دابو انعتق فك قيد جرحو ونتق
لى جواد شوقو انطلق .. قولب الضَُل والصقايع
الوجود قدامو رائع .. خالى من صُرمة وفجائع
العصافير التطالع فى كتاب الصبح طالع
الندى فى سرابو ناقع .. الزهر يا دابو فاقع
انطلق للحلة شافع .. شال بشارة يوم جميل
الفراشات للأصيل .. والبنفسج للشفق
املو عي___م غميد .. يا مجاريح لا أرق
ضمَو لى ليلكم شديد ضمَو بى عد ما وسق
لا تجمَوها السيوف .. لا ترمَوها الدرق
المطيرة الفى وشيكم .. هبَ نسَاما وبرق
ماها بى الساهل تجيكم إلا بالدم .. بالعرق
يا مطر يا نار حبابك ..
خدَر القصب المعوبس بلَل التعب التشابَك
روحنا شبَت بالقضية وتاوقت برقَك سحابَك
أيوة يا مطر الغلابة المن زمن صابر ترابك
والقلوب عشرق سرابك
رائعة هي ومبدع انت في اختيارك
ايضا استاذن في ضمها لروائع الهرم حميد\
فهلا قبلت - ودي واحترامي

مصعب علي
10-02-2008, 12:27 PM
طيبة

كل ما تباعد بينا عوارض
كل ما هواك يا طيبة مكنِّى
تلد الغربة .. الكُربة الواحِد
بيكى أسمى الشوق .. وأكنـِّى
............
لمـّا أفوتك من دون خاطر
أو دون خاطر منى تفوتى
بلقى حبايب فى كل حِتـّة
وكل بيوت الفُقرا .. بيوتى
لا غيرت وراك الجِتـّة .. لا بدلت ملامح صوتى
لا غافلنى وهادن فنى .. غام لى المدن .. الما عِرفتنى
إبن الشوق الصبرو .. مصوبر
للأرياف الكم .. وفّتنى
وللأطفال الناشفة ضلوعا .. ونازفة بغنى
أطمن روعا .. وأهتـّى دموعا
ببسمة بكرة اللاّها تمنى .. ولا مصنوعة
.....................
أغنى لشعبى ومين يمنعنى
أغنى لقلبى .. إذا لوّعنى
مخيـّر دربى الما رجعنى
إذا طلعنى نخلة القرب .. أو الغربة الكدروبية
تنزل غنوتى بى قمرية
أو وقـّعنى فى بطن الجـُّبْ
بطلع يوسف بالأغنية
أغنى الناس الما بتسمعنى
المِنِّى بعيدة .. ومبعدة عنى
النادا نشيدا .. وكنت المعنى
الإيدى فى إيدا .. وإيدا بتبنى
فى دنيا جديدة اليوم .. راح تدنى
وأريت غنواتى فى ناس شغالة
تكون سُندالة .. وعود طورية
ضراع رجالة .. كتاب أطفالا
وجملة بالا .. الما مكرية
سدّة مالا .. وبقـّة فالا
فى ليلة الدخلة على أسمى قضية
.............
حبيبة قلبى يا سودانية
يا أسمى معانى فى زول بيعانى
ياود ضكران .. ويابتْ دغرية
وأنا إنْ سامعانى فضـّلت أغانى غُـبش .. فقرية
وروح غانيانى
حويتك منك يادافعانى براحة إيديا
ويا جابدانى ... برفق عليا
وما بتحيـّر بين الفوق .. وبين الناس التحتانية
إلاّ مغـيـّر .. ولاّ عقُوق .. ولاّ كفيف الإنسانية
ومنـِّك وين يا كاشفة عينيا
بنور الإلفة .. ضِيا الحنية
وحِلم العالم .. ناس تتسالم
والبنى آدم صافى النية
والأطفال الناشفة ضلوعا
يطمِّن روعا
وتبدى تغنى
غناوى البكرة .. الكم مسموعة
حسيس طنبارة .. مع نـُقارة
صفِقتاً حارة .. ودارة تغنى
فيا حلتنا عليكى تـُرابك ..
وإنتى شبابك زينة الجَنـِّى
أحلى عروس البلد اللّتنا
ولاّ الغُبُش الرّابّة تهنى
ولاّ هدير المدن التصحا ..
وتمحى ظلام الحاصل .. عنـّى

مصعب علي
10-02-2008, 12:28 PM
شوك الشوق

شوك الشوق لى الشوف آ خَىْ
ضارب فِطن النسج الحى
يا منقاش أحزانى إنشرت
وادى الفرح إتمدد صَى
يا راحلين ــ عِـنْ ــ دُغُش الليل
ما لاقيتو جناياً زى ..
تكية نخل الفجُر الجاسِر
فوق فى المتَرَة .. عَرَاجِنْ ضَى
آ رعاوة .. العرب الرُّحّل
ما لاقاكُنْ فى المطرانى ؟
فى كاويقْ الجرف الأمحل
بين أسراب الرهو الراحِل
ساند أكتاف الليل الميّل
عِنْ ساساق الغيمة عليكُن
بين رقراق الخيمة معاكُن
ما أديتوهو شِوَىْ ... بى حرجل؟
آ رطّانة الليلُن ليّل
ما لاقاكُن فى ونساتكُن؟
بين الشادِى وبين كاساتكُن
فى صلواتكن .. عِنْ دعواتكن
أو .. دقساتكُن عِز خلواتكُن
.. زول .. زول الله
إن مِحِن .. آ .. بِسأل
الهبّاد لى غُلبْ أخواتو
الفرّاح عوّان الحلّىِ
الفدّاع لى الليل ظُلماتو
آ نجمات .. شقيش قولن لى
ما لاقاك طالِع .. متدلّى ؟
المطيوب من طيبة أُمّاتو
كالفجّاج .. الندّ نباتو
موج البحر اللّحَمَر هوجتو
وعِرق العِرِق .. اللاّوى ثباتو
جانا الشَدر الأخَدَر منو
ونار الشدر الأخَدَر جاتو
فات شِقيش ...
أب قولاً واحِد ..
وليش ما يرجع من غُرباتو
طوّل طُول .. ما طلّ علينا
وقاطِع مِننا جواباتو
الغابات جات تنشِد منو
والعربان راجين جياتو
أديناهم عرقو .. وعَلَقو
صورتو يقلِّب فى كِتْباتو
ضُل رشاشو .. ركيزة زولو
ساعة سِلمو .. ويوم حوباتو
سِن طوريتو ولون أبرولو
حِس طنبورو البى نغماتو
لهْلَب عِشق الناس الفقرا
وبرّد جوفُن .. بى غنواتو
... ويا غنواتو
الدخلت فينا
تمرق .. جينا على جِلاّتو
وجِيداً جينا .. طلقنا وشينا
وش الدنيا الليلة حلاتو
وش أطفالنا الليلة حلاتو
وغنى معانا غنانا هويتو
غنِّى العالم
غنى حياتو
لا ساومنا عليها قضيتو
ولا فكينا من إيدنا .. وَصَاتُو
ألف شليل يا نورة يفوتو
عشان ما يجيك شليلك زاتو

مصعب علي
10-02-2008, 12:30 PM
سوقني معاك ياحمام
... ...
سوقني محل ما الحبيبة
قريبة تراعي الغرام
غريبة الأشواق حبيبة
يجيبا منام في منام
... ...
سوقني محل ماالمحنة
وأيادي تقطر سلام
سماحة الحياة فوق أهلنا
وبلادي تقرقر وئام
... ...
غلابه وأمان مو الطيابة
ضكارى بصارى وكرام
حبابه الحبان في بابه
وتدخلوا عليّ الحرام
فقارى ولكن غنايا
غنايا بهذا الغمام
بهذا النيل كم تغايا
وتيرابا نرميهو قام
... ...
إرادة القمره البتقدر
براها تضوي الضلام
شعاع شمشاً ياما خدّر
وإذا يبَّس لا يُلام
... ...
فيابا خرابا الحرابة
وخرابة فكر سوسي سام
خرابة الكل نفسو تأبى
عقابه .. تلِم عم سام
... ...
ولِيد مخلوق للقراية
خزين مدخور للجِسام
تتمر نيتو التخاية
إلاما مذهلل إلام
درب من دم ماب يودي
حرِب سُبّه .. حرب حرام
تشيل وتشيل مابِ تدِّي
عُقب آخرتا إنهزام
... ...
بطانة الشيطان قديمِة
وبعد دا منو العرشو دام
إذا الإنسان ما ليهُ قيمِة
علي إيش خلَّفُو سام وحام
... ...
تعالوا الدم ما هو مويةِ
ولا ها ترايي المسام
أخويا وطراوة الخوة إبتسام
... ...
تعالوا نحانن بعضنا
نخل قلبو على التُمام
نبضنا يشهل أرضنا
وأرضنا تجِم العضام
... ...
تعالوا بدل نبني ساتر
نخيب ظن الصدام
نطَّيب للعازه خاطر
نقوم لأطفاله سام
... ...
أخير كرّاكةً بتفتح
حفير وتراقد الركام
أم الدبابة البتكشح
شخير الموت الزؤام
... ...
تعال لي غابتك يا خيرا
تعال لها يا أسده الهمام
بدل دوشكة يغني طيره
محل قنبلة عش نعام
... ...
بلد صمَّي وشعب واحد
عصية على الإنقسام
أبيه وبكراها واعد
صبية ومشهاده تام
... ...
بساط أحمدي كم يشيلنا
وتشهِّلنا على الدوام
نَقِل ليلنا تقوِّي حيلنا
ودليلنا تمام التمام
... ...
نلقّم سقف المتاهة
نجم هدّاي في الضلام
ونطعِّم حرف النزاهة
لإيئلافك يا حمام
... ...
ديموقراطية وأمان
سوا .. سوا عالين مقام
مواريثنا المن زمان
محصَّنة في أروع نظام
... ...
بريدك يا زول بريدك
بعشقك حتّى الهيام
أريحيتك عد تزيدك
مهابة وليك القيام
... ...
عهدي معاك يا حمام
حبِيْب الرُسل الكرام
رسول الأمراء العظام
عصامي على ما يرام
... ...
ماب تهدِل في خنادق
ولا ب تقدِل فوق حطام
ولا ب تنزل في فنادق
وسطنا مراعيك قُدام
... ...
فيا ملدوغ من أديس
معوَّق في كوكدام
تعال عمِّر فينا ميس
كفانا طشيش الكلام
جناحيك جنوب شمال
وأمش طوِّف يا حمام
محِل غصن العزّة مال
عليك وعليهُو السلام
حكيم الطير يا مهبِّر
شُراكة القَتَلة اللئام
متين بإسم الحق تكبِّر
وبالرحمة تصلِّي إمام
... ...
فلاحة العالم تعمر
محبّة مودة ووئام
تشمِّر ساعد السلام
... ...
سوقني زمن كُلُّو عافي
نتاجو عِلم خيرو عام
بري آيمة من المنافي
وطن وافي على الدوام
*-*-*-*-*-*-*-*-*-*-*

مصعب علي
10-02-2008, 12:31 PM
( آخر الريد )
جاييك من آخر الريد مشياً
على الأشواق
عز الليالى البيد آنست
نورك باق
خبيت مشاعرى شديد
الدروخة الساساق
كلما لك انت بعيد
توميلي بالاطواق
بى آيه تفتحى الأبواب
للجاك عديل ودنا
داير عي___ قراب وتبقيلي
دار ودنا
لو بالمحبة حباب إبن الملوح أنا
لو بالنغم زرياب وما خلى
فيك غنا
لو بالعلم دا كتاب مفتوح لك
ألف سنة
لو بالضرب دي حراب عنتر
مدارقو هنا
لو بالرسم جذاب عند أمو كل جنا
لو مو الشمس كضاب البدر
يضوي سناء
لو بالقرش وين جاب ما جاب
براهو هنا
لله كم خطاب تتمنى حالو مني
يا بت بلا استغراب تكشحلى
جور وضنا
وأنا اجدر الخُطاب واكتر قلوبه عنا
راجيك تقولى حباب يا ......
ريدتى هاك كفنه
فالدنيا دون أحباب غيمة
الضباب دفنه .

مصعب علي
10-02-2008, 12:34 PM
ست الدار

باسم الحاضر والمستقبل
ست الدار بت أحمد قالت :
ليك يا الزين ود حامد شوقنا
أما بعد ،
المبعوتة المنك .. وصلت
ورُح فكيت الطلب الفوقنا
باقي الدين يا الزين خلصتو
قدر الفاضل .. مصروف راشد والتومات
والجايات من جاي .. لا جاي
زي ما قت لك قبال ده
شهر إتنين حا نطهر راشد
شهر إتنين المدرسة تأجز
الله يبعد العارضي تجينا
وراشد حالف ما يطهر
إلا أبوهو وعمتو تحضر
وإلا يجيبو الغنايين
شان الشوق بت سرنا ترقص
قلنا نجيب المداحين
طنطن .. أنا جاي من الحج
وعارف راشد لما يطنطن
كل الدنيا الفيي تطنطن
غايتو بشر .. بس ربو يهون
ما كلمتك بالتومات
أول البارح جني يرطنن
قالن نحنا الخواجات
بسم الله .. مرق حصلت
لقيت لك جعفر زارد البيت بالخواجات
يبقى حداشر وخواجية
ناس البلد ال__رو عليهن
صدو يقلبو في إيديهن
عدمانين من إسم حكيم
ولا خبيراً للمشروع
علماء آثار .. فضلت في آثار
ما خموها الجونا قبلكن .. شن خلولنا بلا حجار
الله يصرف الخواجات
بينات جعفر والمحجوب .. والمحجوب والخواجات
طقت حجي .. العمدة طفاها
باقي الناس الجات للفرجي ..
قنبو قيلو شبعو لحوم .. والخواجة يصور ساكت
ستة خرفن وتيس ما كفن
ستة خرفن في فد يوم
المعدوم أشكال وألوان
أي خدار في اليوم داك في
كملن رف كمين دكان
أول كفو الخواجات
بعدو العمدة وصمد الساقية
ناس المجلس والمشروع
بعدو الطلبة وباقي الناس
حتى الشفع والحروم
ستة خرفن وتيس إنصفن
ستة خرفن في فد يوم
جات من صالح بت كلتوم
تسكت تخبز طول اليوم
لمن حرقت الدولاب
قنبت المسكينة تدعي
الله يصرف الخواجات
غاية الليلة السقا يشولق
واطات الله دي ست رشاها
ما في غنوتاً ما غناها
ما في مدحتاً ما سواها
حمارو صبح لحق أمات طه
سب الدين والأمريكان
جنس بدع
زولك ده يحير
عند الجد كان أده ينقنق
عند الفارغة يشيل ويبعزق
إذكرت كلامك ليا ..
إنو في ناس لاعبين بالدين
وناس لاعبابا الأمريكان
الله يصرف الأمريكان
الله يصرف الصرفيكان
ما خلوني نشدتك منك
كيفن حالك والخرتوم
كيف المصنع والعمال
حالم لسع نفس الحال ؟
وما رقوك سووك باشكاتب ؟
يورينا الله زيادة الراتب
كيف الناس والحالة عموم ؟
والعزابة الكحيانين
سيد البيت عل ما زكاكم
لسع تقعو تقومو براكم ؟
قلبي معاكم
ربي يخدر عود ضرعاتكم
بالي معاك يا الزين ود حامد
بالي هناك والشوق الشوق
خلى شدير الجوف محروق
راجي مطيرة الزين ود حامد
نحنا نصاحاً زي واطاتنا
نحنا نصاح إلا القراص والتجار والحاصل البحصل كل صباح
شتلاتك قبضن
الحملان كبرن بلحيل
العضمين الروكة إنزرعن
اوعك تشفق من تالانا
ولا نبقالك مشغولية
زيك واحد مستورين وما ناسين المسئولية
هي يا الزين زغرد
بت ام زين جابت لها بت
ستة أولاد حتان البت
المحجوب ينشد من خبرك
شافعو محسب من يومين
التومات طيبات ونصاح
إلا غباش بلحيل آ الزين
راشد كرر .. شهر اتنين كان ما جيت أنا ما بطهر
الله يبعد العارضي تعال
كان فد دور يدوك يا تعال
كان بالخصم إن شاء الله تعال
وما تتوصى .. وداعة الله
أوعى البشغل والعربات والحيكومة السمها فاير
أم أولادك ست الدار بت أحمد جابر
***

مصعب علي
10-02-2008, 12:35 PM
ست الدار بت أحمد كيفك
جاني جوابك مفتوح شارع
جاني جوابك وانا بتذكر في ناس راشد والتومات
في الشتلات والحالة عموم
ناس حلتنا التحت .. الفوق
الليهم الله وعيشة السوق
جاني جوابك وانا بتصور
في المشروع وعمايل جعفر
ولما بكيت .. يا ست الدار
أيوة بكيت .. يا ست الدار
لما قريت علماء آثار
علماء إيه يا بت الناس
سواح إيه .. ما عندك راس
ست الدار تتوهدبي ليه
ديلا جماعة السي آي إيه
تعرفي إيه السي آي إيه ؟؟
امريكان في كل مكان
ديل مالين الدنيا ملي
ديل قالين الخلق قلي
باسم الدين والأمريكان أي عوج مبدي ومختوم
صوتنا هناك وهنا مكتوم
ومافي فرق في الوقت الراهن بين واشنطن والخرطوم
أنا مأزوم .. مأزوم .. مأزوم
يا خرطوم وينك وينك
يا خرطوم شن شبّ وقلبك وسلبك
حلبك ؟ زنجك ؟ بجتك ؟ نوبتك ؟ عربك ؟
أنا مأزوم .. مأزوم .. مأزوم
يا خرطوم أزمني الصلبك فوق الطلحة الأمريكية
يا خرطوم .. أوه خرطوم .. أوه واشنطوم
طن .. لفتك فجراً يقطع رحطك
ست الدار سامعاني يا اخيتي ومرتي وامي وأم الكل
أنا بندهلك من شارع الله .. فوقي هجير والتحتي بقل
سبي معايا الشردو راجلك .. والحرمونا شوية الضل
سبي الحالة العالة علينا .. حتى احكيلك بالتفصيل
حاصل الحاصل يا بت أحمد
جاني وفد في المصنع زاير .. وكان الوفد ده أمريكاني
لفّ وفات اليوم التاني
جانا مدير المصنع فاير
وشو حمار العمدة العاير
نف المصنع فيهو خساير
وقالوا يخفضوا مئتين عامل
مئتي عامل في فد مرة
مائتين عامل .. مائتين عامل
يبقوا هوامل .. يبقوا هوامل ؟؟
ما يهموش .. الهم المصنع
تفّ قراروا وفات في حالو
مسئولين ونقابيين مافي العارض واللا اترجى
العمال من سمعوا احتجوا ... سيرو موكب صامد وصامت
إتضامنا معاهم سرنا ..
أب عرام دور عربيتو .. العربية الامريكية
زنقح خلا الموكب ثابت
احتجينا مع الإحتجو
إتكلمنا كلام موضوعي
قلنا المصنع حق الدولة .. والعمال أصحاب الحق
هي اللي تقرر والتتولى
هي البتحدد سير المصنع
إيد العامل هي العاد تنتج
ما المكنات الأمريكية
زيت العامل ياهو البطلع .. مو المكنات الأمريكية
ودرن الأيدي العمالية
أنضف من لسنات الفجرة
ودين الدقن الشيطانية
ومن كرفتة البنك الدولي .. وكل وجوه الراسمالية
وأشرف من ..............
داك الحين المصنع هاج
جات عربات اللات بوليس .. فضوا العالم بالكرباج
والبمبان الأمريكاني
شرقت شمس اليوم التاني
كنا حداشر ونوباوية
متهمنا بالتخريب والتحريض والشيوعية
البوليس صاقع شيوعية
وفاكر نفسو بنبذ فينا
هي آ بوليس أمك مسكينة
البوليس عمدني شيوعي
التحقيق طلعني مدان
التحقيق طبعاً تحقيقهم أو تحقيق الأمريكان
اسبوعين عشناهم جوه
اسبوعين زادننا قوة
ست الدار ما تشفقي خالص
ست الدار أنا ياني الزين
ست الدار سامعاني كويس ؟
كل الهم ما يغشى الغم بيتنا وراشد والتومات
وكل الناس الحالهم شاهد
ست الدار الشوق الواحد
لي حلتنا وليكم ليكم
وللإشراق في عي___م
وكل الناس الزولهم صامد
شوق وسلام .
الزين ود حامد
ردي سريع .. باليد .. باليد
في دورين موعود بي شغلة
لمت لمت .. كان ما لمت أنا جاييكم وما ندمان

مصعب علي
10-02-2008, 12:36 PM
( بعد الحاصل والإتحصل ست الدار بت أحمد تكتب ) :
زيني الزين .. أب حالاً زين
جاني جوابك .. يا المبروك
وسابني أشوف الدنيا كويس
وأعرف غلط الصاح مظبوط
سابني أميز .. وأقدر أفرز .. أرجع أميز
فرحانابك يا أحزان
فرح النار بي لوح الزان
مبسوطابك يا المبسوط
ما هزاني مصيرك
قدر ما هزوني الميتين عامل
ميتين عامل في فد مرة
ميتين اسرة تروح وين
في الأيام النجسة المرة
ميتين عامل؟؟
والله مهازل
والله عمايل
يا أوغاد .. وينا نقابة السجم الشوم
وين عمال السكة رماد
وين الطلبة ووين الوين
بعتو شفيعكم يا عمال
بعتو وجيعكم للراسمال
وشن راجين يا تعسا الحال
هاكم دي ..
والله مهازل
ميتين عامل ؟
والله عمايل
عامل ساكن في آخر الدنيا
وصل المصنع بآخر بنية
ينتج كيف؟ شغال بي فونيا؟
عامل ينتج عشرين حتة
تلحقو منها قيمة إتنين
ستة بغطوا المنصرفات
سبعة.. تمانية .. تسعة بغطوا
أدها تسعة المنصرفات
كل الفايض .. بدخل وين؟
قولوا البفضل بمشي لي مين؟
وبرضو خساير؟
والله مهازل
يا مضغوط .. خفض ميزك حبة تين
تنك القعدة تلاتة خطوط
خفف مرتك توب مضغوط
من التمسحبو كبابي الصين
خفض عمرك يا ابن الفانية
وبي نظارتك واجه ثانية
ثانية عيون الشغالين
ثانية وبس
والله مهازل
ميتين عامل ؟
ميتين بيت ؟
ميتين اسرة بلا راس خيط؟
ميتين اسرة ملوها جراح
ميتين اسرة حا تولد صاح
وليكم يوم يا أولاد الهرمة
ليه يا الزين بتوصي عليّ
وانا بت احمد ست الدار
ام اولادك وهم صغار .. ام اولادك وهم كبار
وياك الزين ود حامد داك
كان متوظف .. ياكا الزين
كان متوقف .. ياكا الزين
ليش يا الدخري توصي عليا
اسبوعين قضيتن جوه
يبقى غصب .. زادنك قوة
ليش يا الزين بتوصي عليا
ليش يا الدخري توصي عليا
وعارف ام راشد والتومات .. مرتاً دغري وغلباوية
آه يا الزين .. لو كنت معاكم .. كنت بقيت النوباوية
ما تهتم يا الزين بالحاصل
واصل سعيك .. واصل واصل
واصل سيرك
كان ما كنت الزين ود حامد كان حا يكونك واحد غيرك
في فضاء فالك يا إنسان
نسمة تقولك في الإمكان
أبدع واحسن من ما كان
ياتو مطرتاً سوت شو .. فرقو غيما الأمريكان
ياتو رصاص ما عقبو خلاص
ياتو سجن يا الزين ود حامد
ياتو محن تمحى الإحساس
لما يكون في الساس والرأس
ياتو وطن يا الزين ود حامد
ياتو زمن دام للأنجاس
طه ترابلتو راحو الديش
غزّا بكانا اتنين رطانة
صاقع كلو من اسماعين
هو الفسر لهن الشغلانة
ويا اسماعين
ما كان الديش شقّ مسيمعك بالجبخانة
لو المجلس قبل اوراقك .. أو في الثانوي لقيت لك خانة
لكن قدرك يا إنسان .. بلداً هاص هيصة
طالو الناس التريانين .. ضلو الله الما ضلانا
أخّدو نورة الحاج بالدق
باكر دور ما خشّ عليها
خاتي اللوم قطع التمرات الفوق راس بيتو
الخلفاء شكوهو وما لقو حق
المحجوب إتلقى اخبارك وقال جاييك في أول بص
البرسيم طهرنا البارح
نعجة راشد صبحت والدة
الحيضان سقناهن لوبي
التومات طيبات ونصاح
راشد طيب
وانا طيبين
كل الناس يا الزين طيبين
ينشدو منك في الأفراح
وفي الأتراح .. الزين الزين
ما تشغل بالك
بس يا الزين كان درت مشورتي
اصلو كتالك ياهو كتالك
تجي مندلي
والواطة تراها
وبي جاي جاي .. بندبر حالك
ما الحيكومة الضاقت دمك
عينا محل قبلت قبالك
شورتك عندك
عندك شورتك
والببقالك .. الببقالك
التمرات بعناها آ الزين
خفنا السوس ونزالة السوق
مبعوتالك عشرة جنيه
والأشواق من هنا لا عندك
ست الدار أحمد جابر
تلغرافات :
تلغرفين في وقت واحد :
نوري . السوق .. ست الدار بت أحمد جابر
المحجوب في قطر اليوم
عفش الزين
النوباوية
الخرطوم .. الخرطوم بحري .. كشك الشعلة .. الزين ود حامد
راشد راقد والواطة جعفر طالق فيها بهايمو
ست الدار بت احمد جابر
نوري السوق المحجوب ود أحمد جابر
كتب الزين .. كل الاوراق .. راشد كيف
النوباوية
الخرطوم .. الخرطوم بحري .. كشك الشعلة
النوباوية
أنا في السكة وست الدار
راشد ود الزين ود حامد

محمد الرفاعى
10-27-2008, 07:31 PM
ورينى شن طعم الدروس مادام بكانا مشى قطر
وكيف ذاتا ترتاح النفوس تقبل قرايتاً فى سفر
يايمه حان الإمتحان من وقتو بس فاضل شهر
ما اظنى من جور الزمان انجح واجيب ليكم نمر
كيف ذاتى يا نبع الحنان انجح من آلام السهر
عمرك سمعتيلك جبان خاض المعارك وانتصر
زينوبة كل ما افتح كتاب القاك فى أول سطر
القى الجداول والصحاب القى الجناين والتمر
فى الحصة عقلى أنا قام سدر يمه المدرس لو فكر
كان بلقى قاعد فوق ككر فى الدونكي لسع ما فطر
يسمع كليمة يا عشاي وأغلى الحكم عند الضجر
أنا قلبى كلو عليك جناى وقلب جناى على حجر
والله موش لو كان نهر لو كالنى بسيطان بقر
مادام عقيل الجن سدر ما اظنو من عندك حضر
بذاتو ابوى تلقاهو قام فاتح كتابو مع الفجر
يقرأ ويرتل فى كلام ما بفهمو الناس الكفر
زينوبة كر من حالى كر قاعد لى فوق نيران جمر
غربة وكمان حالاً فقر عذبنى قبل أصل القبر
الشوق متل شوك الكتر طعن الجسم لمن خدر
والله لو ما بنقبل ما كان بفارقك بى شبر
زينوبة دنيا الإغتراب خلتنى زي ورق الشدر
اتحت من عدم الشراب عم الأراضى وانتشر
الغربة اصلو طعيمها مر لكنى بقعد بالجبر
لمن سنين الهم تمر يا ربى الهمنى الصبر
يا خالة :
ما تقولى لى دخل البطون
والفى البطون ما بتمرق
يا خالة شيليها الظنون
والله مابينكن فرق
ما زى بعض لوبي الجروف
قوليها لو كان تنطق
خالتى المجنح ما بيطير
واللاحقه ايدك بتلحق
وين انتى شفتيلك بعير
معقول محكم وينطلق
يا خالة كيف اصبح غريب
وأنا روحى من روحك خلق
والله أقرب من قريب
والغنوة معوان للخلق
ما شفتى ناسا حالها كيف
قلب الجبل ليهن برق
كم ليلة ما غمدو الطريف
سدت دموعن فى الحلق
يتباكو ما شفتى النحيب
ساعتو البيبدا من القلب
آه وآشريري على الغريب
اليومى دمعو بينسكب تلقيهو يرفع الليدين
لافوق يلاهى وينضرب
يا الله يرجع لا متين قلباً معذب ومغترب
طعم الدروس يا يمه ليك
لى كل مهاجر ومغترب
ضاق الكؤوس المرة ديك
وآه من حناضلاً تنشرب
مش كل ما لاح صباح
يتماروا ناسك فى الدرب
الجاي وارد واب ملاح
يا بت ترب زولاً تلب
يبقى الغنا السلوى الملاذ
للقلبو فى الساساق غلب
لو صدق المطر الحراز
ما كان من الأشواق تعب
انتى اللسان الماب يقع
فى زلة لا يوم ينزلق
فيض الحنان المن نبع
لا قل لا يوم نتمحق
جاهو الجنوب سابق الشمال
جاهو المشحتف فى الشرق
جاهوالغرب شادى الرحال
شيل يا غمام منو وأسق
يا الله شدة ماك رحيم
أديتنى أُمين تنسبق
لى ضمى بالحضن القديم
الدافى شوق وعشق وعشق .

هاشم التنيدل
10-27-2008, 10:55 PM
أملي قلبك

أملي قلبك بالوطن ... بالصغار
قومة العمال دغش 000 بالنضار
المزارعية الغبش ...
بالجنود الوين تخش ؟؟
في سبيلك كالنهار
بالمداد الماب يغش ..


وبي وتر جاء من الجحيم
أملي قلبك بالنسيم
ملي بالطير الرطن
طالما العالم قديم ...
بنكسر ريح ...المحن
خلي بالك مستقيم
دغري وإن مال الزمن
راحل الليل البهيم
والبصيرات ما عمن
الظروف الليلي أبن ...
روقي لا خوف لا حزن
باكر التقيات تنورق ...
وتنملي الضرعات لبن ..
إحنا ما مستعجلين ..
إلا ما ب نرجى الزمن
أبقي زي ما هي القماري ...
ما بتدور عن سكن ..
بي بصارة تلد صغاره...
لا مضادات لا حقن ..
لاقياصر لا طواريء ..
وعمرو حسها ما انسجن ..
يا هشاب كل الحنين ..
كل ما طقاهو هم ..
لا في آهة ولا أنين ...
لا بيروع ليحو دم ..
من مرارات السنين ..
من عصارات الألم ..
بيمرق الشوق الدفين ..
بي كعنكيل العشم ..

أحكي ليك يا طيبة حكوة
ذات زمان من ضيق وقسوة
وكل يوم من بارحو أسوأ
والمراحات قاطي قط
فجأة في قلب السماء ...
غيمة
غيمتين ...
غيم ربط
كتمة حتى الطين عرق
والشجر قرب يبق
إلا يا طيبة الخلق ...
من بدل تفرح تنق
الشكايات ... والسخط ..
لا السحاب داير يصب
لا الهبوب دارت تهب
نسمة نسمة آ رب نقط
من شمالك من جنوبك
الهبوب يا رب هبوبك
من شروقك من غروبك
من تحت من فوق هبوبك


كتمة كتمة معاها ضيقة
نسمة يا رب الخليقة
سكت الأطفال دقيقة

نبكي خشع .. حول في حول ...
ظاهر الحال ماهو مخفي .......
وفالنا فيك ما فيهو قول
يا المبرد و المدفي ....
نسمة يا رب الفصول
نسمة كل راس ساعة تكفي
نسمة واحدة لألف زول


ينطلي الجو بالحمّار
فجأة من حر لي غبار
الطشاشات الدوار
السبابات النقار
نقة الضيق تنطلق
قلنا فاقت باتت أزحم ...
الغبار من كتمة أرحم ...
أرحم الحر البيلحم ...
لا ده لا ده ولا فرق
طيبة تمي الحكوة قولي
الصبر خلقوهو هولي
ده الزمن يقسى ويرق ..
وأنتي يا كتمة آب تطولي
اليطول بال الخلق ..
طرق الغنوات يا زولي
وسن نشيدك في الحلق
عد فات الريح شرق
من بعد جاب السحاب
من فش التراب ...
مشط القش والشجر
رجع الطير للوكر
ها البرق شال البرق
الرعد ريحة الدعاش
عاش بريق القبلي عاش
ابشروا بالخير نقطت
أي والله المطر
أي والله المطر !!!

ناصر قدور
12-10-2008, 05:02 AM
أملي قلبك

أملي قلبك بالوطن ... بالصغار
قومة العمال دغش 000 بالنضار
المزارعية الغبش ...
بالجنود الوين تخش ؟؟
في سبيلك كالنهار
بالمداد الماب يغش ..


وبي وتر جاء من الجحيم
أملي قلبك بالنسيم
ملي بالطير الرطن
طالما العالم قديم ...
بنكسر ريح ...المحن
خلي بالك مستقيم
دغري وإن مال الزمن
راحل الليل البهيم
والبصيرات ما عمن
الظروف الليلي أبن ...
روقي لا خوف لا حزن
باكر التقيات تنورق ...
وتنملي الضرعات لبن ..
إحنا ما مستعجلين ..
إلا ما ب نرجى الزمن
أبقي زي ما هي القماري ...
ما بتدور عن سكن ..
بي بصارة تلد صغاره...
لا مضادات لا حقن ..
لاقياصر لا طواريء ..
وعمرو حسها ما انسجن ..
يا هشاب كل الحنين ..
كل ما طقاهو هم ..
لا في آهة ولا أنين ...
لا بيروع ليحو دم ..
من مرارات السنين ..
من عصارات الألم ..
بيمرق الشوق الدفين ..
بي كعنكيل العشم ..

أحكي ليك يا طيبة حكوة
ذات زمان من ضيق وقسوة
وكل يوم من بارحو أسوأ
والمراحات قاطي قط
فجأة في قلب السماء ...
غيمة
غيمتين ...
غيم ربط
كتمة حتى الطين عرق
والشجر قرب يبق
إلا يا طيبة الخلق ...
من بدل تفرح تنق
الشكايات ... والسخط ..
لا السحاب داير يصب
لا الهبوب دارت تهب
نسمة نسمة آ رب نقط
من شمالك من جنوبك
الهبوب يا رب هبوبك
من شروقك من غروبك
من تحت من فوق هبوبك


كتمة كتمة معاها ضيقة
نسمة يا رب الخليقة
سكت الأطفال دقيقة

نبكي خشع .. حول في حول ...
ظاهر الحال ماهو مخفي .......
وفالنا فيك ما فيهو قول
يا المبرد و المدفي ....
نسمة يا رب الفصول
نسمة كل راس ساعة تكفي
نسمة واحدة لألف زول


ينطلي الجو بالحمّار
فجأة من حر لي غبار
الطشاشات الدوار
السبابات النقار
نقة الضيق تنطلق
قلنا فاقت باتت أزحم ...
الغبار من كتمة أرحم ...
أرحم الحر البيلحم ...
لا ده لا ده ولا فرق
طيبة تمي الحكوة قولي
الصبر خلقوهو هولي
ده الزمن يقسى ويرق ..
وأنتي يا كتمة آب تطولي
اليطول بال الخلق ..
طرق الغنوات يا زولي
وسن نشيدك في الحلق
عد فات الريح شرق
من بعد جاب السحاب
من فش التراب ...
مشط القش والشجر
رجع الطير للوكر
ها البرق شال البرق
الرعد ريحة الدعاش
عاش بريق القبلي عاش
ابشروا بالخير نقطت
أي والله المطر
أي والله المطر !!!


شكرا للوطن و لو ما ملينا قلبنا بالوطن كنا متنا بالحسرة و حزن
شكرا حميد و كل الشرفاء
حتما سنسعد بالسودان الجديد و نملي قلبنا بالوطن

مصعب علي
12-29-2008, 09:17 AM
:mad:الاخوان محمد الرفاعي + هاشم التنيدل حقاً كنتم اجمل اضافة في عالم حميد الشعري والذي بدأناه مشوار نسير عليه في اطار التوثيق والاحتفاظ بالكلمة المحلية وغيرها مما كتب شعراءنا
واليكم نعود من جديد

محمد سليمان
11-05-2009, 08:48 AM
جواب وصول

الناس خبارن طوَّلو؟؟!!
وجواب وصول ما رسّلوا
إنشاء الله خير يا نسمة بس
قلبي البراهن وصّلوا
*** *** ***
ما طبَّ جايي من الصعيد
ألفح حنيني وأحصِّلوا
كم ليل قطر ديل كم بريد
والبي غلبني أمثِّلو
*** *** ***
صابري الأنا وراجاك هنا
أشده فؤادي وأشغلو
شيتاً عنا ومرات غنا
وأصلو الدموع ماب ينزلو
*** *** ***
مش قلتَّ لي يا ضي عيني
مافي القليبي يحوِّلو
مالك يا اخي رهبن علي
منك خطاب إتسولو
*** *** ***
تلفون وراء تلفون وأنا
أتمنى مرَّة أقول ألو
لي زول بلا الغيم إن دنا
وأبعد من الغيب في علو
*** *** ***
أمسك قلم وأكتب براي
لي نفسي كم جواب حلو
أغري السلام ناسي المعاي
وكل العليك عد يسألوا
*** *** ***
ما جننوني أنا بالنشيد
عنك غلبني إتحملو
آخد عيوني بعيد بعيد
بي ذوق نشيدن أحوِّلو
*** *** ***
يا جوعي من قلبي العليك
من تمر أبوي العزَّلو
أنقل وأجمِّل طردي ليك
باللآبري أقول قال رسِّلو
*** *** ***
كُر خايفة من يفلت كلام
الناس خياله يأوِّلو
ما عَد تجيني منام منام
بئراً حباله بلا دلو
*** *** ***
مع إنو في الخان التراب
خان ريحة أهالي ومنزلو
وشان سمعة الريد في غياب
صحوة ضميرو النذلو
*** *** ***
الصيبي ماها من البعيد
في الفي الفريق إتخيلو
ولا مدَّ إيد لا ردَّ عيد
وفي الماهو في وفي عيِّلو
*** *** ***
ماني اليجف تفتي الشفق
خورين عيونا يسيِّلو
وإن كان بيأخدني الشفق
كلما الليالي يليِّلو
*** *** ***
لاني البلومك في الحصل
لا الجدَّ منك أفسِّلو
بس ياني ، غبرين النخل
بتجي المطيرة تغسِّلو
*** *** ***
عشماني ماب أقنع ولاب
أسمع كلام وإتقولو
حاراهو زولي ولا إغتراب
لا مِن سراب بيهقِّلو
عن حبنا ويا حبنا
طولِّ لبالك طوِّلو
صابرين عليك أصبربنا
دابو القبالك في أولو
*** *** ***
خلاّني ما خلّى البلد
ترا ديك تمورو ومنجلو
وكارديك متورو الياولد
لليلي شاقّها جدولو
*** *** ***
ديك أمّو ما دام العمر
لابد يجي وتتأمَّلو
وزي ماهي صابري مع الكبر
زيي الصبر بتحملو
*** ***
الدنيا بيتنا المن تمر
من دوم نعرشو ونرملو
في العاشو فيها بلا العمر
والفاتو قبل يكمِّلو

محمد سليمان
11-05-2009, 08:49 AM
يــــا متـخـبـيـة ...
خـلــف وضــوحــك
أمـرقــي داخُــــل ..
تلـقـي الغـيـم الـطـاش
إتـــلــــقــــط
لــمّــه وربَّــــط ..
ربَّــــط ونــقّـــط
نــقّــط ورشّـــــى
الـغـبــن إتـفـشّــى
الـقـابـض طـيـنــك
وطــاب فــي دوحــك
... ... ...
يصحـى الشجـر اليـابـس
أخـــــضــــــر
يـضـحـى الأخــضــر
زائــــد وأنــضــر
يــرجــع طــيـــراً
غِــصــب إتـهـجــر
وشـــــــــوش ..
عـــشـــعـــش ..
وعـمَّــر روحــــك .
... ... ...
يــتــرى الـحــلــم
الـفـيـنـا إتـحـجّــر
ونـــدرأ نــزوحــك
تــــالا الــمــدن ..
الـمـصّــت دمِّــــك
ودسَّـــت فــوحــك
قــسّــت هــمِّـــك
وقـصَّــت مـوحــك ..
... ... ...
يــــا متـخـبـيـة ...
وأنـــا مـفـضـوحـك
رنّــــة فــرحــك ..
صـنّــة تــرحــك ..
ويــن مـــا أقـبِّــل
يــانــي بــروحــك
أي مرتـكـب الـصــاح
ونــصـــوحـــك ..
... ... ...
كَــجَــر الـصـمــتِ
وكــــت داهـمـنــي
كـنــت متـلـبِّـس ...
بــي غنـواتـاً لـيــك
إتـــكـــرمــــن
مــن ســر بـوحــك
لـــلأطـــفــــال
بـالـزمــن الـجـايــي
الــزمــن الـطـيِّــب
زمــــن الـخــيــر
الجـالـبـة فـتـوحــك
يـقـفــل حــربــاً ..
بـاحـتـة جــروحــك
وطــوفــان جــدبــاً
مـحّــن نــوحــك ..
... ... ...
كــبّــر طـفــلــك
ونــشّــن حــجــرو
قـام الصمـتِ وكجـرو ..
إنــكـــجـــروا ..؟
إنــعــدِّيــتـــي ..
وشــبّــت أزمــــة
... ...
بــيــن فــرقـــات
الــضــو والـعـتـمـة
شــــقَّ نـســيــم
لــي عِــرْق الكـتـمـة
خــــالَ الـنــخــل
الــعــاول طــــوّل
قـــال وإسـتـشـهـد
بــــي عـمَـنَــوَّل :-
"الــمــنــحــوس ..
هــجّــر تـربـالــك
والــمـــجـــروس ...
يــا الــردم الـجــدول
ودكَّ أطــفـــالـــك
تــحــت الــردمـــة
... ... ...
وقـامــت طـلـقــة ..
تـجــاه الـنـسـمـة ..
السـاكـنـة الـنـخــل
الـعـالـي الأســمــى ..
حـاض الطيـر الحـامـل ..
هـــجــــمــــة
طـرح الغيـم الشـايـل ..
صـــــدمــــــة
داخ النـحـل العـامـل ..
صُـــــرمــــــة
... ... ...
رجــمــة ورجــمـــة
فــي حـلــقَ الـلـيـل
إنـشـرقــت نـجـمــة
رقــد النـيـل هـبّــود
بــالـــوجـــمـــة
نــفــدت شـيـمــة
بــقــدرة قـــــادر
طــــارت غـيـمــة
وصــــارت بــاكــر
بــاكــر رحــمـــة
مـــــــــــدّت
ونـــــــــــدّت
وشــــــــــدّت
خــيــل الـحــيــل
بــالــبــســمــة
نــخــل الـغــبــش
الــدغــش إتـلـمَّــا
الأبـنــوس الـجـاســر
يـــــمّـــــة ....؟
هــــبَّ تـبــلــدي
تــحــدي وهــمّـــة
وبــحــر الـمــالــح
كــبّـــر وســمَّـــا
"الأديــــــــــان
فـــــي الـقــلــب
يـــــا أمّــــــة
والإنــــســـــان
فــــي الـــــدربِ
أهـــــــــــمَّ"
... ... ... ...
الـبـلــد إتــحـــول
بــــي مـسـمـوحـك
نــــاس بـتـكـاتـل
لأجـــل سـفـوحــك
مــــا يـسـقـيـهـن
غـيـر فــد جـــدول
جـــــــــــدول
خــيــرو الــخــاوي
نـــضـــوحــــك
لا أشـــــــــواك
تحـمـيـك تـتـجــوّل
لا أســــــــــلاك
تنصـلـبـط سـوحــك
... ... ... ... ...
يـــــا مـمـتـلـيـة
كـجـوفــي فـجـيـعـة
وآخــــــــرك أوّل
أو مــعــتــلــيــة
كـطـمـي الــشــوق
الـقـلــب الـمـاحــل
راحــــل طـــــوّل
زي دعــــــــوات
الــنــاس الـظُـلَّــم
لـمّـا عليـهـا الـغــول
إنـــــغــــــوّل
... ... ...
حـلـمـي مــــدردح
دخــــري فــقــارى
إرثــــــــــو ...
ضـــــكـــــارة
جـــــســـــارة
بـــــصــــــارة
بــإيــد كــرّاســو
وبــي إيـــد فـأســو
لـــو لا إحـسـاســو
بــعــزّة نــاســـو
كــان تـكَـى راســـو
زمـــان وإتــســوّل
زولاً طـــبـــعـــو
يـفـجِّــر نـبــعــو
بــــدّع زرعـــــو
ومـــاســــك الأول
... ... ...
ســــوَّى حــضــارة
وشـــرَّف لــوحــك
شــــرحـــــو ..
شـــــروحـــــك
مـــســـحـــو ..
مـــســـوحــــك
يـفـقــد عـطـفــك
ويــأبــى يـنـوحــك
غــامــل يـــــوم
راح تـرجـعـي فـيـهـو
ومـجـد بنيـهـو يـلاقـي
صــــروحـــــك
... ... ...
جــهــراً تـرجـعــي
يـــاوضّـــاحــــة
يــا مـرفـوع لـلـقـوّة
صـــــمـــــودك
صــبــر الــنـــاس
الـيــوت كــدّاحــة
لـنـضــرة عــــودك
... ... ...
الــمـــارقـــيـــن
الــذمّــة هـجـائــر
الــســاكــتــيــن
فـــــــــوق رأي
وبـــصـــائــــر
مــطــر الــحـــق
بالـحـيـل سـحّـاحــة
نـــــاراً بـــــق
لـلـيــل صـحّـاحــة
شـالـت وجــع الـحـال
فــــي أصـفــاحــه
وتــنــزف شــــان
مــا تـبـرى جـروحـك
وتـعـبــك راحــــة
... ... ...
شـدِّي النـيـل الأبـيـض
فـــــرســــــك
وفـــيــــض الأزرق
فـيـنــا جـمـوحــك
مــقــداف فــألــك
ومـرســى طـمـوحـك
الإنـســان الـيـسـمـع
بـــــالــــــك
يــعــرف مــالــك
يـفـتــح خِــزَنـــو
و يـسـتـر حــالــك
يـلـفــح إجــنـــو
ويـقـلــع نــالــك
يـكـتــل حــزنـــو
ويـــروي قـمـوحــك
رافــــع رســنـــو
وراتـعــة أمـبـوحــك
... ... ...
تـنـمــســيــبــو
هــديــراً طــيِّــب
وتـــصـــحــــي
خــريــر الـفـجــر
صـــبـــوحــــك
... ... ...
عـشـتـي آواضــحــة
وراء مــخــبــاكــي
ويــــا مـتـخـبـيـة
خـلــف وضــوحــك
عـشـتــي أصـيـلــة
كـأرضــك ونـيـلــه
ومــرتــع واحــــد
لألــــفِ قـبـيـلــة
... ... ...
يـــا ال لبنـايـتِـك ..
مــــن غنـمـايـتِـك
يـوم مـا إنطفـت الـنـار
فــــي لـدايــتِــك
غــيَّــر زيـــــرك
ولاّ مــلـــوحـــك
... ... ...
قــدمــك قــاشــر
قــطــع الـفــاشــر
سـمـســم بــاكـــر
بـاهــي مـسـوحــك
... ... ...
ســتــرة بــدنــك
قـطـنــة وطــنــك
طـيـنـك سـكـنــك
نـبـضـك مـكـنــك
عــرفــك فـطَـنــك
تـبــري جــروحــك
يــــا الـطـوفـانـك
صــــدراً مــاهــل
وشــــرف الــعــزّة
الأحـــــمــــــر
نـــــوحــــــك
مــن دعتـايـة الـزمـن
الـــكــــافــــر
يـنـصــر ديــنــك
وتـسـلـم روحــــك
... ... ...
تسـلـمـي واضــحــة
وراء مــخــبــاكــي
أو مـتــخــبــيــة
خـلــفِ وضـوحــك

محمد سليمان
11-05-2009, 08:52 AM
محمد الحسن سالم

**حميد**

مِنِّي متعشِّمْ طلوعِكْ ..
كُلِّي مستنيك تعودي ..
ويغسل السّاحات رجوعِكْ
في حشى أحراش الليالي
منتظر بقّة شموعِكْ
تشتلي الضّو في الضّهابة ..
ترخي للجايعين ضروعِكْ
يرجع الطير المهاجِرْ ..
يملأ في الفجّاج ربوعِكْ
.......................
في كلام النّاس بفتِّشْ ..
بين عوينات المدارِسْ
في صدى آذان المساجد ..
ورنّة أجراس الكنائِسْ
في إندهاشات العذارى ..
في إرتعاشات الموامِسْ
في بحر فرحان يبشِّرْ ..
موجو لي جية النوارِسْ
الرّوَاويس طَمْبروك ..
وهزّ بيك في الدّارة فارِسْ
بين سُكَات القرية أفتِّشْ ..
بين هضاريب المدائنْ
يا نسيماتاً تَكَرْبِتْ ..
شايلة أشواق الجنائنْ
لي جديول حلقو ناشِفْ ..
أو عَرَق تُربال يكادِنْ
في وشي الأفراح بفتِّشْ ..
بين قفا اللّحظات أعاينْ
بين سواقير الفقارى ..
الجاية من تالا المدافِنْ
مَرّة طال اللّيل عليّ ..
ووصلت الآهات مداها
قلت لي النجمات مو جايي ؟؟؟ ..
قالت الأيام تراها
يا ضيا القمرا القُبَالي ..
شوكة الظُّلْم الخيالي
عَسّمَتْ فوقنا اللّيالي ..
خُبِّي في إسراعِكْ تعالي
يا مناقيش العدالة
بتنا فوق الصّبر عالة
يا تعاويذنا وعَزَانا ..
خلِّي نور الفرحة يطفُرْ
من عوينات الحزانى
صخرة الأحزان تقيلة ..
واحنا ما بنملِكْ سِوانَا
قولي هيلا هوب معانا ..
من على الشّارع نشيلا
سكّة العمر الطويلة ..
ترتى في الجايين ورانا
صرنا زي رحّالة عنِّكْ ..
فَتّش الكون تبني لبني
وراح سأل طيانة تبني ..
وقالوا جاية
بالعوينات البقومن بدري شايلات القراية
في تلوت الليل تبوِّغْ .. سارقة للدّنيا السّقاية
ولما تورَدْ ..
بنسلينا ..
الجَرْدِقَة ..
القَرَضْ ..
المحاية
جاية من ضهر المسافة ..
البين بناء الطِّين والسّرايا
طالما في الدنيا ناساً ..
فاتو للجايين فداية
وناس على جلاّتا تكتب بالثبات ..
والنيل دواية
جاية .. جاية
دفّة التاريخ في إيدا ..
دَمْ عروق أماً بتنده
راجية نُص اللّيل وحيدا
بيّتَتْ في القُلّة مويتو ..
وزادو في المُعْلاق عصيدة
جاها في جواب يسلِّمْ ..
للبلد داني وبعيدا
يمة يا نفس الوصية ..
الكل ما شَرَقَتْ نعيدا
يانا يا شخب القضية ..
الصافي في قدح القصيدة
مانا قنعانين تملِّي ..
من دواية الصَبر نكتب فينا والإصرار يملِّي
تنعدِمْ موية وضونا ..
بيها نتيمم نصلِّي
الزّمَن ينقُض وضونا ..
تاني نتوضأ ونصلِّي
ونمشي فوق دربِكْ نباصِرْ ..
في الرِّمال والشّوك نحاصِرْ
بي شُعَاع بكرة المسافة ..
وسطوة اللّيل والعَسَاكِرْ ؟؟
تنهزِمْ ريح العوارِضْ ..
والمواريث التّعوقِكْ
ومن شَقَايا الحال تبقِّي ..
وتقدَحْ التّاريخ بروقِكْ

محمد سليمان
11-05-2009, 08:59 AM
جرح غريب
*** ***
الجرح الشايلو دا مو الليلي
مين بدّل جرحو يا عشَّاق
أنا جرحي بقدرِ مواويلي
خايل في الزمن الفرَّاق
*** ***
أغرق من بحرِ سواد ليلي
وأقدم من صادي الأشواق
أتقل من ريحاً حات شيلي
وقافل واطاتي بأطواق
*** *** ***
أصلاً جيت عابر للدنيا
والجرح الطيِّب صادفني
وزيْ إنِّي بعرفو ومن بدري
وزي الشايفني وعارفني
** ***
طوّالي إتعلق في صبري
صارحني بعمقِ وكاشفني
إتربَّى في صدري مع الغنية
والفتَ عليهو ووالفني
*** *** ***
كان جرحي حبيبي قُدر حالي
وفي مرّة مشينا على لمَّة
عند بابه إنكرم إستنّالي
بس فيكن عاشق يا أمة
لمّاهو عليهو وخلاّلي
جرحاً بس ضمُّة أبى ينضمَّه
*** ***
فرّح شُمَّاتي وعزّالي
أكبر من صبري ومن ثمَّ
لا داير يدخل موَّالي
لا قادر يمرق من نمَّة
*** ***
ما قادر أحلِلُو يحلالي
أنا جرحي قديم ودا بي دمُّو
مين فيكن خلاَّ جرح غالي
وشال جرحي القاشر بي همُّو
*** ***
ما طاقني جرحكن لا إنطاق
ورُّوني متينك تتلمُّوا
ونتريَّح جملة يا عشَّاق
وكل جرحاً يرجع لي أمُّو
كل جرحاً يجمع في أمو

محمد سليمان
11-05-2009, 09:01 AM
لبن الطيور
الاستاذ/محمد الحسن سالم (حميد)
** **
يوت قلبي يدّي قبل تدور
طول حبِّي ديمة قَبَل عينيك
فضَّل لي بس لبن الطيور
ما خِبر بكانو أجيبو ليك
*** *** ***
لامن زماني عليّ يجور
أكمد كياني صبر وأجيك
وما ألقى خردلة من شعور
طيِّب تخيِّب ظنِّي فيك
*** *** ***
شقّيش أقبِّل وين أروح
وأنا تاني مجروح من وشيك
يا غربة ياليل يا نزوح
دغش الغبش ما بات وشيك ؟
**** **** ****
يا غلبي كلما الليل دخل
ياني المغنِّي "النجمة ديك“"
ولاَّ القِدر يرجى النخل
لامِن يشيل قادر عليك
**** **** ****
يا ريتني خلّيت الرياح
في الغربة ترميك بالأسى
من قلبي ما دلّيت جناح
يحميكَا في ذاك المسا
كان ما إنجرحت بلا الجراح
الفيِّ قبلك أوعسى
صبراً عليك محقتو راح
يقدر عليها ييبسه
*** **** ***
جيت لي غرد وأنا قلت بلد
لمتنا في المنفى القسى
طول عمري لي عينتك مدد
حين أحسى غيمتك تحبسه
*** *** ***
زول حاضري بالصدفة إستراح
في ضلِّي أول ما رسى
وجكّن جرابو نساني راح
وفضَّل ضليلي المانسى
…. …. ….
ليمونة فوق أزيار سبيل
عابث عياني يقصقصه
لابدّ من صبراً طويل
شان يربى شوكه ويحرسه

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 11:50 AM
محمد الحسن سالم حميد

أهواك على قدر الهوى البيناتنا والشوق والحنين
على قدر أحلامـنا البسيطةالشارفـة لفجـراً مـبـيــن
إملأ البيوت والطـــــــين فـرح
إمسى الوجود خاطر انشرح
والدنيا عدمانة الحزيــــــــــن
اهواكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
والقاك بعد هادى الجفاف
وادى الدرادر والكفافـــــــــــ
يا غيمة تخضـــر السنــيـــــــن
والنيـل يصافح الضفافـــــــــ
الشيلة والســيرة الدمـيـــــــرة
الخضرة فوق قيف الحريرة
المـــوج زغاريد الزفـافـــــــــــــ
يرجع صداها عشق سنــيـــن
والشوق رخص شـــــال الجنا
بسم الهوى الدغرى الأمين تبدأ العصافير الغناء
يهتز غصن الأزمـنــةعلى راحة المطـر الطـــراوة
الأمنـيـــــات الممكنة تنجم كل الأزمنـــــــــــــــــــة
تنجم كل الامكنة لا اَهــة لا دمعـــاً يسيــــــــــــل
لا تباريـــح لا ضـنـــــــا
لا ليل يليل بالجـــراح
لا صباح يقيل بالعناء
إنــــت وانـــــــــــــا
أعماق الرحيق والبرتكانة يا قلبنا
ضى حبنا الفزع الصديق
لحق البعيد والجنبنــــــا
إنـــــت وانـــــــــــــــا
ايدينا ان فرحنا محننــــة
وصحبة مروة إن حل ضيق
لا قدر الله او دنـــــــــــــــــــــا
وما صاد أصابعينا الونــــــــاء
وتمر اليتامــــاء وسط حريـــق
حولق على دغش الفريــــــــق
ضو الليالى المحزنـــــــــــــــــــة
إنــــت وانـــــــــــــا
فى لجة الزمن الغريـــــق
اكتر من امواج الغنــــــــاء
واكبر من الريح البعيـــــق
درب الأمانى وادفنــــــــــا
الحب طريق ومشينا بيــــه
وأضح وضوح سر الجمال
عند التكل روح عليــــــــــــه
يا طيبة يا ريت الزمـن يقدـر
يسوق كل البشر من جنب اليه
ما يصادفنا الغبن لاقلوب مكندكة بالحــــــــزن
مهما القدر طول يديه لطير على حافة غصن
ينده مصابيح المدن لو تصحا بيه
يا صاحيـة زى قومـة البحــــــــر
أهواكـــــــــــــــــ
على مرا الصبـــاح
سمع العصافير والمطر والموية
والهواء والتراب والنـــــــــــــار
بتبعـك اتـــــــــــــــــــــــــــر
اجمع تقاطيعك سحاب
واطرح تراجيعـك نسيـــم
ريحة دعــــــــــــــــــــــاش
وابقاك مطر صادف دغش عينة هواك
مسانى مخضر المتــــــــر
فارق مواعينى البـــــــوار
عبق حروف عشقك وتــر
أهواكـــــــــــــــــــــــــــ
على مـرا الصبــــــــــــاح
نور مواسيمنا النضار القيفة هداما إندحر
إنداح صلاح من طول وقـــــــــــــــــــــوف
إرتاح فتح نفس الجــــــــــــــــــــــــــــــروف
شهة الرواويس البحـــــر
طمبورنا الطيب نقـــــــــر
غرب تغرب مافى خوف
شرق تشرق دون خطــــر
ما بينا تبتسم الظــــــروف
انسى المسافـــة درادره ودوخــــة السفــــــــــــــــــــــر
ياطيبة يوم القاك وانوم نومة التعافة بعد سهــــــــر
فجرتى فينى الإندهاش إحساسى بيك ما كان عـرض
إحساس عرق ما خلا طين وأول دخل طينك قبــض
إن جيتى يا راحة المنى وقطع المسافة بلا جســــــــد
جيتينى والا الجيت أنا قاصدانى والا الليك قصـــدت
شوفتك يكون وكت الرعد فتن السحابتين وإبتعـــــــد
والا الجاويد فى البلد صلحو الزمن ما بين بعــــــض
زى السمعتك وقبل دا ناضمنى لهجك من امــــــــــد
لهجن انسانى الم المدن وجيها يطرينى البلـــــــــــد
زى السمعتك وقبل دا زغاريد فى زفة عـــــــــــــروس
اطلقوها والا فى نجاح ولــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد
ارسم على لوح الافق محياك والقى الليـل بـــــــــــرد
فى سهله من طلق الخيال
وخيالى فيك ماليه حـــــــــد
صوقرت فوق قيف الجمال
صور المحاسن مابتعــــــــــــد
لا فى اليمين لا فى الشمــــال
ما انصفن وصفا فيـــــــك ورد
انصافى ليك عشقا حـــــــــلال
انك حبيبتى وبت بلــــــــــــــد
أهواكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قدر ماانت لى وانا ليك صباح خـيـر
ليل سعد والقاك مع الضل الرمى
نكبر امانينا الوعـــــــــــــــد
ما بين نشوقك والدمـــــــر
شوفتك مع ريحة السحـر
متشحة ضوضاء النجـوم
منطرحة بلون القمــــــــر
فوق رحلة من سدر البحر
عبينى فى رحلك نسيـــــم
بى خفة الملك الرحيــــــم
غاشى الجنائن والشجــــر
شوفنك مع ريحة السحــر
بتقسمى الطل للشتــــــول
متحملة اشواك الدهــــــر
عشان تروى اشواق الزهـــر
عند الدغش باسمة الثغــــر
لملمتى من ضهر الغلابــة
الصرمة والهم والفتـــــر
بشرتى بالنهر الــــــدوام
زول البشرك للمطــــــــــر
جددتى جواه العشـــم
بعالم انسانى وبشــــــــــر
دنياهم الحب المعافى
الالفة لا غم لا كــــــــــدر
ياكل اه على القلــــــــب
انشرحى غنوة على وتـــر
منطرحة خطوة على الدروب
السالكة لا خوف لا خطــــــــــــر
ويا بت من البلد
السلام يغشاك ما يغشاك شر
يا حجوة فى بيتنا القديـــم
مشهادو والكبد ابكشـــــــر
ارجاك ما بين الوفــــــــــــــاء
وشوق الضلوع الما دشــــــــر
تالاك بقاوم فى الظـــروف
وانذكر اسياف العشــــــــــــر
واوتار جدودنا الماترخــــت
لما ريده كالامجاد تمــــــــا م
بدم قلوب وانترخــــــــــــت
وانا جاى يا بت فى زمـــــــان
فيه الاحاسيس بوخـــــــــــت
دايرك معاى نبرد حشـــــــــــا
ونكفر شميشنا خوخـــــــــت
شان بينا تنتظم الفصــــــــول
تبقى الزمانات السخـــــــــــت
انا جاى فى زمــــــــــــــــــــــان
أهواكــــــــــــــــــــــ فقـط
يا طالقة فيى نار الغنـــــــــــاء
وطالقانى فيك غيمة بخـــت
ادينى راس خيط النشيـــــــــد
تلقيه يوم سعـدك رحـــــــط
أهواكــــــــــــــــــــــ فقـط
حبك يمحى كل الفات من غربة وجراح ناسفات
حبك يا حقيقة حقيقة
من وين جات زى نسمة فرج فى الضيقـــــــــة
لقلب ابد قلت مــــــــــــــات
قبلك
روحى ضالة طريقــــــــــة
فى الدنيا خطاى واقفات
وشقيش مادغست يعيقـــة
ياتى من سيول جارفـــــات
يا شوك طعنت غريقـــــــــة
فى وحل ودبش غابــــــات
يا امواج القصيدة سبيقـــــة
يا رمال على زاحفـــــــــــات
يا شمسا تنشف ريقــــــــــــــــــا
يا ليلا ينونى افـــــــــــــــــــات
يا ريحا تدودى حريقــــــــــــا
يا مطرا تقولى كفـــــــــــات
البلد التظن فريقــــــــــــــــــا
تلقى خراب طين ورفـــــات
والزول التقول يا رفيقـــــــــــا
تلقى شبح عشيرة وفـــــــــات
لا موية تبل با ريقــــــــــــــــــــا
لا زاد قليل تنقــــــــــــــــــــــاد
غير نوحا وعذاب وضيقـــــــا
واهات تنسبق مارقـــــــــــــات
جيتيها وقلبت نعيقـــــــــــــــا
قمرية فوقـــــــــــــــــــــــــــات
فوق روضة باقى فيه وريقـة
فوق فوقين بقت ورقــــــــات
ومن ضبلان فرع رقيقـــــــــــة
روق روقين بقن روقـــــــــــات
وان كور مؤودة رحيقـــــــــة
فوح بين صلات عابقـــــــــــات
عمة سماءنا اشراقــــــــــــــــات
من وين جيتى يا مريـــــــــودة
تبعثى لوتر قت مـــــــــــــــــات
تبحثى غنوتى المـــــــــــــوودة
انفض تهب نسمـــــــــــــــــات
وتفتح جنتى الموصــــــــــودة
تدخل فى القلوب نغمـــــات
وتبقى الدنيا تابر عــــــــــــــودة
واحة ورشتا الغيمـــــــــــــــات
أهواكــــــــــــــــــــــ
والنفس موعـــــــــــــــــــــــودة
تلقاك يا لقى الرايحـــــــــــــات
بالفرح الابق زغــــــــــــــــــرودة
يكمد لجراح نايحــــــــــــــات
يا بخت لتمنى العـــــــــــــودة
للنجمة المهاجرة وجــــــــات
واوقعت ضلام الســـــــــــودة
وتانى ليالى شن راجــــــــــــــات
أهواكــــــــــــــــــــــ
لزمان انسانى لا غم لا عيون باكيات
أهواكــــــــــــــــــــــ
لزمان انسانى لا هم لا عيون شاكيــــــــــــات
لا غم منسكب فوقانى فوق بيوت واطيات
يا شيلة نفس تحتانـــــــــــــى
يا ختة نفوس باكيـــــــــــــات
حبك شان صح ختانـــــــــــى
فوق وجعى القديم كيـات
وقم مانى القبيل بيعانــــــى
والا يغلى النايـــــــــــــــــــــات
ولو توصف هواك اغانى او تنصف وفانا ابيـــــــات
كأن شلت المجرة كمان واقلامى النجوم ضاويات .
الا يا طيبة جاء وهبانى
حبك نور التايات
وما عاد الفريق بغيانى
ولا كلاب هوايات
اهواك لزمان انسانى لا هم لا عيون باكيات
اهواك لزمان انسانى لا غم لا عيون شاكيات
لا غم منسكب فوقانى
ينزل فوق بيوت واطيات.

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 11:56 AM
محمد الحسن سالم حميد

أهواك على قدر الهوى البيناتنا والشوق والحنين
على قدر أحلامـنا البسيطةالشارفـة لفجـراً مـبـيــن
إملأ البيوت والطـــــــين فـرح
إمسى الوجود خاطر انشرح
والدنيا عدمانة الحزيــــــــــن
اهواكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
والقاك بعد هادى الجفاف
وادى الدرادر والكفافـــــــــــ
يا غيمة تخضـــر السنــيـــــــن
والنيـل يصافح الضفافـــــــــ
الشيلة والســيرة الدمـيـــــــرة
الخضرة فوق قيف الحريرة
المـــوج زغاريد الزفـافـــــــــــــ
يرجع صداها عشق سنــيـــن
والشوق رخص شـــــال الجنا
بسم الهوى الدغرى الأمين تبدأ العصافير الغناء
يهتز غصن الأزمـنــةعلى راحة المطـر الطـــراوة
الأمنـيـــــات الممكنة تنجم كل الأزمنـــــــــــــــــــة
تنجم كل الامكنة لا اَهــة لا دمعـــاً يسيــــــــــــل
لا تباريـــح لا ضـنـــــــا
لا ليل يليل بالجـــراح
لا صباح يقيل بالعناء
إنــــت وانـــــــــــــا
أعماق الرحيق والبرتكانة يا قلبنا
ضى حبنا الفزع الصديق
لحق البعيد والجنبنــــــا
إنـــــت وانـــــــــــــــا
ايدينا ان فرحنا محننــــة
وصحبة مروة إن حل ضيق
لا قدر الله او دنـــــــــــــــــــــا
وما صاد أصابعينا الونــــــــاء
وتمر اليتامــــاء وسط حريـــق
حولق على دغش الفريــــــــق
ضو الليالى المحزنـــــــــــــــــــة
إنــــت وانـــــــــــــا
فى لجة الزمن الغريـــــق
اكتر من امواج الغنــــــــاء
واكبر من الريح البعيـــــق
درب الأمانى وادفنــــــــــا
الحب طريق ومشينا بيــــه
وأضح وضوح سر الجمال
عند التكل روح عليــــــــــــه
يا طيبة يا ريت الزمـن يقدـر
يسوق كل البشر من جنب اليه
ما يصادفنا الغبن لاقلوب مكندكة بالحــــــــزن
مهما القدر طول يديه لطير على حافة غصن
ينده مصابيح المدن لو تصحا بيه
يا صاحيـة زى قومـة البحــــــــر
أهواكـــــــــــــــــ
على مرا الصبـــاح
سمع العصافير والمطر والموية
والهواء والتراب والنـــــــــــــار
بتبعـك اتـــــــــــــــــــــــــــر
اجمع تقاطيعك سحاب
واطرح تراجيعـك نسيـــم
ريحة دعــــــــــــــــــــــاش
وابقاك مطر صادف دغش عينة هواك
مسانى مخضر المتــــــــر
فارق مواعينى البـــــــوار
عبق حروف عشقك وتــر
أهواكـــــــــــــــــــــــــــ
على مـرا الصبــــــــــــاح
نور مواسيمنا النضار القيفة هداما إندحر
إنداح صلاح من طول وقـــــــــــــــــــــوف
إرتاح فتح نفس الجــــــــــــــــــــــــــــــروف
شهة الرواويس البحـــــر
طمبورنا الطيب نقـــــــــر
غرب تغرب مافى خوف
شرق تشرق دون خطــــر
ما بينا تبتسم الظــــــروف
انسى المسافـــة درادره ودوخــــة السفــــــــــــــــــــــر
ياطيبة يوم القاك وانوم نومة التعافة بعد سهــــــــر
فجرتى فينى الإندهاش إحساسى بيك ما كان عـرض
إحساس عرق ما خلا طين وأول دخل طينك قبــض
إن جيتى يا راحة المنى وقطع المسافة بلا جســــــــد
جيتينى والا الجيت أنا قاصدانى والا الليك قصـــدت
شوفتك يكون وكت الرعد فتن السحابتين وإبتعـــــــد
والا الجاويد فى البلد صلحو الزمن ما بين بعــــــض
زى السمعتك وقبل دا ناضمنى لهجك من امــــــــــد
لهجن انسانى الم المدن وجيها يطرينى البلـــــــــــد
زى السمعتك وقبل دا زغاريد فى زفة عـــــــــــــروس
اطلقوها والا فى نجاح ولــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد
ارسم على لوح الافق محياك والقى الليـل بـــــــــــرد
فى سهله من طلق الخيال
وخيالى فيك ماليه حـــــــــد
صوقرت فوق قيف الجمال
صور المحاسن مابتعــــــــــــد
لا فى اليمين لا فى الشمــــال
ما انصفن وصفا فيـــــــك ورد
انصافى ليك عشقا حـــــــــلال
انك حبيبتى وبت بلــــــــــــــد
أهواكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قدر ماانت لى وانا ليك صباح خـيـر
ليل سعد والقاك مع الضل الرمى
نكبر امانينا الوعـــــــــــــــد
ما بين نشوقك والدمـــــــر
شوفتك مع ريحة السحـر
متشحة ضوضاء النجـوم
منطرحة بلون القمــــــــر
فوق رحلة من سدر البحر
عبينى فى رحلك نسيـــــم
بى خفة الملك الرحيــــــم
غاشى الجنائن والشجــــر
شوفنك مع ريحة السحــر
بتقسمى الطل للشتــــــول
متحملة اشواك الدهــــــر
عشان تروى اشواق الزهـــر
عند الدغش باسمة الثغــــر
لملمتى من ضهر الغلابــة
الصرمة والهم والفتـــــر
بشرتى بالنهر الــــــدوام
زول البشرك للمطــــــــــر
جددتى جواه العشـــم
بعالم انسانى وبشــــــــــر
دنياهم الحب المعافى
الالفة لا غم لا كــــــــــدر
ياكل اه على القلــــــــب
انشرحى غنوة على وتـــر
منطرحة خطوة على الدروب
السالكة لا خوف لا خطــــــــــــر
ويا بت من البلد
السلام يغشاك ما يغشاك شر
يا حجوة فى بيتنا القديـــم
مشهادو والكبد ابكشـــــــر
ارجاك ما بين الوفــــــــــــــاء
وشوق الضلوع الما دشــــــــر
تالاك بقاوم فى الظـــروف
وانذكر اسياف العشــــــــــــر
واوتار جدودنا الماترخــــت
لما ريده كالامجاد تمــــــــا م
بدم قلوب وانترخــــــــــــت
وانا جاى يا بت فى زمـــــــان
فيه الاحاسيس بوخـــــــــــت
دايرك معاى نبرد حشـــــــــــا
ونكفر شميشنا خوخـــــــــت
شان بينا تنتظم الفصــــــــول
تبقى الزمانات السخـــــــــــت
انا جاى فى زمــــــــــــــــــــــان
أهواكــــــــــــــــــــــ فقـط
يا طالقة فيى نار الغنـــــــــــاء
وطالقانى فيك غيمة بخـــت
ادينى راس خيط النشيـــــــــد
تلقيه يوم سعـدك رحـــــــط
أهواكــــــــــــــــــــــ فقـط
حبك يمحى كل الفات من غربة وجراح ناسفات
حبك يا حقيقة حقيقة
من وين جات زى نسمة فرج فى الضيقـــــــــة
لقلب ابد قلت مــــــــــــــات
قبلك
روحى ضالة طريقــــــــــة
فى الدنيا خطاى واقفات
وشقيش مادغست يعيقـــة
ياتى من سيول جارفـــــات
يا شوك طعنت غريقـــــــــة
فى وحل ودبش غابــــــات
يا امواج القصيدة سبيقـــــة
يا رمال على زاحفـــــــــــات
يا شمسا تنشف ريقــــــــــــــــــا
يا ليلا ينونى افـــــــــــــــــــات
يا ريحا تدودى حريقــــــــــــا
يا مطرا تقولى كفـــــــــــات
البلد التظن فريقــــــــــــــــــا
تلقى خراب طين ورفـــــات
والزول التقول يا رفيقـــــــــــا
تلقى شبح عشيرة وفـــــــــات
لا موية تبل با ريقــــــــــــــــــــا
لا زاد قليل تنقــــــــــــــــــــــاد
غير نوحا وعذاب وضيقـــــــا
واهات تنسبق مارقـــــــــــــات
جيتيها وقلبت نعيقـــــــــــــــا
قمرية فوقـــــــــــــــــــــــــــات
فوق روضة باقى فيه وريقـة
فوق فوقين بقت ورقــــــــات
ومن ضبلان فرع رقيقـــــــــــة
روق روقين بقن روقـــــــــــات
وان كور مؤودة رحيقـــــــــة
فوح بين صلات عابقـــــــــــات
عمة سماءنا اشراقــــــــــــــــات
من وين جيتى يا مريـــــــــودة
تبعثى لوتر قت مـــــــــــــــــات
تبحثى غنوتى المـــــــــــــوودة
انفض تهب نسمـــــــــــــــــات
وتفتح جنتى الموصــــــــــودة
تدخل فى القلوب نغمـــــات
وتبقى الدنيا تابر عــــــــــــــودة
واحة ورشتا الغيمـــــــــــــــات
أهواكــــــــــــــــــــــ
والنفس موعـــــــــــــــــــــــودة
تلقاك يا لقى الرايحـــــــــــــات
بالفرح الابق زغــــــــــــــــــرودة
يكمد لجراح نايحــــــــــــــات
يا بخت لتمنى العـــــــــــــودة
للنجمة المهاجرة وجــــــــات
واوقعت ضلام الســـــــــــودة
وتانى ليالى شن راجــــــــــــــات
أهواكــــــــــــــــــــــ
لزمان انسانى لا غم لا عيون باكيات
أهواكــــــــــــــــــــــ
لزمان انسانى لا هم لا عيون شاكيــــــــــــات
لا غم منسكب فوقانى فوق بيوت واطيات
يا شيلة نفس تحتانـــــــــــــى
يا ختة نفوس باكيـــــــــــــات
حبك شان صح ختانـــــــــــى
فوق وجعى القديم كيـات
وقم مانى القبيل بيعانــــــى
والا يغلى النايـــــــــــــــــــــات
ولو توصف هواك اغانى او تنصف وفانا ابيـــــــات
كأن شلت المجرة كمان واقلامى النجوم ضاويات .
الا يا طيبة جاء وهبانى
حبك نور التايات
وما عاد الفريق بغيانى
ولا كلاب هوايات
اهواك لزمان انسانى لا هم لا عيون باكيات
اهواك لزمان انسانى لا غم لا عيون شاكيات
لا غم منسكب فوقانى
ينزل فوق بيوت واطيات.

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 11:58 AM
نوراي
الشوق من حاصِف
لي قاصِف
يتلمَ ،، يهِز
ليك يا نوراي
يا درقة وسيف
يا حُضناً كيف
من شر الصيف
والشِتا ضاراي
يا شعلة عِز
بقَت جواي
عدَت بي
ضلام بحراً عاصِف
يا نور
قاعد بك
قايم بك
شايلك مورُودة
ومتوكِل
يا نورا
علي الله
علينا
والفرج القرَب
وحايم بك
يا بِت العرب النُوبية
يا بِت النُوبة العربية
..........
...........
بي فردة
نخوة بِجاوية
أو
شدر الصحوة الزنجية
دِسيَني
من الزمن الفارغ
من ريح المُتعة الوكتية
من شرَ
السَاحِق والماحِق
بين دبش المدن المدعية
والليل إتحكَر
بيناته
كحَل بي دبشُو
عُويناته
يا شمس الله المسبيَه
روَحتَ إتنسم أخبارك
لا تشفق
قالو لي نصيحي
وأنا عارفك ممكُونة
وصابرة
لكن لي ناس
إلاَ تصِيحي
جُواي مأساتك
مضرُوسة
يا طِفلة تفتَش
في باكِر
ما بين
نخلة وأبنُوسة
الجوع العطش
الفد واحِد
الفقُر
الضارب زي سُوسة
الخوف
والحالة المنحُوسة
ويا بحر الحاصل
لاك ناشف
لا قلمي
الفي إيدي
عصا مُوسى
يا أم غُلباً حار
ينبُر فينا
ما عدَ صباح
من ها الميناء
كد الكُداح
شايله سفينة
الناس عوجات
تحرِس ترجا
ترجع بُو
سِلاح وأنوار زِينة
بُمبان
شوفُونِير
آفات
ويسكي
للناس
الدمنا بنزِينا
فِقراً تسترزق
من دِينا
بايركسِ إبرقُن
والموية
تتحدَى بياض
الوِزينة
خرزات السِبحة
أمريكية
خُصل الموُكيت
إيطالية
دفتر شيكاتاً ربوية
في الجيب
والسيرة النبوية
جنب مصحف
جوة البترينة
وتبروقتك دِيمة
على القبلة
ميهية إبريقِك
بي طِينة
السِبحة
أصابعِك يا صالحة
يا بِت الناس
الصالحِين
الذِمم المشرية الطالحة
شتان بين دِينك
وبين دِينا
شتان بين
يُحمد
وحاج أحمد
وقُداس ناس ياي
وسلاطينا
شِيلاكي
مع الخِلق النايحة
على أرض فلسطين
الفاتحة
البركة في رملِك يا سيناء
يرتج أسير
الدعوات
ما بين آمينك
وآمينا
..........
..........
ويا نورا
شليلك ما فات
بي عدلُو
شليلك جاييكي
وما جايي
ألِم التمرات
لا أبكي
وأقابِل بالفاتحة
في زولاً ليا
مِرِض مات
جاييك
إتذود من غُلبِك
وأقفِر خطأ غيمةً
ما جات
نبحت لها
كُل المعمورة
والناس يوم تمرُق
مدخورة
يا نورا نسلِك
غُنوات
وآمال
بي باكر مضفوُرة
طُلابك وأقلامنا
هويتِك
قِدامنا
قضيتِك سبُورة

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:01 PM
السرة بت عوض الكريم
محمد الحسن حسن سالم (حميد )

جات داخلة .. زي مرقة غضب من جوف حليم .. في زمن صعب
رمت السلام .. زي شنطة من كتف المسافر .. بي تعب
زي رُدخة رب .. الله يا رب
قعدت على طرف العنيقريب المحازي الواطة ..
ضايرت التراب ، كسر العويش الفوقو .. شالت باصبعا وشختت شخيت
الله يا رب
عايننا فيها نكوس سبب .. للكفرنة وفورة الزهج .. من دروة البال الوهيط
ما عودتنا تدس عوج .. تكتم فرح .. زي حالة الزول البسيط
صنقعنا في قعدتنا .. راجعت الوشوش ..
دنقرنا عن رفعة وشيها المتعب الجاد الرحيم
الطيب السمح المعافى .. رهاب رهاب ينشاف وسيم
إنوهطت فوق العنيقريب القديم
من تاني ضايرت التراب ، كسر العويش الفوقو شالت باصبعا وشختت شخيت
وقالت : تصدقو آ ولادي بقيت
أبيت الليل أفكر في التميرات القدر فوق راسا ما خمّت صبيط
غلبا الجرورة الفوق ضهرنا تنزلا ..
تطلق وشينا مع الجماعة ..
شن دهانا دي كم سنين والحال وقف قطّ وحلف ما فيهو لو نقاط بسيط
كان بوشنا في حش التمور .. الليلي دوشنا مع اللقيط
أي لا حكت دي ولا بقت .. ما كنا قايلين في حياتنا يجينا أقسى من المضى
ساعة مروق الإنجليز قلنا الظلم فات وانقضى
تاريهو كمتر .. وقام دقون .. حلفا وعشر .. معيوقة نال
دمسيس ... ضريسا .... وشوك جمال
الله يا رب كربك كرب
عاولى التمور .. الواطة بور .. الناس حطب
بابور شهور غلبان يدور .. مافيش مطور .. ويجيك بعد ده علم طلب
الله يا رب العالمين
الما جحدنا نعمتو في الشوف والسمع راحة الولادة ولا قلوبنا قسن ولا غيرنا دين
في الجابو ما قصر حمد .. في الشالو ما قلنالو وين ماشيبو وين
عدلت نعال مقلوبة في الجيهة اليمين .. حدرت شمال
زمناً مو دا الحيكومة كانت بت حلال
بي حالا .. بي حرب الجنوب ..
بي قلة المال في الجيوب
كانت رخية العيشي .. إلا ترا العوين الكبرو .. كبرو مليسين
علمن يطير .. إن كان هو ما فدّر عوج ..
ما فادنا شيء ومحق القبيل لمينا هين .. في هين .. في هين
يا حليل رجالاً سكتن غدراً غشاهن بالقفا .. ولي الليلة سيفن في الجراب يهرج سنين
دا زمن قواسي .. زمن ضلالة .. اوانطجية .. زمن حقارة .... زمن مهين
لاقين هواكن ضروا .. ضر .. يا عسكرياً ما انتعظ .. كتل الرقاب بيودي وين
ضر .. يا جلاليباً رهاف .. ذمماً خفاف .. ضر يا ضرر .. ضر .. يا دقين
منصلبطين عرق النبي .. وبالنار بتلعبوا يا عوين
لي الحول قريب .. درب السلامة .. تخوجوا بي درب الحرب
غتي قلب واللا الحرب .. بقرة حلب .. والأرض صين
ما كان عمل .. ما كان دا دين
يا أرزقية تخمجوا دم .. والدم مو موية .. ومانا طين
منصلطين في الناس دحين .. لامن يجي اليوم الفصل والحق يبين
وين تمشوا وين تنسلوا .. وين
كان طال وكان قصر الزمان .. الحين بحين
كب يا رجالاً سكتن غدراً غشاهن بالقفا .. ولي الليلة سيفن في الجراب يهرج سنين
وإنأوهت .. وحسيت بأعماق الشوارع والتواريخ المجيدة إنأوهت .. وأدتني عين
صنت شويتين .. كوركت .. هيى يا بنيه وكتنا راح .. يا بت شمشنا إدهدهت ..
شوفيلي شافع ود فطين جاء من الطحين
الله فترنا من الطحين
وكان الوقت زالف عصر .. عين الشمش مشغوله بي دوشة سحاب
عرق المراكبية البعاد راحل مع ريحة التساب
ما تدري مارقي من البيوت الحلة .. واللا من التراب
الناس تقول مدقوقة طالعة على الحقاب
مفلوقة بي حجر الصعاب المرة .. نازلة على البحر مشروقة بي موية السراب
الفرة .. مشنوقة عقاب .. بالمرة من كتر العذاب
الحرة في طايوقه داب
يا المرة كيف بقت الرقاب مسيوقة بي قيد السلاب
منشرة من نشر الحجاب في عروقا .. وإشتد الخراب
من بعدما انبلج الفرج من ضيقا .. خدعوها بي حيلة كتاب
رفعوه فوق سن الحراب
ودهت الهزائم خلقتا
فالناس بدل عن نقتا
التلقى فكة ريقتا
وبدل القصور الفي خيال .. التبقى ماهلة كريقتا
وما جاتا راحة طلقتا .. إلا التعمر طلقتا
بي بندقيتاً حقتا .. بي ها الشوارع وبقتا
تنسدا منك دقتا .. ودم فلقتا .. ومر شرقتا .. ونار شنقتا
يا دقن دينك سرقتا
قطعت وضوها انشرقت .. مسحت وشيها إنشهقت
قال نست ما تاكت العوضة التحت .. عن مرقتا
دارت تقوم .. مسك العنيقريب الحنين طرقتا
رجفت بشيش عن نتقتا
رجفت بشيش من الغضب واللا التعب .. فتر السنين ..
واللا الكبر دا الما قدر يمسح سماحة خلقتا
زي نيتا البيضة الشعر .. وزي موج بحر كان الجبين
مديت يميني أساعدا ..
ردت يسارا تباعدا
وقالت لي : أبوي وفر ضراعك للبلد
وادخر مروتك آ ولد
لي يوم بحين
احفض كرامتك تحفضك .. الموت ولا العيش المهين
الموت نفاد الما نفد .. الموت حياة الميتين
أختاها جنة مع الفقر .. وادخل جحيم المتعبين
وإن ما قدرت على دا أبوي .. رب لك دقين
وصنت .. رب لك دقين
وضحكت .. حمدنا الله الحنون .. جيداً خلقنا بلا دقون
وضحكنا زين
ساقت حديثا .. على الخراب الشوفتو ما دايرالا عين عقب متاقانا الرياح
رفعت قران شوك الصنط .. ساسوية جاية من المراح ..
يا خيري ودي المستراح
والشوكة تحت الدوكة .. يا داك الركين
الشوك بمرق الشوك .. شوكاً فينا شين
مراقو رب العزة .. شعباً ما بيلين
الجاي حيكومتنا .. لكن الزمن دبوية .. داير النهمة .. وينكم يا الخزين
ما قلّ حاشى صبرنا .. لكن لا متين
دعكت عيونا وصنقعت .. كان الغيوم إنجمعت تقلت على الريح النصيح
كان المطور شو ترعت .. زي باكي فوق دم الحسين
لكن ده وين .. والتاني وين
وإنلوعت .. معقول في ناساً ما وعت لي الليلي بالم .. بين بين
وكيف وإنتو نوحنا من الدعت .. مومنا من جحر الدقون الكاكي يلدغ مرتين
والتالتة قرصة أبو الحصين
حسيت بأنها دمعت .. وشهقت عيونا الدمعتين
حسيت بأني متل حجر .. جدعوهو في نص البحر .. قام البحر بنى فوقو طين
حسيت بأعماق الشوارع .. التواريخ البعيدة إنأوهت .. وأدتني عين
الجاي حيكزمتنا .. كيف .. ومتين .. ووين ؟
ومرقت متل دخلة غضب .. صدر المسامح والحليم
في أيام عجاف
دي السرة بت عوض الكريم
مرة ما بتلاوز .. لا بتخاف .. زي الضفاف
الما بتهاب ضنب التماسيح والكلاب .. قومة البحر واللا الجفاف
مرة من قديم .. مرة بت قبائل .. قالوا لا .. وإختارو في الحق الجحيم
من رفقة الفسل الخلا .. وكانت نعم تدي النعيم
مرة من صميم ضهر الغلابة الما بتنكس راسا .. غير ساعة الصلا
أو ترمي تيراب في التراب .. أو تستشف وجه السديم
السرة بت عوض الكريم
ما فيها من عادة الحريم .. غير السماحة القدمت قدم الضهب حافضنو في حقاً قديم
في أقصي كيم
ما فيها من طبع الرجال .. غير الأيادي الخشنة زي قولة النصيحة وقت يكدب في الصميم
ساعة يكون الحكم ضيم
تسعين سنة .. ويا السرة بت عوض الكريم
بصرك بصير .. سمعك سميع .. نضمك نضيم
بالك محلو صبي وسليم
تسعين سنة .. عودك أمداً ما انحنى .. شامخ بلا البان القديم
تسعين سنة .. ومن فتنتك .. استغفر الله العظيم
جوك الرجال يا السرة بت عوض الكريم من وين وين
لا الكلو طين أغراك .. لا السمح الوسيم
آ السرة صددتي المشايخ والعمد .. مرسالا ليك ..
ضيعت بي أنفه البشارة عليهو ... كيف قلبك صمد يا بت قصاد المغريات ..
الجان يجن والهام يهيم
والبشروك بالجنة من فقرا البلد .. أسقوك بالغفلة المحايات .. ما نفع
رتباً كبار .. قلتيلا .. لا
شعراء ومغنين .. خت فيك دوداي غناهو .. ما شفع
الجان يجن والهام يهيم
والإنجليزي أسلم في شان خاطر هواك .. ساعة طلعتي تجيبي عود السيسبان
إتصيدك آ السرة بت عوض الكريم ... مرقنو كرعين الحصان
والجاكي ناط .. كتفتي بالليل في اللمين .. مع الفجر طلبك عفو وسترة
وعفيت وسترتي .. يا السرة القوية .. بقتلو توبة سوية من هتك العرض
يا بت ها كيف بعد الحسن .. ما تاورك قلبك على زول في الأرض
ستين سنة ..
ويا بت بلا النيل وحدك واقفاها .. و النيل إنحنى
ستين سنة
ما جهجك فقد الحسن .. لا يفقهك فجع الجنا
فجع الجنا الويحيد تحت خيل ميجر السجم الرماد
الإنجليزي وقت مرورو على العباد
وجناكي ناش عين الحصان بالنبلة .. ناش طربوشو
قيح العسكري إنحم .. وحم بالسوط جناك في إطن المسيمح ما اتلفت
والهاشم الواقف وقع .. والدم هدر ..
وكان زي محمر في الكجر
بي إيدو قابض نبلتو .. وفي التانية غامت للحجر
صرخت صليحة وشكعت فوق قيحة .. كلْبينا الزرق ومن يوما داك ما شافتن
صيحة البطان قيح البقل .. نهمت غنا غضب البنات عن زفتن
فس .. يا كديس الإنجليز .. كلب الترك يطفر من الفارة وينيص
يا مكري .. صبرك .. يا رخيص
الفافنوس .. البوص .. لحاية الهردبيس
تمر البلد شال شيلا جد إلا الحصا تبل مارقة صيص
كوسلك بلد .. بلدك واباك .. رفسك رفيس
نفضك نفض .. بلدك تضادي .. ولا مغيث
قلبت عليك بطن الرجال .. شقيش تقبل .. يا خسيس
يا قيحة .. حظك في الحياة وفي الميتة مافي .. وموت تعيس
عفنت كرشتك دون ترب .. منفوخة للغربان فطيس
وفوق سكة الماظ الصعب .. هاشم - حلالي - قدل عريس
هيلة آ رجالاً عرستن .. شمش المشارق ليها ميس
هيلة آ رجال .. هتفت نفيسة وحرّقت توبا الوحيد
عقدت شديد .. قرقابا حافيي ودون قميص
جرت الكرارق زي برق .. لفحت من السحارة لي هاشم حريرة وقرمصيص
وكان الفريق إنخم ما فضل بشر ..
ما هزا زلزال الفجيعة المرة .. والدماع طفر
دايرات يولولن الحريم .. صنت وقت صوتك نهر
وكيفن زفتي وشيي ونعلت قفاهو .. شيخ الحلة عن قال لك قدر
ولميتي هاشمك ونبلتو .. وفي إيدو الحجر
صبغ الحريرة .. القرمصيص .. الدم ملاك ..
لميتي زي لمة ملاك ..
آخر عمل خير في البشر
جاك الصبر من وين .. ولا قلبك رجف .. لا آهة .. لا دمعاً طفر
رشرشتي بي إبريق أبو .. وبي دمو نبلتو والحجر
خيط الحريرة القرمصيص .. كفنتي بي رفت القماش ..
الساكوبيس الخاتا لي يوم الطهورة ..
مرقتي لاقوكي الرجال بين الغلب إنقلبو
ومتحزمين زي يوم أبو
دمع الرجال هزاكي
آه خارت قواكي
طفرت دموعك والحريم كسرن عليك
قلدوك رجالات الفريق فوقك ضي الشمش إتكا
وبعض المراضى المقرفين قلدوكي لي شي بلا البكا
وكانت دي أول مرة يتبكي في الفريق ..
وبي حرقة زي كل الرجال الخيرين ..
درفون ضرب بالنبلة طربوش إنجليز ..
عور حصان الإنجليز ..
لا انزح لا زاغ لا جرى
وكانت دي أول مرة شافع في الفريق بي حرقة .. ذي كل الرجال
الناس تشقلو ود لحد في مقبرة
سبلتي ما انقطع الدرب .. دفقتي بي قرعو الطشت .. فنيتي في البير النحاس
جا طشت جديد .. وقرع جديد .. ونحاس جديد .. وما انترو ناس
ناساً تقلب الدنيا.. لو لاقية راس
دور والمعاك ما انفرقو ..
وين وشك الصعب الصلب .. إن صر في الريح بعذقو
وإن صر في الموج غرقو
يا بت كضب ..
معروفة ما من قوة تحمي الفرح واللا الترح حين إندلاقو على القلب
لي دور حديث المنغلين ما إندل من فورتو وهبد
دماً صعد من ها الترب .. لا بد من ينزل مطر .. رحمة وسعد
ما بروح سراب .. هاشم نجمة الفنجرة .. نشهد على إنك ولد
طمنت بي فعلك بلد .. من إولها ولي آخرها
رجعت أبوك من القبر .. قصرت لسنات الكتر .. سكت خشم المسخرة
هزيت رجال جوغة غريق ..
بس كيف نضيق ضيقاً عميق
يبقى الحجر فلخة جبل .. والنبلة تصبح منجنيق
أو بندقية معمرة
ساق نخلة في الطين الطري نازف تشق المقبرة
وقصب التواريخ ينبري ودمك عمار المحبرة
نشهد على إنك ولد .. بركان جسارة وفنجرة
زي ما شهدنا على أبوك .. فرسان قبيلتك من ورا
ويا السرة بت عوض الكريم .. إنك مره
ولدك جدع ما بندبوا ..
حي في وليداتنا .. الدشر لعبن .. طعيم النوم أبو
ولدك بخيت .. ما دام رقد في صدر أبو
ولدك شفيعنا مع النبي .. ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة
وهنا دا الدرب .. حرة قلب.. صرة وشي
ولدك وعدنا بكل شي
وما في إيدنا حاجة نخسرا
يا السرة بت عوض الكريم ..
مع إنو كم سنوات ولا بحراً طمح .. لا سمانا كانت ممطرة
كان كل ما نحفر .. يلاقينا الترا
عن جينا لي دفن الترب .. حسينا كم ملك إندفن
جات غيمة من دون الوقت .. جات نسمة هبهبت الكفن
بي دمو نبلتو والحجر .. خيط الحريرة .. القرمصيص
دخرينا نام آ السرة .. في صدر الحسن
فاتونا بي قدم الصلاح .. سبقوك على جنة عدن
وسابوكي نخلة وسط رياح .. بين الزمن
لكن ضراعك هو الضراع .. على رغم أقداراً قسن
ماسكي الشباطين في الصراع .. لا بودة لا سوس لا وهن
تعبر قليبك زي شعاع .. ما غيرت لونو المحن
ضلك متل بالك وهيط ..
عبرت مراكبك بي شراع صبر إحتمالك كم محيط
ورونا في الزمن العبيط .. يا تربة .. يا كل الوطن
مافيش وسيط إلا الصراط المستقيم
السرة بت عوض الكريم
الله .. أيا مره من قديم
سلطان وعن ساعة الفزع مملوك نشيط
عادية زي قولة سلام .. حلوة لسان .. لكن إذا تغضب سليط
مره ما بتفرط في الزمن .. وفيها الزمن لحظاتو أبن
ساعة مروق الإنجليز .. ضبحت غنيماية اللبن
طلعت على ناس القبور ..
كشحت ورا طرف القبب عيشا المجودا للطيور ..
ومن زمزميتا والدموع .. رشت قبر هاشم عقب قبر الحسن
والباقي لي كل القبور
في توبا صرت هين من القبرين بعد ما انبركت ..
بركة عشق .. بركة شكر .. بركة وفا
غيبة الشمش جبرت خطاها على الرجوع .. والقلب من شوق ما اكتفى
ولسع في غيمة من الدموع تبراها لي طرف الفريق ..
شيلة نفس تطلع مطر .. ختة نفس تطفي الحريق
آ السرة يا دوب يندمل بين الضلوع جرحاً غريق
فاتو إنجليز فوق دمها .. وعين إنجليز
مبروك وحمديل السلامة يذكرك ليلة الحسن سار لك عريس
أو من ضراوتو يذكرك كتل المنيحيس التعيس
ناس تملا في الأزيار .. وناس في كل كيم واقدالا نار
ناس نازلة في الحيشان تقش ..
ناساً ترجع في المضى .. والجايي سودانية مش
السرة ليلها قلب نهار .. الواطة غبشة الناس غبش
والروح خدار من حلتها .. النوم فر طار
باكر دغش شدت على ضنب الحمار
حموها للميجر تخش
عقبت على بيتو العصر .. قصرت مع بتو الحديث
دهت المشايخ والعمد .. سفهت عمايل الإنجليز
ظلم الحكم ياهو الحكم .. كان من جوامع كان كنيس
يبرا السما .. وتبرا آمحمد سيدي .. ويبرا المسيح
ورجعت بلا الموية الروت .. حيضانها لي جدول فسيح
لي دور معلقة للبخور في بيتها عامر بالمديح
لي دور تزغرد ما انقرش يا السرة .. حسها كيف نصيح
لي دور مع الشاي والزلابية مع الضبيح ..
الجوكي بالخرفان سمان .. والجار له تور
لي دور كوبيقاتك تدور
ما قصر الطمباري .. جاك ملك الدليب
رحلت بروش الزاوية عندك في الفريق
آ السرة ما فضى عنقريب
آ السرة بينات الخلوق .. مراتاً الليل آ بحوق
لي دور علي كتف الفرح .. تتعب عيونك وتستريح
لي دور تكلك قاح تكية .. آ السرة دارك ماج ضريح
ويومين بعد سقت الخدار بي إيدا .. جيهت العقاب
قامت معاها تسع رجال .. بي نوبة فوق ضهر البخار
قالت عليها نذر قديم .. واقع عليها نذر عزيز
إن حية في الدنيا ونصيحي .. إن كان تشوف بي عينا فوت الإنجليز
إن كان تطق زغرودة في ضل العلم ..
خلوها تدخل للختم .. حرموها يكفيها الضريح
شوف عين تشوف الأزهري .. وبي ما يكون .. صح النذر .. ما راح وهم
دماعا رقرق في العيون .. عن ساعة المحجوب نضم
وإنشر عِن زروق بزم
ما كان تكون آ قيحي حي .. وأنا أفش مغستي وأصفي دم
من تاني يا رخم الوخم
ما دام حرتناها الأرض .. سندنا .. تيربنا .. بوغنا .. ومسحنا قمحنا .. هسع في وحم
هاشم ولا أسفاً عليك .. وعلي رفاقتك لا ندم
ما دام بقينا أسياد بلد .. ما فتو يوم أبداً قسم
والفوتك يا الإنجليز .. يعقب علي باقي السجم
آفاتن أولاد الحرام .. أكبر من آفات العجم
دي السرة بت عوض الكريم .. سرة عقاب
سرة تواصل بيننا بين رحم التراب
والجاية في الزمن الرحيم
مره من قديم
ما فيها علقنة الرجال .. ما فيها دلقنة الحريم
مره بت قبائل .. قالوا لا .. واختاروا في الحق الجحيم
ومن رفقة الفسل الخلا .. وكانت نعم تدي النعيم
مره من صميم ضهر الغلابة الما بتنكس راسا غير ساعة الصلا
أو ترمي تيراب في التراب .. أو تستشف وجه السديم
جات داخلي زي مرقة غضب من جوف حليم .. في زمن صعب
ومرقت متل دخلة غضب ..
يا السرة ليم ..
آ السرة ليم
آ السرة ليم

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:02 PM
النخلة
محمد الحسن حسن سالم (حميد)

النخلة في الليل المهول .. وحيدا في عز الرياح
فارس يدارق في الرماح .. الجايا من كل إتجاه
رغم الجراح .. شح إلمي .. الزاد والسلاح
راكز يصول .. لا أنّ ولا حنى للجباه
لا خان بصيرتو الإنتباه
لا حتى قال ديل المغول
لا ختّ آه على عز قديم .. روح عجول
طول مداميك الصبر .. سدابا طاقات النباح
كل ما نزف من جوفو دم .. كل ما عزف لحنو الصباح
نجم الميامين الحمش ..
ينضارى شان تشرق شمش
تدي الحياة .. الناس .. الحقول .. الدابة .. والطير .. والبمش
لكنو ما بخبر أفول .. والأرض مخلاية التعب
مصلاية العشق الصعب .. ما بتستباح
زي نخلة .. في الليل المهول
كانت بتختبر الفصول
كانت بتمتحن الرياح .. كل ما تطول
والدنيا خوف عابر سبيل ..
يشوف عنف الرياح في النخلة .. واللا النخلة في عنف الرياح
في ليل مهول
طوالي راح يحلف يقول .. النخلة ما بترجى الصباح
والطيب الصابر سنين .. راجيها باكر .. حقو راح
لا فكّ دين ..
لا سدّ جوف .. رزقو المعلق في الصبيط .. مشهادو أصبح بين بين
النخلة ما بترجى الصباح .. لكن ضراعاً في البلد عارف عروق النخلة وين
خابر صمودا المن متين .. وسامع مناتقة الرياح ساكت صياح
لكن ضراعاً في البلد عارف عروق النخلة وين
ضامن ثبات ساقا الهطيط
وسامع مناتقة الرياح ساكت صياح
النخلة ما بتقدر تخون الأرض .. ما بتقدر تكون غير المراح
لي همبريب يغشى البيوت .. عند الصباح
نص النهار .. عند المغيب .. عز الرياح
النخلة تتجاسر تصون عش الطيور البينا .. تفرد للجناح
ما ليها غير تطرح تمور .. تملا الشواويل القفاف
ينتمّ زين .. ينحلّ دين .. يطلق ضهر زولاً بسيط ..
واقف على حد الكفاف
ومن ركة الرزق المتاح .. رزقو المعلق في الصبيط ..
ينزل كما الطير الخفاف .. يقدل نشيط ..
يخضرّ زي شتل الضفاف .. كل ما النشاف بدا في الصبيط
والنخلة لو عنف الرياح .. الصاعقة ..
أهوال الفصول .. آفة الذبول .. قدرت على ساقا الهطيط
تقع آ بتموت
تلقاها خشت في البيوت .. بي كل صراح
تبروقة .. سجاجة طهورة .. طبق من العرجون ..
ضنيب هبابة .. قفة وكسكسيكة .. حبل متين فتلوهو في ضل الدليب ..
نشلوبو من بير للشراب .. نسجوبو بنبر وعنقريب
تلقاها خشت في البيوت .. وبي كل صراح
جوبيل جريد يعرش سقف بيتاً جديد
أول دخلتو عريس سعيد
مبسوط يقرقر بانشراح
أو حتى واقوداً تقيدو السمحة في نار بارتياح
لي يوم عزيز ..
يطلع خبيز
نبيذ الليل صفاح
يطلع ملاح .. بروبو ناساتاً ضيوف
ولي زول وراهو شغل بعيد .. جابرا الظروف
يطلع قهيوتو وشاي صباح
وآخر المطاف ..
الموت بيلفح بسمة من توب الزفاف
الموت بيشرق نسمة في كل الصبا
النخلة ترباية العباد .. بي جلالا تنحول رماد
ورمادا ينحول سماد
وسمادا يدخل كم بلاد
وديانا تخضر والبطاح
شوف كيف كفاح النخلة .. شوف كيفن بتتحدى الرياح
تعبر على مر الحياة وتنمطق الموت بي جلد
من بعدما ملت البلد .. شتلاً معمر بالألوف
وشايل مخلف بارتياح
طول المصير .. النخلة حوتة الصحرا .. نوارة الجروف
تلقاها في أجمل وشاح
بي جراحا رجّتنا الصباح .. يا القلتو ما بترجى الصباح
النخلة تحت الأرض سر .. والنخلة فوق نخلة نصاح
والدنيا أوسع ما تكون .. والجو براح
وكل الرياح فوقا بتمر .. يكفيها دا .. ويكفيها صاح
ما استسلمت لي ريح غريب .. وكل الرياح فوقا بتمر ..
والنخلة ما بتخبر خلاف ريح اللقاح
والهمبريب وريح الصلاح
يا معوض الليل بالصباح
يا معود النار اللهيب .. روض نخلنا على الرياح
وفي لجة البحر الغريب .. أدي الرواويس الصلاح
يكفينا دا .. ويكفيها صاح

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:05 PM
نادوس

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

(تعالي .. فإن الأيادي التي في كتفها صقرُ قتلننا ثم لم يحيينا قتلانا)
الحال وراك كيفن تسر ..
باقيلك إنتي بلاك في زين
ما تهشم إبريق الرضا .. خنست نسيمات السمح
والبسمة زي حبة قمح
لفحا وطفر طيراً كُترْ
أورث عصافيرها الضنى ..
يبّسْ غُناها مع الفجر
هطل على الشدر الهموم .. وشاشات نهارات الهنا
عانيت وراكي جنس عنا
بوغ سهادي كرو النجوم
خطو المواويل إرتعش
حرّسْ عصاتي بنات نعش
دومست فوق حِجر البتول
هلوست بي صلب المسيح
دروشْ .. شردت من الضريح
شويمت بي ظلم الحسين
أومت علي كم ميضنة
وما بين عيونك والمغول
وما بين عيونك والوصول
ساهد بي قافلة الحروف
ووقف طنابير الزمن
إنضرضر إيقاع الفصول
هربت غمامة ورا الجبل
طرحت من النيل الجروف
شهقت شعاب إنساني خوف
منك عليك .. على أي زول
توك نياق شوقو الضنا ..
سرّحْ عصا التسيار قبل
درب الحياة المرمول فنا
يا وقعة الواقفين هناك .. يا وقفة الواقعين هنا
يا آفة الوطن الجريح .. إشمعنى لا وصلك دنا
ولا آفة الزمن المشيح .. قدرت رويحتي تيقنا
من جيتك المرقت بتين .. الدهدهك روحت وين
يا زين مرقتي مشيتي وين
غربل عليك ليل المدائن الكان زمانك حالا زين .. ناشدتها
فتش نهارات القرى المتكية فوق شعب الصبر .. ساندتها
علم بطانا الشيطنة
غنيت معاهن .. سودنا .. يا سودنا .. يا سودنا
لملمتهن والدنيا ليل .. والقمرة بت فاتا القطر
وصف لهم حس شليل .. ردد حروفهم ردتها
وقف سحابي مع الدغش .. شهدتها
شهدت معايا على العذاب .. الهد أضلاع الغبش .. راعفتها
تكلت خدودا على بكاي .. لاقي السجون .. جاهد بها
بي جيهة الجذب القديم .. دخلت مكندكة بالشباب .. خنت التراب .. راودتها
وفوق ها التراب .. واعدتها
ولا إنتي جيتي ولا هي آه .. روحت وين
يا زين مرقت مشيتي وين
كل البنات جو من الملي
هشن بكن .. شدن حكن .. وأزيارنا والمرحات خلي
يا إنتي يا مرت العدل .. ماك في صعيداً تترجي
روحت وين .. قوليلنا بس كيفن من الغلبان تجي
لو فينا أطلعي مننا .. أو برة أدخلي .. أدخلي
غنيتك البارح براي .. إنصلبتو التانيين غناي
والليلة بتواتاك شعر .. دونو إنعتاقك أو فناي
هيا يا مغنين الشعر .. ضد ها الزمان وطبنجتو
شعر ..شعر .. الشعر .. شعر أيوة يلا علينا جاي
ونكر المغني كمنجتو
نادوسُ يا فجر القصائد إندلقْ
ما حكّ جلدك مثل ظفرك فانطلقْ
إنا شرحنا لك صدرك .. أو شرخنا فانعتقْ
يا أنتَ يا كل الذين لأجل خاطرهم طهوتُ غداة عقم زهور كلم لتنفتقْ
غضباً يؤرق موقديه .. كورته ..
رجماً لكلِ من تنازل أو تخاذل
أو تشاعر
أو تداعر
أو تهاون
أو تخاون
أو تعاون ضد فتحك أو أتاني يسترقْ
تربت يداك ..
تبت يدا كل الذين تغامزو
وتهامزو ..
وتلامزو ..
وتقززو ..
فتلذذو .. من فيه جرحك يا وطن
نادوس آه .. نادوس يا ...
أمسينا يا نادوس واصبحنا بيك يا أمْ
يا سوسة ضد السوس .. قلباً بلاكي يضُمْ
ليل الضياع مهووس .. يحلم هواك يؤمْ
بعد الحصاد الروس .. عالم نداهو يعمْ
ختيت هواك فانوس .. بقالي شلتو وحمْ
جيت المدن باخوس .. لاقيتو جالب السمْ
راشح هجير البوس .. وكل الوجوه دم دم
كل الخلوق دم دمْ
كوركت يا نادوس .. أم الغبش يا أمْ
يا نخل يا أبنوس .. يا سامبا .. يا تم تمْ
يا البيك غناي محروس .. دخري الغلابة هلمْ
دهمني كم مجروس .. عكمت تاني وقمْ

حمرت في السحب المكبرتة ..
يا دخان يا ريحة يا خواضة للبحر المخنس
والعساكر والملس .. ما تختشي
بيوضة يا ماخدة الخريف .. ما طمبرت عربانا شي
مستني في الزمن النزيف .. القال بجي وفات بي وشي
رشت النهار بالصبر .. أبت المغارب تترشي
مشت النهارات بالصبر .. أبت المغارب تتمشي
دقست سواقي المتعبين .. كايسالا فيها عقاب عَشي
بيوضة آه .. أواه لو الكلمات حصى
قالت لي الله اقرب فرج
أواه لو الكلمات لهب .. نرجم به وش زمن القسا
قالت لي في إطن الليل وهج .. هدام أمان الناس نسى
دنقرت للأرض المسربلة بالسراب .. فردت بي غلبي العوج
فقدت أيادي العصا ..
شديت حزامات الجلد هرولت تاني ضرا الواطة
كوركت صد .. صد .. صد .. أرجع يا ولد ..
طورية أبوك تراها دي ... عاند كواريكك مشيت .. طورية أبويا تراها ديك
لفحوها لمن قام يصلي .. خطاب بكارات الغمام .. مغرب صباح ليلة دخلتو على البلد
حرق عروقي .. الفي الكلام عطشان سقيت عرق الشديرة من المطيرة الفيّ كان حس العساكر لا ورا .. قالت لي اجر ..
شدرة غنايا
جريك ضرايا .. جريك ضرايا
جريك ضرا قبل العساكر ما تصل قبل الدرادر ما تبين ..
وكانو العساكر في وشي .. قت أقول وقع ..
طينة الجداول ماها زي طينة جسارتك يا بلد والكل طين
يا نبوت .. دقة تفوت .. ولا حلم يموت
النندق .. نندق .. نندق ..
ويفضل باقي لهيب الحق
حق الناس ينزل في الحلق
أو ينعارض شوكة حوت
يا كهنوت اليجي كابروت
يا جبروت اليجي كابروت
يا كابروت .. كابروت .. كابروت

كابروت عشم وطن الغلابا .. الحال بلاك تب ما تسر
ما بان صباح أو عسعست قدامنا ليلة تزيدنا ضر
أوتارنا يا آخر الغنا .. حردان عشياتا النغم
فرغت مجالسنا البلاك .. عنكب على أبوابا السأم

أنزح .. كفانا كضب رياح وبكاء رعود وضحك برق
العشب مالي حشا الأراضي .. حواهو لما العش حرق
الشعب حي .. بس كيف تصد .. يملابك المليون عرق
كدبنا في الثرى في رجاك .. مافينا زولاً ما عرق
كدبنا في الثرى في رجاك .. ساوين عصا الأشواق مرق
عربان ونوبة نهاتي بيك .. والزنج تتمناك عتق
ورا يا وجع .. هيا يا طلق .. طلق .. طلق
صد لي ملامحك يا حراز .. ريح العوارض غربت
فرتق ضفايرك في الرذاذ .. جية العصافير قربت
لاقيتا في غابة مديني .. وسط شتيلةً حبحبت
على عش صغارا الدوب حبت
ما وقف الليل لا الهجير .. كم جفّ ريقا وورتبت
لاقت من العنت الكتير .. ملت الفيافي .. أحدٌ أحدْ
فايدة جناحي بلا أطير .. الموت ولا العيشي النكد
بالصرخة .. يا نيل مدد ..
يا غيث مدد .. مدد .. مدد

ندى دمر نادوس ونشوغا ...
وخلي الناس الصبحت يوم من حيات الخور ملدوغة
خلى الصوت الكبتو الجوع يلقى براحو .. يضوع ويضوع
الصوت العالي .. يا صوت الناس التحت الواطي الما مسموع

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:08 PM
عَبيّت زُوادتي
محمد الحسن حسن سالم (حميد)


عَبيّت زُوادتي الرّيقة من بايت القَوَى ..
بايت القَوَى الوطن الدّشَرْ ...غيمو الرّبَطْ
ساعة بقينا من الرّوَى فرسخ مطرْ
سافرت ليك بأشواقي في كل المنافي ..
بَحّتَّ في كل المخافي ..وكُسْتَ عَنِّك في الخُرَطْ
في التواريخ القديمة .. التواريخ الرؤومة
بين رموز نبتة ورسوما
في الطّنابير العظيمة
وبين لُغة مروي القديمة
راجعتَ بيك كل الاسامي البعرِفا
كل الُّجمل .. حتى الضمائر واحرفا
صححت بيك زمني الغلطْ
باخَتّبِكْ قلبي الشّقِى .. وبشرتو بي لُقْياك عَبَطْ
يا طيبة زي شارع وَسَطْ .. يمشيبو كادَح وارزقي
وممتنعة زي قبض المياه والمافي والما بتلقي
غالِبني جيتك اصادفا
لا في المعابر والموانيء المترفة
لا في المطارات الوسيمة كما الفراغ .. لا الارصفة
كل الدروب التعرفيها وبعرِفا
التألفيها وبألفا
خَشّيت دغيش سِعْن الدِّني المرفوع على سِيبات وفا
رَوّابي كان قُطّاع غني .. وشوقاً مَفورِن وانكفى
قِدّام خُطى الوجد الِحفى
غابت صباحات القُرُب وبَقّت ضلامات الجفا
و ضَي المصابيح الجريح .. كِترْت علي الرّيح وانطفا
هوي يا بِنيّة من الغُبُش .. من حر أباطهم مُترفة
وين انتي شان نرقد قَفَا
وين انتي وين .. ما بيننا بين غيبتك كفى
لو بَقّ حِسِّك في هشيم دبش الضياعات والسأمْ
زي أغنية شوق زي نشيد اندبّ همسِك زي نغمْ
او خبّ خطوِك زي شهيد .. رَفّتْ مسيرِتِك زي عَلَمْ
ما كان مهابات الصقور (نخّت) تحت رخّة رخمْ
وين انتي وين ... ما كان هجم ديش العجم والدِّنيا ضو
وامسن سبايا الاغنيات العُزّل الآه شِنْ تسو
لافي الكفوف الخاوية سيف ... ولا في الكتوف الزاوية ضو
دَلّجتَ درب الاربعين .. صاقَرْ قوافل الرِّق .. حِفيت برّاً وبحراً حتى جو
اشريكِ قُلْتَ من الزمن واعتق معاك رِقّة مشاعري ازوِّجك كل الوطنْ
كل الرِّجال الحملو ارضك بالحلال ... وافتق سحاب العشق شو
ولا بنتي في الزِّنج البجم ... لا كنتي في العرب الأشو
لافي شلوخا .. ولا الوشم .. لا في شيوخا ولا في عو
بل فيكِ غشّاني الزمن ادّاني صرصر وبعتو نو
انترتَعَت رؤياي .. هَكَعْ .. ما بين أريت يا ام زين ولو
وبين تبقي وين .. لاكْ في الوجود لا في العدم
لا في الحقيقة ولا الوهم
لا زين لا شين لا البين بين .. يا راحة الباقالو هم
لا عنك افتاني الزمان .. لا منك انقطع العشم
آ ريتو اغناني الكمان يا طيبة عن صوتِك نغم
من أعلى ميضنة فيّي كان اعلنت موتك للأمم
أو صِحْ بجيتك لى الرِّمَمْ
لكنو صمتك طال وكان ميعاد زفافي على الألم
قلت ارفع ايديني واقول ... خاني الصبر .. خان وانهزمْ
زي ما انهزم كمين نبي وخانت على التاريخ ذِممْ
يا طيبة اخافك واللاّ اخاف السُّبة واللعنة الوبيلة
تحل وراي كما الجفاف أو..... تار على اكتاف قبيلة
معلم الله من عتاد .. يبرد حشاها ولا في حيلة
يلاّ نأمل في البُعَاد سنين ودنين طويلة
وكيف وكم
والإنأخد بالدّم غَصِب ... مافي البرجعو إلاّ دم
يا طيبة هيلة .. سلام عوافي
أيا بديلة عن اللِّي مافي
يا أدخلي على غُنانا .. يا أمُرقي من القوافي
يا أحذرينا وما تخافي
وما بنخيّب حاشا ظنِّك ينفخوها وما بتموت
حية نارِك ... حية يوت
خُتِّي قدرك في الأثافي .. يوسف الفي الُّجب يمرق ضاربا ريقة اليلقى قوت
روقي كَنِّك .. واللا كَنِّك .. تاوقي في البحر الخرافي .. يونِسِك في ياتو حوت
سَمّ ينده جوفو حافي .. وهِّطينا على الأثافي.... وهِّبي نارك لا تموت
يا حمامة غار محمد .. يا خيوط العنكبوت
يمة كسناك ضمة مافي .. الدروب وين غيبنك ..
في سؤالنا الضّارِي عَنِّك سَدّن ابوابِن بيوت
والبيوت البشبهنك .. انكرننا وانكرنِّك
ننفضح لا لوم عليهن .. بس ها كيفن يسترنِّك
في سُكاتنا الجاري مِنِّك
رحّبنْ بينا السجون والبيوت الماها منك
الدرادر والمنافي
فينا مَنْ روّح فدايتك ..
وفينا من لا زال ... وفينا مافي من بدّل لرايتِك
وانتي في ذات السكون
التراب يتشهّى حِنّك .. السحاب عابر يفوت واللاّ يكمُد للعيون
بالغبار غُمّة وسوافي
وانتي يا آخر المرافيء
يا ام وجوداً بات خرافي
في صحاريك داخ غفاريك من برد زمنو الرِّعافي
دون كواريك .. مات واتاريك غبتي بي كل المدافيء
يا لساريك لاك موافي
ولا كمان قادرين نسيبِك نمشي في الزمن المجافي
وما عهدناك عاد تخافي
لوحة التاريخ بيشهد لونا والدّم الإضافي
الاّ يا وتري وغناهو ..
يا نبي الثورة الغشاهو برداً أكتر من غُتَاهو
الاّ يا بِتْ جاك زمن لابس الأيام قُلُب
الدّفاتر والكتب
إستحمّن بالغلب
التلاميذ النجب .. طيشا الفقر .... الغبينة
صنّت الأجراس وجينا
إلاّ يا أخ ما لقينا
الجوامع مستباحة .. والمصلّين صَرْ جُنُب
والكنائس جالبا دينا
والمدينة تبيع عوينا
لي النخاسية الغُرُب
واللُّحاسية وعُقُب
تشتري افلام الرُّعُب
والهتافات الجُرُب
عربدت باسم السّما .. توّكت ريح السُّحُب
وكل أطفال الفقارى .. فضلتلها فد شُخُب
في الوقار الفاوه سُبْ
واللاّ اريت ما كُنّا منك .. واللاّ بيناتنا القُرُب
كنا اقلاّ نشوفو عادي
التردِّي الجاي وغادي
سادي في النعم الزيادي
وابن ادم بالايادي
لى سترة الحال يكافِت .. غابة غابة .. ووادي وادي
ينبح المسكين يا طيبة .. طيبة يا راحة الفقارى
وواحة الفي الصّيْ حيارى
عورة الشُّرفاء الفقارى
وسترتها ولُب المباديء
يا بنية الأُجّر ام خير ..
أو نبية الشجر الطير ..
يا رسول البسمة للاطفال بشارة نيل بلادي
يا طليقة الغيم عروس طين البوادي
المناديل بانتظارِك والايادي
معبّا شوق .. يا طيبة .. طيبة .. ولا حياة لمن تنادي
بُكاك بكيتو .. سَكَتْ برايا
كنت حافي على إبر .. بِتّ حابي على شظايا
من كُتُر تعباً تعبتو .. قلت ألقاك ما كفاية
يا أدوب بالمرة بينِك .. يا أكمِّل فيك غُنايا
انتهت كل الخفايا
انتهت كل المحاسِن ... رُحت اكوسلِك في الخطايا
لمّا في ذات لقيا حِرْ .. وزاد هواكي على هوايا
وقمتي خنتيني معايا
اشتكيتِك لى القمر
لما انسام السّحر
الرياحين والزهر
شهدوا ليّ عليك يا اخيّة
القمر سوّاك بريّة
باعتزاز بى نبرة حيّة
صاح في جمعنا يا بريّة
من يكن من غير خطيّة
وقُمْ رميتِك باللِّي فيّ
من المحبة فيا وفيّة
يا معاكي تغيبينا .. يا تعالي وابقي جية
للبعيشو غَصِب عشانِك والبموتو بحسن نية
مُرْ علينا بعد طراوة وبين عيون احباب تقية
نبقى في كتمة وشقاوة وبين عساكر وارزقية
كفاك شكية
يا التّشرِّكْ لي غمامك وتحتَك الانهار قوية
ما انسرق بالليل سنامَك لو قبيل كُسْت الحوية
كفاك شكية
وما بيضيع حق لا قضية
لو في طُلاّب من وراهو ونية بيضاء وبندقية

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:09 PM
اتبرا الطيبة
محمد الحسن حسن سالم (حميد )

بينما نحن نقاسي بين رمضاء الماسي
و أقاصي المقبرة … فأجتنا اتبرا
فإذا بالمقبرة تتنامى سنبلات
و الماسي قبرة
دوزنوا لحن المبادي فالأيادي حنجرة
لونوا قوس الأماسي كيف كاسي محبرة
وطني … أو اتبرا
خلف ليلاي قصاصي أي فجراً يا ترى
وطني … أو اتبرا
اتبرا الطيبة يا منجم الثورات
كيفك بعد غيبة وغربة ووطئ جمرات
رجالتك الهيبة … نسوانك الحارات
قالن لي قولا تسر … تنفع زمان الضر
كل البلاد أم در .. والمهدي حي ما مات
الخطوة في الشارع منبثة ثورية
بق الغضب طالع .. أبرول وطورية
شافع ورا النافع .. طلبة وأفندية
الجوعو كان دافع .. لي هبة شعبية
ما الصبر ما نافع في أيام كركية
ذات وضع همباتي .. وأحوال متل دية
كهان وجهدية .. وكابات هي ما هيّ
حموني اغرودة والدنيا عيدية
حرموني زغرودة في فرحة عادية
حظروني من عودة .. أو مرقة ليلية
منعوني من ذاتي .. واخواني جندية
للقمع يوماتي سدوبا وردية
شك في هوياتي .. فتيش وسخرية
لكناتي .. لهجاتي .. شلخاتي .. عينيا
أوكير وحمداتي .. باعوضة سل فيا
تحتاج معاناتي لبطاقة شخصية !
يا مسخ بعاتي .. وقام لجنة شعبية
لي حضرة الآتي .. شايل الفرج ليا
عبيت مساماتي .. من غيمة منفية
وعلى أرض مأساتي .. فرغت ما فيا
وضل الوطن شاطيء .. وشمسو المراكبية
النيل ديمقراطي .. والقيفة جمعية
بردت غنواتي .. بي نمة مغلية
بقت هتافاتي .. دوديتا بي إيديا
في دقن همباتي .. وعسكر حرامية
طارت حماماتي .. وركت سلامية
غدروها شماتي .. وكتل الرصاص فيا
لكن يا مواتي .. يا ذمة مشرية
يا عسكراً فاتي .. مافيا وطفيلية
من شرفة الآتي .. وبي كل حنية
أخدني أماتي .. بي طرحة و أمنية
ربطن لي جرحاتي .. وبي مرتق واغنية
سدن لي آهاتي .. فوق وقفة صخرية
سنن لي إيديا .. وصاحن بي صد صارع
يا عيش وحرية .. وانغير الواقع
يا ميتة دغرية
نار التكل ماتت .. نار فينا شن حية
و روحك إذا فاتت .. روح الوطن جية
أماتي يا أمات .. كل الغلابة الجات
من حلفا لي نمولي .. من بارا لي سنكات
غضب الخلا اليغلي .. صرصيرة الغابات
في عب ضلوع النيل .. جيب القلب غيمات
أشواقا تالا الأرض .. والأرض شوقا نبات
أماتي يا أمات .. ود الحياة الصنديد
قولاً لكل عنيد .. وصاحب دقن همبات
قولنلو نحنا حديد .. زي المرمة شداد
اللي ضميمتو يخون .. ما أمنوهو بلاد
يا مستبداً بات .. حارساهو دبابات
كضاب وكضابات .. هواب وهوابات
شن حزبك الويحيد .. وضرعاتك ام حجبات
طظ .. جبهتك وين سيد ... الإشتراكي الفات
لا البوت ولا النبوت .. لا التوت ولا الكهنوت
ونقل الفلاشا أفاد
وكان يحكمونا بيوت .. لو بحكمونا أفراد
حارين حديث الموت .. والبعث والميعاد
كل لحظة روح بتفوت .. وكل لحظة كم ميلاد
وعلتنا يا مسخوط .. مو اسم الله واحنا عباد
علتنا كيف القوت .. والجيهة والمشهاد
ما مر قطراً توت .. ما طال للبراد
الشغلو الكلو زيوت .. ما يلقى زيت لا زاد
ما يلقى الطِّري .. وضاقنبو السبل
العجل العري .. النار والبقل
خيري وسكري .. في الدقن ام قمل
يا الدقن ام قمل
شيلي وصدري .. وجيبي دمار دبل
زير ولباش كيري .. شامبو دلال وفل
غني وشكري .. يا كوز المثل
في الضيق منهري .. وحمدك الربل
وبت السمكري .. جيهتك للرجل
دهناً كركري .. الطلح الكحل
هوي يا العسكري .. غيرك من قبل
عامل فنجري .. وفاكر الناس هبل
بى اسم الدين يطل .. وبى أسمى المثل
يرغي وينفعل .. ضاحك بالعقل
ما داعب طفل .. لو..لو قالو كل
ينفرطق نعل .. في المرة والرجل
قاصد ننشغل بي سنن الغسل
عن موية وأكل .. لا توب لا في ضل
نقعد ننكتل .. في اوصاف الرسل
مين برعى الإبل .. وتبرا الغيمة ضل
والمن دوب طفل .. يفتي ويشفي غل
والوكتين يطل .. يلفح للعقل
حيلتك ما بتحل .. في فكرك عطل
زهدنا فاض فضل .. وما ناقصين مثل
وين يوجعنا وين .. ماك داريبو كل
ما شعنف دقين .. شنف حالنا ذل
عيشة يا مفتري .. ويوم كامل شغل
نسرق ننكري .. ولا بلاش تكل
غني وشكري .. يا كوز الدبل
زير ولباش كيري .. والآية بــ رطل
بس يا عسكري ..
يا عسكري التالفين .. ويا تالف العسكر
يا لايصاً في يمين .. والشعب قد أيسر
ما جف ساق ابريل .. اكتوبر الأخضر
يات شيمة ليهو تشيل .. كل ما الرياح تكتر
فرعو الهطيط بيميل .. بس ما بينكسر
يتسامى دغري عديل .. كلما الرياح تنتر
طير الخطى الجايين .. ما بتفزعو الهزات
لا صقورك النازات ..
من دم رعاف الطين .. ودنس الحياة ام لذات
فاكر رقبتك مين ... وفاكرنا مين بالذات
دي القرشي .. قاسم أمين .. ويا دا الشفيع ما فات
وما اعظم الجايين .. يا اتبره وجايات
حاضرنا ما ضنّين .. وكل الدروب صاحيات
يا لابساً كم وش .. على مين تدور وتحوم
شغلك ضلالي وغش .. نضمك عسل مسموم
قاصد عيونو تتش .. ويرغى البلد مقسوم
طقّت جبهتو شمس .. فارت في راسو دموم
الجاي بعدو يمش .. يعتب بعيد مكروم
تطفش طيورو تطش .. وبومك يعشعش شوم
يا ضاحكاً غياظ .. لي شعبك المأزوم
ظنك ليالي حراز .. ما دلدل الخروم
في مزارعو .. لافي رذاذ .. لاغيمة طاشة تحوم
لا زيت ولا أمباز .. قطّن مصانعو عموم
وانعكنن الإفراز .. وقد بلغت الحلقوم
وبرضك تنوني انقاذ .. ينقذنا منك يوم
بيناتو نمشي عزاز .. زي النبي المختوم
يا ضاحكاً غياظ .. لي شعبك المأزوم
من دكة التلفاز .. دايماً تطل ملخوم
وتنطاير الإنقاذ .. وزبدك يرك متخوم
عرب الكنانة حجاز .. مستقبلن مهموم
عشمان في كوتة جاز .. عربونا كم قدوم
من لذتك تنحاز .. مع غزو ما له لزوم
كان ماك نتن لذاذ .. فتان ولخبات كوم
شن غزتك في عكاظ .. شعب الكويت مو الروم
لا قصباً لا عكاز .. وقت الدميرة تقوم
لاك نافعاً حجاز .. وشن للعتاب واللوم
فوق العليك لاواز .. تشهد سما الخرطوم
غماز ويا لماز .. هماز ويا مفصوم
ما الفرق بين ملوك .. كادى الرعية تلوك
وعسكر وراهو بنوك .. ساوى الغلابا حنوك
طول النهار عوك .. عوك والليل تراب وصكوك
تملا وتفضي تنوك وتملص ضميرا هنوك
واسترني يا المبروك متل التكني أبوك
ناس بي أخوي وأخوك لا اخلاق لا دين لا سلوك
اخلاق ..دين وسلوك
يرمي الولد في الشوك أما البلد مشكوك
يا شعب يسلم فوك .. عطفك رضاك وعفوك
قول للخزين صل صوم ولا تنكسر مهزوم
ولو فضلت الخرطوم من تصحى قبل الطير
بعد النجيمة تنوم
ومنعاشى يا طيبة بخير مكفية راجية اليوم
ممنوع عليها السير غير لى كبار القوم
والسادة الأمجاد ..
لابد من يجي يوم ساعاتو ما ها بعاد
يجي من صراع اضداد
من امة حق الموت ما لا قيا وانتو سعاد
قول للدعي المتخوم
يا متفن التفاح .. وشغلك قيافة ونوم
في شعبك الكداح .. وفي أطفال مو لاقى الدوم
يا أرزقي ومرتاح .. ما جابهنو هموم
جاييك زمن كتاح .. جاياك رياح وغيوم
جاياك مطور الصاح .. جاي الصح المعلوم
من كل فج في كفاح ..ومو وحدا الخرطوم
البيننا بينك دم .. تاراً غريق وجراح
فينا البحرفو السم .. فينا البكفو سلاح
شهدانا ما قت كم ... لا ياتو فيها فلاح
لا ارتحت شلت الهم .. لكنو يا سفاح
لا الإندلق بنخم .. لا بتتوزوز أرواح
ان النفوس جم .. جم
ود الفضل ما راح .. وما طال فينا شهيد
عصيان وإضرابات .. ما بنفع التشريد
لا بجدي صالح خاص .. لا مسخك الشعبي
وغنايك الرقاص .. لا دفاعك الحزبي
لا حيلة ابن العاص .. لا السجن لا التهديد
يابوت ولاد الناس أشراف وما بتنداس ..
ما بمشي فيها وعيد .. وفيها الوعد متراس ..
فيها العشق صنديد .. وصاد أعزلاً دواس ..
يا أرذلاً رعديد .. يا أبخس الأنجاس
وسع مجاري الدم .. زيد السجن ترباس
يا هالكاً مجراس .. مصاص خزا ومصاص
خازوق بني العباس ..
زي ما انت عندك دين افريقيا ليها تراث
وكان تنهري وتنغاظ .. عبداللطيف والماظ ..
ما حرضم النخاس
يا رباية المنظمة .. المريبة المسجمة
دي البلد طيبة ملهمة .. ما بتزوّر ملاحما
كنتِ خدرا ومنسمة .. جنة طيبات مواسما
يا ارض جاك مسيلمة .. في ايدو كيزان مخرمة
فاضية فاضية ومعلمة الله من دين ولا انتما
بين دهاليز مضلمة .. وبي مراويد مسممة
تشتك وانتي مرغمة .. يا أرض صابك العمى
وكل شيء طار السما .. إلا المطر طار من السما
وما اكتفى السفه انعما .. دكن السفة دردمة
وقال نشرع نأسلما .. وفي البداية النقسما
ويا كضب .. لا بتقسما .. لا بتقدر تأسلما
ويا كضب .. لا دا بلسما .. لا ترابيك مرهما
كلكم ملة مجرمة .. والبلد في البيكرما
في الغلابة المنظمة .. في نقابات مصادمة
أو جماعات مقاومة .. من خصوم المساومة
واللا أحزاب مصمة .. سلطة الفرد تهدما
من أساسا وترايما .. وبالبنوك المرمرمة
من عرقنا ومخمخمة .. مافي خير غير نأمما
إلا وجعة ملاحما .. الغلابة المألمة
تنزع السلطة بالدمى .. وأي ثورة نقيما
الكروش المنعمة .. كش تلملم تخمخما
تصحى ذاتا المرخمة .. وللعساكر تسلما
دايرة فعلاً مأزمة .. إلا لابد لازما
يا الغلابة المأزمة .. من تجارب تعلما
من دروباً تقدما .. والديمقراطي أسلما
هو البوضح معالما .. والمعالم تفهما
إنو سبة مظالما .. في الارض ماهي في السما
ولو دي أفضل عوالما .. يبقى في خيلها مكرمة
ولو دي أفضل عوالما .. يبقى غييرا لازما
وعِن تلملم عزائما .. غيرا ما بيبقي حاكما
شعبنا وفارس الحمى .. ينطلق بي ملاحما
تصبح الدنيا سالمة .. والخلائق مسالما
الحبيب للحبيبة ما .. من عساكر نقاسما
شعبنا وفارس الحمى .. ينفرد بي ملاحما
الحبيب للحبيبة ما .. للعوارض يقاسما
منك براء .. ألديش إيمانو والإخلاص
يا سم بنوك العيش .. يا أرزقي ولحاس
ايد تقبض البقشيش .. وايد ترشي للحراس
يا كرشك القدر ايش .. واكبر فراغ الراس
ماك جايي منقذ ايش داعي الهلاك للناس
شن داعي للفتيش .. حالة الطواريء وفاس
حظر التجول ليش .. ليش كتمة الأنفاس
وليش جايي أصلاً ليش .. يا جايي من غير ساس
ما قابلك دقيش .. جوة القطر .. في الباص
حال حلة تشكي دغيش .. ما عشتو ها الإحساس
لا جُعْ لبست الخيش .. لا سهدك قراص
أطفال حفايا تكوس .. للموية في الحصحاص
يوم ما لبست البوت .. في هيصة الأعراس
تعب البرد والصيف .. حمى النفس والراس
طيب حتقدر كيف .. تلمس قضايا الناس
نار المدن والريف .. الضمة ما بتنقاس
كم نفنفت نفنيف والأقوى منك فات
فاكر الحكم طرطيش .. والسلطة قوة راس
كتيل رقاب في دغيش .. حميس جهالة حماس
مو رقصة يا درويش .. عليق بخور ونحاس
ملينا شعب وديش .. ملو الأرض والفاس
الهبة تبقى بشيش .. والحيطة من فد ساس
قول للحرامي بريش .. حلتنا مو تكساس
دم اخويا مو معليش .. وانا ماني نايم حاس
وين تمشي وين شقيش .. اترك برا القصاص
واهلي الغبش ديش ديش .. وكل البلد حراس
ديل نحنا مانا قريش .. وماك ود اخو العباس
والشعب ماهو قشيش .. حالك يصيدو يباس
وسوداننا ماهو حويش .. بيقفلو وبي ترباس
اماتي يا أمات .. قولن لكل عنيد على شعبنا وعاناد
قولنلو نحنا حديد زي المرمة شداد
وين تمشي يا رعديد .. وانا يا دا يا جلاد
جيت من قريب وبعيد .. من ادنى قول في البيد
وآخر فرع غابات
هبة رجال و ولاد
نسوان عزاز وبنات
أجداد وحبوبات
جيتك بكل جنس .. أحيانا والأموات
جيتك بكل لغة .. رطان وصاحب ضاد
جيتك هجمة السيل .. مطراً بلا ميعاد
لكني ما جيت ليل .. جيت في الضحى الوقاد
وما فوقي إلا نشيد ..
وما تحتي إلا ثبات ..
ما في إيدي إلا الأيد شعباً جنا حوبات
وين تمشو يا أوغاد ..يا شرزمة كابات
خانت ثرى الأجداد
بي 300 زول في خمشة دبابات
بدل البطمن خوف وبدل البيلم شتات
بدل البسند الجوف صفيق ومؤتمرات
بدل المدارس جات تملأ البلد ثكنات
بدل القلم رصاص بدل الفهم خوذات
محضر بدل كراس جيهة النشيد غارات
حس رنة الاجراس ابواق وصفارات
تمريناً للجمباز
بدل الشباطة ابوات الحصة كتم انفاس
درس العصر كشات
فتش بيوت الناس واستجوب الاموات
جز الفرع بالفاس ام العرق هيهات
انقاذ وما ادراك انقاذنا الاهلاك
انجاز وما اسماك تكويشة الملاك
يا مسخرة مأفون ترباية السفاك
يا مدعي وافاك زمبارات القصبة
حيكومتكم كعبه
بموروث الشعب والبسملة مغتصبة
ضراعات العمال الزراع الكتبة
سارقين لبس الديش باسم الشعب الطلبة
يا شناق القول يا ربط العقبة
يا خناق الزول يا كسار الرقبة
كنا بنأكل فول نرجى الله في الكربة
مر علينا الحول ضِقنا وضُقنا الادبة
وانت تجب كف كف تنضم لمن تغبى
مؤتمرات السف شكل لجان الضيبه
شنفت الاحزاب قت كوفية وعذبة
الجمعية ضراب زي الما منتخبة
حق الله الاضراب وأي حقوق مكتسبة
قلتو سياسة غاب
طيب لية يا كذبة ما وفرتو القوت ها الحالة الصعبة
ما وقفتو الموت والنهب البى قلبة
دقن فرشة البوت فوق جوطة وغلبة
ولانزيف الدم منو عمارة وعربة
وشر العيشة الغم ليكم خير يا كسبة
كسبة وضلاليين لي بنوكم الخربة
تحيو وحلاليين وللغير حرام وربا
السلطة للاحزاب الشعب ساقا غبا
ولي حزبكم ده ثواب جاء من الله جابو هبة
بجيهة الله الجاب وبجيهة الله ابى
لي بيتو انتو قراب من بحرى بقببا
تنفرج امدرمان والمهدى في الكنبه
تنشايت ام ضبان ود الترابى واباء
فوق تربة السودان في ضرايحو كم غرباء
يا ملعبة كيزان دنيا وبلاش غلبة
وجيتاً ظهرتي بيان يا اتبرا التعبة
ما ضاقت الاديان والدنيا كم رحبة
وفي حضرتك فتيان ما بدلت جببا
الدروشة الغليان الهمهمات غضبا
وكم دوبت بمبان بمواقفا الصلبة
يا ملطشة فرعون
موسى الشوارع عاد
وعلى مين تحلقوا دقون كان اتخلقتو جداد
الشعب كلو عيون الأمة بالارصاد
اللي ضميمتو يخون ما امنوهو بلاد
وكان بيحكمونا بيوت لو بيحكمونا افراد
يا شعبنا الوقاد يا صاحب اعتى جهاد
يا ابن الغلابة الحر يا جيهة يا مشهاد
كتر السكات بيضر وقت المهادنة فات
بيك يا النضال المر تحلى البواكر هات
ايدك لعالم حر والتنهض الكلامات
طول ما الضلالة تضر زي ما هى جات بتمر
يا مفدر الظلمات يبقى اللقى بيسر
والمهدى حي ما مات
يا اتبرا الِبرة يا منجم الثورات
اتبرا ……. اتبرا

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:13 PM
قوم يا خال

محمد الحسن سالم (حميد)

قوم صحي نضال ... عمال البلد أم خير يا خالْ
صحي الكُدّاح .. الوين ترتاح .. والحال بطالْ
صحي التربال .. والأرض الطيبة الكم خاواها وضادا النالْ
اليوت شغال في نهارو وليل ... منهوك الحيل تحت الراسمالْ
آه الراسمال الياما قسى وعوّق رجّالْ
ما خّلا نساء .. وعرك الأطفالْ
لا مسلم قال .. ده آ خيي بلالْ
نصراني يحن في قبريالْ
لا يمين في يمين ... لا شمال في شمالْ
دولار وريال ... دوار يا خيالْ
تجويع وإذلالْ
خرّب واغتال كل الآمالْ
ما تخلي مجال دون إستغلالْ
السلب حلال .. النهب حلال .. والصلب حلالْ
هدِّم لذات المسهوكين من أجل الذات .. مكينيزم انتاجْ
ابراج العاجْ
هيصة المكياجْ
ديباج التّاجْ
السيخي الصاجْ
زي اعتى سياجْ
يتلقى افواج المسحوقين في الليل الدّاجْ
المسيوقين تحت الكرباجْ
اخوان اصرارك يا حّلاجْ
على انو الليل بِلْد الفجّاجْ
وضربة محتاج في نهاراً ساجْ
أبتر من سن سيف الَحجّاجْ
الله يا الزول الساقو عُزال
اطرى الإذلال يا دغري عديل بيصارع الويل حيّاً ما زالْ
بالصبر يشيل في الما بنشالْ
ما انيقّن وقال يا دنيا محال ينصلح الحالْ
بل عبّا وشال جواهو الفالْ
نازل وديان طالعبو جبالْ
أشواك ورمال غابات ووعر .. بين ريح ومطر .. عِرْق الشّلالْ
ومطّامِن بال .. ما لاوز قال يا ربي أصد من دربي الطّالْ
ما طال لا بد يشرق بكراهو الما بنطالْ
يشرق بالخير .. بالحب .. بالود .. يشرق لا بدّ يضوي الحَلاّلْ
إزي يا خال ... كيفنو الحال .. زين عال العالْ ؟؟؟
مع انو الحال ما راجي سؤالْ
ايجار البيت ... جيهة الأطفالْ
مشهاد اليوم عيشة الدوبالْ
أفراح العيد على روحو وبالْ
عكّر لي الفوق أداهو إذلالْ
والخوف ام زين ان صابا زلالْ
الله يا زول مشغول البالْ
في الدنيا يكون ما في استغلال
والشوق رايات ... الله يا زول ... الشوق رايات
والله على ناس كلها احساس ..
انو الجايات اجمل والفات ما فات والفأس
والارض البكرة الفكرة .. الراس
الختة اساس الليلة وبكرة .. اعظم ميراثْ
أجمل من ده واعظم بكثير ..
عالمنا يصير ما فيهو اجير..
لا ناس فوق لا طيطي راسْ
يبقى المقياس الشغل التام بي وفا واخلاصْ
الخاص للعام والعام للخاصْ
والشوق قدام .. الشوق قدام ...
والخوف ينداس تحت الاقدام ..
كابوس البؤس نلقالو خلاصْ
اصلاً يا خال ... شفقة راس مالْ
اما العمال انفاسا طوالْ
وان طابو نفوس .. ان طال البالْ
ضي الفانوس بيكفي جبالْ
حدك يا رصاص .. ما دارلو دواس ولا حتى كباس
عالم كالشوق وحق كل الناس
الا الكداس .. عاكاس .. عاكاس
شان دفتر شيك بسرق كراس
واحنا الوراث كلنا حراس
والجاي يدوس عزنا بنداس
اصلو السواي تب مو حداث
يا حب إنداح على كل قليب
إنزاح يا نواح .. دندن يا دليب
بأغلى أنغام .. ويا خطوي ارتاح على أحلى دريب
قدام قدام في امان وسلام
يا عالم كون بالود مسكون ... قوام قوام
قوماك يا خال .. حلاّل حلاّل .. باشواقنا نطوفْ
الدنيا نشوف اشجار الفال الدانية قطوفْ
شان يربى طفل لا غم لا خوفْ
وإن قالا بِغِمْ ما يلقى دبيس لا هملي وهم
وخاطر مكسوف ينعشى يبيت على صوت الأم
شان باشي تعم
من بيت لى بيت ... يا بكره يا ريت ... غنواتنا طُعم
والعالم خيط .. والقابض كان ذات مرة حلم
والرامي انسان ما انيقن شان الدنيا زمان قالتلو أبيت
ويا عالم كون بالود مسكون .. كون حُرمة بيت
رَتّاي وحنونْ
ويبقى الدناميت من أجل طريق يمشيبو دقيق أو قطرة زيت
للصابر فوق ما فكّ الريق .. يا سابق الصوت من تنزل موت يا ريت خبيت
فوق كتف الشوق لى حال مفتوق بي إبرة وخيت
وعلشان ده يكون .. قوم حييّ نضالْ
عمال البلد أم خير يا خالْ

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:15 PM
تفاصيل ما حدث

محمد الحسن حسن سالم (حميد)


سكتّ .. نضم غُناي .. ورّاك ..
بدابك باتّكالي عليكْ
خَتَمْ بِكْ .. بي هروبي إليكْ
وكيف طفّرت صقر الآفة .. ما يلفح جناياً ليكْ
ولا يدخل مجال عشاً .. نسجتِ حنانو فوق إيديكْ
وكيف كوترت ريح الآهة .. ما يقرب فرح عينيكْ
وراء جبل الصّبر .. فضّيتو
والمطر الِحرِد .. رضّيتو
سُقتو على البلد ورّيتو .. ما لمّابا .. لمّا بياّ ... لمّا بيكْ
هادي الحفرة .. كانت بير .. وكان متكابي فوقها حراز
وتحتو الصخرة كانت حوض .. وكانت للقبيلي ملاذ
كانت ملتقى العُربان .. وكانت مُتّكا الِحبّانْ
ومركز دورة الإنسان
مِنّها هبّت الفرسان .. وعندها ربّت العرسان
وكم شِهدت غرام وغرام
وحِفضت كم كلام وكلام
تعكّر حين خصام وملام
تروّق حين وئام وسلام
تراشق أعين الأطفال .. تراهق للعصافير يوت
ترشرش لي تياب بنوت
جنّها من أعزّ بيوت
لا رفعت عليهن سوط .. ولا رفعهن عليها الصّوتْ
حين تملا القِرَبْ .. تِنْمَنّى .. تدّها صَنّة ... حتى تفوتْ
تسوِّي الصّجْ .. تَلِمْ الطّورْ
مديح الحج .. غُنا الطّمبورْ
تقوم تحتجْ .. تقيف طابورْ
هنا الشُّفع .. يمينك دورْ
هنا المارشات .. هنا الدّستورْ
هنا اللِّبّيشْ .. تدور وتدورْ
قريش يا قريش .. حبابا قريش
نزل مَلْك الحَبَشْ والدّيشْ
تدور وتدور .. قواها تخور
تلم أنفاسا زي عصفور
تِنَفّضْ ... تمش بالدور
بشيش وبشيش .. تشاقق بين تقانت العيش
وبرسيماً .. سمح مفروض
وما تهبش دوابا قشيش
بِنيّات الغُبُش شقيش
تودّي تجيب .. مع الدّوبيت
تِنْضَكّرْ خِدِمْة البيت .. مشى الواقود .. في كل عصير
لُقا المريود .. بدور بِدّيرْ
من الأخّير.. تخاف وتخاف .. تخُب السّير
عشان في كلام وراهو كتير
عشان باكر تعود وبخير
عويش في عويش
بنالو عشيش
حِدَيْ وجناهو ربّى الرِّيشْ
جناحو هبيش .. تملِّي ينيشْ
طفش قُمرِينا طار شقّيشْ
مطر يا خير .. مطر
ورا طرف الُحقاب كان روض .. وكان بيناتو خاوي غديرْ
كل الصحراء كانت غابة .... بي شُدرا الكتير وغزيرْ
صباح وهجير .. يهبهب ناز ..
حلاتا وفرفرات الطير .... وقت يغشاها مرة رذاذْ
قطيع غزلان .. نعام وأسود .. وروض وورود دليبن رازْ
مَترَْ مد البصر جنّات ..
خُدر رباها تور الساقية .. حرقت حين جاء بابور جازْ
دغيش في دغيش
حصدنا العيش
طلعنا مطالبين الخيش
والبتشوفو من أطلال .. دي كانت ذات وطن حَلاّلْ
بيوت ناساً كُرام وعُزاز ..
سوا سوا في رخا واملاق
منطقوا لوعة الإخفاق ..
قدر ما ظنّو في الجايين .. تمطّقو روعة الإنجازْ
حويش في حويش .. سكنّا الدّيشْ
أوضنا بقت نقاط تفتيشْ
هادي المملكة المحروقة .. كانت جيهة
وكنا نجيها
مستشفانا .. كم كفانا .. منو نطيب ويتوفانا
كانت نادي ... كانت ورشة .. بوسطة ألّتنا
كانت مدرسة وقبلتنا
لي حِلّتنا كانت سُوقا
لا وقعت صواقع فوقا
لا غضب الله شلّ عروقا
ما من حرب قامت فيها .. لا سقطن قنابل وغازْ
كريش في كريش .. سِعِرْ درويش
دوانا علمنا بات مافيش
كُنّا وكُنّا .. ياما عُزازْ
ولحظات التلاقى لُذاذْ
هِلِكْنا وكت وِكِرْ تورنا .. ودهتنا بصيرة الإنقاذْ
هويتنا إتلغت فينا .. بقينا اعجازْ
زمن خاوي وحقيقتو مجازْ
بشيش في بشيش غلبنا نعيش
قبض والي البلد بقشيش
في الزول الخرب لي بيتو
غالطني المطر .... هَدّيتو
لاواني الفراغ .... لاويتو
وكان أقوى الفراغ ما لاي
شَهّدتَ البرق .. مَضّيتو
نشّن قوس قزح ... تالاي
اندرقتّ باللاّشيء .. وبالمافي اتحويت في قفاي
وقعتَ وراي .. رفعني يقين .. وَقَفْ فوق راي
بأنو الحال مغير زين .. مغير كان قِصِرْ كان طالْ
وإنو الأرض للكادحين ... ومفتاح الحياة العُمّالْ
رَكَزْتَ على غناوي الفال ..
لساني سنين .. وحاضر بال
فنّا لي التعب .. موّالْ
شهرت على المناحة غُناي
فزع صبر الغلابة معاي
وكت ناديتو
كيد الكايدين رديتو
خاواني المطر .. خاويتو
فوق ضهر الهوا .. الشدّيتو
سقتو من الخراب .. وديتو
لي تالا العمار منصاب
فما كان العمار قدامو .. غير قَلَبَاتْ حلمنا الخابْ
طشّ ضباب .. رهاب ورهاب .. شال نفسو المطر .. ختاهو زي ممكون
خَنَسْ .. لحظة خنس قُتْ مات .. رفس تَوّر بخاراً باظْ
رطن بي كل لغات الكون .. وبوّخ .. دوّخ الألفاظْ
كيفن كان .. وكيف حا يكون .. تافقني الغُلُب حين قالْ :
(هربتو ونمتو .. قمتو اعجاز
إنورطتو يوم فرطتو في ماريل بنية الماظْ
ترباة عِزّها التاريخ .. ضراع الكُدّح الأفذاذ
حبيبة جملة الشهداء .. الصِّح الإعجاز)
قال قولو المطر .. وانعدّ فوقي بخار
ركضت وراهو حتى النار
وانترتعت بين التار وبين الشارع الما ثار
وسدّ قصاد عيوني شعار
رافعاتنو في إصرار .. نقابات الهوى الأشجار
بنات الواطة والأنهار
خيوط العنكبوت .. وحمامة خَبّو الصاحبين في الغار
رافعاتنو حتى الشوق وقع من فوق ... وجاهِن تار
صرخت .. فركت للأشجار
في الأنهار نفخت النار بالهواء .. يا جماعة الغار ..
اعصروا على بعض ساريتنا لا تنهار
نشد الحيل .. نعد الخيل .. نسن الصارم البَتّارْ
وكلها كمّها الربّاطة .. بي لُقاطا واحنا كتارْ
صفاً واحداً كالنيل .. وقلباً حارْ
نضاري الواطة بالضرعات .. من الزمن الكركي الضّارْ
وهاكُن شتِّتُوني بِذارْ
صرخت .. صرخت .. حتى النار
كشحت على الطناش مسدار
أجابني الصّي .. وأبو التي تي .. كلاب رمل الهجير الحارْ
وبديت احتارْ
انا نمل المهل قد ضاق .. أم ارضة وجربت حُجّارْ
بديت احتار .. وقام فيني الجرح تاوارْ
رجعت نزفت .. صابني دوار
قضفت حشاي .. جرت بطني .. ووقعت جنازْ
تحت صوت الصنين الراز
بقيت بين الأرض والغيم .. والدم الجمد والغازْ
مطفح زي هتاف مهزوم .. مطلوح طوف نجاتو الضيم
جبدت جنازتي للحجرة ..و وقدتها نارْ
لمحت وراء دخانا غبار خيول كاكية تنخابت ..
يكون من تاني دفتردارْ
طريت تاريخي في لحظة .. نسيت ما طريت ..
وفي طيف بيت دُمى واصنام
تكلت جبيني تالا السام
جعرت شديد .. وبي ساسوية ... فكيت راسي من قدام
لقيتو ضلام
لقيت ذاكرتي معطوبة ومعضّي كلام
مفوتة في انفلاتة سلام
صدى الأيام معمّاها
خواخي الكتمة غاماها
خيوت النسمة مشطوبة
خطوط النسمة مشطوبة .. ومداراها حطام
خفت من انفصام .. قوام قفلت دماغي واستلقيت على طوبة
ورجالة غفيت
نجيت من سهد كمين عام باعجوبة ..
غشاني منام
في أول دفرة في الأحلام
حلمت .. جمعت في راس خيط .. أمان وسلام
حلمت صحيت
وطن منضوم بلا حظرِ وطواريء تحوم
أتَكْرِن بالخبر لفيت .. شوارع المدهشة الخرطوم
نطحت من الفرح للطابية .. طرت دموم
فَتْ .. فتّحت وانشلوحت .. عِن جفلة حمار النوم
على الحصحاص .. شهق بي احساس
حماس في كل جيهة حماس
وما من راس فجيعة الناس
وانا الراس الفجيعتو الناس
نخجت براي .. بكيت وبكيت
بُكاي قلب الغضب تبكيتْ
انلفتّ غادي وجاي
تبنت أساي
في الوضع الحطب
لا فاس معاي لا قشة من كبريت
ولا من يرفع الأنقاض .. يثبت بي لمينة القُدرة مِرْقْ البيت
تفاديت الصنين الفاض .. وِكِرْ في دوشة الديناميت
نتقت خطاي .. تجاهي جريتْ
جريت قدام .. لقيت ساقيني دون أقدام
رجعت أمام .. بركت حبيتْ
وفي حجرة غناي الغاض .. وحلت جريتْ
جبدت ايديني في اصرار .. تجيني كُدُر بلا كفين
اتحسست للما فيّ ... شكيت إني حيّ .. ما حيّ
شكيت إني جيت ما جيت وكيف ومتين .. ورايح وين
رقص وسواسى واللاّوازْ
رقص في سخف ... باستفزازْ
على النيل التمطّى جنازْ
رقص بالسونكي والسكين .. وسوط الدين
صرخت معاذ .. ندهت معاذ
معاذك يا وطن .. يا فازْ
جناك منّك .. عليك وملاذْ
خطاوي الكفت إيدا جوازْ
مكثت صراع ترابلة وطين
أقاوم في الغبينة سنين
ولا قدميني لاالكفين ... ومقطوع راسْ
لا نوبة وزنوج وحجازْ
لا بجة لا كُتُر طيبين .. ولا عُكّازي لا حجازْ
ولا زال المطر في سماهو في طور الدعاش ورذاذْ
قرضت عمر غُنايا لقيتو ... باقي فرد وتر مشدود .. ضحكت حزين
أنا المسدود في فتح مبين
وأنا الفاتح سدى الجايين
شفقت على الشُّدر في حين
عِرِق فالوا اطمئن .. تحين تباشير الصباح ويبين
بعد ما نموت .. بعد ما نشيخ
أبيت حتمية التاريخ
بلا عرقاً يخدر ودم
وانا الباغتني ريح الغم
وابيت انغم
وصادَنِّي الجراح الجم
وابين إنجم
ما بضّعت .. لا ساومت فيك مين كان
تعبت من المطر خليتو
ما بين البيوت الطين .. وما بين التضوي قزازْ
يرايي ويبدي .. وين ينحازْ
ولى يات جيهة يبقى حبيب
ولى يات جيهة يبقى حزازْ
غرست انفاسي في الزيفة .. الخريفا بجيك
معطر بي لهث شفتيكْ
خمشت من الدعاش لونو وهرعت إليكْ
لقيت كبد البلد مقشور .. وغامدة عينيكْ
دخلتك بي مسام الرعشة .. من فرقات اصابع ايديكْ
مَرَقْ بِكْ .. وفُتّ بِكْ .. تالاك .. مضبلن والمطر جا عليكْ
أتيرب في أوج العينة .. تربال التوحّدو فيكْ
إرادة وقدرة الإنسان وقد يبقى انبعاثو وشيكْ

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:16 PM
براءة

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

براءة السبحة والمصلاية والإبريق
ضرا القبلتان .. الصنة والقرآن
صحائفنا السماوية .. مواريثنا .. جوامعنا .. وكنائسنا
فقر شيخنا .. ونقود السيد المطران
براءة الكدح الصالحين .. من الفقرا الصح الزينين
جميع النفس ما عابت .. ولا خابت .. بإسم الدين
ولا إتغابت عن الجيران .. ولا خانت بيوت الطين
على الرسل الكرام الحب .. على الواقعين وراهن رب
عليهن حب من الرحمن
على سدرةً ضريحا يكب
سحاب الرحمة والغفران
آهة جديرة بالتمجيد .. وبي نعمة جنان رضوان
ولكن يابا يا سودان .. نحرقو حريق .. عدو الإنسان
في أي مكان .. في أي زمان
في أي قناع تستر جا
بأي طريق .. وتوب فستان
تحت يات صورة ما فرقت .. ولو كانت هي الأديان
شوارع بقتك مرقت .. عدو الإنسان .. عدو الرحمن
فلا ترحم ذمم حرقت تياب الواحد الديان
وللإنسان أخد تارك من السود وشي دارك .. شوا الأوطان
فمن شارك .. ومن بارك .. هما سيان
هنا الشرعية كيلتنا .. عدوك ما خرب الميزان
عرفناك للدموم حقان .. ولكن دمنا الترع .. يروح ساكت .. يروح مجان؟
ده ما ممكن ولا بيكون ولا إنكان
إذا سألونا عن كرري .. جسارة الماظ .. بسالات أربعة وعشرين
عن القرشي وصحابو العزل الطيبين
عن الدرديري والأنصار
عن أم درمان شمال وجنوب
رفاقة هاشم الحبوب
شفيع الأمة .. عن جوزيف .. عن المحجوب
دماء ماريل .. مشاعر جملة الشهداء .. المشو الجايين مدى الأزمان
إذا نشدونا عن من نفذوا التاريخ بريح الدم
عن القيلي .. وعن عثمان
عن الكدرو .. عن الكرار .. رفاقتو الجم
عن الفضل السوادو كتم
سواعدو ( ) صنم
( ) يا تم
عذاب السم
عمن صان كتالو على ( ) وقالا بغم
بإطمئنان نقبل وين من أنفسنا ونقع شقيش من الأوطان
وشن حا نقول لأطفالنا .. ونساءنا وجملة الحبان
يا مارق الدم من الموية .. يا فارق اليافطة من دلقان
أخد تارك .. تعلم من قساوة الدنيا وإنضامن من الغربان
هنا الشرعية كيلتنا .. عدوك ما خرب الميزان
عدوك يا سيدي يا سودان
جميع الحملوهو أمانة .. قام خرم الأمانة وخان
فسخنا .. شيحك في الشمس .. نام إتباهى بالعمران
نفوساً شان تشوف الدم يقطر من حشا الشريان
تنتف بالسنون عصفور .. تشق العامرة بين إخوان
وإيداً تنفحك بالقمحة .. شان ما تنقح الوديان
عدوك الأجرة ما كفت .. عدوك السخرة والسدان
جلداً مردغك في الجهل .. في المرض البطالة عشان
يقري جناهو .. يصح معناهو .. يخارج العندو .. ينقدل .. تباري مدان
يشغلك إنت بالفارغة .. ويطول تريان
وياخد من ثراك الخير .. حصادك سوس من التمرة .. ومن الأقطان
نصيبك في الورق ما بتقرا .. بيقرأ الأرزقي التلفان
يا مقري البيقرأ عليك .. وحقك في القماش أكفان
يا حايم دواء ويكفيك .. وكلٌ من عليها فان
عدوك واضح وضوح البروة والنار الدم القيزان
عدوك وماهو خابي عليك .. عدوك فاشية الجرذان
وهنا الشرعية كيلتنا .. عدوك ما خرب الميزان
وزولك فتشو بتلقا .. ما بين السجن والسجان
ما بين الرفد والتجريد .. ما بين الهبة والعطيان
محنتب بي غضب وإيمان
بنصر الشارع الطالع .. وشعبو وديشو في الميدان
يصبح ظلمة الواقع .. يفتح للترى العميان
فيا فاشية الكيزان ..
هنا الشرعية كيلتنا .. وفي كيل أصدق من الميزان
هو الإنسان
مقدم بي هدى الماضي العظيم الشان
مجرتق بي وفاء الحاضر .. محصن بي ضرا الإنكان
مضرضر بي دم الشهداء ورضا الحبان
محمد بي صفاح باكر على زولة اسمها (السودان)

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:18 PM
محمد الحسن سالم حميد
ولا حرت ولا انشدت ولا صدت ســـــــروج بــــــلاى
خيول قبال دا ما ترت ولا فــرت من الحوبــــــــات
واعود من دربك القساى على شعب اليقان مسنـــود
واحرس العرسة من تالاى وريح شجن الليالى الســود
وصبرا يا الحشا المهرود
واهبد قلبك الوقـــــــــاد
قبل ما يرقدك هبــــــــود
احنو معاه ما هو جواد
زمانى بلاه يبقى يجــــود
وكتر خير يا ايام وكتر خيرك انت معا
ما اخر ود ولا اول صــــد
كم من صد يدارى رعــــــا
يا زارع حياتى صــــــــدود
عذابى معاك انى غمامة وانت كركى لا محدود
عيشكن يا قمارى على
انا القطة التقى دنياى
وعشكن ابنى بايــــــدى
انا البين الرياح جاى جاى وشرطا ما تقوقى لــــــى
قوقى يبهلــن عينــــــــــى
ويوقد فى دواخلى اساى
منـو العــز الجبيــــب مالاك
وقـدس لعيــــون الســــــود
اكان سويت غناك فى عود كان خدر ملأ الواطــة
وكان فوح عبيـــــر وورود وماكان الزمــن طــاطــا
لا وقع انحزم واقـــــــــود
عيشكـــــــــن يا قميـــريــــات
كم من قبلى خاب مسعــــا
وما لطم خدود ابيــــــــــات
وما لطم خدود غنيـــــــــات
ولا شـــق الجيــــوب ودعــــا
وكتر خير يا ايام وكتر خيرك انت معـا
وجـنــت البيـنــا لابـــــــــــــــــــــد
يضبلـن ما يضبلـن كيـــــــــــــف
وانت لقيت عز الصيـــــــــــــــف
صهاديب الصعب تـــــــــــــــالا
قطع سرسار جداول الـــــــــود
وصلنى يباب ودابك جـــــــــــدُ
قبيل وين كنت قبيل وين كنـت
قبيـــــل كـــــان بلقـــــــــــى رزاز
اوديك وين بعـــــد دا ان جيـت
اوديك وين بعد فرجت فينى الليل
ونباه الدغش فى العين
وانهكت الوداد بالصد
واشواقى الغبش بلبيــل
حليلك كنت زولى انــــــا
ورفيقى الفى السمح والشين
تتاقى اهاتى لما تبــــــــــق
متل جهر العديل والزين
امشى يعدل عليــــــك الله
طريقـــــك لا غلــــــب لا اه
ولا نسمع حريق بتـــــــــــاه
وسط لج الزمن جهجــاه
امشى يعدل عليــــــك الله
وانا الزى الشعوب مغلوب زمان الصخرة والملاك
انا العبيت مخالى ريد وقلت لك يا الحبيب هــــــــــاك
انا العبيت مطير الشوق رويتك دمى همى القـــــــــاك
انا البسمك ابيت محروس وبرسمك بقيت مهـــــــــوس
فى الزمن الدميرى وراك لقانى الكير وضاع الكــــــاك
وجانى الجانى من دنياك ومن طعم القميحة الروز
ومن نخل المودة البوص
لقيت شدر الهوى النديان مجرد عود وناقرو السوس
وما نوحت قلت يا ملاك رحماك انا البهـــــــــــــــــواك
ولا حنيت ازورك كل يوم انا الطول الولف ساســـــــاق
جمعت اشلاى ولملم روحى من بين ريح زمن فـــــــراق
وقلت يا قلبى رغم الغلـــــب
لا اندلقت قزازة الوعـــــــــــد
لا اندفق وفاء العشــــــــــــاق
بحب الناس مشيت مشحـون
وانا اليدا وحبايب يديــــــــــل
وفى ايدى عزاى عصا موساى
اذا دنياى حبال فرعـــــــــــون
ودرب عديل وناوى رحيــــــل
فيا ضل الغناء المايـــــــــــــــــل
ارن موزون دريب عديـــــــــــل
على ناسا غبش بالحيـــــــــــــــل
بتاكل من وشى الواطة وتشرب من بواقى السيـل
جراح الحال تحت موال معطر
فال يقطر من عيون اطفـــــــــال
تلفح فى الهجيرة ضليل بتمرق فى الدروب امال
بتلبد من رماح الويل ورا درق العشم فى بكــــــــرة
ويا بكرنـــــا شان ما تكون بشد الحيل واعــد الخيل
واتكن فوق تقاند الليل اتكن فوق حلوق الليــــــــل
شعاعـات الغنـاء الميمــــــون.

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:28 PM
عيوشة

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

منبوشة .. منبوشة
نبشوها قبالك .. بت حالا زي حالك
عودها إنبعت حرقان .. زي شتلة معطوشة
عينيها رماشة .. أم لمبة فتاشة
من طاقة جاتا الريح
كتر البكا .. التجريح
خلاها دعموشة
تلوشة .. واللا ضفاف
خيم عليها جفاف
زي صرخة الغرقان فوق موجة بين فيضان
شعراتا منفوشة
وشفع مبارياها .. عيوشة .. عيوشة
الليل هديماتا .. وشمش الله برطوشة
تشرب من الشارع .. تاكل من الكوشة
عيوشة .. عيوشة
وترقص لهن رقبة ، صقرية ، جابودي ، السامبا .. كاروشة
عيوشة .. جامايكا .. الهورس عيوشة .. اسلولي عيوشة
وعيوشة ما بترقص .. لكنها الدوشة
وتفلت من الشفع
في الفلتة تترتع ..
تدخل على بيتاً .. ستاتو منمدِّي .. ناساً بعرفوها
لكن بعافوها
دايرين غسيل عدي .. شاكرين يا دقلوشة
ويدوها عيشايي بي دمعة مرشوشة
وتنملك الشارع .. خطواتا مربوشة
السوق مع الأطفال .. عيوشة .. عيوشة
الليل هديماتا .. وشمش الله برطوشة
تشرب من الشارع .. وتاكل من الكوشة
عيوشة .. عيوشة
على قدر ما كاست .. عينيها ما لاقت غير مطبقة وبصلة
المطبقة انهردت .. والبصلة مقروشة
ما قلنا مغشوشة
غشوها قبالك .. ديشك يا عيوشة
يا الحاضر الغايب .. في الدنيا ما جايب خبر المدينة الكان
على رغم ما فيها من فاقة من حرمان
مرات اياديها تعطف على الإنسان
بي فكة في قروشا
بي كلمةً طيبة .. بي فضلة في مطعم او برتكانايتاً ضرباني في كوشة
والليلة بانت زي .. بيتاً في آخر الحي .. ناساتو منبوشة
يا جرحنا الحايم .. طول النهار هايم
يلبد إذا ما شاف صحبانو مكشوشة
يضحك إذا الكومر .. قبل على كوبر
واللا المديرية .. ينمطق الفرحة .. بس فرحة مغشوشة
إن تنجا من كشة .. دردير وتلتيلة ..
كيف تنجا من جوعة .. من بردها وليلا
عزت برنداتا واوكارها مطروشة
بيت الله قافلنو
مستشفى غافرنو .. ساحاتو مرشوشة
كم يوم يعز النوم
رغماً عن المشموم .. والدوخة والدوشة
دي مدينة ما هيلك
مافي البيشبهلك .. ما في البناديلك
لافي البخاويلك
غير ناس أحاويلن قطعن أحاويلك
أصحابك الساعتك لا بد يعاينولك ..
صمتاً يجيبولك
باكر تلاقيهن .. في وجبة فوق كوشة
جنب مجرى يحكولك
ودونا لي ضابط .. كالعادة وانكفرن قال وين أوديهن
والعندي ما قادر بالموية أكفيهن
والعسكر أدونا
سوطين وفكونا
كالعادة يا اخونا .. حيكومة مربوشة
دايرين شغل .. مافيش
غير نغسل العربات غير نضرب الاورنيش
حمالة .. جرسونات .. شغلاً ما يوكل عيش
وبالحالة دي الكشة
بلدية والبوليس ... مرات يجيك الديش
ما يقبضوا الباعوض .. ما يقبضوا الضبان .. الما بدور فتيش
الارزقي السمسار .. إشمعنى نحنا وليش
إحنا الحرامية واللا البدسو العيش
الزول يخاف يكفر .. يرجع يقول معليش
شقيش تقع شقيش .. حتى السجن مافيش
مافيش يا عيوشة
من تكبر آهة وآه
وآدم بدور حواه
الطيرة بي عشوشة
الفارة بي جحارة .. الكل بي مأواه
وهنا في إبن آدم تاه
ملجاه أرض الله
لا أوضة لا حوشة
يا أبونا يا الأسود
يا أمنا القرقد
يا داجي وين نرقد
جاك المحل قاسيت .. لامن هجرت البيت
حين المطر صديت ..
أو صددوك غصب
دارك لقيتا حرب
كرت عليك فريت .. كان مافي غير تنفد
بي لونك الأسود .. بي شعرك القرقد
وبي فالك الشامخ زي تاج أبو الهدهد
لامن يطير في الجو .. من ها المدن ينفد
حاشاك من عيب تب
لي شينة ما ختيت .. دغري وعراض إيديك
بس كفها إتعود في الأرض يرمي الحب
ما قنبلة وديناميت
جيت المدن لاقيت
من سيدا ما لاقيت
تحرس عماراتو .. عطشان تمسي تبيت
يتربو زي ما ربيت
كم للعرق شديت
زوغت أمن .. كريت
جاملت جاراتو
أو تنوم ترحل لي سيد خلاف السيد
يتغيروا الأسياد .. لكنو نفس القيد
نفس الربط ذاتو
يا ماشي دون راس خيت
وين كنت لما الناس إنقسموا الواطة
في مدن تجز الراس كان سيدو ما طاطا
كت مافي واللا أبيت .. واصبحت مقطوع راس
زيك كتير من ناس لا أوضة لا ضل بيت
وفتحنا لاقيناك .. أول ما شالنا الحيل
بالراحة في ذات ليل
يا أبونا خليناك .. خففنا ليك الشيل
تقلت بنا الخرتوم
وفرنا لقمة عيش .. موية ومحل للنوم
سامحنا .. عافينا .. يا أصلنا الحنّان
غيرنا اسامينا شان نحيا باطمئنان
دينق إنقلب عثمان .. هاشم بدل دلدوم
من وين ؟؟
من ام درمان وناس بيتنا متعارفين
بس لكنة الرطّان تفضحنا .. بعض الحين
وإن كنا يوم في يوم ماشين بننعوّد على لهجة الخرتوم
في ولاد عرب بالكوم
طالعين سوا ونازلين .. يفرقنا إلا النوم
الحالة من بعضا .. مطروش ومطروشة
أكوان ونتقابل .. في كوشة عيوشة
يا التحكي دون تبكي .. وفي وشو بتعاين
شوف فيهو شن باين .. غير دمعة مقشوشة
قشوها ناس أخوان .. أكوان وعيوشة
بي صبر كم طول
على حال حا يتحول
قصر الزمان يا زول واللا الزمن طول
لا بد يتحول
ما فيهو من آلام .. في يوم من الأيام لي دنيا مفروشة
بالعافيي والطعام لي كل فم .. ما دام في غلابة بي ديوشا
ولي غادي فيلا وكتر بوشة
تحت حكام مندلدلة كروشة
فاوة وتفل لاقّي
ونار الغضب باقّي
غالاها محموشة
جرفت لبقة الليل وانطنبجت دنياك لا عينا بي رموشة
الحال حا يتحول .. قصر الزمان يا زول واللا الزمن طول
لابد من فوقة .. ومن تنتهي الدوشة
قولاً قبل قلنا .. وكتين نصر نحيا مافي اليكتلنا
قولك يا عيوشة .. لا نفس طماعة غاشاك ومغشوشة
الدنيا دنيانا
زرع إيدنا تربانا .. لا صيص لا كدموشة
وماك ماشي جيت غاشي .. ليكن ينسبّل
لا كُتّي شحّادة .. نديل وتتوكل
لا جيتنا دنّاعة .. نمسح لك الجردل
أخرت للساعة وتلبت في حوشة
في إيدك المنجل وشوالة مغموشة
ناسي انو مزروبة ..
بي شوك وجنية وحارساها كلوبة
وكلوبة بات ووبة .. ويات لوبة بتحوشة
يا النفسو ماهية
شن جبهة متكية
لي عمة كاكية .. وطاقية طربوشة
جنب جبهة دغرية .. العمة مكوية .. فوق راسو ملوية
ترقش بياض نية .. وبالهيبة منقوشة
زي وشم فوق أكوان .. شلخاً في عيوشة
يا جرحنا الطول
جاييك زمن طيب .. خيراتو ليك أول
صدقني يا طيب .. يا أرض ويا جدول
كارتنو بي معول
والليلي تتجول .. عينيك مدهوشة
من كنت تتسول .. في مدينة ما هيلك ومن كوشة لي كوشة

ناصرودالأحمر
12-09-2009, 12:30 PM
كرويّات

كرويّات
الصبر البيضاء
إنهزمت
وجمت
وخرّ
قبل يقرِّب
حُميّات الغلبة السوداء
إنلمّت غمّت
وغزت جسمك
وبدت تهضرب
ومن هضريبك
ومُر تعذيبك
بين النخلة
ومجرى النسمة
إتساقط طائر
فتفت
حتحت
ريشو قصادك
وقَعت تجقلِب
وبين القيفة
وباب النهر
دبيب الريح
من ديش القهر
إتلوّى إتلبّد
ولدغة شيمة
الشيمة إنكفّت
البحر إنخجّ
الزبد إنعجّ
الطين إنحترب
ومرقت عقرب
ورفعت شارة
إندفعت فاره
تجاه المركب
ووقعت علي صنقور
رواسي قريبك
وقام منهودب
وكابسو جندب
زكان بنجادك
بين الميضنة والإرصاد
إتجرحت غيمة
الغيمة الطيبة
وحاملة حلال
من ألق البسمة
الفي الأطفال
ومن عرق النسمة
الفي العمال
والناس الفال
إتسرحت فيها
شظايات الوقت
الواقعيبن تقريبك
وسرقة ذادك
مدت إيدها
تالا القبلة
رشاشها يصيبك
تسوي نديهتك
تفقد جيهتك
تنزف
تنسف
دانات دعة الهوس الديني
الطيني الجيني
قوافل أورادك
تقطف
تركض
تال أولادك
ونعش جنازك
باري نحيبك
ترجف ... تتعب
تغضب ... تهتف
تلقى قصادك
سد مرابي
أرزقي
ربّاطة
وكوم همباتة
لحى ونخاسة
وكل الساسة
الباعو نصيبك
بإستشهادك
عاد إنشا الله
تكون الجنة الماهلة
ميعادك
إلا الحاصل ديل حُسّادك
بعض يقول الله لا عادك
بعض إن لاقي طريقة
يعيدك
تاني
عشان الموت يصطادك
يا مجلوب في سوق الآخرة
ويا متقلِّب تحت جهادك
خرَّ جوادك
ومات الطائر
ما تضاير
لدغة شيمة
كرش الغيمة
إنبعجت
دمت عينك
تنكر سيفك
تابا جفيرك
دابك تقوى
يا بني آدم
تفقد مرّة مريره ضميرك
تكسب ثروة
وتلقى العالم تحت سريرك
تشبع ... تروى
وترضع ذاتك
من لذاتك
وحلو الحلوى
من ما تبلع يوت
تتبرى
وكلك نخوة
صدقة لي عمرك
وباقي حياتك
ونصر الدعوة
حبة جوامع
وحبة صوامع
كوتة
وكوتة
تفوت الفوتة
بأسرع صهوة
عُمرة وحجّة
وتسأل ربّك
يقبل توبتك
يغفر ذنبك
يمسح سفك
خيرات شعبك
أصلها كانت عترة في دربك
لما تعِبت
وفاتك حِزبك
الما ضهبت
وخانك قلبك
كانت هفوة
في لحظة سهوة
عن الإنسان
والحال الأسوأ
ودابك فُقت
وجاتك صحوة
وجيت تكفِّر
يا رب تغفر
أغفر
أغفر
عبدك خاسر
شئ ما بيسوى
وإنت القادر
إنت الأقوى
يالبتخادع حتى الله
وين الشهرة
المال والجاه
وين السطوة
الجشع القسوة
أركِز أركِز
لا تجيب رخوة
وأركض أركض
تال أشجار العملة
واقطف من أوراقها
يمكن تستر عورة شينك
وما سواه زمانك جملة
أركِز أركِز
لا تجيب رخوة
أركز أقوى
ولِف بشكيرك
فوق الراس النشّف غيرك
لاتستهوى
قضِّي منافعك
تِمّ العُمرة
وفوِّر موية زمزم قهوة
أركِز أركِز
لا تجيب رخوة
ماك غلطان
غلطان الشعب
الجزَّ جراد الغفلة
كِفاحو
الجنى أرباحو
ضياع أرواحو
وجيد للحاصل
وبخت الحاسد
وماك غلطان
غلطانين الشُهداء
الراحو
الواحد واحد
ماك غلطان
غلطان الحِزب
الجمّ سلاحو
وخيلو ناهد
غلطان زمنك
وأصلاً وطنك
ياها جراحو
وعندك شاهد
رفضك سجنك
شان الكادح
والمُتكادح
يلقى سراحو
ويبرى الساعد
لامِن تقضِف دم
وشارعك هادي
يهز أصفاحو
وبرضو تجاهد
لامن صقّر
سِن منقارك
لامن طايرك
قصُّو جناحو
وخرَّ يكابد
ما حسّابك
إلا عذابك
وليلاً دايماً
كارمو صباحك
ونجمك ساهي
ولمّا بديت تفرِز
في عيشتك
لاكو عويشتك
وأجمعو جملة
بأنك تالِف
وإنو سقطت
مع إنك واقف
فوق أسمنت
وتحتك عُملة
وهم ساقطين
في البرد الناشف
وجاهم زاحف
قوز الرملة
الإملاق
العيش الشاظِف
وفي ظلامات
الزمن العاصِف
قاسي عبور اليم
يا نملة
وهسّي غلابة الدنيا
الكنت بتتعب
عشان إرتاحو
المنَّك راحو
وكجّنو حِنَّك
وعنك أشاحو
ضُراعُن غالي
عليك إتجارو
بدون ما تنادي
وصارو نفيرك
وقتِ حصادك
وراب نصيبك
وهرِّب هرِّب
خير بلادك
وسيبك
يا عويشة البلد القطت
ما يسقيك الدم الفاسد
ويا أودية الولد الشطّت
ما بيشفيك اليم الراكض
إلا الدم البدأ إلقط
واحِد ... واحِد
إلا اليم أب دماً نقّط
جاييك قاصد
ويا محبوبة في وضع خريف
شالِع دَجَلُو
وكِضباً راعد
بيت راكوبة
وحوشو صريف
سوّس مِرقو
وسقفو يناهد
أحسن تحت المطرة نقيف
بي كفيك
وكفِّي
والساعد
وراسنا نضاري
الطفل الواعد
لامن يبقى سمانا نضيف
من تخويف
تسويف
ومن زيف
ونلقى الوطن
الحِن مضطارد
ولا الموت
الدُغري الواحد
الوطن .. الموت ... الوطن
الوطن .. الموت ... الوطن
............
.........
..........

mohmed ahmed alzaki
12-10-2009, 05:30 AM
الاعزاء - مصعب - ود الاحمر
دا كلام رائع جداً..................

عشان كدا انا حا انضم ليكم واعتبروني صديق البوست الجميل دا او جيت خاشي غلط

مرثية قاسم امين
محمد الحسن حميد

سميت المدن النايمة
المدن التصحى فى حين
تترجى خطى العمال
اصوات الفلاحين

النفس الطالع نازل
فى صدور المسحوقين
أسميت السفن التمخر
فى نص البحر الطين

الناس ام عرقا يجهر
السرها يوما حيبين
الناس التنضح سكر
تتجرع مر وطين
التبنى قصور للقيصر
والتسكن حوش الطين
يا موج البحرالاحمر
سميتكم قاسم امين

كتلوك الناس القصر
الناس المأفونين
الناس البالة مغطى
والساسة المبيوعين
كتلوك خدم الراسمال
يا زول يا عاتى يا زين
الفرحو الامريكان
والربحو تجار الدين

كتلوك وكان قاصدين
فى ذاتك ناس تانين
الناس ام عرقا يجهر
السرها يوم حيبين
يا عادى كما العمال
والريح الحينا بحين
يا صاحى كما الآمال
فى عيون المحرومين

ماشين فى السكة نمد
من سيرتك للجايين
شايفنك ماشى تسد
وردية يا قاسم امين
وردية يا قاسم امين
وردية يا قاسم امين

غسان جعفر محمد عمر
03-15-2010, 06:45 PM
اتبرا الطيبة
محمد الحسن سالم حميد

بينما نحن نقاسي بين رمضاء الماسي
و أقاصي المقبرة … فأجتنا اتبرا
فإذا بالمقبرة تتنامى سنبلات
و الماسي قبرة
دوزنوا لحن المبادي فالأيادي حنجرة
لونوا قوس الأماسي كيف كاسي محبرة
وطني … أو اتبرا
خلف ليلاي قصاصي أي فجراً يا ترى
وطني … أو اتبرا
اتبرا الطيبة يا منجم الثورات
كيفك بعد غيبة وغربة ووطئ جمرات
رجالتك الهيبة … نسوانك الحارات
قالن لي قولا تسر … تنفع زمان الضر
كل البلاد أم در .. والمهدي حي ما مات
الخطوة في الشارع منبثة ثورية
بق الغضب طالع .. أبرول وطورية
شافع ورا النافع .. طلبة وأفندية
الجوعو كان دافع .. لي هبة شعبية
ما الصبر ما نافع في أيام كركية
ذات وضع همباتي .. وأحوال متل دية
كهان وجهدية .. وكابات هي ما هيّ
حموني اغرودة والدنيا عيدية
حرموني زغرودة في فرحة عادية
حظروني من عودة .. أو مرقة ليلية
منعوني من ذاتي .. واخواني جندية
للقمع يوماتي سدوبا وردية
شك في هوياتي .. فتيش وسخرية
لكناتي .. لهجاتي .. شلخاتي .. عينيا
أوكير وحمداتي .. باعوضة سل فيا
تحتاج معاناتي لبطاقة شخصية !
يا مسخ بعاتي .. وقام لجنة شعبية
لي حضرة الآتي .. شايل الفرح ليا
عبيت مساماتي .. من غيمة منفية
وعلى أرض مأساتي .. فرغت ما فيا
وضل الوطن شاطيء .. وشمسو المراكبية
النيل ديمقراطي .. والقيفة جمعية
بردت غنواتي .. بي نمة مغلية
بقت هتافاتي .. دوديتا بي إيديا
في دقن همباتي .. وعسكر حرامية
طارت حماماتي .. وركت سلامية
غدروها شماتي .. وكتل الرصاص فيا
لكن يا مواتي .. يا ذمة مشرية
يا عسكراً فاتي .. مافيا وطفيلية
من شرفة الآتي .. وبي كل حنية
أخدني أماتي .. بي طرحة و أمنية
ربطن لي جرحاتي .. وبي مرتق واغنية
سدن لي آهاتي .. فوق وقفة صخرية
سنن لي إيديا .. وصاحن بي صد صارع
يا عيش وحرية .. وانغير الواقع
يا ميتة دغرية
نار التكل ماتت .. نار فينا شن حية
و روحك إذا فاتت .. روح الوطن جية
أماتي يا أمات .. كل الغلابة الجات
من حلفا لي نمولي .. من بارا لي سنكات
غضب الخلا اليغلي .. صرصيرة الغابات
في عب ضلوع النيل .. جيب القلب غيمات
أشواقا تالا الأرض .. والأرض شوقا نبات
أماتي يا أمات .. ود الحياة الصنديد
قولاً لكل عنيد .. وصاحب دقن همبات
قولنلو نحنا حديد .. زي المرمة شداد
اللي ضميمتو يخون .. ما أمنوهو بلاد
يا مستبداً بات .. حارساهو دبابات
كضاب وكضابات .. هواب وهوابات
شن حزبك الويحيد .. وضرعاتك ام حجبات
طظ .. جبهتك وين سيد ... الإشتراكي الفات
لا البوت ولا النبوت .. لا التوت ولا الكهنوت
ونقل الفلاشا أفاد
وكان يحكمونا بيوت .. لو بحكمونا أفراد
حارين حديث الموت .. والبعث والميعاد
كل لحظة روح بتفوت .. وكل لحظة كم ميلاد
وعلتنا يا مسخوط .. مو اسم الله واحنا عباد
علتنا كيف القوت .. والجيهة والمشهاد
ما مر قطراً توت .. ما طال للبراد
الشغلو الكلو زيوت .. ما يلقى زيت لا زاد
ما يلقى الطِّري .. وضاقنبو السبل
العجل العري .. النار والبقل
خيري وسكري .. في الدقن ام قمل
يا الدقن ام قمل
شيلي وصدري .. وجيبي دمار دبل
زير ولباش كيري .. شامبو دلال وفل
غني وشكري .. يا كوز المثل
في الضيق منهري .. وحمدك الربل
وبت السمكري .. جيهتك للرجل
دهناً كركري .. الطلح الكحل
هوي يا العسكري .. غيرك من قبل
عامل فنجري .. وفاكر الناس هبل
بى اسم الدين يطل .. وبى أسمى المثل
يرغي وينفعل .. ضاحك بالعقل
ما داعب طفل .. لو..لو قالو كل
ينفرطق نعل .. في المرة والرجل
قاصد ننشغل بي سنن الغسل
عن موية وأكل .. لا توب لا في ضل
نقعد ننكتل .. في اوصاف الرسل
مين برعى الإبل .. وتبرا الغيمة ضل
والمن دوب طفل .. يفتي ويشفي غل
والوكتين يطل .. يلفح للعقل
حيلتك ما بتحل .. في فكرك عطل
زهدنا فاض فضل .. وما ناقصين مثل
وين يوجعنا وين .. ماك داريبو كل
ما شعنف دقين .. شنف حالنا ذل
عيشة يا مفتري .. ويوم كامل شغل
نسرق ننكري .. ولا بلاش تكل
غني وشكري .. يا كوز الدبل
زير ولباش كيري .. والآية بــ رطل
بس يا عسكري ..
يا عسكري التالفين .. ويا تالف العسكر
يا لايصاً في يمين .. والشعب قد أيسر
ما جف ساق ابريل .. اكتوبر الأخضر
يات شيمة ليهو تشيل .. كل ما الرياح تكتر
فرعو الهطيط بيميل .. بس ما بينكسر
يتسامى دغري عديل .. كلما الرياح تنتر
طير الخطى الجايين .. ما بتفزعو الهزات
لا صقورك النازات ..
من دم رعاف الطين .. ودنس الحياة ام لذات
فاكر رقبتك مين ... وفاكرنا مين بالذات
دي القرشي .. قاسم أمين .. ويا دا الشفيع ما فات
وما اعظم الجايين .. يا اتبره وجايات
حاضرنا ما ضنّين .. وكل الدروب صاحيات
يا لابساً كم وش .. على مين تدور وتحوم
شغلك ضلالي وغش .. نضمك عسل مسموم
قاصد عيونو تتش .. ويرغى البلد مقسوم
طقّت جبهتو شمس .. فارت في راسو دموم
الجاي بعدو يمش .. يعتب بعيد مكروم
تطفش طيورو تطش .. وبومك يعشعش شوم
يا ضاحكاً غياظ .. لي شعبك المأزوم
ظنك ليالي حراز .. ما دلدل الخروم
في مزارعو .. لافي رذاذ .. لاغيمة طاشة تحوم
لا زيت ولا أمباز .. قطّن مصانعو عموم
وانعكنن الإفراز .. وقد بلغت الحلقوم
وبرضك تنوني انقاذ .. ينقذنا منك يوم
بيناتو نمشي عزاز .. زي النبي المختوم
يا ضاحكاً غياظ .. لي شعبك المأزوم
من دكة التلفاز .. دايماً تطل ملخوم
وتنطاير الإنقاذ .. وزبدك يرك متخوم
عرب الكنانة حجاز .. مستقبلن مهموم
عشمان في كوتة جاز .. عربونا كم قدوم
من لذتك تنحاز .. مع غزو ما له لزوم
كان ماك نتن لذاذ .. فتان ولخبات كوم
شن غزتك في عكاظ .. شعب الكويت مو الروم
لا قصباً لا عكاز .. وقت الدميرة تقوم
لاك نافعاً حجاز .. وشن للعتاب واللوم
فوق العليك لاواز .. تشهد سما الخرطوم
غماز ويا لماز .. هماز ويا مفصوم
ما الفرق بين ملوك .. كادى الرعية تلوك
وعسكر وراهو بنوك .. ساوى الغلابا حنوك
طول النهار عوك .. عوك والليل تراب وصكوك
تملا وتفضي تنوك وتملص ضميرا هنوك
واسترني يا المبروك متل التكني أبوك
ناس بي أخوي وأخوك لا اخلاق لا دين لا سلوك
اخلاق ..دين وسلوك
يرمي الولد في الشوك أما البلد مشكوك
يا شعب يسلم فوك .. عطفك رضاك وعفوك
قول للخزين صل صوم ولا تنكسر مهزوم
ولو فضلت الخرطوم من تصحى قبل الطير
بعد النجيمة تنوم
ومنعاشى يا طيبة بخير مكفية راجية اليوم
ممنوع عليها السير غير لى كبار القوم
والسادة الأمجاد ..
لابد من يجي يوم ساعاتو ما ها بعاد
يجي من صراع اضداد
من امة حق الموت ما لا قيا وانتو سعاد
قول للدعي المتخوم
يا متفن التفاح .. وشغلك قيافة ونوم
في شعبك الكداح .. وفي أطفال مو لاقى الدوم
يا أرزقي ومرتاح .. ما جابهنو هموم
جاييك زمن كتاح .. جاياك رياح وغيوم
جاياك مطور الصاح .. جاي الصح المعلوم
من كل فج في كفاح ..ومو وحدا الخرطوم
البيننا بينك دم .. تاراً غريق وجراح
فينا البحرفو السم .. فينا البكفو سلاح
شهدانا ما قت كم ... لا ياتو فيها فلاح
لا ارتحت شلت الهم .. لكنو يا سفاح
لا الإندلق بنخم .. لا بتتوزوز أرواح
ان النفوس جم .. جم
ود الفضل ما راح .. وما طال فينا شهيد
عصيان وإضرابات .. ما بنفع التشريد
لا بجدي صالح خاص .. لا مسخك الشعبي
وغنايك الرقاص .. لا دفاعك الحزبي
لا حيلة ابن العاص .. لا السجن لا التهديد
يابوت ولاد الناس أشراف وما بتنداس ..
ما بمشي فيها وعيد .. وفيها الوعد متراس ..
فيها العشق صنديد .. وصاد أعزلاً دواس ..
يا أرذلاً رعديد .. يا أبخس الأنجاس
وسع مجاري الدم .. زيد السجن ترباس
يا هالكاً مجراس .. مصاص خزا ومصاص
خازوق بني العباس ..
زي ما انت عندك دين افريقيا ليها تراث
وكان تنهري وتنغاظ .. عبداللطيف والماظ ..
ما حرضم النخاس
يا رباية المنظمة .. المريبة المسجمة
دي البلد طيبة ملهمة .. ما بتزوّر ملاحما
كنتِ خدرا ومنسمة .. جنة طيبات مواسما
يا ارض جاك مسيلمة .. في ايدو كيزان مخرمة
فاضية فاضية ومعلمة الله من دين ولا انتما
بين دهاليز مضلمة .. وبي مراويد مسممة
تشتك وانتي مرغمة .. يا أرض صابك العمى
وكل شيء طار السما .. إلا المطر طار من السما
وما اكتفى السفه انعما .. دكن السفة دردمة
وقال نشرع نأسلما .. وفي البداية النقسما
ويا كضب .. لا بتقسما .. لا بتقدر تأسلما
ويا كضب .. لا دا بلسما .. لا ترابيك مرهما
كلكم ملة مجرمة .. والبلد في البيكرما
في الغلابة المنظمة .. في نقابات مصادمة
أو جماعات مقاومة .. من خصوم المساومة
واللا أحزاب مصمة .. سلطة الفرد تهدما
من أساسا وترايما .. وبالبنوك المرمرمة
من عرقنا ومخمخمة .. مافي خير غير نأمما
إلا وجعة ملاحما .. الغلابة المألمة
تنزع السلطة بالدمى .. وأي ثورة نقيما
الكروش المنعمة .. كش تلملم تخمخما
تصحى ذاتا المرخمة .. وللعساكر تسلما
دايرة فعلاً مأزمة .. إلا لابد لازما
يا الغلابة المأزمة .. من تجارب تعلما
من دروباً تقدما .. والديمقراطي أسلما
هو البوضح معالما .. والمعالم تفهما
إنو سبة مظالما .. في الارض ماهي في السما
ولو دي أفضل عوالما .. يبقى في خيلها مكرمة
ولو دي أفضل عوالما .. يبقى غييرا لازما
وعِن تلملم عزائما .. غيرا ما بيبقي حاكما
شعبنا وفارس الحمى .. ينطلق بي ملاحما
تصبح الدنيا سالمة .. والخلائق مسالما
الحبيب للحبيبة ما .. من عساكر نقاسما
شعبنا وفارس الحمى .. ينفرد بي ملاحما
الحبيب للحبيبة ما .. للعوارض يقاسما
منك براء .. ألديش إيمانو والإخلاص
يا سم بنوك العيش .. يا أرزقي ولحاس
ايد تقبض البقشيش .. وايد ترشي للحراس
يا كرشك القدر ايش .. واكبر فراغ الراس
ماك جايي منقذ ايش داعي الهلاك للناس
شن داعي للفتيش .. حالة الطواريء وفاس
حظر التجول ليش .. ليش كتمة الأنفاس
وليش جايي أصلاً ليش .. يا جايي من غير ساس
ما قابلك دقيش .. جوة القطر .. في الباص
حال حلة تشكي دغيش .. ما عشتو ها الإحساس
لا جُعْ لبست الخيش .. لا سهدك قراص
أطفال حفايا تكوس .. للموية في الحصحاص
يوم ما لبست البوت .. في هيصة الأعراس
تعب البرد والصيف .. حمى النفس والراس
طيب حتقدر كيف .. تلمس قضايا الناس
نار المدن والريف .. الضمة ما بتنقاس
كم نفنفت نفنيف والأقوى منك فات
فاكر الحكم طرطيش .. والسلطة قوة راس
كتيل رقاب في دغيش .. حميس جهالة حماس
مو رقصة يا درويش .. عليق بخور ونحاس
ملينا شعب وديش .. ملو الأرض والفاس
الهبة تبقى بشيش .. والحيطة من فد ساس
قول للحرامي بريش .. حلتنا مو تكساس
دم اخويا مو معليش .. وانا ماني نايم حاس
وين تمشي وين شقيش .. اترك برا القصاص
واهلي الغبش ديش ديش .. وكل البلد حراس
ديل نحنا مانا قريش .. وماك ود اخو العباس
والشعب ماهو قشيش .. حالك يصيدو يباس
وسوداننا ماهو حويش .. بيقفلو وبي ترباس
اماتي يا أمات .. قولن لكل عنيد على شعبنا وعاناد
قولنلو نحنا حديد زي المرمة شداد
وين تمشي يا رعديد .. وانا يا دا يا جلاد
جيت من قريب وبعيد .. من ادنى قول في البيد
وآخر فرع غابات
هبة رجال و ولاد
نسوان عزاز وبنات
أجداد وحبوبات
جيتك بكل جنس .. أحيانا والأموات
جيتك بكل لغة .. رطان وصاحب ضاد
جيتك هجمة السيل .. مطراً بلا ميعاد
لكني ما جيت ليل .. جيت في الضحى الوقاد
وما فوقي إلا نشيد ..
وما تحتي إلا ثبات ..
ما في إيدي إلا الأيد شعباً جنا حوبات
وين تمشو يا أوغاد ..يا شرزمة كابات
خانت ثرى الأجداد
بي 300 زول في خمشة دبابات
بدل البطمن خوف وبدل البيلم شتات
بدل البسند الجوف صفيق ومؤتمرات
بدل المدارس جات تملأ البلد ثكنات
بدل القلم رصاص بدل الفهم خوذات
محضر بدل كراس جيهة النشيد غارات
حس رنة الاجراس ابواق وصفارات
تمريناً للجمباز
بدل الشباطة ابوات الحصة كتم انفاس
درس العصر كشات
فتش بيوت الناس واستجوب الاموات
جز الفرع بالفاس ام العرق هيهات
انقاذ وما ادراك انقاذنا الاهلاك
انجاز وما اسماك تكويشة الملاك
يا مسخرة مأفون ترباية السفاك
يا مدعي وافاك زمبارات القصبة
حيكومتكم كعبه
بموروث الشعب والبسملة مغتصبة
ضراعات العمال الزراع الكتبة
سارقين لبس الديش باسم الشعب الطلبة
يا شناق القول يا ربط العقبة
يا خناق الزول يا كسار الرقبة
كنا بنأكل فول نرجى الله في الكربة
مر علينا الحول ضِقنا وضُقنا الادبة
وانت تجب كف كف تنضم لمن تغبى
مؤتمرات السف شكل لجان الضيبه
شنفت الاحزاب قت كوفية وعذبة
الجمعية ضراب زي الما منتخبة
حق الله الاضراب وأي حقوق مكتسبة
قلتو سياسة غاب
طيب لية يا كذبة ما وفرتو القوت ها الحالة الصعبة
ما وقفتو الموت والنهب البى قلبة
دقن فرشة البوت فوق جوطة وغلبة
ولانزيف الدم منو عمارة وعربة
وشر العيشة الغم ليكم خير يا كسبة
كسبة وضلاليين لي بنوكم الخربة
تحيو وحلاليين وللغير حرام وربا
السلطة للاحزاب الشعب ساقا غبا
ولحزبكم ده ثواب جاء من الله جابو هبة
بجيهة الله الجاب وبجيهة الله ابى
لي بيتو انتو قراب من بحرى بقببا
تنفرج امدرمان والمهدى في الكنبه
تنشايت ام ضبان ود الترابى وباء
فوق تربة السودان في ضرايحو كم غرباء
يا ملعبة كيزان دنيا وبلاش غلبة
وجيتاً ظهرتي بيان يا اتبرا التعبة
ما ضاقت الاديان والدنيا كم رحبة
وفي حضرتك فتيان ما بدلت جببا
الدروشة الغليان الهمهمات غضبا
وكم دوبت بمبان بمواقفا الصلبة
يا ملطشة فرعون
موسى الشوارع عاد
وعلى مين تحلقوا دقون كان اتخلقتو جداد
الشعب كلو عيون الأمة بالارصاد
اللي ضميمتو يخون ما امنوهو بلاد
وكان بيحكمونا بيوت لو بيحكمونا افراد
يا شعبنا الوقاد يا صاحب اعتى جهاد
يا ابن الغلابة الحر يا جيهة يا مشهاد
كتر السكات بيضر وقت المهادنة فات
بيك يا النضال المر تحلى البواكر هات
ايدك لعالم حر والتنهض الكلامات
طول ما الضلالة تضر زي ما هى جات بتمر
يا مفدر الظلمات يبقى اللقى بيسر
والمهدى حي ما مات
يا اتبرا الِبرة يا منجم الثورات
اتبرا ……. اتبرا

غسان جعفر محمد عمر
03-15-2010, 06:49 PM
أغنيــــــة في الهامش
محمد الحسن سالم (حميد)



في إيد غيرك .... جنياتك تحلم بالقمحة الليلة بقيت
عوافي بقيت في إيد غيرك جنياتك تحلم بالقمحة
بالضُّل بالموية وشار خيرك ... مدادي وواطاتك سمحة
أماتك وحرماتك باتن .. والدنيا تجاريح منطرحة
غابات وشديراتن ماتن .. لا مُقنَع فوقِن لا طرحة
متوسِّد كوعك وطني .. فرشولك برش مناماتْ
تأكل من جوعك دَغَني .. درشولك ارادب كلماتْ
النيل فوق حجرك وتسقيك الترع .. البئر .. وغماماتْ
ينجيكَ .. ويشفيكْ .. ويعافيكْ .. شعبك يا وطني من الجاتْ
وانا ضهري مجرحة اياديك ... والدّفّة في كف الشمات
لكن لا بدّ أعدّيك .. ها البحر اللاوي ضلاماتْ
لابد خطاي تلاقيك
كان طالع من لجة سجنك من حَرّك .. من تحت الارض .. من برة ضواحي منافيكْ
يتشايح جرحي وأغنيك ..
خيرك من غيرك يغنيك ..
لا تندم وتندب ماضيكْ
اتقدم يا وطني الطيب مُدُن المستقبل .. يا ديكْ
شن داعي قريعتك تندلى .. واللاّ انت كرامتك تنذلّ
شن نفر الخيمة المشروطة .. ضُل الراكوبة اذا ضلّ
القوت من غيرك شن نفرو .. وخيرك ما دلة تحمد الله
تمراً كان جعت نكفيكْ
وقُطنك كاسيك ومدفيكْ
مويتك بتحمِّي وتسقيكْ
طيّانة جِناتَ
من فوقك شِلْتَ الحرمان .. واحزانك شلتها بي صفحة
اخترت اكون الانسان .. اليدّي مناماتو ويصحى
رقّدتَ في صدرِك غنواتي .. وحصّنتِك يا فاطنة السمحة
عقبتني عليكي السّحارة .. ضيعتي وصيتي وفي لمحة
ومن يومها مَوهدَب زي كلمة ... ما بين دارجيتك والفصحى
ونتحمل صيفك ونار كَ
غناك ياوطني
.. وطينايتك وحجرك ببنيكْيّك .. شان نسمة ترشرش في وشيّك
او غيمة ترشرش لى صيّكْ
من ميتك طالع من حيّكْ
ازيك يا وطني ازيكْ
والعالم من فضلة خيرك يوم بوشك يندشى عِشَيّكْ
ازيك يا وطني ازيك
الله لا تَكَلَكْ على غيرك لا سابك في رحمة اخيّك
وحبّوب ما بتبخل بى ريّكْ
ازيك يا وطني ازيكْ
الله لا تكلك على غيرك لا سابك في رحمة اخيك

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:08 PM
السرة بت عوض الكريم

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

جات داخلة .. زي مرقة غضب من جوف حليم .. في زمن صعب
رمت السلام .. زي شنطة من كتف المسافر .. بي تعب
زي رُدخة رب .. الله يا رب
قعدت على طرف العنيقريب المحازي الواطة ..
ضايرت التراب ، كسر العويش الفوقو .. شالت باصبعا وشختت شخيت
الله يا رب
عايننا فيها نكوس سبب .. للكفرنة وفورة الزهج .. من دروة البال الوهيط
ما عودتنا تدس عوج .. تكتم فرح .. زي حالة الزول البسيط
صنقعنا في قعدتنا .. راجعت الوشوش ..
دنقرنا عن رفعة وشيها المتعب الجاد الرحيم
الطيب السمح المعافى .. رهاب رهاب ينشاف وسيم
إنوهطت فوق العنيقريب القديم
من تاني ضايرت التراب ، كسر العويش الفوقو شالت باصبعا وشختت شخيت
وقالت : تصدقو آ ولادي بقيت
أبيت الليل أفكر في التميرات القدر فوق راسا ما شالت صبيط
غلبا الجرورة الفوق ضهرنا تنزلا ..
تطلق ضهرنا مع الجماعة ..
شن دهانا دي كم سنين والحال وقف جفّ وحلف ما فيهو من نقاط بسيط
كان بوشنا في حش التمور .. الليلي دوشنا مع اللقيط
أي لا حكت دي ولا بقت .. ما كنا قايلين في حياتنا يجينا أقسى من المضى
ساعة مروق الإنجليز قلنا الظلم راح وانقضى
تاريهو كمتر .. وقام دقون .. حلفا وعشر .. معيوقة نال
دمسيس ... ضريسا .... وشوك جمال
الله يا رب العالمين
الما جحدنا نعمتو في الشوف والسمع راحة الولادة ولا قلوبنا عمن ولا غيرنا دين
في الجابو ما قصر حمد .. في الشالو ما قلنالو وين ماشيبو وين
عدلت نعال مقلوبة في الجيهة اليمين .. حدرت شمال
زمناً مو دا الحيكومة كانت بت حلال
بي حالا .. بي حرب الجنوب ..
بي قلة المال في الجيوب
كانت رخية العيشي .. إلا ترا العوين الكبرو .. كبرو مليسين
علمن يطير .. إن كان هو ما صلح عوج ..
ما فادنا شيء ومحق القبيل لمينا هين .. في هين .. في هين
يا حليل رجالاً سكتن قدراً غشاهن بالقفا .. ولي الليلة سيفن في الجراب يهرج سنين
دا زمن قواسي .. زمن ضلالة .. اوانطجية .... زمن مهين
لاقين هواكن ضروا .. ضر .. يا عسكرياً ما انتعظ .. كتل الرقاب بيودي وين
ضر .. يا جلاليب الرهاف .. ذمماً خفاف .. ضر يا ضرر .. ضر .. يا دقين
منصلبطين عرق النبي .. وبالنار بتلعبوا يا عوين
لي الحول قريب .. درب السلامة .. تخوجوا بي درب الحرب
غتي قلب واللا الحرب .. بقرة حلب .. والأرض صين
ما كان عمل .. ما كان دا دين
يا أرزقية تخمجوا دم .. والدم مو موية .. ومانا طين
منصلطين في الناس دحين .. لامن يجي اليوم الفصل والحق يبين
وين تمشوا وين تنسلوا .. وين
كان طال وكان قصر الزمان .. الحين بحين
كب يا رجالاً سكتن قدراً غشاهن بالقفا .. ولي الليلة سيفن في الجراب يهرج سنين
وإنأوهت .. حسيت بأعماق الشوارع والتواريخ المجيدة إنأوهت .. وأدتني عين
صنت شويتين .. كوركت .. يا بت شمشنا إدهدهت ..
شوفيلي شافع ود فطين جاء من الطحين
الله فترنا من الطحين
وكان الوقت زالف عصر .. عين الشمش مشدوهة بي دوشة سحاب
عرق المراكبية البعاد راحل مع ريحة التساب
ما تدري من البيوت الحلة .. واللا من التراب
الناس تقول مدقوقة طالعة على الحقاب
مفلوقة بي حجر الصعاب المرة .. نازلة على البحر مشروقة بي موية السراب
الفرة .. مشروقة عقاب
يا الحرة كيف بقت الرقاب مسيوقة بي قيد السلاب
منشرة من نشر الحجاب في عروقا .. وإشتد الخراب
من بعدما انبلج الفرج من ضيقا .. خدعوها بي حيلة كتاب
رفعوه فوق سن الحراب
ودهت الهزائم فرقتا
فالناس بدل عن نقتا
التلقى فكة ريقتا
وبدل القصور الفي خيال .. التبقى ماهلة كريقتا
وما جاتا راحة طلقتا .. إلا التعمر طلقتا
بي بندقيتاً حقتا .. بي ها الشوارع وبقتا
تنسدا منك دقتا .. ودم فلقتا .. ومر شرقتا .. ونار شنقتا
يا دقن دينك سرقتا
قطعت وضوها انشرقت .. مسحت وشيها إنشهقت
قال نست ما تاكت العوضة التحت .. عن مرقتا
دارت تقوم .. جبد العنيقريب الحنين طرقتا
رجفت بشيش عن نتقتا
رجفت بشيش من الغضب واللا التعب .. فتر السنين ..
واللا الكبر دا الما قدر يمسح سماحة خلقتا
زي نيتا البيضة الشعر .. وزي موج بحر كان الجبين
مديت يميني أساعدا ..
ردت يسارا تباعدا
وقالت لي : أبوي وفر ضراعك للبلد
وادخر مروتك آ ولد
لي يوم بحين
احفض كرامتك تحفضك .. الموت ولا العيش المهين
الموت نفاد الما نفد .. الموت حياة الميتين
أختاها جنة مع الفقر .. وادخل جحيم المتعبين
وإن ما قدرت على دا أبوي .. رب لك دقين
وصنت .. رب لك دقين
وضحكت .. حمدنا الله الحنون .. جيداً خلقنا بلا دقون
وضحكنا زين
ساقت حديثا .. على الخراب الشوفتو ما دايرالا عين
رفعت قران شوك الصنط .. ساسوية جاية من المراح ..
يا خيري ودي المستراح
والشوكة تحت الدوكة .. يا داك الركين
الشوك بمرق الشوك .. شوكاً فينا شين
مراقو رب العزة .. شعباً ما بيلين
الجاية حيكومتنا .. لكن الزمن دبوية .. داير النهمة .. وينكم يا الخزين
ما كل حاشى صبرنا .. لكن لا متين
دعكت عيونا وصنقعت .. كان الغيوم إنجمعت تقلت على الريح النصيحة
كان المطور شو ترعت .. زي باكي فوق دم الحسين
لكن ده وين .. والتاني وين
وإنلوعت .. معقول في ناساً ما وعت لي الليلي بالم .. بين بين
وكيف وإنتو نوحنا من الدعت .. مومنا من جحر الدقون الكاكي يلدغ مرتين
والتالتة قرصة أبو الحصين
حسيت بأنها دمعت .. وشهقت عيونا الدمعتين
حسيت بأني متل حجر .. جدعوهو في نص البحر .. قام البحر بنى فوقو طين
حسيت بأعماق الشوارع .. التواريخ البعيدة إنأوهت .. وأدتني عين
ومرقت متل دخلة غضب .. صدر المسامح والحليم
في أيام عجاف
مرقت ... دي السرة بت عوض الكريم
مرة ما بتلاوز .. لا بتخاف .. زي الضفاف
الما بتهاب ضنب التماسيح والكلاب .. قومة البحر واللا الجفاف
مرة من قديم .. مرة بت قبائل .. قالوا لا .. وإختارو في الحق الجحيم
من رفقة الفسل الخلا .. وكانت نعم تدي النعيم
مرة من صميم ضهر الغلابة الما بتنكس راسا .. غير ساعة الصلا
أو ترمي تيراب في التراب .. أو تستشف وجه الأديم
السرة بت عوض الكريم
ما فيها من عادة الحريم .. غير السماحة القدمت قدم الضهب حافضنو في حقاً قديم
في أقصي كيم
ما فيها من طبع الرجال .. غير الأيادي الخشنة زي قولة النصيحة وقت يكدب في الصميم
ساعة يكون الحكم ضيم
تسعين سنة .. ويا السرة بت عوض الكريم
بصرك بصير .. سمعك سميع .. نضمك نضيم
بالك محلو صبي وسليم
تسعين سنة .. عودك أمداً ما انحنى .. شامخ بلا البان القديم
تسعين سنة .. ومن فتنتك .. استغفر الله العظيم
جوك الرجال يا السرة بت عوض الكريم من وين وين
لا الكلو طين أغراك .. لا السمح الوسيم
آ السرة صديتي المشايخ والعمد .. مرسالا ليك ..
ضيعت بي ألف البشارة عليهو ... كيف قلبك صمد يا بت قصاد المغريات ..
الجان يجن والهام يهيم
والبشروك بالجنة من فقرا البلد .. أسقوك بالغفلة المحايات .. ما نفع
رتباً كبار .. قلتيلا .. لا
شعراء ومغنين .. خت فيك دوداي غناهو .. ما شفع
الجان يجن والهام يهيم
والإنجليزي أسلم في شان هواك .. ساعة طلعتي تجيبي عود السيسبان
إتصيدك آ السرة بت عوض الكريم ... مرقنو كرعين الحصان
والجاكي ناط .. كتفتي بالليل في اللمين .. مع الفجر طلبك عفو وسترة
وعفيت وسترتي .. يا السرة القوية .. بقتلو توبة سوية من هتك العرض
يا بت ها كيف بعد الحسن .. ما تاورك قلبك على زول في الأرض
ستين سنة ..
ويا بت بلا النيل وحدك واقفاها .. هو النيل إنحنى
ستين سنة
ما جهجك فقد الحسن .. لا يفقهك فجع الجنا
فجع الجنا الويحيد تحت خيل ميجر السجم الرماد
الإنجليزي وقت مرورو على العباد
وجناكي ناش عين الحصان بالنبلة .. ناش طربوشو
قيح العسكري إنحم .. وحم بالسوط جناك في إطن المسيمح ما اتلفت
والهاشم الواقف وقع .. والدم هدر ..
وكان زي محمر في الكجر
بي إيدو قابض نبلتو .. وفي التانية غامت للحجر
صرخت صليحة وشكعت فوق قيحو .. كلبينو الزرق ومن يوما داك ما شافتن
ساعة البطان قيح البقل .. نهمت غنا غضب البنات عن زفتن
فس .. يا كديس الإنجليز .. كلب الترك يطفر من الفارة وينيص
يا مكري .. صبرك .. يا رخيص
الفافنوس .. البوص .. لحاية الهردبيس
كوسلك بلد .. بلدك واباك .. رفسك رفيس
نفضك نفض .. بلدك تضادي .. ولا مغيث
قلبت عليك بطن الرجال .. شقيش تقبل .. يا خسيس
يا قيحي .. حظك في الحياة وفي الميتة مافي .. وموت تعيس
عفنت كرشتك دون ترب .. منفوخة للغربان فطيس
فوق سكة الماظ الصعب .. هاشم - حلالي - قدل عريس
هيلة آ رجالاً عسركن .. شمش المشارق ليها ميس
هيلة آ رجال .. هتفت نفيسة وحرقت توبا الوحيد
عقدت شديد .. قرقابا حافيي ودون قميص
جرت الكرارق زي برق .. لفحت من السحارة لي هاشم حريرة وقرمصيص
وكان الفريق إنخم ما فضل بشر ..
ما هزا زلزال الفجيعة المرة .. والدماع طفر
دايرات يولولن الحريم .. صنت وقت صوتك نهر
وكيفن زفتي وشيي ونعلت قفاهو .. شيخ الحلة عن قال لك قدر
ولميتي هاشمك ونبلتو .. وفي إيدو الحجر
صبغ الحريرة .. القرمصيص .. الدم ملاك ..
لميتي زي لمة ملاك ..
آخر عمل خير في البشر
جاك الصبر من وين .. ولا قلبك رجف .. لا آهة .. لا دمعاً طفر
رشرشتي بي إبريق أبو .. وبي دمو نبلتو والحجر
خيت الحريرة القرمصيص .. كفنتي بي رفت القماش ..
الساكوبيس الخاتا لي يوم الطهورة ..
مرقتي لاقوكي الرجال بين الغلب إنقلبو
ومتحزمين زي يوم أبو
دمع الرجال هزاكي
آه خارت قواكي
طفرت دموعك والحريم كسرن عليك
قلدوك رجالات الفريق فوقك ضو الشمش إتكا
وبعض المراضى المقرفين قلدوكي لي شي بلا البكا
وكانت دي أول مرة يتبكي في الفريق ..
وبي حرقة زي كل الرجال الخيرين ..
درفون ضرب بالنبلة طربوش إنجليز ..
عور حصان الإنجليز ..
لا انزح لا زاغ لا جرى
وكانت دي أول مرة شافع في الفريق بي حرقة .. الناس تشق الود لحد في مقبرة
سبلتي ما انقطع الدرب .. دفقتي بي قرعو الطشت .. فنيتي في اليد النحاس
جا طشت جديد .. وقرع جديد .. ونحاس جديد .. وما انترو ناس
وناساً تقلب الواطة من فوق لا تحت .. لو لاقية راس
دور والمعاك ما انفرقو ..
وين وشك الصعب الصلب .. إن صر في الريح فرقو
وإن صر في الموج غرقو
يا بت كضب ..
معروفة ما من قوة تحمي الفرح واللا الترح حين إندلاقو على القلب
لي دور حديث المنغلين ما إندل من فورتو وهبد
دماً صعد من ها الترب .. لا بد من ينزل مطر .. رحمة وسعد
ما بروح سراب .. هاشم نجمة الفنجرة .. نشهد على إنك ولد
طمنت بي فعلك بلد .. من إولها ولي آخرها
رجعت أبوك من القبر .. قصرت لسنات الكتر .. سكت خشم المسخرة
فزيت رجال جوغة غريق ..
بس كيف نضيق ضيقاً عميق
يبقى الحجر فلخة جبل .. والنبلة تصبح منجنيق
أو بندقية معمرة
ساق نخلة في الطين الطري نازف يفج المقبرة
قصب التواريخ ينبري ودمك عمار المحبرة
نشهد على إنك ولد .. بركان جسارة وفنجرة
زي ما شهدنا على أبوك .. فرسان قبيلتك من ورا
ويا السرة بت عوض الكريم .. إنك مره
ولدك جدع ما بندبوا ..
حي في وليداتنا .. الدشر لعبن .. طعيم النوم أبو
ولدك بخيت .. ما دام رقد في صدر أبو
ولدك شفيعنا مع النبي .. ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة
وهنا دا الدرب .. حرة قلب.. صرة وشي
ولدك وعدنا بكل شي
وما في إيدنا حاجة نخسرا
يا السرة بت عوض الكريم ..
مع إنو كم سنوات ولا بحراً طمح .. لا سمانا كانت ممطرة
كان كل ما نحفر .. يلاقينا الترا
عن جينا لي دفن الترب .. حسينا كم ملك إندفن
جات غيمة من دون الوقت .. جات نسمة هبهبت الكفن
بي دمو نبلتو والحجر .. خيت الحريرة .. القرمصيص
دخرينا نام آ السرة .. في صدر الحسن
فاتونا بي قدم الصلاح .. سبقوك على جنة عدن
وسابوكي نخلة وسط رياح .. بين الزمن
لكن ضراعك هو الضراع .. على رغم أقداراً قسن
ماسكي الشباطين في الصراع .. لا بودة لا سوس لا وهن
تعبر قليبك زي شعاع .. ما غيرت لونو المحن
ضلك متل بالك وهيط ..
عبرت مراكبك بي شراع صبر إحتمالك كم محيط
السرة بت عوض الكريم
الله .. أيا مره من قديم
سلطان وعن ساعة الفزع مملوك نشيط
عادية زي قولة سلام .. حلوة لسان .. لكن إذا تغضب سليط
مره ما بتفرط في الزمن .. وفيها الزمن لحظاتو أبن
ساعة مروق الإنجليز .. ضبحت غنيماية اللبن
طلعت على ناس القبور ..
كشحت ورا طرف القبب عيشا المجودا للطيور ..
ومن زمزميتا والدموع .. رشت قبر هاشم عقب قبر الحسن
والباقي لي كل القبور
في توبا صرت هين من القبرين بعد ما انبركت ..
بركة عشق .. بركة شكر .. بركة وفا
غيبة الشمش جبرت خطاها على الرجوع .. والقلب من شوق ما اكتفى
لسع في غيمة من الدموع تبراها لي طرف الفريق ..
شيلة نفس تطلع مطر .. ختة نفس تطفي الحريق
آ السرة يا دوب إندمل بين الضلوع جرحاً غريق
فاتو إنجليز فوق دمها .. وعمت إنجليز
مبروك وحمديل السلامة يذكرك ليلة الحسن سار لك عريس
أم من ضراوتو يذكرك كتل المنيحيس التعيس
ناس تملا في الأزيار .. وناس في كل كيم واقدالا نار
ناس نازلة في الحيشان تقش ..
ناساً ترجع في المضى .. والجايي سودانية مش
السرة ليلها قلب نهار .. الواطة غبشة الناس غبش
والروح خدار من حلتها .. النوم فر طار
باكر دغش شدت على ضنب الحمار
حموها للميجر تخش
عقبت على ضيفاً عصر .. قصرت مع بتو الحديث
دهت المشايخ والعمد .. سفهت عمايل الإنجليز
ظلم الحكم ياهو الحكم .. كان من جوامع كان كنيس
يبرا السما .. يبرا محمد سيدي .. يبرا المسيح
ورجعت بلا الموية الروت .. حيضانها لي جدول فسيح
لي دور معلقة للبخور في بيتها عامر بالمديح
لي دور تزغرد ما انقرش يا السرة .. حسها كيف نصيح
لي دور مع والشاي والزلابية مع الضبيحة ..
الجوكي بالخرفان سمان .. والجار له تور
لي دور طبيقاتك تدور
ما قصر الطمباري .. جاك ملك الدليب
رحلت بروش الزاوية عندك في الفريق
آ السرة ما فضى عنقريب
آ السرة بينات الخلوق .. مراتاً الليل آ بحوق
لي دور علي كتف الفرح .. تتعب عيونك وتستريح
لي دور وتكلك فاح تكية .. آ السرة دارك ماج ضريح
ويومين بعد سقت الخدار بي إيدا .. جيهت العقاب
قامت معاها تسع رجال .. بي نوبة فوق ضهر البخار
قالت عليها نذر قديم .. واقع عليها نذر عزيز
إن حية في الدنيا ونصيحي .. إن كان تشوف بي عينا فوت الإنجليز
إن كان تطق زغرودة في ضل العلم ..
خلوها تدخل للختم .. حرموها يكفيها الضريح
شوف عين تشوف الأزهري .. وبي ما يكون .. صح النذر .. النذر ما راح وهم
دماعا رقرق في العيون .. عن ساعة المحجوب نضم
وإنشر في زروق بزم
ما كان تكون آ قيحي حي .. وأنا أفش مغستي وأصفي دم
من تاني يا رخم الوخم
ما دام حرتناها الأرض .. سندنا .. تيربنا .. بوغنا .. ومسحنا قمحنا .. هسع الوحم
هاشم ولا أسفاً عليك .. وعلي رفاقتك لا ندم
ما دام بقينا أسياد بلد .. ما فتو يوم أبداً قسم
والفوتك يا الإنجليز .. يعقب علي باقي السجم
آفاتن أولاد الحرام .. أكبر من آفات العجم
دي السرة بت عوض الكريم .. سرة عقاب
سرة تواصل بيننا بين رحم التراب
والجاية في الزمن الرحيم
مره من قديم
ما فيها علقنة الرجال .. ما فيها دلقنة الحريم
مره بت قبائل .. قالوا لا .. واختاروا في الحق الجحيم
ومن رفقة الفسل الخلا .. وكانت نعم تدي النعيم
مره من صميم ضهر الغلابة الما بتنكس راسا غير ساعة الصلا
أو ترمي تيراب في التراب .. أو تستشف وجه الأديم
جات داخلي زي مرقة غضب من جوف حليم .. في زمن صعب
ومرقت متل دخلة غضب ..
يا السرة ليم ..
آ السرة ليم
آ السرة ليم

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:21 PM
إلاَّ نوري الفيها أكتر

محمد الحسن سالم حميد

من زمان قالوها
صدِّق
إيد فرد واحدي
آب تصفِّق
إيدي في إيدك يدفّق
خيرنا للأحلام نحقق
… … …
لي جرح نورا النمرتِق
العوازل دايرا يفتِق
جات تضيِّيق ليها مشِّق
حلُّو خلَّ أرقوقا ينتق
يروي شتلاتنا وتعمشِق
لا تقوم واطاتنا تشِّق
… … …
البحر لا قدر الله
كان كسر ياهو المغرِّق
لاب يحابي مراكبي ولاَّ
بين بيوت الطين يفرِّق
للخزاز نومو ومجرّح
في الرقاد ماب يكفي فد شِق
لاب يطير الطير مجنّح
والمكتّف كيف يفشِّق
… … …
نوري يا باجور يدقدق
وإيد من أية حوض تورِّق
يا متر كلما نمتِّق
تاني حالاً زين يبتِّق
ناسه شِدّة مو التشوِّق
ما ها بالساهل تشرِّق
زول يكوس في زول يرفِّق
ما التراب كير عِقو ينتِق
في ضليل منقايي ، مشرِق
من عمرنا عياني نسرق
نحكي عن حالنا ونقرِّق
نقطع القافات نفرِّق
…. …. ….
الشمش لابد تحرِّق
لي جلودنا عشان تطرِّق
عز جدودنا تخلِّي يبرِق
ما ها من ترهاقا تشرِق
… … …
في ترح في خير تدفِّق
أمَّة .. لُمَّا عليها تشفِق
المعاوين حد ما تشرِق
لو مو نوري عليها تفرِق
يا جرف كلما نمتِّق
تاني حالاً يبتِّق
نفسي فوق قيفك محدِّق
في البحر والموج يصفِّق
نعشقه وبأسبابه نعشِق
عازة السودان
ونعشِق
عِزة الإنسان
ونعشق
والملآن شمتان يطرشِق ,, . ,,
**** **** ****
نوري ذِكْرِ
وطارة .. قبّة
نوري .. فِكرِ
ودارة .. ربَّة
أصلو لمّا رموها حبّة
وقامت اِنشرت محبّة
يا السواقيك
طِبق أناقيك
بي صلات أرحام وقربى
وين تروح الحِن يلاقيك
كيف يكون الحال في غربة
… … …
يابا يا الفكي شيخ
سلام
يا فقير فاقِشلُو قبّة
وطار يفتِّح في الغمام
والغمام بي خيرو صبَّا
عام ضرائح زوله نام
مطمئن بين أندى تربة
بختو ساب الجنِّي قام
يلقى فاكهتو ذاته وأبَّا
العمر عربون
ونوري
جنّة في حفض الله تربأ
… … …
الصغيرين يا تُمام
في عدل نسّامو هبَّ
من نخل ناساً تمام
لا عول لا فاطَّة شَربة
… … …
نوري أقول البدرِ تام
كم ليالي ألقاهو غبَّا
الشمش ..؟ .. بلقى الضلام
خبَّا بي نجماتو طبَّا
ال أقول نوري الغرام
وفي الغرام البيني شبَّا
المربِّى مع الكلام
في الدموع والدم مخبَّا
يا بيوت الطين سلام
شوقو بالتحنان معبَّا
زي مريكب مُوني عام
والصلاح في طِيابو هبَّا
… … …
يا .. ألِف .. با
حوض مباديك ..
مو كشينبة
أَوّّّ .. بحر ..
حين دارت أُمبَا
شَوّّّ .. مطر
عِن طارت أبَّا
التدورو تقول مربَّا
والبتأبى نفسنا تأبى
… …
نوري يا أم ترهاقا
يا أمِّي
يا العليك ما انتاقا
هَمِّي
بي خيول فشّاقا
هِمِّي
لمِّي شوقي الطاقة
ضمِّي
ماب أجُر من فاقة
نمِّي
عشقِ حُر قد لاقى
دمِّي
ماب ألِف الطاقة
عِمِّي
لا أم ألف محّاقة
صمِّي
وفي شمش حرّاقة
حُمِّي
وقاطع الفرطاقة
عَمِّي
من صباح إشراقة
نجمي
ومن سماح أخلاقه
نضمي
الحنان جِنِّك تردمي
الجنان جَنَّك تقسمي
يا أم عِرِق لأعراقه
إِمِّي
لا مرض لا فاقة
وأُمِّي
بين قلوب أفراقة
أرمي
ريدتك الأشواقه
ألمِي
الأناقي الساقه
حلمي
من خداره أوراقه
ضلمي
ما طريتك ..
وإنتي إسمي
لا نسيتك
وإنتي رسمي
نوري يا بغر الحواري
من بساتينا أم قماري
موية ليل ونهاره جاري
توَّرت نفس الطواري
عبَّت العطرون لواري
من خدارك ويا خداري
البلل لليلي طاري
حس حسونة الديمة ساري
مرقة الناس العصاري
والبراسيم التراري
ما أروع الليل
حين تساري
لا دواري ولا سواري
لا تِوقِّف في كباري
الحبيِّب دارو داري
في عيونو لقا ووداري
تاري يا نفضة غباري
من رحيلي وهم سفار
نوري رزقاً جاني جاري
ولاني حاري
ولاني داري ؟؟!
… … …
يا خشم باب لاب أدقُّو
ولاب أصفِّق بي إيديَّا
وفي المراح الدايرو أطلقو
أقضي للغرض العليَّا
يا الحسين رسَّل لأخيو
قالُّو طلقنا الرضية
يا الحسن مرتك مهارجي
أمِّي شان هرت البنية
الحسن ردّالو هاشِّي
والمشاعر هيَّ هيَّ
يا الحسين الطلقة ماشي
إلاّ رجعه في العشية
من ضرب للشافعي خازي
باقي حذَّرت الولية
إنت ما شفت الحرازي
حين تقع خرُّومة نية
وكيف حناناً في الجدادي
حين تحولق فوق حديَّة
شِد ضراع مِد الأيادي
فوق مواريثنا النديَّة
الكبار من كلمة طيبة
يرضو أبّان الرضية
والصغار بس كيف هي تربا
باشري بالخير دي القضية
ويا الحسين تمشي الرجيلى
وتغري خيلاني التحيَّة
قول لهم دوعلو العجيلي
حُمد أُحمد ناوي جيَّة
في الدويم ود حاج تزورو
وخت زيارتك حسن نيّة
وطاسي طاستين لي طيورو
وشيلا ندهاتاً قوِيِّة
قلبي منطبقات نذورو
والنذر دين مو شوية
… … …
في الطريق أغشاها أخيتك
وورَّها الحاصل عليَّا
كاتبي قالت وينا جيتك ؟!
ناسي ظرفاً مُو باِيديَّا
لو لا أكون كتَّر عليكا
عندي ليك كمِّين وصيّة
من وراء نار كوري توقد
ولي جبل كولقيلي حيَّة
يا الحسين نتلاقى طيِّب
وإنتو طيبين وأمِّي حيِّة
جنبي واحد من قوشابي
قالَّك أغريها التحيِّة
باقي في الغربة العصيِّة
العلائق قاعدي تكبر
والمسافات القصيِّة
بين جنات الجيهي تقصر
تلقى واحد من قرورة
وفي الجنينة مرقلُو كمْتَر
لاها صِرمة ولا الضرورة
فينا شيتاً مُو مأتَّر
يا هو زولاً في الكركي
من بعيد بي إيدو أشَّر
هوي سلام كورك كُرُكِّي
طار وكرودينا قرقر!!
ياهو دا السودان
يا أخيي
إلاَّ نوري الفيها أكتر
أيِّ زول بالله حيِّي
قول لُو صابرينبك تصبَّر
قولُّو خوجل كبرياءً
عزّة بي نوراك تنبَّر
إنت يا البتموت حياءً
وروحك الفوّاحة عنبر
صندلاً معلوم فؤادك
كلما حرقوهو عطَّر
ياتو ريح تسبق جوادك
وأيِّ غيم من لاكَ أمطر ؟
… … …
كلما نقرش مغنِّي
وبالمحبّة الخالدة طمْبر
وإن عَجَب !!؟
يبقالي عنِّي
ما قدِر بالضبطِ عبَّر
…. …. ….
أتبنك مورودة منِّي
صفحتك تملاله دفتر
يا وتر غلبك تغنِّي
صح عيونا الفيها أكتر
.؟؟؟.. …؟؟؟
جِبتَ ما خلِّيت لي جِنِّي
فيُّو خير ..
من وادي عبقر
كان فزع ..
جدع ..
إلا فنِّي
يي الحسالو
خيالو قصَّر
يا طرابيل عرِّفَني
نوري
أَم تاريخا أنضر
واللا زول
تحتك تدفني
تلقِي غطَّى الواطة أخضر
…. …. ….
ليْ بلد
رابَّة وتغنّـِي
قط .. قطَع
غنّايا دنقر
وصنَّا صيد الدارة
صَنِّـي ؟؟..؟؟
الأذان ..
الله أكبر .

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:28 PM
البحث عن ذاكرة وطن مفقود

عَبيّت زُوادتي الرّيقة من بايت القَوَى ..
الوطن الدّشَرْ ...
غيمو الرّبَطْ
ساعة بقينا من الرّوَى ..
شبّة مطرْ ...
سافرت لِكْ بأشواقي لآخر المنافي ..
بَحّتَّ في كل المخافي ..
وكُسْتَ عَنِّك في الخُرَطْ


في التواريخ الرؤومة ..
بين نقوش نبتة ورسوما
في الطّرابيل العظيمة
وبين لُغة مروي القديمة
وخَطْ .. في خَطْ
راجعتَ بِكْ كل الاسامي... البعرِفا
كل الُّجمل .. حتى الضمائر ... وأحرُفا
صحّحتَ بِكْ زمني الغلطْ
باخَتّبِكْ قلبي الشّقِى ..
وبشرتو بي لُقْياك عَبَطْ
يا طيبة زي شارع وَسَطْ ..
يمشيبو كادِح وارزقي
وممتنعة زي قبض المياه
والمافي
والما بتلقي
غالِبني جيتك أصادفا
لا في المعابر والموانيء المُترفة
لا في المطارات الوسيمة كما الفراغ ..
لا الأرصفة
كل الدّروب التّعرفيها وبعرِفا
التألفيها وبألفا
خَشّيت دغيش سِعْن الدِّني المرفوع على سِيبات وفا
رَوّابي كان قُطّاع غني ..
وشوقاً مَفورِنْ وانكفى
قِدّام خُطى الوجد الِحفى
غابت صباحات القُرُب ...
وبَقّت ضلامات الجفا
و ضَي المصابيح الجريح ..
كِترْت علي الرّيح .... وانطفا ؟؟؟
هوي يا بِنيّة من الغُبُش ..
من حَرْ أباطهم مُترفة !!!
وين انتي شان نرقد قَفَا
وين انتي وين .. في يات دُغُشْ
ما بيننا بين غيبتك كفى
لو بَقّ حِسِّك في هشيم دبش الضياعات والسأمْ
زي أغنية شوق ..
زي نشيد ..
اندبَّى همسِك زي نغمْ
او خبّ خطوِك زي شهيد ..
رَفّتْ مسيرِتِك زي عَلَمْ
ما كان مهابات الصِّقور
(نخّت) تحت رخّة رَخَمْ
وين انتي وين ...
ما كان هجم ديش العجم ....
والدِّنيا ضَوْ
وامسن سبايا الاغنيات
العُزّل ... ألآه ... شِنْ تسوْ ؟؟؟؟
ولافي الكفوف الخاوية سيف ...
لا في الكتوف الزاوية ضَوْ !!!
دَلّجتَ درب الاربعين ..
صاقَرْ قوافل الرِّق .. سنينْ
برّاً
وبحراً
حتى جَوْ
أشريكِ قُلْتَ من الزمنْ
واعتق معاك رِقّة مشاعري ازوِّجك كل الوطنْ
كل الرِّجال الحملو ارضك بالحلال ...
وافتق سحاب العشق شَوْ
ولا بنتي في الزِّنج البَجَمْ ...
لا كنتي في العرب الأشوْ
لافي شلوخا ..
ولا الوشم ..
لا في شيوخا ولا في عَوْ
بل فيكِ غشّاني الزمن ...
ادّاني صَرْصَرْ وبعتو نَوْ
كوترني .. بي حبل الوَخَمْ
كُلْ ما انقطع توْ .. باَنْ لي .. توْ
ناقِزْ وراكْ ..
ناقِزْ وراكْ ..
ناقِزْ وراكْ ..
انترْتَعَتْ رُؤياي ..
هَكَعْ ..
ما بين أريت ... يا ام زين ... ولوْ
وبين تبقي وين ..
لاكْ في الوجود
لا في العدمْ
لا في الحقيقة ... ولا الوهمْ
لا زين
لا شين
لا البين بين ..
يا راحة الباقالو هَمْ
لا عنِّك أفتاني الزّمان ..
لا مِنّك إنقطع العشمْ
يا ريتو أغناني الكَمَانْ
آ طيبة عن صوتِك نغمْ
من أعلى ميضنة فيّي كان أعلنتَ موتِك للأُممْ
أو .. صِحْ بجيتك لى الرِّمَمْ
لكنو صمتك طال ...
وحَانْ ميعاد زفافي على الألم
قلت ارفع ايديني واقول ...
خاني الصبر ..
خان وانهزمْ ؟؟؟
زي ما انهزم كمّين نبي ...
وخانت على التاريخ ذِممْ
آ طيبة أخافك ؟؟؟ واللاّ اخاف
السُّبة واللّعنة الوبيلة ؟؟
تحل وراي كما الجفاف ؟؟
أو..... تار على اكتاف قبيلة ؟؟
معلمي اللّــــه من عتاد ..
يبرِدْ حشاها ... ولا في حيلة
بَلا تأمِّل في البُعَاد .. سنين ...سنين ..ودنين ... طويلة

وكيف ؟؟ وكمْ ؟؟
والإنأخد بالدّم غَصِبْ ...
مافي البرجِّعو إلاّ دَمْ !!!!


آ طيبة هيلة ..
سلام
عوافي
يا أصيلة .. كما المَعَانا
أو .. بديلة عن اللِّي مافي
يَمّه أدخلي على غُنانا ..
يا أمُرقي من القوافي
يا أحذرينا وما تخافي
وما بنخيّب حاشا ظنِّك ....
ينفخوها وما بتموتْ
حيّة نارِك ... حيّة يوتْ
خُتِّي قِدْرِك في الأثافي ..
يوسف الفي الُّجب بيمرُق
ضاربا ريقة اليلقى قوتْ
روقي أكنِّكْ ..
واللاّ كَنِّك ..
تاوقي في البحر الخرافي ..
يونِسِك في ياتو حوتْ
سَمّ ينده جوفو حافي ..
وهِّطينا على الأثافي....
وهِّبي نارك لا نموتْ
يا حمامة غار محمّد ..
يا خيوط العنكبوتْ
يمة كُسناك ضُمّة مافي ..
الدّروب وين غيّبنِكْ ؟؟؟
في سؤالنا الضّارِي عَنِّك ..
سَدّن ابوابِن بيوتْ !!!!
والبيوت البشبهنِّك ..
انكرننا وانكرنِّك !!!
ننكشف لا لوم عليهن ..
بس ها كيفن يسْتُرنِّك ؟؟
وفي سُكاتنا الجاري مِنِّك
رحّبنْ بينا السجون
الدرادر والمنافي
فينا مَنْ روّح فدايتك ..
وفينا من لا زال ...
وفينا
مافي من بدّل لرايتِك
وانتي في ذات السكوتْ !!!
التراب يتشهّى حِنّكْ ..
السِّحاب عابر يفوتْ
واللاّ يكمُد للعيون
بالغُبار غُمّة وسوافي
وانتي يا آخر المرافيء
يا امْ وجوداً بات خرافي
في صحاريك داخ غفاريك ..
من برِد زمنو الرِّعافي
دون كواريك ..
مات واتاريك
غبتي بي كل المدافيء
يا لساريك .. لاك موافي
لا كمان قادرين نسيبِك نمشي في الزمن المجافي
ما عهدناك عاد تخافي
كانفعالات المُراهِقْ ..
شابكة كالشّجَر الضِّفافي
خيلِكْ - الرِّيح - حين تنهّدْ
لوحة التاريخ بيشهدْ
لونا والدّم الإضافي

إلاّ يا وتري وغُناهو ..
راحة أنغامو .. وعَنَاهُو
يا نبي الثورة الغشاهو
برداً أكتر من غُتَاهو

الاّ يا بِتْ جاك زمن دارِعْ الأيام قُلُبْ !!!
الدفاتر والكتبْ
إستحمّتْ بالغُلُبْ
التلاميذ النُّجُبْ ..
طيّشا الفقُر ....
الغبينة
صنّت الأجراس وجينا
إلاّ يا .. آخ ... ما لقينا
الجوامع مستباحة ..
والمصلّين صَرْ جُنُب
الكنائس جالبا دينا !!
والمدينة تبيع عوينا !!!
لي النخاسية الغُرُبْ
لي اللُّحاسية وعُقُبْ
تشتري آفات الرُّعُبْ
والهتافات الجُرُبْ
عربدت باسم السّما ..
توّكت ريح السُّحُب
ومن ضُروعاً .. كان تكُبْ
كل أطفال الفقارى ..
وكلهُنْ في فَدْ شُخُب !!!!

في اللُّغة الجرسية .. سُبْ
في التُّقى النجسية .. سُبْ
في الوقار الفاوه ... سُبْ
في شعار ما ساوى .. سُبْ

واللاّ اريت ما كُنّا منك ..
لا في بيناتنا القُرُبْ
كُنّا اقلاّ نشوفو عادي
التردِّي الجاي وغادي
سادي في النعم الزيادي
وابن آدم بالأيادي
لى سُترة الحال يكافِت ..
غابة غابة ..
ووادي وادي
ينبح المسكين يا طيبة ..
طيبة يا راحة الفتارى
وواحة الفي الصّيْ حيارى
عورة الشُّرفاء الفقارى
سُترتها ولُب المباديء


يا بنية الأُجّر ام خير ..
أو نبية الشجر الطير ..
يا رسول البسمة للاطفال ... حبيبة نيل بلادي
يا طليقة الغيم ..... عروس طين البوادي
المناديل بانتظارِك ... والايادي
معبّا شوق ..
يا طيبة ..
طيبة ..
طيـــــــــــــــــ ...
ولا حياة لمن تنادي
بَكاك بكيتني .. سَكَتْ برايا

كنت حافي على إبر ..
بِتّ حابي على شظايا

من انكسار رمّاشْ عيونِكْ
فوق مسام سام المرايا
من كُتُر تعباً تعبتو ..
قلت ألقاك ما كَفَاية
يا تكمِّلي فيّي صمتِكْ
يا أخلِّص بيك غُنايا
دي الحنايا وراكِ يبستْ
وامست آشميق الخلايا
وبِتّ أمسِّرْ من حروفِكْ
وأفتل الأيام .. قراية
نبّقْ الغيم .. برضو إرضِكْ
ما استجابت لي سُقايا

وقُلتَ اخطِّكْ بي دمايا
يا اصابعيني ابقي ريشة
ويا شراييني الدواية
وقنِّعي الرِّيح الورايا
النّكعْ بالخيل ..
محالاً ..
يدِّي بي بَقَر الدّرَايا
انتهت كل الخفايا
وقلت اكوسلِك في الخطايا
لمّا في ذات لُقيا حَرّ ..
وزاد هواكي على هوايا
وقمتي خنتيني معايا ؟؟؟
اشتكيتِك لى القمرْ
وضُمّتْ انسام السِّحرْ
الرياحين والزهرْ

شهدوا ليّ عليك يا اخيّة
جاء القمر سوّاك بريّة
وباعتزاز بى نبرة حيّة
صاح في جمعنا يا بريّة
من يكن من غير خطيّة

؟؟؟؟؟؟؟

وقُمْ رميتِك بالتحية من اللِّي فيّ
فيا .... وفيّة
يا معاكي تغيبينا ..
يا تعالي وابقي جية
للبعيشو غَصِب عشانِك ...
والبموتو بحسن نية
حَارْ علينا بعد طراوة ...
وبين عيون احباب تقيّة
نبقى في كتمة وشقاوة
وبين أرَاذِل
وارزقيـ….....ـة

كفاك شكية !!
كفاك شكية !!
يا التّشرِّكْ لي غمامك ...
وتحتَك الانهار قوية
ما انسرق ذات ليل سنامَك ...
لو قبيل كُسْتَ الحوية
كفاك شكية !!
وما بيضيع حق لا قضية
لو في طُلاّب من وراهو
ونية بيضاء وبندقيـ……ـة

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:32 PM
محمد حسن سالم حميد
الجابرية
فجأة يدوى مكّبر صوت
---قال الريس ماربى فوقنا---
كنا ضحوية وكنا نسند فى المحروت
إن شغلتنا بلا ماروقنا
فكّينالو حبل واسوقنا
وإنماسكنا يطمّن روقنا
كان ضحوية وكان عين شمش الله قوية
هللنالو وهلجنالو..ولوحنالن بالطورية
فرّ عبايتو وهز عصايتو
وهزّو بنادقن الضابطية
صفقنالن صفقة قوية
زغردنالن وهدّنعندنا خمسة دقائق
قدمنالو كتاب الله..درقة وسيف..تبروقة هدية
قفة تمودة و فاس دهبية
وكنا قبيل بيّتنا النية
وبين بنتين علينا اليافطة
اليافطة ام زيق الدمورية
وانعبينا هتافاً واحد
(الجابرية تحي الثورة..دايرين بوسطة ومدرسة وسطى
والشفخانة وسوق منضبطة(

روح باسم قام خاطبنا بنهج الثورة الصارم وحازم
امّن لازم من شفخانة والتعمير بالعون الذاتى
الا البوستة دى ينظر فيها..اما السوق ....السوق منضبطة
وبالتاكيد للتجار الاسعار واضحة
للمستهلك باينة وواضحة..وإن جاملتوهن تبقى الغلطة
إنكفينا رفعنا ايدينا وهزيناهن بالتاييد
(لاتفريط فى قوت الشعب..الجابرية ضراع الثورة..بالانتاج حنبنى بلدنا)
وكانو فى جيهه ونحن فى جيهه
هم اتهبهبو بالكابات..وماهمانا الصيف وعرقنا
فات الريس وانفرقنا
كلنا ننضم وما صدقنا
بالجابرية تجيها البوسطة
الشفخانةومدرسة وسطى
قلنا ياريت لو زارنا فطور
واحزمنا ضبحنا التور
كان أ قلا ضمنا النور
كنا بننضم بايدينا دة احسن ريس مّر علينا
من الله خلقنا وشفنا خلقنا دة اول ريس ذاتو يجينا
وكونه يجينا يقنب بينا يشوف البينا كفاية علينا
الجابرية يجوكى الحكماء
الجابرية تواصلى البرة
الجابرية ولادك تقرا
مشى الليلة نصاقر الرادى
نمشى الليلة نحضر النشرة
كنا نرجّع فى كلماتو
*****************
إلا فى ستة من الجابرية قالو تعبكم خارم بارم
يذهب حاكم خلف الحاكم
والجابرية تظل فى حالا..حلة حياتها تسر الظالم
صدفة تموت ونحيا اطفالا
لا جلكوز لا تقرا رسالة
لا راح يطلع منها عالم
مابنصفكن الاّ ضراعكن عبّو ضراعكن يارجالة
وخلو بصركم دغرى وسالم
حكم العسكر ما بنشكر
كلة درادر كلو مظالم
ماهو قدركم تحيو همالة
مقصودين والقاصد فاهم وقاطعناهن حاربناهن
تمينا البينا شتايم
حالتن احسن ناس فى الحلة
ايدا نزيهه..عقولا نبيهه
وقلنا يفرزو قلنا فواهم
يطلعو فالصو وقطاع رحمة
عينة شماتة وخارم بارم
ونحن القصًًر واثقين فيها
وقطعناها معاهم جملة وقاطعناهم
وصارو فى جيهه ونحن فى جيهه
مرً اليوم الشهر الحول
والجابرية بلد فى حالا
قواسى شيوخا مآسى اطفالا
عذابات ناسا حلة تعافر ومقطوع راسا
من القراصة لى قراصا حلة تعافر ومقطوع راسا
عشرين كيلو من الجابرية صبية تساسق بى كراسا
الجابرية عذابك فينا لاكى قرية ولاكى مدينة
وفد فى وفد يقوم ويجينا
عايزة دراسة واجراءات
عون امريكى قرض المانى وحاحاءات
وحد ما نشوف مسعولين مسعولين او خواجات
نجرىنلم قدحاتنا عليها ترطن ترجع زى ما جات
الشفخانة وعايزة دراسة
ومدرسة وسطى واجراءات
لما الطوحة طالت بينا اتذكرنا العون الذاتى
اتحزمنا وقلنا برانا نبنى نقوم للشفخانة
طوبة فى طوبة وقومناها
ويوما التمت جات السلطة عربى وعجمى ومرة رطانة
الشفخانة دة ماهو بكانا
هاك يا تلتلة هاك يا ورطة
وغصبا عنك ياالجابرية غصبا عنك يا احوالا
وحمياتا وموت اطفالا
وعمرة عينكم يا رجالة
قوة انشكت بينا النقطة
وفى الجابرية تحوم الشرطة
هووا كلاب الحلة وصنوا
ومن يوم داك ما شفنا الستة
وفد الحلة السافر جانا
قال اتاكد شاف الخرطة
ونحن بدل نبنى الشفخانة انسرعنا بنينا النقطة
الشفخانة دة ماهو بكانا
وكانت غلطة انقلبت ورطة
اتفاهمتو مع المسعول؟؟؟؟
انفاهمنا مع المسعول
وقال حيقوم للشفخانة او يدفع لنا حق الطين
مع انو النقطة وقت بنيانا قومتوها بدون زنزانة
فى تقديرنا كلام معقول
كونو يقوم للشفخانة
حاجة تضحك محرقة هانة
انتو تقيفو مع المسعول واللا كنتو تقيفو معانا؟؟
وقلنا وخفنا نصد الجاى خفنا نفشل باقى الخطة
فضلت جاى هى فضلت خطة
واتفرقنا على الجابرية واتعلقنا تجينا البوسطة
ومدرسة وسطى والشفخانة قصاد النقطة
تجينا تجينا تجيناوما اتيقنا
ناس انولدو وواحدين ماتو
لما الريس ودوشتو فاتو
فاتو العسكر وجو الاحزاب
ونفس الحلم انجدد تانى
نفس الوجع الراح تحتانى
حتلناهو جمعنا رفاتو
نفس اليافطة فى نفس الحتة
الجابرية تحيى الشعب
دايرين بوسطة ومدرسة وسطى
والشفخانة بديل النقطة
فينا اتكلم شيخ الحلة
صنقع دنقر سلم وصلى
وكانو كلاب الحلة يهووا
وقال كلمتنا تكون فد واحدى
شان ننقوى ما ننذلا
شان مشهادنا وعدل الحلة نحن نفوز حاج البلة
وزاد هوهيو كلوب الحلة
وبعضنا عارض رد وفاوض
شيخ الحلة القام حمسنا
بلة الحمش الزول ما دلة
اول فاهم وقبلو ولدنا
وراح يحكمنا بى شرع الله
هو هو هووا كلاب الحلة
لما استغرب شيخ الحلة
وانفرقنا على الجابرية
انفرقنا ويوم الليلة انجمعنا عموم الحلة
شيخ الحلة قرا القرآن
صنوا كلاب الحلة وهووا
وبلة اتقدم سم وصلى
صنوا شوية وهو هو هووا
وقام اتكلم وعند اتكلم كان ينقسم
النسوان الجاى تتهامز
الصبيان الجاى تتغامز
وكان يتبسم وكانو كلاب الحلة يهووا
شكر وشتم هو هو هووا
حلل وحرم هو هو هووا
هود سابنا وفات ودانا الآخرة وجابنا
قاطعناهو وصوتوا انوطأ
اصلاً واطى وتانى انوطأ
(دايرين بوسطة ومدرسة وسطى
والشفخانة بديل النقطة
التموين وزيادة الحصة
كهربا موية وسوق منضبطة)
بلة اتبرع قال يبنيهن
هو هو هوواكلابنا واستغربنا قبل بالمرة
لامن نهتف ترسى كلابنا
لامن ينضم بلة يهووا
بلة انحمس وقال بسقينا
وبى اذن الله يضوى الحلة
هتف الشيخ وهتفنا وراهو
لاتبديل لشرع الله هو هو هو
لا ولاء لغير الله طاء طاء طاء
عاش الفارس امل الحلة
بلة الطاهر على حسب الله
كبر وقام اتدلى
ولسة كلاب الحلة بهووا وزاد هوهيون
كبشا ضاع من مرحاتو وفاقع باع
بله الطاهر على بلاع




****************

كان اول مرة نشوفو يومنا الشفنا اللاندكروزر
اللونا مخطط والبنوت الراسا مربط..التنبوبر
لورى مكوش اقمشة سكر حتى رفوفو
وعتًل تؤجر وامحى المنكر بى معروفو
بلة الطاهر على بلاع اكرمناهو اكرمنا ضيوفو
يشبه مرت الشيخ فى وشيو لولا الدقن الدشدش صوفو
بلة خبارك مابتشبهناوعامل زولنا؟
تانى نقول الزول برانا نغير قولنا
الا كبار الحلة بقولو.بلة دة هولنا
بلة دة اصلاً من ها الحلة
الا اتربى وقرأ فى الخارج ورافق جدو الفتح التركى
وسيرتو انقطعت فى المهدية
ومرة سمعنا استوطن برة وقام اتزوج من مصرية
جابت على..على جاب الطاهر..حتى الطاهر خلف بلة
جدو اشيطن اخير مالانا
وبلة انسركن وجا وبرانا
اقرب واحد لحاج بلة ..اقرب واحد شيخ الحلة
بلة الطاهر على حسب الله
اول مرة يصلى معانا قدمناهو وقام امانا
صوتو مرخرخ لمن يقرأ
يقرأ ويقطع زى البطرأ
لامن يركع جسمو متختخ
عند السجدة سجودو ممخمخ
شيخ الحلة يقول عن امرو
زول غرقان فى الدين من عمرو
ستة سنين قابض فى جمرو
ما فكاهو طريق الله صوتو ودر من كترة ذكرو
وجسمو التختخو شدة صبرو
قلنا حقيقة الزول بى عذرو
وفتنا قناعة ومانا قناعة
إلا الستة الصارو جماعة
قالو دة زول ترباتو مناعة
مابيشبهنا ورفعو وضاعة
زول زول دنيا ودنيا صياعة
قصة دقنو ودينو بضاعة
ونحن اصواتنا يا اما مضاعة
يا اما جهالة وناس متباعة
وفى الحالتين آمالنا مضاعة
وخرم بارم كونها بوسطة ومدرسة وسطى
والشفخانة وموية ونور
كونا يجينا دة ما منظور
وزيادة الحصة الزول زول سوق
زول من جدو يلف ويدور
وياالجابرية دة مطلب عادل كونو تطيبى تكاتبى وتقرى
ضوك يشلع ..دشك يرشع
ونحن دفعنا ضرائب بدرى
ولسة بندفع لسع ..لسع
بس يا جماعة إنقضينا حياتنا تباعة
وصنيت رادى وقول فى الفاضى
خوفنا نقوم ما نلقى اراضى
ونحنا اساسنا وراسنا زراعة
والجابرية ان دايرة شفاعة
ما بشفعلها الا ضراعا
عبو ضراعكم يارجالة وخلو بصركم دغرى وسالم
عبو ضراعكم يارجالة
شيخ الحلة اضّل وضلّ
واسالو برة وحاجة السرة
عن التيبان وحكاية الصرة
اللّم البلة وشيخ الحلة مع شرع الله!!!؟؟؟؟

والناس ديل العارضين برة
جرّبناهن كمين مرة
تاني نجرب شان ننضرّ
ويا الجابرية معاكي سلامة .. كان الفوقك ما فات مرة
كان كلماتن ناشف ريقا .. وكانت مرة
إلا حقيقة .. غلبنا نطيقا .. وين في الصرمة وقل القدرة
سكتناهن بس ما صنّوا .. وقاطعناهن تاني المرة
وبلة طريق الناس وخيارا
فوزناهو وجانا زيارة
كرمنالو التور وعرضنا .. وخليناهن برة الدارة
دايرين بوسطة ومدرسة وسطى
موية وكهربا والشفخانة .. زيادة الحصة وسوق منضبطة
وصدوا كلاب الحلة يهووا .. ينضم بلة يهووا معاهو
نهتف نحنا يزيد هوهيوا
مافي شهر جاتنا الخرسانة .. جان السيخ .. الطوب .. الرملة
جا الأسمنتى شكارة شكارة
عديناهن ألف شكارة
كرمنالن خيراً جانا
وكل كلاب الحلة الهوّن .. طفشنالن بالجبخانة
وفي صنانة تدودي الزانة
انغالطنا كتير في بعضنا .. أولى المدرسة ؟ واللا البوسطة
أولى المدرسة والشفخانة .. الشفخانة محل النقطة
ونان النقطة .. نحنا أهالي .. وودنا صافي
بينا معزة جرائم مافي
وما بنحتاج لي شرطة ونقطة
تحصل علة .. في شيخ الحلة وناس السلطة
نحنا الإيدنا بنت لي النقطة .. والجيرنا زبالة اطيانا
ناس السلطة إن دارو النقطة .. شي بُكان أرض الشفخانة
وما طالبانا خلاف زنزانة
مدرسة بوسطة
ستين طلبة وعشرين اوسطى .. شغالين ما ملو سخانة
مدرسة بوسطة .. وقلنا غُنانا
يا الجابرية .. الله أدانا
حاج البلة المبروك جانا
جاب المدرسة .. جاب البوسطة .. وبكرة يرجع للشفخانة
نصحى نصابح موية الدُّش .. نمسى نلاقي الضو عمانا
مدرسة بوسطة .. مدرسة بوسطة
وتاوق .. تاوق .. تاوق ..تاوق .. تخ
وفجأة تبين في السطح الخرطة .. وكب تنتصب الميضنة أخ
أخ من حظك يا الجابرية
سابع جامع بالجابرية
وصدوا كلاب الحلة يهووا .. أخ يا الناس الحالُن قطّ
هو .. هو .. هو .. هووووا
في البلدان الحظها فاجع
بق يا الصاح الماك متراجع
حرِّق دبش الدنيا الغلطة
بق وانفرق في الجابرية .. بق في ارحامنا في شافع نافع
ترفعوا امو في حيطة الجامع
يكتب يسقط دجل السلطة .. يسقط بلة وشيخنا التابع
وكشفناك وكشفنا الخطة ..
تحيا كلابك يا الجابرية .. يحيا ضراع الزيتُن طالع
غُلب يصارع مر الواقع
يحيا ترابك والطورية .. الجابرية تحيي الشارع
دايرين كهرباء دايرين موية .. دايرين سلطة وسوف منضبطة
دايرين هسة زيادة الحصة .. الشفخانة بديل النقطة
دايرين بوسطة ومدرسة وسطى

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:34 PM
الضو وجهجهة التساب

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

وداها فوق قوز الرماد
كان ظنّ يوم .. يومين .. تلاتة
الموية تنزل والبحر يشرد شراد
يفضل ترا
يبراهو بالسلوكة من ورا
والعيوش والخير يعم .. يرقد رقاد
والناس تخم خم السرور .. وماهو البرا
ناساً كتار .. فاكرين كدي
يومين .. تلاتة .. الحالة ترجع حالتا
ويبنوا البيوت هو وشفعوا .. وأم العيال
وينجمعوا .. ويسترجعوا الذكرى وشتاتات السواد في صالتا
شيتاً ضحك .. شيتاً بكي
ويبقى الخراب ده رهاب .. رهاب
عبرة وحكاوي بتنحكي
بلدك متل كمين بلاد .. بدت الدقون فيها الختا
نجّس ثراها المسرفين .. كترت مواعين الفساد .. وكان كلمة الإسلام غُتا
جات اللّت الله .. وشالتا
كان ظن يوم .. يومين .. تلاتة .. مشى السبوع .. والتاني جا
والموية كل ما ليل تزيد .. بيقل رجا
وقوز الرماد الكان قريب .. فات بعيد .. بقى ما بتخوج
قوز الرماد يا الضو فضل .. جزيري ضارب فيها موج
حصار .. حصار .. كيف النجا
عاين البلد دي دمار .. دمار .. فيها إيش فضل
لعبة قصب في إيدين طفل
الحيطة وكتينا التقع .. تقع ألف وجعة على الضلع
دخانا يمرق في السما .. آهاتو تنزف في الأرض
بحر الصبر والإحتمال بيناتن إنقطع ترع
لا يلقى يربط لا يحل
لا حولة يا الكتب .. الكراريس المكرنة في الشتل
التختة .. أقلام الرصاص .. كنب المدارس كور يلوج
باب الفصل كاسحبو موج
لا قوة يا ورق الجرايد .. يا المصاحف
والصحيحات المطفحي في الزبل
ورافعين دواليبن بعيد .. طابلين خوازيقن طبل
لا حولة حال .. ما بتنقبل
يا مسلمين .. وين لي تساب عشرة .. وتساب كم واربعين
ده يمين خراب كمين سنة
يا الضو منو الفي الكون بصدق كان هنا
ليلة ذكر .. حلقة مديح .. دارة غنا
هيصة ورقيص
القرمصيص
سيرة عريس .. وحلاة عروسو محننة
يا الضو منو الفي الكون بصدق كان هنا
شفّع بيلعبو جنب بعض .. ديك لِفّتُن في الدشي غبشي مشكنة
واللا الشتل خايف لها .. فارد جرايدو وحاضنا
فيق ... لا تضيق
بات الفريق بهجي ومتمسحة بألمي .. وين يا الضو نقاقير الهنا
وينن مشاوير الفرح .. غزل البنات .. الهودنة
حش البراسيم العصر .. الليل ونستو الشيطنة
وعند الفجر .. كم ميضنة
وهذر التلاميذ الصباح .. بي جنب رواكيب الحلب
يا الضو بيوت الناس .. حياتا مبشتنة
الحلِّي كلها في البحر
كسر البحر .. ؟
واللا انتحر ؟
قلب المياه إنكبّ قبلك وحدك
ضاداك في بلدك .. شردك
نفدت قوافل الأغنياء .. جملك على الحصحاص برك
مرتاح حمامن في البروج
وإنت اب حماماً طاش يلوج
لا سوى عش .. لا ركّ ركْ
يا الدنيي كيف متقلبنة
تصحى العصافير الوديعة مع الصباح متخلقنة
شر الكلاب متمسكنة
وين (جنرتا) وهوهيوا وين ؟ الليلي غابْ
كلب الجناين زيو زي كل الكلابْ
كلب الغلابة المستغلين العبيد .. الليلي سيد ريس مهاب
كلب أب زهانة تهينو هانة .. من المهانة تقول له تكْ
حكم إنقلابات التساب .. دوارة دنيا فرندقس
ننجارى فيها صبق صبق .. نخسر بعض في هين تراب
نتلاوى عِنْ فتح اللبق .. فاكرين برانا أهل العقاب
تاري البحر عوافي عندو معانا حق
يا الدنيي زي سكرة وتفك .. من راسو فك
بعض المسافات إتلغت
الفارغي طمبجا .. والملاني إتفرغت
الدندهوبات زي بعض .. شكل العديدي ورصّها
نفس العناقريب نفسها
عفشك ده .. حق غيرك تشك
يدخل في بالك ألف شك
ما الحالة أصلاً من بعض
كل إنقلابات التساب .. الدنيي كلها حلتك
تنضم مع الفي آخر البلد .. من غير تفوتا محلتك
تحكيلو قصة تقصها
إن نفسو فيها تحسها
إن ماها فيها تحسها
حتى الأحاسيس نفسها
ما الحالة كلها من بعض
إلا المساخيت الدقون .. ختوها بين أهلك قرض
بالدين وبالطين بالنسب
بالمايكرفونات بالخطب
بالبنطلونات بالرتب
(فرق تسد)
تاخد قناديلك تفوت .. وإنكتلو في حزمة قصب
ويوم التصد .. تلقى البيوت في أزيارها باني العنكبوت
والحزمة شاهد في الترب
حرسك يظمبر منها
وفرسك يكد..لا أسيدها تسأل عنها.. ولازول يرد
أرخيلى أضانك يابلد
مرة أسمعينى من البعيد وإنطارشينى وللابد
فى حبلى ماتت شتلتى .. مات بيتى ماتت حلتى
لكنى يوم مات إتولد جواى الف إنسان جديد
وانا ذاتى من ذاتى إتولد
ورتنى ملتى ملتى
والمويه بدلت الوجوه
يابلدى من بيتك تتوه
تضهب ضهب
لو بابو مافى أو العتب
تحسبلو من قوز الرماد
أو بيت أمير المؤمنين اللسة حيطو تسوى رب رب در.. درب
والدندهوب إندك دك
هرس القزاز .. الموية جاز .. والجاز ودك
بينو الدقيق إتلك لك
ضلف الدواليب الكبار .. عايمات خشب
المكحل .. الكتشنة .. ميزان الدهب
ضوق الغضب
ضوق المذلة الدستبا الناس العزاز
سدك دخرنالو المطر .. اما إنت يكفيك الرذاذ
ويجى الجراد ... ويجى الجراد
خدرت تاني يجي الجراد
أقوى الحقيقة من المجاز .. وهنا المحك
يا أرزقي .. يا نسل حمالة الحطب
يا مستفيد من بزة أطفال السواد الما نزل فوقن ملك
بالسكر .. العيش .. السماد
الموية أولى من العباد ؟؟
في يات كتاب دين .. يات حديث
يا فاجر الله بيسألك
يا حسرة الإنغشى فيك .. كبر وراك .. جاهد جهاد لامن هلك
يا حسرة الصدق صلاتك وموعظاتك في الفساد .. بان الشرك
ايواتا لك .. ايوة ايوة يا بحر التساب .. ما أعدلك
شكراً جزيلاً يا بحر .. رغم الكساد
بحت لنا العفن المكرن في الزمن من عهد عاد
والضو وليداً ما قرا .. خرجتو منك باقتصاد .. قانون .. فلك
جف المداد .. ما أعدلك .. ما أعدلك .. ما أعدلك
بالسكر.. العيش .. والسماد
الموية أولى من العباد ؟؟
يا شارع الثورة القصاد أهلي المسالمين البعاد
يا بندقيتو .. هنا المحك
قبل على القبلة ونده
قبال يمد إيدي إنتبه
حس المطر بين الشدر
والضو مع الفيها إنشده
برة المطر .. في الدندهوب برضو المطر
خت البرش فوق راسو .. لكن المطر أوووو والهوا
راس تمرة فوق عفش المسيكيني الجريد
رمى دندهوبا العدي فاتت بالبحر
برش الصلاة اللافحو الهوا
إبريق يترتر بين كرر
يا الله .. ستها في السفر
والضو ينط من دندهوبو يجيبو صاد صوت المطر
في إيدو كوز .. سبحي .. وككر
حلة ملاح .. كراس غنا .. إعلان قضية .. علم طلب
برواز قديم ..
حاضن عروس وعريس وسيم .. بين كم نفر
السبحة والكوز مو اللتا .. تشبه أمير المؤمنين
باكر يقولو سرقتها .. فننن .. يفنها في البحر
أقوى البحر ؟؟ واللا المطر ؟؟ أو الرياح
بتصحي في الجو الجراح
بتحت من الجوف الفكر
يشفي الوعر
عش قمري بي فرخينو كان من حظ ورر
يا رازق الحيوان أخو ..
الينجا من كيد البحر .. ما ينجي من إيد المطر
والينجا من إيد المطر .. ما ينجى من كيد الرياح
والينجا من كيد الرياح .. ما ينجي من كيد الفقر
يي دي القدر.. يي ده القدر
ما أعتى حربك يا بشر
إنت الغريب .. والموج يشيل غادي ويجيب
وينكربش النيمة الدبيب
والضو مو جايب لك خبر
طق .. دندهوب ناس ستي نور .. عودو انكسر
وفات بالبحر
تحت السموات مافي إرض
في الموية .. في الريح .. في المطر
في الدابي .. في التمر الختر
إنسان يطق قبل السنة .. عراقي والوشي .. والشعر
غير وقفتو .. الدندهوب زالف هبر
يا غيمة هووووي .. ده وكت مطر
وارتج جوف الجو رعد .. يا الضو كفر؟؟
يا الضو كفر ؟؟
من بعد ما نفد الصبر .. والإحتمال في الجوف دشر
صن المطر .. والجو صفا
بنقر حجر بت الرسول .. لكن بعد ما الضو كفر
ضربت شعاعات الشمس .. في دوشة فوق قوز الرماد
كلبة مديني .. نعيجتا
ديك العجوز .. وكديس عماد
وطيرة بقر .. ودحيش غريب
شوف الظروف .. دحشك .. حمارتك والضيوف
قلعن .. يحفتن في الرماد
بالسكر العيش السماد
الموية أولى من العباد ؟؟
وبالفيتريتي العيش حكم
الموية أولى من البكم ؟؟
وملص العريريقي ولباسو .. ومصرن
ما غيرن
خمخم عقاب الكسرة واللابري القديم
من دندهوبو المنتكل .. في النيمة شال باقي الأكل
خم الدبيب في القفة مو جايب خبر
خم الرياح .. خم المطر .. خم الجراح
لفالو فرعين منقة بالمنجل هبر
حشحش صبايتاً هن صفر

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:35 PM
النخلة
محمد الحسن حسن سالم (حميد)

النخلة في الليل المهول .. وحيدا في عز الرياح
فارس يدارق في الرماح .. الجايا من كل إتجاه
رغم الجراح .. شح إلمي .. الزاد والسلاح
راكز يصول .. لا أنّ ولا حنى للجباه
لا خان بصيرتو الإنتباه
لا حتى قال ديل المغول
لا ختّ آه على عز قديم .. روح عجول
طول مداميك الصبر .. سدابا طاقات النباح
كل ما نزف من جوفو دم .. كل ما عزف لحنو الصباح
نجم الميامين الحمش ..
ينضارى شان تشرق شمش
تدي الحياة .. الناس .. الحقول .. الدابة .. والطير .. والبمش
لكنو ما بخبر أفول .. والأرض مخلاية التعب
مصلاية العشق الصعب .. ما بتستباح
زي نخلة .. في الليل المهول
كانت بتختبر الفصول
كانت بتمتحن الرياح .. كل ما تطول
والدنيا خوف عابر سبيل ..
يشوف عنف الرياح في النخلة .. واللا النخلة في عنف الرياح
في ليل مهول
طوالي راح يحلف يقول .. النخلة ما بترجى الصباح
والطيب الصابر سنين .. راجيها باكر .. حقو راح
لا فكّ دين ..
لا سدّ جوف .. رزقو المعلق في الصبيط .. مشهادو أصبح بين بين
النخلة ما بترجى الصباح .. لكن ضراعاً في البلد عارف عروق النخلة وين
خابر صمودا المن متين .. وسامع مناتقة الرياح ساكت صياح
لكن ضراعاً في البلد عارف عروق النخلة وين
ضامن ثبات ساقا الهطيط
وسامع مناتقة الرياح ساكت صياح
النخلة ما بتقدر تخون الأرض .. ما بتقدر تكون غير المراح
لي همبريب يغشى البيوت .. عند الصباح
نص النهار .. عند المغيب .. عز الرياح
النخلة تتجاسر تصون عش الطيور البينا .. تفرد للجناح
ما ليها غير تطرح تمور .. تملا الشواويل القفاف
ينتمّ زين .. ينحلّ دين .. يطلق ضهر زولاً بسيط ..
واقف على حد الكفاف
ومن ركة الرزق المتاح .. رزقو المعلق في الصبيط ..
ينزل كما الطير الخفاف .. يقدل نشيط ..
يخضرّ زي شتل الضفاف .. كل ما النشاف بدا في الصبيط
والنخلة لو عنف الرياح .. الصاعقة ..
أهوال الفصول .. آفة الذبول .. قدرت على ساقا الهطيط
تقع آ بتموت
تلقاها خشت في البيوت .. بي كل صراح
تبروقة .. سجاجة طهورة .. طبق من العرجون ..
ضنيب هبابة .. قفة وكسكسيكة .. حبل متين فتلوهو في ضل الدليب ..
نشلوبو من بير للشراب .. نسجوبو بنبر وعنقريب
تلقاها خشت في البيوت .. وبي كل صراح
جوبيل جريد يعرش سقف بيتاً جديد
أول دخلتو عريس سعيد
مبسوط يقرقر بانشراح
أو حتى واقوداً تقيدو السمحة في نار بارتياح
لي يوم عزيز ..
يطلع خبيز
نبيذ الليل صفاح
يطلع ملاح .. بروبو ناساتاً ضيوف
ولي زول وراهو شغل بعيد .. جابرا الظروف
يطلع قهيوتو وشاي صباح
وآخر المطاف ..
الموت بيلفح بسمة من توب الزفاف
الموت بيشرق نسمة في كل الصبا
النخلة ترباية العباد .. بي جلالا تنحول رماد
ورمادا ينحول سماد
وسمادا يدخل كم بلاد
وديانا تخضر والبطاح
شوف كيف كفاح النخلة .. شوف كيفن بتتحدى الرياح
تعبر على مر الحياة وتنمطق الموت بي جلد
من بعدما ملت البلد .. شتلاً معمر بالألوف
وشايل مخلف بارتياح
طول المصير .. النخلة حوتة الصحرا .. نوارة الجروف
تلقاها في أجمل وشاح
بي جراحا رجّتنا الصباح .. يا القلتو ما بترجى الصباح
النخلة تحت الأرض سر .. والنخلة فوق نخلة نصاح
والدنيا أوسع ما تكون .. والجو براح
وكل الرياح فوقا بتمر .. يكفيها دا .. ويكفيها صاح
ما استسلمت لي ريح غريب .. وكل الرياح فوقا بتمر ..
والنخلة ما بتخبر خلاف ريح اللقاح
والهمبريب وريح الصلاح
يا معوض الليل بالصباح
يا معود النار اللهيب .. روض نخلنا على الرياح
وفي لجة البحر الغريب .. أدي الرواويس الصلاح
يكفينا دا .. ويكفيها صاح

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:39 PM
أملأ قلبك

محمد الحسن سالم (حميد)

أملأ قلبك بالوطن ... بالصُّغارْ
قومة العمال دَغَش ... بالنّضارْ
المزارعية الغُبُش .. بالجنود الوين تخش في سبيلك كالنهارْ
بالمداد الما بيغُش .. بي وتر جاء من الجحيمْ
أملأ قلبك بالنسيمْ
ملِّي بالطير الرطنْ
طيبة والعالم قديم ... ينسى كالريح ... المحنْ
خلِّي بالَك مستقيم دغري وإن مال الزمنْ
راحل الليل البهيم والبصيرات ما عِمَنْ
الظروف الليلي أبن ... طيبة لا خوف لا حزنْ
باكر التِّقْيات تنورق وتنملي الضرعات لبنْ
طيبة يا صمت الحنين كلما طفاهو همْ
لا في آهة ولا أنين لا بيروع ليح ودمْ
من مرارات السنين من عصارات الألْم
بيمرق الشوق الدفين بي كعنكيل العشمْ
احكي ليك يا طيبة حكوة
ذات زمان من ضيق وقسوة
وكل يوم من بارحو اسوأ
والمراحات قاطي قطْ
فجأة في قلب السماء ... غيمة غيمتين .. غيم ربطْ
كتمة حتى الطين عِرِقْ
والشجر قرب يَبِقْ
إلا يا طيبة الخَلِقْ ... من بدل تفرح تَنِقْ
الشِّكايات ... السخط .. لا السُّحب دارت تَصُبْ
لا الهبوب داير تَهُبْ
نسمة نسمة آ رب هبوبكْ
من شمالك من جنوبكْ
الهبوب يا رب هبوبكْ
من شروقك من غروبكْ
من تحت من فوق هبوبكْ
كتمة كتمة معاها ضيقة
نسمة يا رب الخليقة
سكت الأطفال دقيقة
نبكي خش آ حول في حول ...
ظاهر الحال ماهو مخفي ....... وقولنا فيك ما فيهو قول
نسمة كل راس ساعة تكفي ....... نسمة واحدة لألف زول
ينطلي الجو بالَحمَارْ
فجأة من حر لي غبارْ
الطشاشات الدّوارْ
السبابات النِّقارْ
نقة الضيق تنطلقْ
قلنا فاقت باتت أزحمْ ...
الغبار من كتمة أرحمْ ...
أرحم الحر البيلحم ... لا ده لا ده ولا فرق
طيبة تمي الحكوة قولي
الصّبرُ خلقوهو هولي
الزمن يقسى ويَرِقْ .. وانتي يا كتمات تطولي
اليطول بال الخلق .. طَرِّقْ الغنوات يا زولي
عدّ فات الريح شَرِقْ من بعد ما جاب سحاب
من بعد قشّ التراب ... مشط القش والشجر
رجّع الطير للوكرْ
ها البرق شال البرق .. الرعد ريحة الدعاش
ابشروا بالخير نقطت أي والله المطر

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:40 PM
آه يا غبش

محمد الحسن حسن سالم (حيمد)

آه يا غبش
ما عندي ليكم غير نغيم .. برجوه ينفض لي غبار زمن القسا .. الكتاحة
يهد عرجون نخل صبر الغلابة الطال ..
يحت يخرت .. تباريح الأسى الممدودة فوق نور الدغش
يا نورة آه ..
يحرد كنائسنا المسيح .. يعرش مدارسنا الصدى
ييبس يباس حلق العصافير الوديعة من البكا
إندردر الصوت البعيد أسيان تصر من دون صدى
ينكفرن الفجر الصبوح .. يحمي الزهيرات الندى
تختا الدراويش الضريح .. يسكن خلاوينا الجنون
يهجر جوامعنا الإله
يا نورة آه
تطرح غيوم الشوق تئن .. تشرق تموت خيل كلمة الحق التناهد في الشفاه
يعقر بسيمة الصح مع لوبي الجروف
تغرز ضريعات الحروف
ينشف مراح الأمسيات .. تتمطق الأرض المروق والأغنيات
اللي الشروق .. والأرض والحب والمطر
تضهب تتوه .. وكتين يضيع عرق الجباه الشم .. شمار في مرقة
آه يا نورة آه
من دربك التور نفس خيل الصبر .. فتر خطاوي الشوق وراه
يا نورة آه
ساعة الشموس الغر .. تهضلم تلحق الصح في المغارب
تدفر الضو الكهارب
وفي وشيك تدفر المدن الضبابية السرابية الكآبة
وحائط التيه والطشاشات فوق قفيك
يا أم عوارض .. مو دعاشة .. ماها شبورة وتقيف
جاي ليك يا نورة غيمة .. تملا ماعونك خريف
يملأ عينيك ويفضل .. يروي جواك العطاشة
مو دعاشة
يا مطر عز الحريق
يا مصابيح الطريق
يا المراكبية البتجبد من فك الموج الغريق
يا الجزاير النتحويبا .. لما إنشعوز بحرنا
يا المراسي النتحويبا .. لما إنشعوز بحرنا
يا نشوق روحنا ودمرنا
يا المحطات الحنينة القصرت مشوار سفرنا
يا ما شايلك بين حايم
أيوة شايلك بين حائم
في الأرض تكون قضية .. في السما الاحمر غمايم
بي برد نغما السلامي .. رطبت حلق الحمائم
طنبر النخل التبلدي .. راقص الأبنوس وصفق
لعبت الصقرية موجة
خلت النيل هاجلو هوجة
بشرت بالخير بلدنا .. شالت الشبال نسائم
جددت زلفي القديم .. أمشي بالماشيبو أقاوم
لا بتكبر راسي فورة .. لا بتصغرني الهزائم
جنس يا نورة ابن آدم حلمو في عالم مسالم
لا الليالي الماها ليا .. لا الشماتات العليّ
لا البنوك المخملية
لا تفاهات الحضارة ..
لا عفاريت المدينة .. لا العمارات السوامق .. فوق ضهر ناساً فقارى
لا الهتاف الفاوة ضارى
غطى بالي من الفوارق .. لا الألوف الطمطمية
لا البرندات الوسيمة .. ولا الأسامي الأجنبية
بتمحى من عيني ملامحك .. وإنتي جاية المغربية
جاي دايخي المغربية ..
وشك المقبول مكندك .. سامسونايتك زمزية
كونشبر .. مرزبة مقطع
ريشة فانوساً مدردح
قلت بيهن لي زمانك .. يا زمان الحجة عندك
يا زمان الآفة حدك .. لا تطا الوردة الصبية
يا نفس فجر القصائد .. يا بلادي
القطع قلب الروادي
باللواج الجاي وغادي
ده ما هو صوتك .. لاها صورتك
دي بترقش ناديي فوق صدر الجرائد .. ماها صورتك
لا هو صوتك .. لاها صورتك
إنتي يا الفي إطن الصحارى
شفع العرب الفتارى
البفنو الشايلا إيدن .. ويجرو كابسين القطارة
يجرو باريين القطارة
لا سراب الصحراء موية .. لا حجار سلوم موائد
إنتي في الغابة اليصارع .. جوفو للآهات تلكي
يا مدفق غيم رجاهو .. لكن الأيام كركي
في خلا حالنا اليمحن .. ويملأ بالسهد الوسائد
إنتي غيمة .. شديرة .. خيمة .. إنتي جاهنا ..
والتقا الطلقت وشينا .. فرقت غمة جباهنا
فرجت في الحارة ضيقنا
فرحت شفع فريقنا
والمواعيد الحزينة .. وإتجاهنا
يا النغيم البقّ فينا .. وشدّ لي وتر إنتباهنا
يا تباشير يا بشارة
إنتي يا ضرعاً تكرمش .. شان يرضعني الجسارة
إنتي في منفاي رفيقة .. وفي حشا الأشواق حرارة
يا هدى الناس الحيارى
يا ندى الفجر اليبلل صور عوينات الفقارى
جاي ليك .. آه جاي ليك .. يا نورة آفة
آفة للسوس الجا ينقر .. عود عشيماً داخرو فيك
وأصلي لمن أدور أجيك .. لا بتعجزني المسافة
لا بقيف بيناتنا عارض .. لا الظروف تمسك في إيدي
ولا من الأيام مخافة
يا نفس فجر القصائد .. ما ضهب في بعدي عنك
واصلي متغرب عشانك .. راضي بالبيجيني منك
ما بكيت شح الليالي
لا شكيت نُح .. شلتو حالي
رغم إنو الحال بيفسخ .. إلا كُت في الحارة بنده
يا وطن عز الشدائد

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:41 PM
براءة

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

براءة السبحة والمصلاية والإبريق
ضرا القبلتان .. الصنة والقرآن
صحائفنا السماوية .. مواريثنا .. جوامعنا .. وكنائسنا
فقر شيخنا .. ونقود السيد المطران
براءة الكدح الصالحين .. من الفقرا الصح الزينين
جميع النفس ما عابت .. ولا خابت .. بإسم الدين
ولا إتغابت عن الجيران .. ولا خانت بيوت الطين
على الرسل الكرام الحب .. على الواقعين وراهن رب
عليهن حب من الرحمن
على سدرةً ضريحا يكب
سحاب الرحمة والغفران
آهة جديرة بالتمجيد .. وبي نعمة جنان رضوان
ولكن يابا يا سودان .. نحرقو حريق .. عدو الإنسان
في أي مكان .. في أي زمان
في أي قناع تستر جا
بأي طريق .. وتوب فستان
تحت يات صورة ما فرقت .. ولو كانت هي الأديان
شوارع بقتك مرقت .. عدو الإنسان .. عدو الرحمن
فلا ترحم ذمم حرقت تياب الواحد الديان
وللإنسان أخد تارك من السود وشي دارك .. شوا الأوطان
فمن شارك .. ومن بارك .. هما سيان
هنا الشرعية كيلتنا .. عدوك ما خرب الميزان
عرفناك للدموم حقان .. ولكن دمنا الترع .. يروح ساكت .. يروح مجان؟
ده ما ممكن ولا بيكون ولا إنكان
إذا سألونا عن كرري .. جسارة الماظ .. بسالات أربعة وعشرين
عن القرشي وصحابو العزل الطيبين
عن الدرديري والأنصار
عن أم درمان شمال وجنوب
رفاقة هاشم الحبوب
شفيع الأمة .. عن جوزيف .. عن المحجوب
دماء ماريل .. مشاعر جملة الشهداء .. المشو الجايين مدى الأزمان
إذا نشدونا عن من نفذوا التاريخ بريح الدم
عن القيلي .. وعن عثمان
عن الكدرو .. عن الكرار .. رفاقتو الجم
عن الفضل السوادو كتم
سواعدو ( ) صنم
( ) يا تم
عذاب السم
عمن صان كتالو على ( ) وقالا بغم
بإطمئنان نقبل وين من أنفسنا ونقع شقيش من الأوطان
وشن حا نقول لأطفالنا .. ونساءنا وجملة الحبان
يا مارق الدم من الموية .. يا فارق اليافطة من دلقان
أخد تارك .. تعلم من قساوة الدنيا وإنضامن من الغربان
هنا الشرعية كيلتنا .. عدوك ما خرب الميزان
عدوك يا سيدي يا سودان
جميع الحملوهو أمانة .. قام خرم الأمانة وخان
فسخنا .. شيحك في الشمس .. نام إتباهى بالعمران
نفوساً شان تشوف الدم يقطر من حشا الشريان
تنتف بالسنون عصفور .. تشق العامرة بين إخوان
وإيداً تنفحك بالقمحة .. شان ما تنقح الوديان
عدوك الأجرة ما كفت .. عدوك السخرة والسدان
جلداً مردغك في الجهل .. في المرض البطالة عشان
يقري جناهو .. يصح معناهو .. يخارج العندو .. ينقدل .. تباري مدان
يشغلك إنت بالفارغة .. ويطول تريان
وياخد من ثراك الخير .. حصادك سوس من التمرة .. ومن الأقطان
نصيبك في الورق ما بتقرا .. بيقرأ الأرزقي التلفان
يا مقري البيقرأ عليك .. وحقك في القماش أكفان
يا حايم دواء ويكفيك .. وكلٌ من عليها فان
عدوك واضح وضوح البروة والنار الدم القيزان
عدوك وماهو خابي عليك .. عدوك فاشية الجرذان
وهنا الشرعية كيلتنا .. عدوك ما خرب الميزان
وزولك فتشو بتلقا .. ما بين السجن والسجان
ما بين الرفد والتجريد .. ما بين الهبة والعطيان
محنتب بي غضب وإيمان
بنصر الشارع الطالع .. وشعبو وديشو في الميدان
يصبح ظلمة الواقع .. يفتح للترى العميان
فيا فاشية الكيزان ..
هنا الشرعية كيلتنا .. وفي كيل أصدق من الميزان
هو الإنسان
مقدم بي هدى الماضي العظيم الشان
مجرتق بي وفاء الحاضر .. محصن بي ضرا الإنكان
مضرضر بي دم الشهداء ورضا الحبان
محمد بي صفاح باكر على زولة اسمها (السودان)

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:43 PM
بين الموجة والخزان حلم إنسان
محمد الحسن سالم

هَرَدْتَ لهاتي بالغنوات ...
وقُتْ يبُردْ حَشَاك يا امِّي
ومن التّعب البلا صَالِحْ ..
تفيقي ..
تروقي ...
تنجمِّي
تسوِّي مكانسِكْ المطرة ..
تضوِّي البيت وتنحَمِّي
تمرقي صبوحة للجيران ...
قدح فوق ايد وفي ايد أَلمْي
يلاقوك شُفّع الكُتّاب
نُضاف وظُراف بلا النّسْمي
ويغنولِك ...
يغنّولِك غناوي السّابْ
وفي بيّوضة مافي سرابْ
جُبال كَجَبي وفيافي الكاب ...
تميد بالخُضرة منقسمي
ولا غابار .. ولا هو سحاب ..
وتنهجمي .. من الدّهشة
وتحاحيهُن ...
غناكُن نيي ...
غناكنُ نيي ..
غُنا الوهْمي
ويهتفوا زي كلاب الحي ..
على الأغراب
حوافي الصّي وبيوضة
البراسيم فيها مفروضة
خدارا يراري شوف عيني
على الأبوابْ
قماريها
وحواريها
وطواريها
بقت روضة .. بقت تشرب من الحامدابْ
تشربي عافيي من إيديّ ...
تدوِّي اليوية بي حِشْمي
تسوّي السّي .. وتبتسمي
تشوفي رهاب بُعُد نجمي
واشوفو قريب قُرُب نَضْمِي
اشوف العالم التِّحْتَاني ..
هيلا هوب وقف ناهِضْ
ودكّ عمايد الفوقاني ...
جوه الُّجب رَمى العارضْ
وفي السّابو الدّمَار أفراق
عريق الحب نَبَضْ قابِضْ
مِتِل قَبْض الحروف في اسمي
غناوينا القبيل رَقْرَاقْ
علينا تَصُب بَرِدْ قَارِضْ
أَلُكْ طيناتا من دمّي ..
وارْمُلا من عصب عشّاق ..
أنُطْ تُلُّبْ واجيك عارِضْ
واجُرْ نمَيِّ
أدودي لهاتي بالغنوات ...
عُقُب يبرد حَشاَك يا امِّي
تسوِّي السّيْ وتبتسمي
تسمِّي الشّعب وتعتّصْمِي
بحبل القُدرة تتفرّقْ
ظُلُمةً فيها تتحرّقْ ..
صُرُمةً قالوا ليك قِسْمي
أدودي لهاتي بالغنوات
عُقُبْ يبُردْ حَشَاك يا امِّي
تقلبي الكلمة بي الكلمي
ضُراعِكْ يرْمِي ما يَدْمِي
تقيفي بعيد عن الشُّمات
تكوني اقرب لي من إسمي
واضُمِّكْ بارتياح يا امِّي
أحبِّكْ صَاحْ
وصَاحْ حلمي
ولاكي سعية للضَبّاحْ
ولا شمش الصّباح حِزْمِي
ولا كَتْف السِّلاح سوّاحْ
ولا نزف الجراح ألمي
هيا انحزْمي ..
هيا انخلْقي ..
هيا انعتْقي ..
متين مو دايرة ري تسْقِي
ولا في إيد النّزيف نبقَى ...
ولا في إيد الخريف تبقِي
ولا الفيضان يبدِّع بِكْ ....
ولا في القيفة تنهدْمِي
ولا انْ جَاتْ حارّه تنهزْمِي
ولا يغشى الغُلُب قلبِكْ
ولا تشقِي
ولا انتِ تخافي لا تَدْمِي
ضُراعِكْ يرْمِي ما يَدْمِي

فيا حزن البلد عوك كَرْ
ويا سعد الولد
ضَرْ ضَرْ ...
مع النّسْمِي
و ألِوْ .. قيمة العَمَل عِمِّي ..
وافتحي ظلمَتِكْ للضّي
سِنِّي على النضال إيدي
سوِّكي بالهُتَاف فَمِّي
شوارعِكْ لَيْ ..
دَويها عَلَيْ ..
اذا ما اخر العلاج الكَيْ ...
مراويدِكْ حُمُر صَمِّي
مراويدِكْ حُمُر يا امِّي
بليلتي ... ولا ضبايح طَيْ ؟؟؟
قليلتي ... ولا كُتُر سِمِّي ؟؟؟
وطني ... ولا مِلي بطني !!!!
سُكَاتي .. ولا الكلام النيّ !!!

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:45 PM
بيني وبينك
محمد الحسن حسن سالم (حميد)

كل ما تباعد بيننا عوارض .. كل ما هواك آ الطيبة مكنّي
تلد الغربة القرب الواحد .. وبيكي أسمي الشوق وأكنّي
لما أفوتك من دون خاتر .. أو دون خاتر مني تفوتي
بلقى حبايب في كل حتة .. وكل بيوت الفقرا بيوتي
لا غيرت وراكي الجتة .. لا بدلت ملامح صوتي
لا غافلني وهادن فني .. غامل المدن الما عرفتني
وتبن الصبر الشوقو مصوبر .. في الأرياف الكم وفّني
وبالإحساس الجاك مستعجل .. جيت متأنّي
للأطفال الناشفة ضلوعا ..
ونازفة .. بغني .. أهدي دموعا ..
وأطمّن روعا ..
ببسمة بكرة الماها تمني .. ولا ممنوعة
بتمرق منها .. تدخل مني .. شديرا فروعا .. تميد متّنّي
تكوفت فيها نسيمة حنّي
تلاقي طيورا الما ممنوعة .. تجول وتغنّي
عديل لا خايفة ولا مفزوعة .. خطاها نبياً داخل الجنّي
أغني لشعبي ومين يمنعني ..
أغني لقلبي إذا لوعني
مخير دربي الما رجعني
إذا طلعني نخلة القرب .. واللا الغربة الكدرومية
بتنزل غنوتي بي قمرية
أو وقعني في بطن الجب .. بطلع يوسف بالأغنية
أغني .. أغني
أغني الناس الما بتسمعني
المني بعيد المبعد عني
الإيدي في إيدا .. وإيدا بتبني
في دنيا جديدة .. اليوم راح تدني
وأريت غنواتي في ناس شغالة
تكون سندالة وعود طورية
ضراع رجالة .. كتاب أطفالا ..
وجملة بالا الما مقرية
سدة مالا وبقة فالا
في ليلة الدخلة على اسمى قضية
حبيبة قلبي يا سودانية
يا أسمى معاني .. في زول بعاني
يا ود ضكران .. يا بت دغرية
وانا إن سامعاني .. فضلت أغاني غبش فقرية
حويتك منك .. يا دافعاني براحة إيديا
كما الأشواق .. ويا جابداني .. برفق عليّ
ما بتحير بين الفوق وبين الناس التحتانية
إلا مغير .. واللا عقوق .. واللا كفيف الإنسانية
ومنك وين يا كاشفة عينيّ
بنور الإلفة .. ضيا الحنية
حلم العالم ناس تنسالم .. والبني آدم صافي النية
والأطفال الناشفة ضلوعا
إنمرتق روعا .. وجاتنا تغني
غناوي البكرة الكم مسموعة
سماع بلال .. في الدنيا الصنّي
حسيس طمبارة مع نقارة
صفقةّ حارة ودارة تهنّي
زفاف اغرودة .. نهار العودة .. أو زغرودة في ليلة حنّي
فيا حلتنا عليك شبابك .. عليك ترابك
وإنت شبابك زينة الجنّي
أحلى عروس البلد اللتنا .. واللا الغبش الرابة تهنّي
واللا هدير المدن التصحى وتمحى ضلام الحاصل عنّي

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:48 PM
تفاصيل ما حدث
محمد الحسن سالم
سكتّ .. نضم غُناي .. ورّاك ..
بدابك باتّكالي عليكْ
خَتَمْ بِكْ .. بي هروبي إليكْ
وكيف طفّرت صقر الآفة .. ما يلفح جناياً ليكْ
ولا يدخل مجال عشاً .. نسجتِ حنانو فوق إيديكْ
وكيف كوترت ريح الآهة .. ما يقرب فرح عينيكْ
وراء جبل الصّبر .. فضّيتو
والمطر الِحرِد .. رضّيتو
سُقتو على البلد ورّيتو .. ما لمّابا .. لمّا بياّ ... لمّا بيكْ
هادي الحفرة .. كانت بير .. وكان متكابي فوقها حراز
وتحتو الصخرة كانت حوض .. وكانت للقبيلي ملاذ
كانت ملتقى العُربان .. وكانت مُتّكا الِحبّانْ
ومركز دورة الإنسان
مِنّها هبّت الفرسان .. وعندها ربّت العرسان
وكم شِهدت غرام وغرام
وحِفضت كم كلام وكلام
تعكّر حين خصام وملام
تروّق حين وئام وسلام
تراشق أعين الأطفال .. تراهق للعصافير يوت
ترشرش لي تياب بنوت
جنّها من أعزّ بيوت
لا رفعت عليهن سوط .. ولا رفعهن عليها الصّوتْ
حين تملا القِرَبْ .. تِنْمَنّى .. تدّها صَنّة ... حتى تفوتْ
تسوِّي الصّجْ .. تَلِمْ الطّورْ
مديح الحج .. غُنا الطّمبورْ
تقوم تحتجْ .. تقيف طابورْ
هنا الشُّفع .. يمينك دورْ
هنا المارشات .. هنا الدّستورْ
هنا اللِّبّيشْ .. تدور وتدورْ
قريش يا قريش .. حبابا قريش
نزل مَلْك الحَبَشْ والدّيشْ
تدور وتدور .. قواها تخور
تلم أنفاسا زي عصفور
تِنَفّضْ ... تمش بالدور
بشيش وبشيش .. تشاقق بين تقانت العيش
وبرسيماً .. سمح مفروض
وما تهبش دوابا قشيش
بِنيّات الغُبُش شقيش
تودّي تجيب .. مع الدّوبيت
تِنْضَكّرْ خِدِمْة البيت .. مشى الواقود .. في كل عصير
لُقا المريود .. بدور بِدّيرْ
من الأخّير.. تخاف وتخاف .. تخُب السّير
عشان في كلام وراهو كتير
عشان باكر تعود وبخير
عويش في عويش
بنالو عشيش
حِدَيْ وجناهو ربّى الرِّيشْ
جناحو هبيش .. تملِّي ينيشْ
طفش قُمرِينا طار شقّيشْ
مطر يا خير .. مطر
ورا طرف الُحقاب كان روض .. وكان بيناتو خاوي غديرْ
كل الصحراء كانت غابة .... بي شُدرا الكتير وغزيرْ
صباح وهجير .. يهبهب ناز ..
حلاتا وفرفرات الطير .... وقت يغشاها مرة رذاذْ
قطيع غزلان .. نعام وأسود .. وروض وورود دليبن رازْ
مَترَْ مد البصر جنّات ..
خُدر رباها تور الساقية .. حرقت حين جاء بابور جازْ
دغيش في دغيش
حصدنا العيش
طلعنا مطالبين الخيش
والبتشوفو من أطلال .. دي كانت ذات وطن حَلاّلْ
بيوت ناساً كُرام وعُزاز ..
سوا سوا في رخا واملاق
منطقوا لوعة الإخفاق ..
قدر ما ظنّو في الجايين .. تمطّقو روعة الإنجازْ
حويش في حويش .. سكنّا الدّيشْ
أوضنا بقت نقاط تفتيشْ
هادي المملكة المحروقة .. كانت جيهة
وكنا نجيها
مستشفانا .. كم كفانا .. منو نطيب ويتوفانا
كانت نادي ... كانت ورشة .. بوسطة ألّتنا
كانت مدرسة وقبلتنا
لي حِلّتنا كانت سُوقا
لا وقعت صواقع فوقا
لا غضب الله شلّ عروقا
ما من حرب قامت فيها .. لا سقطن قنابل وغازْ
كريش في كريش .. سِعِرْ درويش
دوانا علمنا بات مافيش
كُنّا وكُنّا .. ياما عُزازْ
ولحظات التلاقى لُذاذْ
هِلِكْنا وكت وِكِرْ تورنا .. ودهتنا بصيرة الإنقاذْ
هويتنا إتلغت فينا .. بقينا اعجازْ
زمن خاوي وحقيقتو مجازْ
بشيش في بشيش غلبنا نعيش
قبض والي البلد بقشيش
في الزول الخرب لي بيتو
غالطني المطر .... هَدّيتو
لاواني الفراغ .... لاويتو
وكان أقوى الفراغ ما لاي
شَهّدتَ البرق .. مَضّيتو
نشّن قوس قزح ... تالاي
اندرقتّ باللاّشيء .. وبالمافي اتحويت في قفاي
وقعتَ وراي .. رفعني يقين .. وَقَفْ فوق راي
بأنو الحال مغير زين .. مغير كان قِصِرْ كان طالْ
وإنو الأرض للكادحين ... ومفتاح الحياة العُمّالْ
رَكَزْتَ على غناوي الفال ..
لساني سنين .. وحاضر بال
فنّا لي التعب .. موّالْ
شهرت على المناحة غُناي
فزع صبر الغلابة معاي
وكت ناديتو
كيد الكايدين رديتو
خاواني المطر .. خاويتو
فوق ضهر الهوا .. الشدّيتو
سقتو من الخراب .. وديتو
لي تالا العمار منصاب
فما كان العمار قدامو .. غير قَلَبَاتْ حلمنا الخابْ
طشّ ضباب .. رهاب ورهاب .. شال نفسو المطر .. ختاهو زي ممكون
خَنَسْ .. لحظة خنس قُتْ مات .. رفس تَوّر بخاراً باظْ
رطن بي كل لغات الكون .. وبوّخ .. دوّخ الألفاظْ
كيفن كان .. وكيف حا يكون .. تافقني الغُلُب حين قالْ :
(هربتو ونمتو .. قمتو اعجاز
إنورطتو يوم فرطتو في ماريل بنية الماظْ
ترباة عِزّها التاريخ .. ضراع الكُدّح الأفذاذ
حبيبة جملة الشهداء .. الصِّح الإعجاز)
قال قولو المطر .. وانعدّ فوقي بخار
ركضت وراهو حتى النار
وانترتعت بين التار وبين الشارع الما ثار
وسدّ قصاد عيوني شعار
رافعاتنو في إصرار .. نقابات الهوى الأشجار
بنات الواطة والأنهار
خيوط العنكبوت .. وحمامة خَبّو الصاحبين في الغار
رافعاتنو حتى الشوق وقع من فوق ... وجاهِن تار
صرخت .. فركت للأشجار
في الأنهار نفخت النار بالهواء .. يا جماعة الغار ..
اعصروا على بعض ساريتنا لا تنهار
نشد الحيل .. نعد الخيل .. نسن الصارم البَتّارْ
وكلها كمّها الربّاطة .. بي لُقاطا واحنا كتارْ
صفاً واحداً كالنيل .. وقلباً حارْ
نضاري الواطة بالضرعات .. من الزمن الكركي الضّارْ
وهاكُن شتِّتُوني بِذارْ
صرخت .. صرخت .. حتى النار
كشحت على الطناش مسدار
أجابني الصّي .. وأبو التي تي .. كلاب رمل الهجير الحارْ
وبديت احتارْ
انا نمل المهل قد ضاق .. أم ارضة وجربت حُجّارْ
بديت احتار .. وقام فيني الجرح تاوارْ
رجعت نزفت .. صابني دوار
قضفت حشاي .. جرت بطني .. ووقعت جنازْ
تحت صوت الصنين الراز
بقيت بين الأرض والغيم .. والدم الجمد والغازْ
مطفح زي هتاف مهزوم .. مطلوح طوف نجاتو الضيم
جبدت جنازتي للحجرة ..و وقدتها نارْ
لمحت وراء دخانا غبار خيول كاكية تنخابت ..
يكون من تاني دفتردارْ
طريت تاريخي في لحظة .. نسيت ما طريت ..
وفي طيف بيت دُمى واصنام
تكلت جبيني تالا السام
جعرت شديد .. وبي ساسوية ... فكيت راسي من قدام
لقيتو ضلام
لقيت ذاكرتي معطوبة ومعضّي كلام
مفوتة في انفلاتة سلام
صدى الأيام معمّاها
خواخي الكتمة غاماها
خيوت النسمة مشطوبة
خطوط النسمة مشطوبة .. ومداراها حطام
خفت من انفصام .. قوام قفلت دماغي واستلقيت على طوبة
ورجالة غفيت
نجيت من سهد كمين عام باعجوبة ..
غشاني منام
في أول دفرة في الأحلام
حلمت .. جمعت في راس خيط .. أمان وسلام
حلمت صحيت
وطن منضوم بلا حظرِ وطواريء تحوم
أتَكْرِن بالخبر لفيت .. شوارع المدهشة الخرطوم
نطحت من الفرح للطابية .. طرت دموم
فَتْ .. فتّحت وانشلوحت .. عِن جفلة حمار النوم
على الحصحاص .. شهق بي احساس
حماس في كل جيهة حماس
وما من راس فجيعة الناس
وانا الراس الفجيعتو الناس
نخجت براي .. بكيت وبكيت
بُكاي قلب الغضب تبكيتْ
انلفتّ غادي وجاي
تبنت أساي
في الوضع الحطب
لا فاس معاي لا قشة من كبريت
ولا من يرفع الأنقاض .. يثبت بي لمينة القُدرة مِرْقْ البيت
تفاديت الصنين الفاض .. وِكِرْ في دوشة الديناميت
نتقت خطاي .. تجاهي جريتْ
جريت قدام .. لقيت ساقيني دون أقدام
رجعت أمام .. بركت حبيتْ
وفي حجرة غناي الغاض .. وحلت جريتْ
جبدت ايديني في اصرار .. تجيني كُدُر بلا كفين
اتحسست للما فيّ ... شكيت إني حيّ .. ما حيّ
شكيت إني جيت ما جيت وكيف ومتين .. ورايح وين
رقص وسواسى واللاّوازْ
رقص في سخف ... باستفزازْ
على النيل التمطّى جنازْ
رقص بالسونكي والسكين .. وسوط الدين
صرخت معاذ .. ندهت معاذ
معاذك يا وطن .. يا فازْ
جناك منّك .. عليك وملاذْ
خطاوي الكفت إيدا جوازْ
مكثت صراع ترابلة وطين
أقاوم في الغبينة سنين
ولا قدميني لاالكفين ... ومقطوع راسْ
لا نوبة وزنوج وحجازْ
لا بجة لا كُتُر طيبين .. ولا عُكّازي لا حجازْ
ولا زال المطر في سماهو في طور الدعاش ورذاذْ
قرضت عمر غُنايا لقيتو ... باقي فرد وتر مشدود .. ضحكت حزين
أنا المسدود في فتح مبين
وأنا الفاتح سدى الجايين
شفقت على الشُّدر في حين
عِرِق فالوا اطمئن .. تحين تباشير الصباح ويبين
بعد ما نموت .. بعد ما نشيخ
أبيت حتمية التاريخ
بلا عرقاً يخدر ودم
وانا الباغتني ريح الغم
وابيت انغم
وصادَنِّي الجراح الجم
وابين إنجم
ما بضّعت .. لا ساومت فيك مين كان
تعبت من المطر خليتو
ما بين البيوت الطين .. وما بين التضوي قزازْ
يرايي ويبدي .. وين ينحازْ
ولى يات جيهة يبقى حبيب
ولى يات جيهة يبقى حزازْ
غرست انفاسي في الزيفة .. الخريفا بجيك
معطر بي لهث شفتيكْ
خمشت من الدعاش لونو وهرعت إليكْ
لقيت كبد البلد مقشور .. وغامدة عينيكْ
دخلتك بي مسام الرعشة .. من فرقات اصابع ايديكْ
مَرَقْ بِكْ .. وفُتّ بِكْ .. تالاك .. مضبلن والمطر جا عليكْ
أتيرب في أوج العينة .. تربال التوحّدو فيكْ
إرادة وقدرة الإنسان وقد يبقى انبعاثو وشيكْ

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:49 PM
جية الشليل

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

شوك الشوق .. لي الشوف آ خي
ضارب في إطن النسج الحي
يا منقاش أحزان وإنشرت .. وادي الفرح إتمدد صي
يا راحلين عِنْ دُغُش الليل .. ما لاقيتو جناياً زي
تكية نخل الفجر الجاسر .. في المترة عراجين ضي
يا رعّاوة العرب الرُّحّل .. ما لاقاكم في المطراني
في كاويق الجرف الأمحل
بين أسراب الرهو الراحل .. ساند أكتاف الليل الميّلْ
عِنْ ساساق الغيمة عليكم
بين رقراق الخيمة معاكم .. ما أديتوهو شوي بي حرجل
آ رطانة الليلهم ليّلْ
ما لاقاكم في ونساتكم
بين الشادي وبين كاساتكم
في صلواتكم .. عِنْ دعواتكم
أو دقساتكم عِزْ خلواتكم
زول زول الله إن ِمحِن آ بسأل
الهبّاد لي غُلْب اخواتو
الفرّاح عوّان الحلِّي
الفدّار لي الليل ظلماتو
آ نجمات شقيش قولِنلِّي
ما لاقاك طالع مندلي
المطعوم من طيبة أماتو
الفجاج الندّ نباتو
موج البحر الأحمر هوجتو
وعرق العرق اللاوي ثباتو
جانا الشدر الأخضر منو
ونار الشدر الأخضر جاتو
راح شقيش أب قولاً واحد
ليش ما يرجع من غرباتو
طول طول ما طلّ علينا
وقاطع مننا جواباتو
الغابات جات تنشد منو
العربان راجين جيّاتو
أديناهم علقو وعَرَقُو
وصورتو يقلِّب في كتباتو
ضل رشاشو .. ركيزة زولو
ساعات سلمو ويوم حوباتو
سن طوريتو .. ولون أبرولو
وحس طمبورو البي نغماتو
لهلب عشق الناس الفقرا
وبرّد جوفِن .. يا غنواتو
الدخلت فينا .. تمرق جينا على جلاتو
وجيداً جينا .. طلقنا وشينا .. ووش أطفالنا الليلة حلاتو
غني معانا غنانا هويتو
غني العالم غني حياتو
لا ساومنا عليها قضيتو
ولا فكينا من إيدنا وصاتو
ألف شليل يا نورة يفوتو
شان ما يجيكي شليلك ذاتو

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:50 PM
حَق الغُنى
محمد الحسن حسن سالم (حميد)

من حقي أغني .. أغني لشعبي .. ومن حق الشعب عليّ
لا بي إيدك تمنع قلبي .. ولا قلبي كما بايديا
علمني أغني .. الطين .. المطرة .. والطورية
الناس الصابرة .. سنين بالحال .. الما دغرية
القابضة الجمرة في إيدا .. والجمرة تلهلب حية
لا قادرة الجمرة تقيدا .. لا قادرة تولع هيّ
يا قلبي بلاش نستعجل .. يا قلبي شوية شوية
علمني الشوق نترجل .. نستحمل وجع الجية
واصلين الما بتأجل .. اليوم الشمشو قوية
لا القش بيهاب المنجل .. لا الطية .. النار .. الكيه
يا صقر الآه يا ريح .. لا تنفض عش قمرية
من حقو يغني صريح .. ذرية ورا ذرية
من حقي أغني العالم .. إبداع وعلم حرية
إنساني شعوب تنسالم .. تنسالم بي حنية
على نخب الود نتنادم .. لا جنس ولا لونية
لا عرق لا آه نتقادم .. سكتنا بياض النية
مش كلنا جينا من آدم .. ومش آدم ابو البشرية
السجن إذاً يترايم .. نبنيها قلاع ثورية
عقبال الخير يترادم .. والدنيا تمش دغرية
مد كفك يا بني آدم .. حرية سلام حرية

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:51 PM
خوفي من تلحق رفيقك
محمد حسن سالم حميد
خوفي من تلحق رفيقك
يا بريق نجم الحيارى
وأنت لانور فريقك
لاشرق فجر السهارى
من زمن يا صحوة طلعك
غصة فى حلق الصحارى
حتى شال النمة فرق
دودى زى وهج البشارة
قلنا ياسعد المواسم
عودك المليان جسارة
عودك الفجر المصادم
بالبصيرات والبصارة
يستحيل يرضخ يساوم
مهما كان الريح حصارة
يفضل النخل البقاوم
فى الصدود نخل الفقارة
يا اندلاع صوت الغفارى
فى حلق دغش الغلابة
لو خريفك تانى يطرح
اه يا اخر سحابة
لما ياشرف المواكب
يبقى هم الناس امارة
تندحر كل المناصب
ينكسر كرسى الوزارة
كنتى وين..
وين انتو كنتو ..
كنتى وين لما الشوارع
ماثبت قداما مرتق
نفض الصمت المسافة
مدت الشوق المبارى
للصباحات التجرتق
كم شهيدا بق مارق
من فرقة الظلمة فجرا
تم بى دمو الشرافة
وضم حضن الأرض عاشق
كنتى وين..
وين انتو كنتو ..
لما كان فى سجنو ثاير
بى جلابة السونكى نومتو
ويصحى بى امر العساكر
قومتو فى الزنزانة يمحى
ويفتح الاف الحناجر
تجدب الأطفال ويكتب
انبل الاشعار لى باكر
تشطب السجان وصوتو
ويبقى فنان البساسق
كنتى وين ..
وين انتو كنتو ..
لما فضل الدين عباية
تدى فوق كتف الغناية
تنتصب فى الجو طوابق
تنقلب فى التو بنوكة
للبداهن والبنافق والبوافق
لما كان نفس العباية
تتمسخ بى قدرة حبلا
لى قصار عمر الكحايا
من جلب تنسل سيفا
عبر السواهو سارق
شدة الفقر الخرافى
حدة الشغل اللى مافى
رغم الاف المتاجر
والخوازيق والمرافق
كنتى وين ..
وين انتو كنتو ..
لما البيوت فى الشمال
قامت خنادق
لى الكتابات البتنزل
فوق ضهاريهم مطارق
لما طلاب الحقيقة
كانو بختارو المشانق
اه ياوطنى المستف
فى المطارات الغصية
اه با وطنى المستف
فى المطارات الغصية
اه ياكفنى المنتف
فى مدارات القضية
اه ياصمتى المكتف
بالعبارات الندية
اه يانبتى الملطف
بالنهارات الفدية
اه من رفع المصاحف
بالرماح الاجنبية
المعاطف .. اجنبية
العواطف .. اجنبية
الجلاليب .. اجنبية
الدوالايب .. اجنبية
الدهاليز .. اجنبية
السراير .. اجنبية
المساير .. اجنبية
صبت الكاس .. اجنبية
ختت الراس .. اجنبية
رشت الدلكة .. اجنبية
رعشة الفركة .. اجنبية
طفية النور .. اجنبية
والخوازيق ....
عربية .. عربيــــــــــــــــــــــة
فضى نارك يامحارب
ولا هات البندقية
غنى عشقك .. ياصبية
نحن قدامك مدارق
غنى للوطن المفارق
عشت ياوطنى المبرق
بالندى ولون المشارق
يامحرق .. يامجرب
عشت بى شرف البنادق
ويسقط العفن البتلب
فوقنا من شرف الفنادق

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:53 PM
زمان الضر

محمد الحسن حسن سالم (حميد)


زمان الضر .. كل البلاد أم در .. والمهدي حي ما مات
الخطوة في الشارع منبثة ثورية
بق الغضب طالع .. أبرول وطورية
شافع ورا النافع .. طلبة وأفندية
الجوعو كان دافع .. لي هبة شعبية
ما الصبر ما نافع في أيام كركية
ذات وضع همباتي .. وأحوال متل دية
كهنوت وجهدية .. وكابات هي ما هيّ
وحموني اغرودة والدنيا عيدية
وحرموني زغرودة في فرحة عادية
حظروني من عودة .. أو مرقة ليلية
منعوني من ذاتي .. واخواني جندية
للقمع يوماتي سدوبا وردية
شك في هوياتي .. فتيش وسخرية
لكناتي .. لهجاتي .. شلخاتي .. عينيا
أوكير وحمداتي .. باعوضة سل فيا
تحتاج معاناتي لبطاقة شخصية !
يا مسخ بعاتي .. وقام لجنة شعبية
لي حضرة الآتي .. شايل الفرح ليا
عبيت مساماتي .. من غيمة منفية
وعلى أرض مأساتي .. فرغت ما فيا
وضل الوطن شاطيء .. وشمسو المراكبية
النيل ديمقراطي .. القيفة جمعية
بردت غنواتي .. بي نمة مغلية
بقت هتافاتي .. دوديتا بي إيديا
في دقن همباتي .. وعسكر حرامية
طارت حماماتي .. وركت سلامية
غدروها شماتي .. وكتل الرصاص فيا
لكن يا مواتي .. يا ذمة مشرية
يا عسكراً فاتي .. مافيا وطفيلية
من شرفة الآتي .. وبي كل حنية
أخدني أماتي .. بي طربة أمنية
ربطن لي جرحاتي .. وبي ( ) واغنية
سدن لي آهاتي .. فوق وقفة صخرية
سنن لي إيديا .. وصاحن بي صد صارع
يا عيش وحرية .. وانغير الواقع
يا ميتة دغرية
نار التكل ماتت .. ونار فينا شن حية
روحك إذا فاتت .. روح الوطن جية
.................
أماتي يا أمات .. كل الغلابة الجات
من حلفا لي نمولي .. من بارا لي سنكات
غضب الخلا اليغلي .. صرصيرة الغابات
في جيب ضلوع النيل .. جيب القلب غيمات
أشواقا تالا الأرض .. والأرض شوقا نبات
أماتي يا أمات .. ود الحياة الصنديد
قولاً لكل عنيد .. وصاحب دقن همبات
قولن له نحنا حديد .. زي المرمة شداد
اللي ضميمتو يخون .. ما أمنوهو بلاد
يا مستبداً بات .. حارساهو دبابات
كضاب وكضابات .. هواب وهوابات
شن حزبك الويحيد .. وضراعاتك ام حجبات
طظ .. جبهتك وين سيد ... الإشتراكي الفات
لا البوت ولا النبوت .. لا التوت ولا الكهنوت
ونقل الفلاشا أفاد
وكان يحكمونا بيوت .. لو بحكمونا أفراد
حارسين حديد الموت .. والبعث والميعاد
كل لحظة روح بتفوت .. وكل لحظة كم ميلاد
وعلتنا يا مسخوت .. مو اسم الله واحنا عباد
علتنا كيف القوت .. والجيهة والمشهاد
ما مر قطراً توت .. ما طل للبراد
الشغلو كلو زيوت .. ما يلقى زيت لا زاد
..................
ما يلقى الطِّري .. وضاقنبو السبل
العجل العري .. النار والبقل
خيري وسكري .. يا الدقن ام قمل
شيلي وصدري .. وجيبي دمار دبل
زيرو لبشكري .. شامبو دلال وفل
غني وشكري .. يا كوز المثل
في الضيق منهري .. وحمدك الربل
بت السمكري .. جيهتك للرجل
دهناً كركري .. الطلح الكحل
هوي يا العسكري .. غيرك من قبل
عامل فنجري .. وفاكر الناس هبل
باسم الدين يطل .. وبى أسمى المثل
يرغي وينفعل .. ضاحك بالعقل
ما داعب طفل .. لولا وقالو كل
ينفرطق نعل .. في المرة والرجل
قاصد ننشغل بي سنن الغسل
عن موية وأكل .. لا توب لا في ضل
نقعد ننكتل .. في اوصاف الرسل
مين برعى الإبل .. وتبرا الغيمة ضل
والمن دوب طفل .. يفتي ويشفي غل
والوكتين يطل .. يلفح للعقل
حيلتك ما بتحل .. في فكرك عطل
زهدنا فاض فضل .. وما ناقصين مثل
وين يوجعنا وين .. ماك داريبو كل
ما شعنف دقين .. شنف حالنا ذل
عيشة يا مفتري .. ويوم كامل شغل
نسرق ننكري .. واللا بلاش تكل
غني وشكري .. يا كوز الدبل
زيرو لبشكري .. والآية بــ رطل
بس يا عسكري ..
...................
يا عسكري التالفين .. ويا تالف العسكر
يا لايصاً في يمين .. والشعب قد أيسر
ما جف ساق ابريل .. اكتوبر الأخضر
يات شيمة ليهو تشيل .. كل ما الرياح تكتر
فرعو الهطيط بيميل .. بس ما بينكسر
يتسامى دغري عديل .. كلما الرياح تكتر
طير الخطى الجايين .. ما بتفزعو الهزات
لا صقورك النازات ..
من دم رعاف الطين .. ودنس الحياة ام لذات
فاكر رقبتك مين ... وفاكرنا مين بالذات
دي القرشي .. قاسم أمين .. ويا دا الشفيع ما فات
وما اعظم الجايين .. يا اتبره وجايات
حاضرنا ما بنميل .. وكل الدروب صاحيات
يا لابساً كم وش .. على مين تدور وتحوم
شغلك ضلالي وغش .. نضمك عسل مسموم
قاصد عيونو تتش .. ويرضى البلد بالسوم
طفّت جبهتو شمس .. طارت في راسو دموم
الجاي بعدو يمش .. يعتب بعيد مكروم
تطفش طيورو تطش .. وبومك يعشعش فوم
يا ضاحكاً غياظ .. لي شعبك المأزوم
ظنك ليالي حراز .. ما زلزل الخروم
في مزارعو .. لافي رذاذ .. لاغيمة طاشة تحوم
لا زيت ولا أمباز .. قفل مصانعو عموم
وانعكنن الإفراز .. وقد بلغت الحلقوم
وبرضك تنوني وراز .. ما بنقذنا منك يوم
بيناتو نمشي عزاز .. زي النبي المختوم
يا ضاحكاً غياظ .. لي شعبك المأزوم
من دكة التلفاز .. دايماً تطل ملخوم
وانطاير الإنقاذ .. وزبدك يرك مزخوم
عرب الكنانة حجاز .. مستقبلن مهموم
عشمان في كوتة جاز .. عربونا كم قدوم
من لذتك تنحاز .. مع غزو ما له لزوم
كان ماك نتن لزاز .. فتان ولخبات كوم
من هزتك في عكاظ .. شعب الكويت مو الروم
لا قصد لا عكاز .. وقت الدميرة تقوم
لاك نافعاً حجاز .. وشن العتاب واللوم
فوق العليك لاواز .. تشهد سما الخرطوم
غماز ويا لماز .. هماز ويا مفطوم
ما الفرق بين ملوك .. كادة الرعية تلوك
وعسكر وراهو بنوك .. ساوا الغلابا حنوك
طول النهار عوك .. عوك
والليل تراب وصكوك
تملا وتفضي شروك
وتملص ضميرا هنوك
واسترني يا المبروك
متل التكني أبوك
لاف بي أخوي وأخوك
لا اخلاق لا دين لا سلوك
يرمي الولد في الشوك
أما البلد مشكوك
يا شعب يسلم فوك
عطفك رضاك وعفوك
قول للخزين صل صوم
ولا تنكسر مهزوم
ولو فضلت الخرطوم
من تصحى قبل الطير
بعد النجيمة تنوم
ومن عاش يا طيبة بخير
مكسية راجية اليوم
ممنوع عليها السير
غير لى كبار القوم
والسادة الأمجاد ..
لابد من يجي يوم
ساعاتو ما هي بعاد
يجي من ضراع عباد
من غمة حق الموت ما لا قي وانتو سعاد
قول للدعي المتخوم
يا مكفن التفاح .. وشغلك قيافة ونوم
في شعبك الكداح .. وأطفال مو لاقية الدوم
يا أرزقي ومرتاح .. ما جابهنو هموم
جاييك زمن كتاح .. جاياك رياح وغيوم
جاياك صخور الصاح .. جاي الصح المعلوم
من كل فج في كفاح .. تتوحد الخرطوم
البيننا بينك دم .. تاراً غريق وجراح
فينا البحرقو الدم .. فينا البكفو سلاح
شهدانا ما قت كم ... لا ياتو فيها فلاح
لا ( ) شلت الهم .. يا جني يا سفاح
لا الإندلق بنخم .. لا بتتوزن أرواح
ود الفضل ما راح .. وما طال فينا شهيد
عصيان وإضرابات .. ما بنفع التشريد
لا بجدي صالح خاص .. لا مسخك الشعبي
وغنايك الرقاص .. لا دفاعك الحزبي
لا حيلة ابن العاص .. لا السجن لا التهديد
يابوس بلاد الناس أشرافها ما بتنداس ..
ما بمشي فيها وعيد .. فيها الوعد متراس ..
فيها العشق صنديد .. وفات أعزلاً دواس ..
يا أرذل القاعدين .. يا أبخس الأنجاس
وسع مجاري الدم .. زيد السجن ترباس
يا هالكاً مجراس .. ما اسباب ( )
( ) خازوق بني العباس ..
زي ما انت عندك دين افريقيا ليها تراث
وكان تنهري وتنغاظ .. عبداللطيف الماظ .. ما حرضو النخاس
........................
يا رباية المنظمة .. المريبة المسجمة
دي البلد طيبة ملهمة .. ما بتزور ملاحما
كنتِ خدرا ومنسمة .. جنة طيبات مواسما
يا ارض جاك مسيلمة .. في ايدو كيزان مخرمة
فاضية فاضية ومعلمة الله من ( ) والحمى
بين دهاليز مضلمة .. وبي مراويد مسممة
تشتك ليس مرغمة .. يا أرض صابك العمى
وكل شيء طار السما .. إلا المطر طار من السما
وما اكتفت تب بانعما .. دكن السفة دردمة
وقال نشرع نأزما .. وفي البداية النقسما
ويا كضب .. لا بتقسما .. لا بتقدر تأسلما
ويا كضب .. لا دا بلسما .. لا ترابيك مرهما
كلكم ملة مجرمة .. والبلد في البيكرما
في الغلابة المنظمة .. في نقابات مصادمة
أو جماعات مقاومة .. من خصوم المساومة
واللا أحزاب منظمة .. سلطة الفرد تهدما
من أساسا وترايما .. والبنوك المرمرمة
من عرقنا ومخمخمة .. مافي خير غير نأمما
إلا وجعة ملاحما .. الغلابة المألمة
تنزع السلطة بالدمى .. وأي ثورة نقيما
الكروش المنعمة .. كف تلملم تخمخما
تصحى ذاتا المرخمة .. وللعساكر تسلما
دايرة فعلاً مأزمة .. إلا لابد لازما
يا الغلابة المأزمة .. دي التجارب تعلما
من دروباً نقدما .. والديمقراطي أسلما
هو البوضح معالما .. والمعالم تفهما
إنو سبة مظالما .. في الارض ماهي في السما
ولو دي أصلاً عوالما .. يبقى في خيلها مكرمة
ولو دي أفضل عوالما .. يبقى غييرا لازما
وحين تلملم عزائما .. غيرا ما بيبقي حاكما
شعبنا وفارس الحمى .. ينفرد بي ملاحما
تصبح الدنيا سالمة .. والخلائق مسالما
الحبيب للحبيبة ما .. للعساكر نقاسما
شعبنا وفارس الحمى .. ينفرد بي ملاحما
الحبيب للحبيبة ما .. للعوارض يقاسما
..................
منك براء .. أديت إيمانا والإخلاص
يا أم بنوك العيش .. يا أرزقي ولحاس
في كفك البقشيش .. وايد تمشي للحراس
يا كرشك القدر ايش .. واكبر فراغ الراس
ماك جايي ( ) ايش داعي الهلاك للناس
هن داعي للفتيش .. حالة الطواريء وفاس
حظر التجول ليش .. وليش كتمة الأنفاس
وليش جايي أصلاً ليش .. يا جايي من غير ساس
ما قابلك شقيش .. جوة القطر .. في الباص
حال حلة تشكي دغيش .. ما عشتو في الإحساس
لا جُعْ لبست الخيش .. لا سهدك قراص
أطفال حفايا تكوس .. للموية في الحصحاص
يوم ما لبست البوت .. في هيصة الأعراس
تعب البرد والصيف .. حمى الجسد والراس
طيب حا تقدر كيف .. تلمس قضايا الناس
نار المدن والريف .. الحمى ما بتنداس
كم ( ) والأقوى منك فات
فاكر الحكم طرطيش .. والسلطة قوة راس
فتيش رقاب في دغيش .. حميس جهالة حماس
أو ( ) رقصة يا درويش .. عليب بخور ونحاس
ملينا شعب وديش .. ملو الأرض والناس
الهبة تبقى بشيش .. والحيطة من فد ساس
ديل يا الحرامي بريش .. ( ) حلتنا مو ( )
دم اخويا مو معليش .. وانا ماني نايم حاس
وين تمشي وين شقيش .. اترك برا القصاص
واهلي الغبش ديش ديش .. وكل البلد حراس
ديل نحنا مانا قريش .. وماك ود اخو العباس
والشعب ماهو قشيش .. حالاً يصيبو يباس
وسوداننا ماهو حويش .. بيقفلو بي ترباس
اماتي يا أمات .. قولن لكل عميل على شعبنا وعاناد
قولنلو نحنا حديد زي المرمة شداد
وين تمشي يا رعديد .. وانا يا دا يا جلاد
جيت من قريب وبعيد .. من ادنى ( ) في الايد
( ) وآخر فرع غابات
نسوان عزاز وبنات
أجداد وحبوبات
جيتك بكل جنس .. أحيانا والأموات
جيتك بكل لغة .. رطان وصاحب صاد
جيتك هدير السيل .. مطراً بلا ميعاد
لكني ما جيت ليل .. جيت في الضحى الوقاد
وما فوقي إلا ( ) ..
وما نحنا إلا ثبات ..
وما في إيدي إلا ( ) شعباً جنا حوبات
وين تمشو يا أوغاد .. خانت ثرى الأجداد

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:54 PM
شعب اليقان
حمّيد
انيقنت من تالاك
انا انيقنت
لا آسف ولا محزون
على العمر القضيتو معاك
…. …. ….
براي باقي الدرب بمشي
وخطاي تعدم الهدّاي
أكان السكّة حارت بيْ
وأكان كرّت سموم الصيْ
على نسم العشم جوّاي
قوافل صبري ماب تضهب
وأمان حاديها مو الدوباي
…. …. ….
خيول قبّال دا ماترّت
ولا فرّت من الحوبات
ولا حرّت
ولا انشدت
ولا صدّت سروجه بلاي
وأعود من دربك الدردار
على شعب اليقان مسنود
وأحرس العرسة من تالاي
وريح شجن الليالي السود
صه .. صه يا الحشا المهرود
وهبِّد غلبك الوقّاد
قبل ما يرقدك هبّود
عشتو معاهو ما هو أجواد
زماني بلاهو يبقى يجود
…. …. ….
عيشكن يا قماري عليّ
أنا القطّت تقي دنياي
وعشِّكن أبني بي إيدي
أنا البين الرياح جاي جاي
شرطاً ما تقوقن لي
قوقيي يبهلن عيني
ويوقد في دواخلي أساي
"منو العزَّ الحبيب ما لاك
وقدَّس لي عيونو السود
أكان سوِّيت غناك في عود
كان خدّر ملا الواطة
وكان فوّح عبير وورود
وما كان الزمن طاطا
لا وقع انحزم واقود"
…. …. ….
شيشكن يا قميريات
كم من قبلي خاب مسعا
وما شقَّ الجيوب ودعا
علي جور الحبيب بآيات
ولا هتك القلوب ونعا
مزارات القريب بأبيات
ولا نوّح على الراحن
قدر ما ظنَّ في الجايات
مظان الخير وجرحو وِعا
ونظر قدّام مضمِّد سكتو الموجعه
…. …. ….
وكتّر خيرو يا أيام
وكتّر خيرك إنتي معا
ده ما أول صد ولا آخر ود
وكم من صد ودادي رعا
ويا زارع حياتي صدود
عذابي معاك إنّي غمامة
وإنت كركي لا محدود
ونبت البينا كان لابد
يضبلن ما يضبلن كيف
وإنت لقيتو عز الصيف
صهاديب الصعب صالا
نتقت النسمة من تالا
نتفت الغيم خريف وخريف
حبست تسابو تحت القيف
وقطع سرسار جداول الود
وصنّه يباب ودابك جُد
قبيل وين كت ؟
قبيلك كان يكفِّي رزاز
بعد دا إن جيت
أوديك وين
بعد دا إن جيت
وأنا اتيقنت بدري قبيل
بعد فرّجت فيِّ الليل
ونبّاه الدغش في العين
وأنهكت الوداد بالصد
وأشواقي الغبش بالبين
حليلك كنت زولي أنا
وملاذي الفي السمح والشين
تموت آهاتي لما تبق
متل جهر العديل والزين
…. …. ….
خطاي فوق دربك الدردار
تشولت من متين ومتين
مورقت البيوت بالود
نورقت الحصاد كان صد
وكان لابُد حليلي تصد
نان تقعد تناجي الطيف
بلا البيدودي في النيران
وما من خلوة لامن ضيف
مي كم من شتلة فوق القيف
بتيبس وكم حراز في الساب
يخدّر يوم بحيرو يصد
أمش يعدل عليك الله
طريقك لا غلب لا آه
ولا نسمع مريكبك تاه
وسط لجة زمن جهجاه
وأنا الزي الشعوب مغلوب
زمان السخرة والملاك
أنا العبِّيت مخاليْ ريد
وقلت لك يا الحبيِّب هاك
أنا القبِّيت لويبي الإلفة
ألقِّم في جدَيْ محياك
أنا الباسمك ببيت محروس
وبي رسمك بقيت مهووس
أنا الصبّيت مطيرة شوق
رويتك دمّي همِّي ألقاك
وجاني الجاني من دنياك
ومن تعب القميحي الروس
ومن نخل المودة البوص
لقيت شدر الهوى النديان
مجرد عود وناقرو السوس
وما نوحّتَ قُت "يا ملاك
حرام رحماك أنا البهواك"
ولا حنّيت أزورك يوم
أنا الطول الولِف ساساق
جمعت أشلاي ولملم روحي
من بين ريح زمن فرّاق
وقت يا قلبي رغم الغلبِ
لا انكسرت قليلة الوعد
ولا اندفق وفا العشاق
ولا ضاقت رحابة الكون
ولا غمّاً نتح حرّاق
بحب الناس مشيت مسكون
أنا اليي دا وحبايبي يي ديل
وشيلتي أماني شايلة شيل
وفي إيدي عزاي عصا موساي
إذا دنياك حبال فرعون
فيا ضل الغنا المايل دريبي عديل
أرم موزون
على ناساً غبش بالحيل
بتآكل من وشي الواطة
وتشرب من بواقي السيل
وتنطارش جراح الحال
تحت موّال معطّر فأل
يقطّر من عيون أطفال
بتلفح من هجيره ضليل
يجم جوّاها زي شبّال
يرسِّي الخاطر المغبون
يلولي بنسِّي جوع البال
خلا الماعون ..
تفتِّش في القميرة شليل
شليله المافي تربى رجال
وتمرق في الدروب آمال
تعدل الميل ..
وتركز لي رماح الويل
وراء درق العشم في بكرة
يا بكراها شان ماتكون
ويا بكرانا قدر الكون
بعد الخيل ..
وأشد الحيل ..
وأتكِّن فوق تقانت الليل
شعاعات الغنا الميمون ..
_________

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:56 PM
صياعة مع الغفارى وأهل الله فى زمن غلط

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

تستغرب يارسول الله
يا أول وتانى الخلفاء
تستغرب يا أبذر لوجئت فى هذا الزمن الجهجاه
لو فيكم حد يا حنفاء
إتجاسر وقال ما معناه :
(في الدين الطيب لا إكراه)
وبني آدم أدرى بدنياه
أو أن العالم شركاء
في الكلاء النار وفي الماء
أو حاول ينصح وينطاول
لي حاكم ظالم وقال لا
يا لاقى جهنم مأواه
فتحولو ترابيس شالا
يا راجع نفسو أقلاه
السيف فوق راسو مخاواه
بالذات الزيك يا أب ذر
بالذات الزيك لو جاء
راكب دغريتو العرجاء
دايماً غلباوي وغالاط
لخباط للعيشة الخمجاء
بالذات الزيك لو جاء
في زمن الزيف المنشر
والتشريعات العوجاء
يا إنباع يا يرجى الراجا
يا واقف فوق عمق الدين
يا شايف لآخر دنياه
يا طيب يا ابن الغبراء
الشركة يسارك يا أب ذر
من إسمك واللا من الذر
الكسحت ديكا كريسيدا
داك سيدا اب دقناً شمطاء
وجيب إيدك يلا النيلين
لو درت تشوف العنقاء
يا صاحب النفس الأمارة
بالوعي الديني المحتارة
ده الدين .. المقلعة ده الدين
والمزرعة من فضل الله
سال سيفك داقس شقيش
قدامك عاين كم ديش
الزمن إندقش دقيش
الأمن .. محاكم التفتيش
في كل المدن العربية
حا تلاقي شدرتك مسبية
يا انتحرت بي بترودين
وعصفورك منزوع الريش
أجلاف كنزوها بلايين
والناس بي الله ويا أمين
بتحلحل دين الكنتين
تنلفت كايس لي مين
الأمن محاكم التفتيش
وأصحابك جوة زنازين
واسيافن صقرو مافيش
ما انبعنا وباعتنا قريش
لأمريكا وبي حبة عيش
والحاكم قبض البقشيش
سال سيفك داقس شقيش
الأمن محاكم التفتيش
جنسيتك .. بظبورتك .. الفيش
في كل المدن العربية
حا تلاقي النفس العربية
في مصحة أمراض عصبية
بين الحجبات والأرتيل
تنململ شاحبة وصفراء
وقافلاها متاريس الديش
والكضبة عمايل الأمراء
سال سيفك داقس شقيش
إتراجع يا ابن الغبراء
يا صاحب النفس الأمارة
بالثورة القادرة الجبارة
إتراجع وانسى الفقراء
أمثال العسكر غدارة
زراعك تنفد تتنفض
عمالك منك تتجارى
وكل الكادحين الشرفاء
وراح تفضل وحدك في الدارة
راح تفضل وحدك في البر
لا زوجة لا قطة ولا غطاء
لا تكتل نفسك يا أب ذر
سيب خونة مكة وتجارا
إتراجع يا ابن الغبراء
في لجة انكسرت بي السارة
زلقتني عجالة الشعراء
فلقتني من الربذة حجارة
سرقتني بدمي الصحراء
اب ذر .. لا سمعني ولا تبعني
طبطب على همي بيسراه
وكان دمي إنمازج بدماه
بي دم الغبش الشهداء
من أول وتاني الخلفاء
إتجمع في رسول الله
زي نهر بيحفر مجراه
مصلوب فوق عتب الفيحاء
مجلوب في السوق السوداء
وما صرخت بنت أبي بكر
واسلاماه .. إسلاماه
كانت هي الأخرى ورا القصر
تنململ بين الدهماء
تجار الدين الساقطين
الجنرالات الجبناء
مكتوفة الأرجل والأيدي
مكفوفة الأعين بكماء

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:57 PM
طيبة

محمد الحسن حسن سالم (حميد)


عَبيّت زُوادتي الرّيقة من بايت القَوَى ..
بايت القَوَى الوطن الدّشَرْ ...غيمو الرّبَطْ
ساعة بقينا من الرّوَى فرسخ مطرْ
سافرت ليك بأشواقي في كل المنافي ..
بَحّتَّ في كل المخافي ..وكُسْتَ عَنِّك في الخُرَطْ
في التواريخ القديمة .. التواريخ الرؤومة
بين رموز نبتة ورسوما
في الطّنابير العظيمة
وبين لُغة مروي القديمة
راجعتَ بيك كل الاسامي البعرِفا
كل الُّجمل .. حتى الضمائر واحرفا
صححت بيك زمني الغلطْ
باخَتّبِكْ قلبي الشّقِى .. وبشرتو بي لُقْياك عَبَطْ
يا طيبة زي شارع وَسَطْ .. يمشيبو كادَح وارزقي
وممتنعة زي قبض المياه والمافي والما بتلقي
غالِبني جيتك اصادفا
لا في المعابر والموانيء المترفة
لا في المطارات الوسيمة كما الفراغ .. لا الارصفة
كل الدروب التعرفيها وبعرِفا
التألفيها وبألفا
خَشّيت دغيش سِعْن الدِّني المرفوع على سِيبات وفا
رَوّابي كان قُطّاع غني .. وشوقاً مَفورِن وانكفى
قِدّام خُطى الوجد الِحفى
غابت صباحات القُرُب وبَقّت ضلامات الجفا
و ضَي المصابيح الجريح .. كِترْت علي الرّيح وانطفا
هوي يا بِنيّة من الغُبُش .. من حر أباطهم مُترفة
وين انتي شان نرقد قَفَا
وين انتي وين .. ما بيننا بين غيبتك كفى
لو بَقّ حِسِّك في هشيم دبش الضياعات والسأمْ
زي أغنية شوق زي نشيد اندبّ همسِك زي نغمْ
او خبّ خطوِك زي شهيد .. رَفّتْ مسيرِتِك زي عَلَمْ
ما كان مهابات الصقور (نخّت) تحت رخّة رخمْ
وين انتي وين ... ما كان هجم ديش العجم والدِّنيا ضو
وامسن سبايا الاغنيات العُزّل الآه شِنْ تسو
لافي الكفوف الخاوية سيف ... ولا في الكتوف الزاوية ضو
دَلّجتَ درب الاربعين .. صاقَرْ قوافل الرِّق .. حِفيت برّاً وبحراً حتى جو
اشريكِ قُلْتَ من الزمن واعتق معاك رِقّة مشاعري ازوِّجك كل الوطنْ
كل الرِّجال الحملو ارضك بالحلال ... وافتق سحاب العشق شو
ولا بنتي في الزِّنج البجم ... لا كنتي في العرب الأشو
لافي شلوخا .. ولا الوشم .. لا في شيوخا ولا في عو
بل فيكِ غشّاني الزمن ادّاني صرصر وبعتو نو
انترتَعَت رؤياي .. هَكَعْ .. ما بين أريت يا ام زين ولو
وبين تبقي وين .. لاكْ في الوجود لا في العدم
لا في الحقيقة ولا الوهم
لا زين لا شين لا البين بين .. يا راحة الباقالو هم
لا عنك افتاني الزمان .. لا منك انقطع العشم
آ ريتو اغناني الكمان يا طيبة عن صوتِك نغم
من أعلى ميضنة فيّي كان اعلنت موتك للأمم
أو صِحْ بجيتك لى الرِّمَمْ
لكنو صمتك طال وكان ميعاد زفافي على الألم
قلت ارفع ايديني واقول ... خاني الصبر .. خان وانهزمْ
زي ما انهزم كمين نبي وخانت على التاريخ ذِممْ
يا طيبة اخافك واللاّ اخاف السُّبة واللعنة الوبيلة
تحل وراي كما الجفاف أو..... تار على اكتاف قبيلة
معلم الله من عتاد .. يبرد حشاها ولا في حيلة
يلاّ نأمل في البُعَاد سنين ودنين طويلة
وكيف وكم
والإنأخد بالدّم غَصِب ... مافي البرجعو إلاّ دم
يا طيبة هيلة .. سلام عوافي
أيا بديلة عن اللِّي مافي
يا أدخلي على غُنانا .. يا أمُرقي من القوافي
يا أحذرينا وما تخافي
وما بنخيّب حاشا ظنِّك ينفخوها وما بتموت
حية نارِك ... حية يوت
خُتِّي قدرك في الأثافي .. يوسف الفي الُّجب يمرق ضاربا ريقة اليلقى قوت
روقي كَنِّك .. واللا كَنِّك .. تاوقي في البحر الخرافي .. يونِسِك في ياتو حوت
سَمّ ينده جوفو حافي .. وهِّطينا على الأثافي.... وهِّبي نارك لا تموت
يا حمامة غار محمد .. يا خيوط العنكبوت
يمة كسناك ضمة مافي .. الدروب وين غيبنك ..
في سؤالنا الضّارِي عَنِّك سَدّن ابوابِن بيوت
والبيوت البشبهنك .. انكرننا وانكرنِّك
ننفضح لا لوم عليهن .. بس ها كيفن يسترنِّك
في سُكاتنا الجاري مِنِّك
رحّبنْ بينا السجون والبيوت الماها منك
الدرادر والمنافي
فينا مَنْ روّح فدايتك ..
وفينا من لا زال ... وفينا مافي من بدّل لرايتِك
وانتي في ذات السكون
التراب يتشهّى حِنّك .. السحاب عابر يفوت واللاّ يكمُد للعيون
بالغبار غُمّة وسوافي
وانتي يا آخر المرافيء
يا ام وجوداً بات خرافي
في صحاريك داخ غفاريك من برد زمنو الرِّعافي
دون كواريك .. مات واتاريك غبتي بي كل المدافيء
يا لساريك لاك موافي
ولا كمان قادرين نسيبِك نمشي في الزمن المجافي
وما عهدناك عاد تخافي
لوحة التاريخ بيشهد لونا والدّم الإضافي
الاّ يا وتري وغناهو ..
يا نبي الثورة الغشاهو برداً أكتر من غُتَاهو
الاّ يا بِتْ جاك زمن لابس الأيام قُلُب
الدّفاتر والكتب
إستحمّن بالغلب
التلاميذ النجب .. طيشا الفقر .... الغبينة
صنّت الأجراس وجينا
إلاّ يا أخ ما لقينا
الجوامع مستباحة .. والمصلّين صَرْ جُنُب
والكنائس جالبا دينا
والمدينة تبيع عوينا
لي النخاسية الغُرُب
واللُّحاسية وعُقُب
تشتري افلام الرُّعُب
والهتافات الجُرُب
عربدت باسم السّما .. توّكت ريح السُّحُب
وكل أطفال الفقارى .. فضلتلها فد شُخُب
في الوقار الفاوه سُبْ
واللاّ اريت ما كُنّا منك .. واللاّ بيناتنا القُرُب
كنا اقلاّ نشوفو عادي
التردِّي الجاي وغادي
سادي في النعم الزيادي
وابن ادم بالايادي
لى سترة الحال يكافِت .. غابة غابة .. ووادي وادي
ينبح المسكين يا طيبة .. طيبة يا راحة الفقارى
وواحة الفي الصّيْ حيارى
عورة الشُّرفاء الفقارى
وسترتها ولُب المباديء
يا بنية الأُجّر ام خير ..
أو نبية الشجر الطير ..
يا رسول البسمة للاطفال بشارة نيل بلادي
يا طليقة الغيم عروس طين البوادي
المناديل بانتظارِك والايادي
معبّا شوق .. يا طيبة .. طيبة .. ولا حياة لمن تنادي
بُكاك بكيتو .. سَكَتْ برايا
كنت حافي على إبر .. بِتّ حابي على شظايا
من كُتُر تعباً تعبتو .. قلت ألقاك ما كفاية
يا أدوب بالمرة بينِك .. يا أكمِّل فيك غُنايا
انتهت كل الخفايا
انتهت كل المحاسِن ... رُحت اكوسلِك في الخطايا
لمّا في ذات لقيا حِرْ .. وزاد هواكي على هوايا
وقمتي خنتيني معايا
اشتكيتِك لى القمر
لما انسام السّحر
الرياحين والزهر
شهدوا ليّ عليك يا اخيّة
القمر سوّاك بريّة
باعتزاز بى نبرة حيّة
صاح في جمعنا يا بريّة
من يكن من غير خطيّة
وقُمْ رميتِك باللِّي فيّ
من المحبة فيا وفيّة
يا معاكي تغيبينا .. يا تعالي وابقي جية
للبعيشو غَصِب عشانِك والبموتو بحسن نية
مُرْ علينا بعد طراوة وبين عيون احباب تقية
نبقى في كتمة وشقاوة وبين عساكر وارزقية
كفاك شكية
يا التّشرِّكْ لي غمامك وتحتَك الانهار قوية
ما انسرق بالليل سنامَك لو قبيل كُسْت الحوية
كفاك شكية
وما بيضيع حق لا قضية
لو في طُلاّب من وراهو ونية بيضاء وبندقية

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 06:58 PM
عروس الطين
محمد الحسن سالم (حميد)


بيني وبين النهر ضحايا وكمّين قتلة ونصّابين
وقدر الغيم اللمّا سمايا .... شالوا الريح وبي حُمرة عين
حبل البئر ودلوها منتّف ... وحارستنها دابيين
ريقي دقيق والخطوِ مكتّف ما بين كهنة وربّاطين
وانا ناذرلك كان أسقيك وترجعي طيبة عروس الطين
ويرجع عصب العشم الفيك ... وزي ما كان من قبل سنين
يا ترقوة الحلم الزانك ما أقواك على السكّين
لما غِشَاكِ الصيف الحارق حتحتيهو الصفق الأصفرْ
والنوّار اليا دوب مارِق علمتيهو تمام ينضرضرْ
فرعك عز الزمن الزانق عاهد ليفك وابى من يكبْر
عشان ما يبقى حُراب ومشانق واللاّ مطارق في ايد العسكرْ
وشان الساق الناجرو الخالق ساترو لحاهو يفضل أخضرْ
روّضتيها جذورك ترحل تالا الموية التحت الأرضْ
وفوق الزمن الريحي الأمحل كيف تتشايل وتسند بعضْ
ما كان عرضِك الا الطُّول .. لا كان طولِك غير العرضْ
وين بالساهلة يفرِّط زولِك واللاّ يفوت المال والعِرْضْ
قال طيراً نفد بي حِنّو ... لى جملة عَقابو يغنوا :
يا أكباد الرفاق لا تئنو
طرِّقوا لى المناقير سِنّو
شن طعم العرق والدم واحنا عوجنا ما عدلنو
هِبّن آ طيور من جم .... رخمتين فوق صقر كتلنو
حلماً زانو ليك كابوس ... وراجنبو الليالي يصِنّو
والوعد المشتت روس ..... وكاويق شن بترجن منو
وما بتنغشّن ... حاشا وحاشا
وما بتنكسرن أي والله وما بتنزلّن لي حباية ودود معقود في شبك الباشا
وكم هبّرتن شركو وطِرتَن لي قندولكِن في الحواشة
وقلتِن شارق فجراً حارق وكل الوخم الزيف يتلاشى
تنفض طيبة غبارا العالق وتقبض نسمة خير ودعاشة
وبيني وبين النهر ضحايا وكمين قتلة ونصابين
وكل الغيم اللمّا سمايا .. شالو الريح وبي حمرة عين

غسان جعفر محمد عمر
03-27-2010, 07:02 PM
عيوشة

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

منبوشة .. منبوشة
نبشوها قبالك .. بت حالا زي حالك
عودها إنبعت حرقان .. زي شتلة معطوشة
عينيها رماشة .. أم لمبة فتاشة
من طاقة جاتا الريح
كتر البكا .. التجريح
خلاها دعموشة
تلوشة .. واللا ضفاف
خيم عليها جفاف
زي صرخة الغرقان فوق موجة بين فيضان
شعراتا منفوشة
وشفع مبارياها .. عيوشة .. عيوشة
الليل هديماتا .. وشمش الله برطوشة
تشرب من الشارع .. تاكل من الكوشة
عيوشة .. عيوشة
وترقص لهن رقبة ، صقرية ، جابودي ، السامبا .. كاروشة
عيوشة .. جامايكا .. الهورس عيوشة .. اسلولي عيوشة
وعيوشة ما بترقص .. لكنها الدوشة
وتفلت من الشفع
في الفلتة تترتع ..
تدخل على بيتاً .. ستاتو منمدِّي .. ناساً بعرفوها
لكن بعافوها
دايرين غسيل عدي .. شاكرين يا دقلوشة
ويدوها عيشايي بي دمعة مرشوشة
وتنملك الشارع .. خطواتا مربوشة
السوق مع الأطفال .. عيوشة .. عيوشة
الليل هديماتا .. وشمش الله برطوشة
تشرب من الشارع .. وتاكل من الكوشة
عيوشة .. عيوشة
على قدر ما كاست .. عينيها ما لاقت غير مطبقة وبصلة
المطبقة انهردت .. والبصلة مقروشة
ما قلنا مغشوشة
غشوها قبالك .. ديشك يا عيوشة
يا الحاضر الغايب .. في الدنيا ما جايب خبر المدينة الكان
على رغم ما فيها من فاقة من حرمان
مرات اياديها تعطف على الإنسان
بي فكة في قروشا
بي كلمةً طيبة .. بي فضلة في مطعم او برتكانايتاً ضرباني في كوشة
والليلة بانت زي .. بيتاً في آخر الحي .. ناساتو منبوشة
يا جرحنا الحايم .. طول النهار هايم
يلبد إذا ما شاف صحبانو مكشوشة
يضحك إذا الكومر .. قبل على كوبر
واللا المديرية .. ينمطق الفرحة .. بس فرحة مغشوشة
إن تنجا من كشة .. دردير وتلتيلة ..
كيف تنجا من جوعة .. من بردها وليلا
عزت برنداتا واوكارها مطروشة
بيت الله قافلنو
مستشفى غافرنو .. ساحاتو مرشوشة
كم يوم يعز النوم
رغماً عن المشموم .. والدوخة والدوشة
دي مدينة ما هيلك
مافي البيشبهلك .. ما في البناديلك
لافي البخاويلك
غير ناس أحاويلن قطعن أحاويلك
أصحابك الساعتك لا بد يعاينولك ..
صمتاً يجيبولك
باكر تلاقيهن .. في وجبة فوق كوشة
جنب مجرى يحكولك
ودونا لي ضابط .. كالعادة وانكفرن قال وين أوديهن
والعندي ما قادر بالموية أكفيهن
والعسكر أدونا
سوطين وفكونا
كالعادة يا اخونا .. حيكومة مربوشة
دايرين شغل .. مافيش
غير نغسل العربات غير نضرب الاورنيش
حمالة .. جرسونات .. شغلاً ما يوكل عيش
وبالحالة دي الكشة
بلدية والبوليس ... مرات يجيك الديش
ما يقبضوا الباعوض .. ما يقبضوا الضبان .. الما بدور فتيش
الارزقي السمسار .. إشمعنى نحنا وليش
إحنا الحرامية واللا البدسو العيش
الزول يخاف يكفر .. يرجع يقول معليش
شقيش تقع شقيش .. حتى السجن مافيش
مافيش يا عيوشة
من تكبر آهة وآه
وآدم بدور حواه
الطيرة بي عشوشة
الفارة بي جحارة .. الكل بي مأواه
وهنا في إبن آدم تاه
ملجاه أرض الله
لا أوضة لا حوشة
يا أبونا يا الأسود
يا أمنا القرقد
يا داجي وين نرقد
جاك المحل قاسيت .. لامن هجرت البيت
حين المطر صديت ..
أو صددوك غصب
دارك لقيتا حرب
كرت عليك فريت .. كان مافي غير تنفد
بي لونك الأسود .. بي شعرك القرقد
وبي فالك الشامخ زي تاج أبو الهدهد
لامن يطير في الجو .. من ها المدن ينفد
حاشاك من عيب تب
لي شينة ما ختيت .. دغري وعراض إيديك
بس كفها إتعود في الأرض يرمي الحب
ما قنبلة وديناميت
جيت المدن لاقيت
من سيدا ما لاقيت
تحرس عماراتو .. عطشان تمسي تبيت
يتربو زي ما ربيت
كم للعرق شديت
زوغت أمن .. كريت
جاملت جاراتو
أو تنوم ترحل لي سيد خلاف السيد
يتغيروا الأسياد .. لكنو نفس القيد
نفس الربط ذاتو
يا ماشي دون راس خيت
وين كنت لما الناس إنقسموا الواطة
في مدن تجز الراس كان سيدو ما طاطا
كت مافي واللا أبيت .. واصبحت مقطوع راس
زيك كتير من ناس لا أوضة لا ضل بيت
وفتحنا لاقيناك .. أول ما شالنا الحيل
بالراحة في ذات ليل
يا أبونا خليناك .. خففنا ليك الشيل
تقلت بنا الخرتوم
وفرنا لقمة عيش .. موية ومحل للنوم
سامحنا .. عافينا .. يا أصلنا الحنّان
غيرنا اسامينا شان نحيا باطمئنان
دينق إنقلب عثمان .. هاشم بدل دلدوم
من وين ؟؟
من ام درمان وناس بيتنا متعارفين
بس لكنة الرطّان تفضحنا .. بعض الحين
وإن كنا يوم في يوم ماشين بننعوّد على لهجة الخرتوم
في ولاد عرب بالكوم
طالعين سوا ونازلين .. يفرقنا إلا النوم
الحالة من بعضا .. مطروش ومطروشة
أكوان ونتقابل .. في كوشة عيوشة
يا التحكي دون تبكي .. وفي وشو بتعاين
شوف فيهو شن باين .. غير دمعة مقشوشة
قشوها ناس أخوان .. أكوان وعيوشة
بي صبر كم طول
على حال حا يتحول
قصر الزمان يا زول واللا الزمن طول
لا بد يتحول
ما فيهو من آلام .. في يوم من الأيام لي دنيا مفروشة
بالعافيي والطعام لي كل فم .. ما دام في غلابة بي ديوشا
ولي غادي فيلا وكتر بوشة
تحت حكام مندلدلة كروشة
فاوة وتفل لاقّي
ونار الغضب باقّي
غالاها محموشة
جرفت لبقة الليل وانطنبجت دنياك لا عينا بي رموشة
الحال حا يتحول .. قصر الزمان يا زول واللا الزمن طول
لابد من فوقة .. ومن تنتهي الدوشة
قولاً قبل قلنا .. وكتين نصر نحيا مافي اليكتلنا
قولك يا عيوشة .. لا نفس طماعة غاشاك ومغشوشة
الدنيا دنيانا
زرع إيدنا تربانا .. لا صيص لا كدموشة
وماك ماشي جيت غاشي .. ليكن ينسبّل
لا كُتّي شحّادة .. نديل وتتوكل
لا جيتنا دنّاعة .. نمسح لك الجردل
أخرت للساعة وتلبت في حوشة
في إيدك المنجل وشوالة مغموشة
ناسي انو مزروبة ..
بي شوك وجنية وحارساها كلوبة
وكلوبة بات ووبة .. ويات لوبة بتحوشة
يا النفسو ماهية
شن جبهة متكية
لي عمة كاكية .. وطاقية طربوشة
جنب جبهة دغرية .. العمة مكوية .. فوق راسو ملوية
ترقش بياض نية .. وبالهيبة منقوشة
زي وشم فوق أكوان .. شلخاً في عيوشة
يا جرحنا الطول
جاييك زمن طيب .. خيراتو ليك أول
صدقني يا طيب .. يا أرض ويا جدول
كارتنو بي معول
والليلي تتجول .. عينيك مدهوشة
من كنت تتسول .. في مدينة ما هيلك ومن كوشة لي كوشة

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:03 PM
قوم يا خال

محمد الحسن سالم (حميد)

قوم صحي نضال ... عمال البلد أم خير يا خالْ
صحي الكُدّاح .. الوين ترتاح .. والحال بطالْ
صحي التربال .. والأرض الطيبة الكم خاواها وضادا النالْ
اليوت شغال في نهارو وليل ... منهوك الحيل تحت الراسمالْ
آه الراسمال الياما قسى وعوّق رجّالْ
ما خّلا نساء .. وعرك الأطفالْ
لا مسلم قال .. ده آ خيي بلالْ
نصراني يحن في قبريالْ
لا يمين في يمين ... لا شمال في شمالْ
دولار وريال ... دوار يا خيالْ
تجويع وإذلالْ
خرّب واغتال كل الآمالْ
ما تخلي مجال دون إستغلالْ
السلب حلال .. النهب حلال .. والصلب حلالْ
هدِّم لذات المسهوكين من أجل الذات .. مكينيزم انتاجْ
ابراج العاجْ
هيصة المكياجْ
ديباج التّاجْ
السيخي الصاجْ
زي اعتى سياجْ
يتلقى افواج المسحوقين في الليل الدّاجْ
المسيوقين تحت الكرباجْ
اخوان اصرارك يا حّلاجْ
على انو الليل بِلْد الفجّاجْ
وضربة محتاج في نهاراً ساجْ
أبتر من سن سيف الَحجّاجْ
الله يا الزول الساقو عُزال
اطرى الإذلال يا دغري عديل بيصارع الويل حيّاً ما زالْ
بالصبر يشيل في الما بنشالْ
ما انيقّن وقال يا دنيا محال ينصلح الحالْ
بل عبّا وشال جواهو الفالْ
نازل وديان طالعبو جبالْ
أشواك ورمال غابات ووعر .. بين ريح ومطر .. عِرْق الشّلالْ
ومطّامِن بال .. ما لاوز قال يا ربي أصد من دربي الطّالْ
ما طال لا بد يشرق بكراهو الما بنطالْ
يشرق بالخير .. بالحب .. بالود .. يشرق لا بدّ يضوي الحَلاّلْ
إزي يا خال ... كيفنو الحال .. زين عال العالْ ؟؟؟
مع انو الحال ما راجي سؤالْ
ايجار البيت ... جيهة الأطفالْ
مشهاد اليوم عيشة الدوبالْ
أفراح العيد على روحو وبالْ
عكّر لي الفوق أداهو إذلالْ
والخوف ام زين ان صابا زلالْ
الله يا زول مشغول البالْ
في الدنيا يكون ما في استغلال
والشوق رايات ... الله يا زول ... الشوق رايات
والله على ناس كلها احساس ..
انو الجايات اجمل والفات ما فات والفأس
والارض البكرة الفكرة .. الراس
الختة اساس الليلة وبكرة .. اعظم ميراثْ
أجمل من ده واعظم بكثير ..
عالمنا يصير ما فيهو اجير..
لا ناس فوق لا طيطي راسْ
يبقى المقياس الشغل التام بي وفا واخلاصْ
الخاص للعام والعام للخاصْ
والشوق قدام .. الشوق قدام ...
والخوف ينداس تحت الاقدام ..
كابوس البؤس نلقالو خلاصْ
اصلاً يا خال ... شفقة راس مالْ
اما العمال انفاسا طوالْ
وان طابو نفوس .. ان طال البالْ
ضي الفانوس بيكفي جبالْ
حدك يا رصاص .. ما دارلو دواس ولا حتى كباس
عالم كالشوق وحق كل الناس
الا الكداس .. عاكاس .. عاكاس
شان دفتر شيك بسرق كراس
واحنا الوراث كلنا حراس
والجاي يدوس عزنا بنداس
اصلو السواي تب مو حداث
يا حب إنداح على كل قليب
إنزاح يا نواح .. دندن يا دليب
بأغلى أنغام .. ويا خطوي ارتاح على أحلى دريب
قدام قدام في امان وسلام
يا عالم كون بالود مسكون ... قوام قوام
قوماك يا خال .. حلاّل حلاّل .. باشواقنا نطوفْ
الدنيا نشوف اشجار الفال الدانية قطوفْ
شان يربى طفل لا غم لا خوفْ
وإن قالا بِغِمْ ما يلقى دبيس لا هملي وهم
وخاطر مكسوف ينعشى يبيت على صوت الأم
شان باشي تعم
من بيت لى بيت ... يا بكره يا ريت ... غنواتنا طُعم
والعالم خيط .. والقابض كان ذات مرة حلم
والرامي انسان ما انيقن شان الدنيا زمان قالتلو أبيت
ويا عالم كون بالود مسكون .. كون حُرمة بيت
رَتّاي وحنونْ
ويبقى الدناميت من أجل طريق يمشيبو دقيق أو قطرة زيت
للصابر فوق ما فكّ الريق .. يا سابق الصوت من تنزل موت يا ريت خبيت
فوق كتف الشوق لى حال مفتوق بي إبرة وخيت
وعلشان ده يكون .. قوم حييّ نضالْ
عمال البلد أم خير يا خالْ

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:06 PM
كتمه ومطر
محمد الحسن سالم حميد

أملي قلبك بالوطن بالصُّغارْ
قومة العمال دَغَش بالنّضارْ
المزارعية الغُبُش
بالجنود الوين تخش
في سبيلك كالنهارْ
بالمداد الما بيغُش
بي وتر جاء من الجحيمْ
أملي قلبك بالنسيمْ
ملِّي بالطير الرطنْ
طالما العالم قديم
ينكسر ريح المحنْ
خلِّي بالِك مستقيم
دغري وإن مال الزمنْ
راحل الليل البهيم
والبصيرات ما عِمَنْ
الظروف الليلي أبن
روقي لا خوف لا حزنْ
باكر التِّقْيات تنورق وتنملي الضرعات لبنْ
أبقي زي ما هي القماري ما بتدور عن سكنْ
ببصاره تلد صغاره لا مضادات لا حقنْ
لا قياصر لا طواريء وعمره حسها ما انسجنْ
يا هشاب كل الحنين كلما طقّاهو همْ
لا في آهة ولا أنين لا بيروع ليحو دمْ
من مرارات السنين . من عصارات الألمْ
بيمرق الشوق الدفين بي كعنكيل العشمْ
احكي ليك يا طيبة حكوة
ذات زمان من ضيق وقسوة
وكل يوم من بارحو اسوأ
والمراحات قاطي قطْ
فجأة في قلب السماء
غيمة
غيمتين
غيم ربطْ
كتمة حتى الطين عِرِقْ
والشجر قرّب يَبِقْ
إلا يا طيبة الخَلِقْ
من بدل تفرح تَنِقْ
الشِّكايات و السّخَطْ
لا السِّحاب داير يَصُبْ
لا الهبوب دارت تَهُبْ
نسمة نسمة آ رب نقط
من شمالك من جنوبكْ
الهبوب يا رب هبوبكْ
من شروقك من غروبكْ
من تحت من فوق هبوبكْ
كتمة كتمة معاها ضيقة
نسمة يا رب الخليقة
سكت الأطفال دقيقة
نبكي خُشّع حول في حول
ظاهر الحال ماهو مخفي .
وفالنا فيك ما فيهو قول
يا المبرِّد والمدفِّي
نسمة يا رب الفصولْ
نسمة كل راس ساعة تكفي .
نسمة واحدة لألفِ زولْ
ينطلي الجو بالَحمَارْ
فجأة من حر لي غبارْ
الطشاشات الدّوارْ
السبابات النِّقارْ
نقة الضيق تنطلقْ
قلنا فاقت باتت أزحمْ
الغبار من كتمة أرحمْ
أرحم الحر البيلحم
لا ده لا ده ولا فَرِقْ
طيبة تمِّي الحكوة قولي
الصّبرُ خلقوهو هولي
ده الزمن يقسى ويَرِقْ
وانتي يا كتمه تطولي
اليطول بال الخلق
طَرِّقْ الغنوات يا زولي
وتم نشيدك في الحلقْ
عدّ فات الريح شَرِقْ
من بعد جاب السِّحاب
من بعد قشّ التراب
مشّط القش والشجرْ
رجّع الطير للوكرْ
ها البرق شال البرق
الرعد ريحة الدعاش
عاش بريق القبلي عاشْ
ابشروا بالخير نقطت
أي والله المطرتمه ومطر
أملي قلبك بالوطن بالصُّغارْ
قومة العمال دَغَش بالنّضارْ
المزارعية الغُبُش
بالجنود الوين تخش
في سبيلك كالنهارْ
بالمداد الما بيغُش
بي وتر جاء من الجحيمْ
أملي قلبك بالنسيمْ
ملِّي بالطير الرطنْ
طالما العالم قديم
ينكسر ريح المحنْ
خلِّي بالِك مستقيم
دغري وإن مال الزمنْ
راحل الليل البهيم
والبصيرات ما عِمَنْ
الظروف الليلي أبن
روقي لا خوف لا حزنْ
باكر التِّقْيات تنورق وتنملي الضرعات لبنْ
أبقي زي ما هي القماري ما بتدور عن سكنْ
ببصاره تلد صغاره لا مضادات لا حقنْ
لا قياصر لا طواريء وعمره حسها ما انسجنْ
يا هشاب كل الحنين كلما طقّاهو همْ
لا في آهة ولا أنين لا بيروع ليحو دمْ
من مرارات السنين . من عصارات الألمْ
بيمرق الشوق الدفين بي كعنكيل العشمْ
احكي ليك يا طيبة حكوة
ذات زمان من ضيق وقسوة
وكل يوم من بارحو اسوأ
والمراحات قاطي قطْ
فجأة في قلب السماء
غيمة
غيمتين
غيم ربطْ
كتمة حتى الطين عِرِقْ
والشجر قرّب يَبِقْ
إلا يا طيبة الخَلِقْ
من بدل تفرح تَنِقْ
الشِّكايات و السّخَطْ
لا السِّحاب داير يَصُبْ
لا الهبوب دارت تَهُبْ
نسمة نسمة آ رب نقط
من شمالك من جنوبكْ
الهبوب يا رب هبوبكْ
من شروقك من غروبكْ
من تحت من فوق هبوبكْ
كتمة كتمة معاها ضيقة
نسمة يا رب الخليقة
سكت الأطفال دقيقة
نبكي خُشّع حول في حول
ظاهر الحال ماهو مخفي .
وفالنا فيك ما فيهو قول
يا المبرِّد والمدفِّي
نسمة يا رب الفصولْ
نسمة كل راس ساعة تكفي .
نسمة واحدة لألفِ زولْ
ينطلي الجو بالَحمَارْ
فجأة من حر لي غبارْ
الطشاشات الدّوارْ
السبابات النِّقارْ
نقة الضيق تنطلقْ
قلنا فاقت باتت أزحمْ
الغبار من كتمة أرحمْ
أرحم الحر البيلحم
لا ده لا ده ولا فَرِقْ
طيبة تمِّي الحكوة قولي
الصّبرُ خلقوهو هولي
ده الزمن يقسى ويَرِقْ
وانتي يا كتمه تطولي
اليطول بال الخلق
طَرِّقْ الغنوات يا زولي
وتم نشيدك في الحلقْ
عدّ فات الريح شَرِقْ
من بعد جاب السِّحاب
من بعد قشّ التراب
مشّط القش والشجرْ
رجّع الطير للوكرْ
ها البرق شال البرق
الرعد ريحة الدعاش
عاش بريق القبلي عاشْ
ابشروا بالخير نقطت
أي والله المطر

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:07 PM
كرويات الصبر البيضاء
محمد الحسن سالم حميد
كرويات الصبر البيضاء انهزمت ووجمت
وخرّ جوادك ... قبل يقرّبْ
حمُيّات القلب السوداء إنلمت وضمت
وبَرَت أجسادك .. وبتّ تهضْرِبْ
من هضريبك ومُر تعذيبك ..
بين النخلة ومجرى النسمة انساقط طاير ...
فَتْفَتْ حَتْحَتْ ريشو قُصادَكْ ...
وكان ده حبيبك ... وقُمت تجقلب
بين القيفة وباب النهر ..
دبيب الريح من دبش القهر ..
اتلوى اتلبّدْ ولدغ الشيمة
الشيمة انكفت ..
البحر انخجّ ..
الزبد انعجّ .. الطين انحترب ..
ومرقت عقرب ورفعت شارة .. اندفعت فارة تجاه المركبْ
ووقعت سارية على صنقور رواسي قريبك
وقام مِنْوهدِبْ
وكابسو الجندبْ ..
وكان دي امجادك
بين الميضنة والإرصاد انجرحت غيمة .. الغيمة الطيبة وحاملة حلالْ
من ألق البسمة الفي الأطفالْ
من عَرَقْ النسمة الفي العمالْ
والناس الفالْ
انسرحت فيها شظايا آذان الوقت الواقع بين تقريبك وسرقة زادكْ
مَدّتْ إيدك تالا القبلة رشاشها يصيبكْ ..
تسبي نديهتك ..
تفقد جيهتك
تنزف تنسف دانات دعت الهوس الديني الطيني
تجيني قوافل اورادكْ
تقضف .. تركُض تالا جنازك ونعش أولادكْ
باري نحيبك .. ترجف تتعب .. تغضب تهتف ..
تلقى قصادك سد ومرابي
ارزقي .. رباطة
وكور همباتة ..
لحى ونخاسة .. وكل الساسة الباعو نصيبك باستشهادكْ
عاد ان شاء الله تكون الجنة الماهلة ميعادكْ
إلا الحاصل ديل حُسّادكْ
بعضِ يقول الله لا عادكْ
وبعض إن لاقي طريقة يعيدك تاني عشان الموت يصطادكْ
يا مجلوب في سوق الآخرة .. ويا متقلب تحت جهادكْ
خرّ جوادك .. مات الطاير .. لدغت شيمة
كرش الغيمة إنبعجت دمّت ..
عينيك طمّت ..
وغمّ قليبك .. وكان دي بلادكْ
وين مستغرب .. تقدر تكسر حمرة عينك .. تنكر سيفك تابى جفيرك ..
دابك تقوى
يا بني آدم .. تفقد مرة مريرة .. ضميرك تكسب ثروة ..
وتلقى العالم تحت سريرك تشبع تروى ..
ترضع ذاتك .. من لذّاتك .. وحلو الحلوى
من ما تبلع يوت تتبرع .. وكلك نخوة ..
صدقة لعمرك وباقي حياتك ونصر الدعوة
حبّة جوامع .. وقبة صوامع .. وكوتة وكوتة تفوت الفوتة بأسرع صهوة
عُمرة وحجة وتسأل ربك يقبل توبتك يغفر ذنبكْ
يمسح سفّك .. خيرات شعبك .. اصلها كانت عترة في دربك
لما تعبت وفاتك حزبك
لما ضهبت وخانك قلبك
كانت هفوة في لحظة سهوة
عن الإنسان والحال الأسوأ
ودابك فُقت .. وجاتك صحوة
وجيتَ تكفّر .. يا رب تغفر .. اغفر .. اغفر
عبدك خاسر شيء ما بيسوى
انت القادر ... إنت الأقوى
يا البتخادع حتى الله ..
وين الشهرة المال والجاه
وين السطوة .. الجشع .. القسوة ..
اركز .. اركز لا تجيب رخوة
يا متلبّك في الأدران .. الحجر الأسود ما هو البروة
وما ها مكاوى الكعبة تجيها .. حين ينكرفس توب التقوى
ومافي خرط للجنة تودي .. لا في خطط ممهورة برشوة
والمشروع الديني الخالص ... ما محتاج لدراسة جدوى
يا من قال يارب من قلبو .. رد الخالق دائماً أيوة
اركز .. اركز .. لا تجيب رخوة
اركض .. اركض .. تالا اشجار العملة
واقصف .. اقصف من اوراقها ..
يمكن تستر عورة شينك وما سواهو زمانك جملة
اركز .. اقوى .. ولِفْ بشكيرك فوق الرأس النشّف غيرك
لا تستهون .. قضّي منافعك وتم العمرة
وفوّر موية زمزم قهوة
اركز .. اركز .. لا تجيب رخوة
ماك غلطان ..
غلطان الشعب الجزّ جراد الغفلة كفاحو
الجنى أرباحو .. ضياع أرواحو
وجيد للحاصل وبخت الحاسد
ماك غلطان
غلطان الشهداء الراحو .. الواحد .. واحد
ماك غلطان
غلطان الحزب الجمّ سلاحو وخيلو تناهد
ماك غلطان
غلطان زمنك واصلاً وطنك ياها جراحو وعندك شاهدْ
رفضك .. سجنك .. شان الكادح والمتكادح يلقى صراحو ويبرأ السّاعِدْ
تهتف لامن تقضف دم .. وشارع هازيء .. يهز اصفاحو .. وبرضو تجاهدْ
لامن صَقّرْ سن منقارك .... لامن طيرك قصو جناحو .... وخرّ يكابدْ
ما حَسّابَكْ إلا عذابك وليلاً دائماً كاتمو صباحو .. ونجمك ساهدْ
لما بديت تفرز لي عيشتك .. لاكو عويشتك .. واجمعوا جملة بأنك تالف
وانو سقطت مع أنك واقف فوق اسمنت وتحتك عملة
هم ساقطين في البرد الناشف .. وجاهم زاحف قوز الرملة
الإملاق العيش الشاظف ..
وفي ظلمات الزمن العاصف ... قاسي عبور اليم يا نملة
وهسه غلابة الدنيا الكنت بتتعب غنية عشان يرتاحو ..
المنك راحو .. الكجنو حِنّك وعنك أشاحو
ضراعم غادي
عليك يتجارو .. بدون ما تنادي ..
وصاروا نفيرك وقت حصادك .. ورابى نصيبك
هرِّب .. هرِّب .. خير بلادك برة وسيبكْ
يا أوعية البلد القطّتْ .. ما بيسقيك الدم الفاسدْ
يا أودية الولد الشطّتْ .. ما بيشفيك اليم الراكدْ
إلا الدم البدأ يلقّط .. واحد .. واحدْ
إلا اليم أب غيماً نقّط .. وجاييك قاصدْ
يا محبوبة في وضع خريف .. شالع دجلو .. وكضباً راعدْ
بيت راكوبة .. وحوشو صريف .. سَوّسْ مِرْقو .. وسقفو يناهدْ
احسن تحت المطرة نقيف .. بي كفيك .. كفي .. والساعدْ
وراسنا نضاري الطفل الواعدْ
لامن يبقى سمانا نضيف .. من تخويف .. تسويف .. من زيف
ونلقى الوطن الحِنْ .. مو الطاردْ
واللا الموت الدغري الواحدْ

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:08 PM
مساورة
محمد الحسن حسن سالم (حميد)


يا جمة حشا المغبون .. في الزمن الهلاك منجا
تكون حانت مواعيدك .. يكون وقت المطر قد جا
شرق ضوا البلد عيدك .. وطابت نسمتو العرجا
نكون يا طيبة تمينا .. وبدينا ولفنا .. غنينا الغنا الراجا
وبدت كاس المودة تلف .. عشق من حلفا لي راجا
ألف في ألف .. حبابك ألف .. إيه يا عنزنا القرجا
يا لبانة في الزمن المراحو نشف ..
يا جبانة للخوانة .. للعوج البدور ويلف
دميرتنا البتروي جرف
ضفيرتنا وعرش بيتنا .. تميراتنا اللي كانو وقف
أصابعين الرجال رصاص .. صمغ راس البنية سقف
تكون دارة الزمن عمرت ..
نكون لمينا في الفاتو وتكون فاقت ملامحنا وتضاريسنا القبيل غمرت
دغش ساقت بوابيرنا ونجت شتلات بعد ضمرت
ضراعيك يا الولد كبرت .. مراعيك يا البلد كترت
خدار .. خدرت
غزار .. غزرت
نضاراً زين
برغم الصيف وصناتو ..
وسموم البين وأناتو
عصافير الجلد قدرت تباصر غيمة منتحرة
تضاير نسمة مندحرة
تضاير الغابة والصحرا
من الغمة وضلاماً شين ..
ومنك يا دقين ننفك .. تكون فكت عقدة الدين ..
وعقب سيرة البلد سارت على الدرب العديل والزين
بعد ها الحال بلا مرسال .. يجو العمال .. يجوز الزراع .. يجو الكداح
يجو الناس البخبرو شليل .. وشقيش راح
وقمريتين جناحن دلّى فوق الصاح
من الغفلة وعساكر الليل .. ولي الدنيا الجديدة جناح
صباح نندلّى شدة حيل ... بلدنا وما بنقيف بين بين
فيا خيالة عدو الخيل .. ولي الطيبة البتملى العين
مدى وتياه .. في حز القلب غنوة وآه
حنان بلدو .. وحنين منفاه
يا بت العز .. يا بت الجاه
يا هسع دية .. يا بكرانا .. يا ماضينا .. يا بعدين
نكون كنا .. وبقينا متين
وكيف تكدح مواعيدك مواعيدنا ونساورك وين

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:10 PM
مصابيح السماء التامن طشيش

محمد الحسن سالم حميد

يا جاي مارق من دخول الغيث
شرايين التراب السايقة أوردة الوطن
قشرا اليباب ... نشرا العطش
كل ما سرت قطرات درب الرحمة...
في جوفو أرتعش حال الشجر
بال العصافير الخيالها مع الدغش
مشدوه متل خاطر طفل
من ضل ضهرراكوبة فوق حافة حجر
واقع سجر ...واقف يعد نقط المطر
ويطمطق احساس السحاب
بين لهفة الطين والشمس
لمت وراء ضهر الحقاب اخر رمش باقيلا
في عب الشفق
والليل ملقيلا الطرف
شفق المغيب قفا غيم بهت
كان نفضة الريشة الاخيرة حمارة فوق
لوح الوكت
ياكركداية الله اترشق ناقع عصيرة
من ايد ملاك فوق المغارب بي تحت
كانت مراكيب حين صلاة
والترعة قدامن طشت
ولا المراكب من بعيد ودعات علي النيل

ك
انت بال الطفل يرقد على ضهر الرعد
يجمع مصابيح السماء التامنة ويطش
لو يلقى راس رسن الزمن
ديك لحظة ما كانت تمش
شان يندهش
يتمطق الحلم البعد قرب يوافينا ابتعد
لو مدت إيد كان أنجبد
يا الدنيا بي ريحة الدعاش لو تنعرش
أو تنفرش تحت الفراشات بالبرد
فوقها الوعد صادق يمش
يا غادي منك فوت كلام الشوق
من القلب الخشم بابو البلد
شقيش مستف وحدتك
سايب بنات الحلة يا كمين ولد
تسترسل الأيام بحر
قبال يقالد القيف شرد
مالك رحيلك دون وداع زي الحرد ؟
رواسي راح والجو صلاح
كارب شراع
لا أنفر للريح لا أنفرد
لليلة شان نار الصراع
لهليبا بعدك ما برد
بدلت كيف سعة الوجود
بي ضيق لحد ؟
باغتنا ريح الفجعة ليل
فرنب في جوفنا
مرابنا الصبر شال سعن الجلد
صابنا الذهول
زي التكنو قبل دا ما فارقنا زول
قبل الرسول
ولة التقول
أول قلوب في الدنيا يغشاها القدر
بعدن تضيع منو الدروب
تطمبج الساحات حريق
يضوي الفريق المشتعل
كل الفريق شوقر وراك
يا جرحنا المابندمل
لا بان وراك شهد الغنا
ولحن الحناجر ما همل
صاقر خلايا أبو الدبر
يدبن حنايا نمل ... نمل
وين ماشي يا نبض الرحيق
سايب المشاعر ريق دقيق
تحت المغنين التفل
غنياتن الورطانة أو لوطانة
في الريق المقق
حتحت ورق في طين زبل
أوصاف على جسد الحبيبة بهق ... بهق
تحت احتمالها مرضرضة
زي لعبة ما استهوت طفل
يا نهنهات متكبرتة ودنانا يترنح دغل
أوطان بتتشايح عرق وإنسانا مجبور يشتغل
ما ضر من بعد الغرق
جوف الضحية إذا أنشرق
يا سيفي هوبي على الكتل
وين ماشي يا قمر الهناء
الكرمنا عن ساعة مرق
سايب لياليك لي نجوم
واقفات وجوم .. على فد رجل
فرع الغنا الميل هنا
على مين وراك حا يتكل
والشيل تقل

شعبا يشيلوا الشيلة في ..
لكن ظروفن هل تفي ؟
تحتاج جماعة من الرجال
الكنت فيها براك تقل
دارت فليتة من الحبال
الكان بقيلا فرد حبل
الخوف قلوبنا التشتهيك
تنشق من ذاتا وتنقفل
من بعد ما أتوحدنا فيك
ننفك قبائل وننكتل
من بعد ما أتوحدنا فيك
ننفك قبائل وننكتل
وين يا زمن ؟!
يا الدنيا بالطيبين تقل
وين الطبيبو أو المتل
قول يا خيالي وماك فسل
أطهر وزيزينا يعوم
في النيل مع الصير منشغل
ولة اليقوم يوم بعد يوم
يغسل دميمو عديل غسل
ولة الوطن قال ما بنوم
إلا الفجر يا ليل يهل
ماسك وضوهو من الغيوم
السالو سيل ساعة محل
كيف الدبارة ما العمل
لما القبيلة تشيل سيوفا السوق
تبيعا على عجل
تغشى المغارات الحشيش
تاخد بخور ودخان
ولفافات سطل
ورق المواثيق إنبهل
كاويق جريح
طارتبو ريح
كيمان مقنبرة للمديح
من غير ضريح
دارت من العهر الصريح
حلقات قمار تحت النخل
والخيل مجهزة للسباق
آخر النهار فوق السهل
لما الجدل يبقى الدجل
والأيدلوجيا هي البوليس كتال كتل
ليش البلاد ما تستباح
يوماتي كل ما الليل دخل
إشمعنا يا شوقنا الرحل
إشمعنا يا شوقنا الرحل
لو صدقت زرقة غناك
والبت نصيرة سنة محل
بنت الدهب بنيانا ما فات الركب
حزنت على الكيل الكرب
بعد الرجال سكنوا الترب
والدنيا غابة وسط حريق
تصبح كرب تنمسى ضيق
قامت نصيرة تحت تعب .. برت الفريق
يا أخواتي ستات البيوت
ناولني قوت قبال أموت
دور والمعاي ما فكو ريق
طبق الدهب بي مد دقيق
دهب الجبال صافي البريق
بي مد دقيق لو كان مريق
مطفية نيران التكل ... رغم الدخان
والحلة زي المافي زول ... رغم البطان
عين الشمس زي التقول
مدشوشة أو محمرة من حرقة غضب
والليل دخل كبت الفريق
قنعت نصيرة من البلد
قنعت نصيرة من الدقيق
كشحت على كوشة الدهب
وجات راجعة بي نفس الطريق
لا رحمة غير الموت قبل
لمت عيالا على عجل
أنشهدت واستغفروا
وقفلت على روحا الجبل
كانت نصيرة بتفتكر
جوف الجبال أولابا من عيشة الوبال
أولابا من جرس الرجال
ساعة يصيب الحال خلل
والبال مو يا
كم من نصيرة اتريحت وأصبح براك
رغم الفشل والاستياء
من مسخرة هادي الحياة
بي إيد تدهده في الأجل
بي إيد تجهجه للجراح
بي إيدين تفتح للدروب
والسايقة لابد يوم تصل
يسلم حشاك تبرد غبينتك ولوعتك
طول الأزل
ويا روعتك لمن تجادل دمعتك
دايما تكون .. فوق العيون
مرحيبه بالداخل عليك
من دنيتك
عبيت مواعين الصباح
ببياض ضميرك ونيتك
بعرق جبينك وبنيتك
بالشمس ماروق الرجال
وادي الجناين غنيتك
ما كان رحيلك غير دليل
للجاي ماسك سكتك
يا المصطفى الراجح حباب
كل المدائن بكتك
يا شدو عصفورنا البسيط
كل الخلوق إتوكتك
إن ما بتبيت فوق السبيط
طول مسافة ركتك
ما خوفك صياد غتيت
لا الريح قدر يوم سكتك
عذرا ... إذا حال الوطن
بالجاتو ذات ليل بكتك
بإيدينا سايقين الزمان
ماسكين خيوطو الفكتك
يا زول يا صاح زمن الغلط
تنزف في دمك يوم في يوم
لا انصر وشك لا عبس
أيش يعنى لو سالن نقط
من كل عابر نقطة بس
يصبح شرايين الزمن
تبقى الشوارع أوردة
وجسد البلد عافية عريس
زينة عروس ... والنيل رحط
هزة صحابة بي غناك
خلي الزمن طربان يميس
نوم في كتفو القرمصيص
والكون صاحبن وانبسط
شهي المدائن تنتفض
ما تمتعض
لحدي ما آخر فصيلة من المرابين تنقرض
موكب زفافك للأرض
شهداء الوجود تنقلي ليك
محتفية بيك شوقا ربط
مركب عبر عاتي البحار
شايل خبار الهاربين
كان البشارة لكل شط
علت ابتسامتك حين هبط
مامن جواز بينات يديك
لامن ربط عملة وشنط
نية رسول إنسان فقط
ما بينا بيناتن ربط
بأسمى مبدأ وأقوى خط
ظل مطمئن
نحن الوراك ما جانا عشقك من فراغ
لا نحن غنيناك عبط
الدم رطن في يومنا داك
ماك البقصر يا وطن
وما فينا قطعا
نحن ليك ما خنا قط
قدامنا زول خطالنا خط
ختالنا قول ما منو نط
يا بلد فوق اللميليس لا تهم
لا بتميد الأرض تحتك
لا مغنيك ينهزم
مد ليك نغمو المخالف نغمة الخانو النظم
يشطب الباعو المشاعر
ويرسم الإحساس رسم
في زمن كاتم كتم
ولة تدخل زي نسيمة
زي شعاع قمرة ونجيمة
أي بيت من غير تدق
لا في إمضاء رقيب غريب
لا تراويس لا ختم
غنوة من بق المغني
في القلوب بالفال تبق
تحرق السقط التدني
وبي تأني
تمشي تفتح للدروب
المارقة منك وداخلة مني
المارقة منك وداخلة في
الداخلة فيك ومارقة مني
من بعد دا ولا يهم
المغني مع قضيتو
يقضوا أيام في القسم
كلما تنبح كلاب كلما انكشح العذاب
كلما طفح السباب كلما عانى الجسم
كلما غروه سم
كلما كان المغني كالمعاني يبتسم
على التجني ... كانوا جني
شديد بصيرة وملتزم
سديد بصيرة وملتزم
ويا المغني الماندم
يوجد غنوتو وينعدم
خاتم المغنين يا ختم
يا مصطفى الصلاة والسلام
الحب عليك يبراك وسم
يكسيك هدم ... يكفيك اسم
النخلة طالت ..
والسبيقة بعد دا لي شنو؟ التنهدم
قول للبلاد
الطلوحت عينيها في دمع السواد
قول ليها ما غنى الأسف تتأسفي
لا حض نمو على الحداد تتكتفي
عاد عودو ما ودع شهيد
البال دوام في شهيد جديد
لأيام جداد لما العوالم تكتفي
وينهض جوادها المنكفي
ذات مرة ما عرف السأم
لما البلاد صادها الوخم
صارا المبغض دغما النغم
في سجنو يتطرطق ألم
ينسف مطاميس الوهم
بي سن قلم
كل القواميس الوهم
جافا المداد

لما الأماسي بقن رماد
خرم الزمن بي غادي قاد
وإندق في الخازوق سهم
دودر نويرات الفريق
قربن بعد كانن بعاد
كورك لنا وما كنا في :
- وين السيوف ؟!
في السوق أخدنابا السطل
هايصين كتر والخيل حفي
كورك لنا :
قبل المصابيح تنطفي وينزل سواد
اتفقدوا الخيل والعتاد
اتمنعوا الدرب العديل
أتصحو بالصبر الجميل
زمن الخساسات الخفي
ينزالف الشوق في الرقاد
قدح المواعيد ينكفي
في الضلمة برد الليل مخيف
قاسي احتمالوا على الضعيف
قاسي احتمالوا مع التعب والجوع شديد
فطن النويرات الرغيف
فطن الرغيفات الدفي
فطن الدفي إحساس الصباح
فطن الصباح كل العصافير تحتفي
وبي روعة الكون والعباد
كورك صداهو أعاد وأعاد
في أي درويش إترسم
عن نقرة النوبة العرق
في كتفو اكبر من شتم
أو قوقي حمامة مخرفي
فوق البيوت الجايطة دم
كورك براهو وكنا في
صانين وراهو كما الغيوم
بس كل غيمة مطرفي
على قدر ما اتحزم يلم
بالدنيا تصحى مخرفي
يجي ريح يسوق غيمو الململم ويختفي
غلبو التعب ... كوع على جرحو اليسار
سكت ... سكت كل الكمنجات اتكت
فوقو وبكت
أنشودة النزف الوفي
أغرودة أو زغرودة الموت الخفي
فيا من تحير في سرو الفنا
إذا الهاربين الجدد خيروك
يا تفوت يا تخون البيوت
تكون من أنا؟!
إذا الغالبين في أحد أجبروك
يا تموت يا تعضي السكوت
فكيف الغنا ؟!
وكت ما الشفوت بصوتك تصوط
تعلق بكارتو على الميضنة
تحرم عليك ملاقاة طيوفك
مناجاة ولوفك ... وراء المشجنة
تغمض تشوفك
تفتش حروفك
تعبر كلامك
تعد احتلامك بباكر زنا
فنم لا تهم
لأن السلطنة
ترصد الألسنة
نم لا تهم
لآن السلطنة
تقشر الألسنة
يسري قول الشعوب في المسام دندنة
مش بسد المطر والهبوب
الدروب الخبوب والخنا
وما بتعوز البشر من طرق ممكنة
يبقى يا حاكمين
كلمة العالمين مافي من يلكنا
و(لا ما بتنكتم
فنم لا تهم
زمن ماهو هو
قوانين شذوذ حتى في الأزمنة
وطن يا جنا
وطن قول وطن
وطن من تبن
ولا قمحة هنا
وطن ... ثم من ؟!
وطن ... ثم من ؟!
وطن ... ثم من ؟!
وطن لا تمن باعك الزنزنة
وطن واحتمل
وطن وأحتلم
بي رجع الحبيب من متاه الضنا
في ناسا عزاز مشتهنك رزاز
في ناسا رزاز مشتهينك هنا
يحيض الحراز حين يفيض البحر
عشان يزدهر طول فصول السنة
هو الضد يكون
سكون في الغضب
غضب في السكون
هو المستقيم ... هو المستدير
هو اللولبي ... هو المنحنى
هي الكائنات في الطيور مسكنة
وتستخف بالصقور حين تفقع جنا
فهم وأدلهم عليك الصدام
عليك الكلام الجديد الحديد
عليك السلام يا شهيد الغنا
تموت ما بتفوت ...تفوت ما بتموت
تموت أو تفوت الشفوت العنا
ويظل الوطن سيد الأمكنة
ويظل نبع المياه والضو
قمحنا ...كسانا...عافية ...سكن
وين ما نسكتك نسمع ....
عصيفير الحكاوي رطن
متين ما نفقدك نلقاك تحانن بالغناوي وطن
مع إنو حباك ميتة الغربة ...
واستكتر عليك كفن
قدر وطنك مع الأوطان
إذا ما كان سحايبو أبن
يمرقن قش من الوديان
عشان تلقى الغلابة لبن
قدر وطنك إذا ما كان
قبل يقسى ويخيب ظن
حبيبو الطيب الإنسان
يطفر روحو روح الفن
وطن لكنو مو هولك
ولا الزول القبيل بي خيرو بات زولك
وطن محتل بشوق مختل
رؤى ووجدان
ينوم والجنة في خاطرو
يقوم مبتل
بنات الحور وما أدراك ما الغلمان
فما قولك في شافع ضال ومايل ميل
قيام ... والشيخ ورع باللحيل
بعد هانة ...نصايص الليل في زنزانة
على أمشاطك كما الزانة
أقيف حتى الفجر طولك
فما قولك في مولانا
بعد وردية الشافع
دخلبو في خانة وسخانة
وكجن .... غنالو مكتولك
وما معنى الأرض بالضبط أو بالربط
حين تكدح تكد حولك
تجيب الموية بالسرقة
غرامة ودردرة وعلقة
ويصادر الوالي محصولك
وطن ... لكنو مو هولك
وطن ما ليك فيهو وطن
مجرد واطة لمت ناس
لا علم لا غيرة لا إحساس
دلق منتوف من أي كفن
مصبغ ظن
وطن ... لكنو مو هولك
عموم الحلة والأحباب
غريب أصبح عليها زمن
عليهو أغراب قلوب وسخن
يسوطو هوس عذاب ومحن
ولكنك تغني وطن
بعد ده وطن؟!
عشان ما تفتح الأبواب
فيا دخلة هبيب الرحمة
يا رجع الحبيب إذن
تغني ... تغني ما أتيقن
يكون بعد المناحة الضيق
زغاريد الفرح طقن
فيا من يوت تغني وطن
تطمن في المرق وحيدو
لا خوفا عليك لا حزن
هل يعني النهاية الموت
ويتبعزق غناك سدى ؟!
أملنا الغيم حا يتسابق
على الأرض العزيزة فدى
وطنا حبيبنا رغم البيك هي الأشواق
حنينا إليك يظل دفاق
خيالنا عليك دوام ساساق
يخلي البينا بين عينيك
مساحة غزيرة ماها فراق
فما هانت علاقة حب
وفاء وتاريخ على الإطلاق
وما طال المطر بيصب
طبيعي إنو البحر ما راق
كما إنو العكار من طين
كمان من طين بيجي الرواق
صحيح إنو المطر ضايق
لكن التراب مشتاق
إذا ما العشق مندافع
كذلك حضرة العشاق
وطن علام ... وطن ساكت
وطن ما فيهو أي كلام
وطن آخر ... وطن قدام
وطن ماهل ... وطن قوام
مدد للفي البعيد لحاق
وطن نضام ... وطن ساكت
وطن ما فيهو أي كلام
وطن آخر ... وطن قدام
وطن ماهل ... وطن قوام
مدد للفي البعيد لحاق
نظل في حبلك الواحد
حبيبين ما في بينا فراق
مع إنك ما في بس لابد توافي
وتصدق الأشواق ...لا زنزانة تتلقانا
لا جبخانة لا أطواق ...بلد وأحضانا تتلقانا
جنة جدولها الرقراق
بنطلق همبريب الشوق
على لفح النوى الحراق
بنتعود لهيب الشمس
ما كوش من الرقراق
يا وطن الأراضي البكرة
يا وطن السماء البراق
من كناك وما خناك
وما فينا الضلالي العاق
وأنت المالي عيونا معزة
وين متراوح سايب عزة
ودابا أشتغلت فينا الغنية
دابو ضمير الدنيا أهتز
وبدا لي الكدح الكونو يتبن
شوقا يضوق للعالم لذة
وين متراوح وين
يا طالي باب النيل بحنين الوزة
وعمرك كلو تغني عليها
وتترجاها تعالي ... تعالي
أول ما هي بدت عينيها
استعجلت مشيت طوالي
كوركنالك ... يا الله
سبعة أيام في سبعة ليالي
رجع الصوت النازف آه
سرسار جدول داخرو العالي
كنا غلابة وليل وربابة
متلمين فوق قوز ونغني
قلنا : الصحراء تبتق غابة
حلم قريب ما هو تمني
تنسف فجأة القوز دبابة
وفينا غنانا يصن فد صني
اتجمعت سحابة سحابة
وبدا يتلقط طير الجنة
نفس الريح الحرق الغابة
قطم فرحك ليل الحني
رغم بهاظك وعظمة فقدك
إلا إنو الحياة ما وقفت
إلا أنو في ناس بيغنو














نـادوس
محمد الحسن سالم حميد

ايوة بحبك حباً جمة
وياما بعزك يا نادوس
ساقات حنك فيهن منك
ومني المشق والقادوس
يا ترقوة الحلم الواحد
من شرا ريح الزمن السوس
ايوة بحبك حباً جمة
وياما بعزك يا نادوس
احبك وانتي ماساتي
في زولا حب ماساتو
بحبك صاح
احبك يا ندى الاصباح
يا بهجة صدى الافصاح
شايلك وفكرو شقبش راح
عيونك ياها ناساتو
احبك وانتي ماساتي
في زولا حب ماساتو
بحبك من زمن مو اسع
واحبك لزمن لسع
يا عشم البدو النجع
قاصدك ومستحيل يرجع
قلب تالاكي خطواتو
احبك وانتي ماساتي
في زولا حب ماساتو
صحيح يا دفة التاريخ
فقدتك وروحي مشتاقة
فقدتك الا ما نهنه
ولا قلت دنيا فراقا
لاني على يقين أنك
حترجعي في حنتلاقي
حنتلاقى وشديرة الالفة زي اول
تدنقر فوقنا باشواقا
خطاوينا الزمن صنت
يعربد تانى ساساقا
ليالي الحن تطول تغزر
وراك ما باتت افراقا
حنتلاقي وهجيرة الغيبة من فوقنا
تبارى الشوفه رقراقا
الاقيك انا الطولت راجيك
انورق في الزمن ضايق
متين يكمل والاقيك
انا البستنى جية الليل
عشان انجع مناجيك
واصن جنب نجمة راجيك
حزين لكني مطامن
مشارط للزمن فيك
مغالط وحاشا ما خنتي
ولا هنتي وبلاك انتي مباديك
اعيش ساكت واموت ساكت
حروفاً لي عيوناتن تدوخ الدهشة بيناتن
وسط لجة عيون الكل
عيونك زي عصا موسى
بريدك يا شديراتن
تقوم فجراوى مريوقة
تقطع للهجير فوقا
عشان تدي التعابة الضل
احبك وانتي ماساتي

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:11 PM
مطر الشوارع

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

هبّت نسّام جيتك .. ضوّا لحظاتو البكانْ
زين أركانو الزّمانْ
فرهد الشوق المضارع
البلد بقت الشوارع
دافرة من كل المواقع
زي مطور هَتَكَتْ سماها وسَيّلت ملت المزارع
لهفة الزول الّجا راجع
من نخيجو تقول موادع
الفرح في أعين الصابرين دموعو
الهتافات التندد بي عوارضو والتأكد لي رجوعو
والتبدد خوفو .. جوعو
والتجدد بخّة الدم في عروقو .. وبين ضلوعو
تطرد الهم من جموعو .. من خطابِن ..
لافتات أعلام بشابِن
موكب العرسان شموعو ... الأصابع البي ترابِنْ
الأكف الدم خضابن
لافتات اعلام تهبهب زي صفق
الاناشيد .. يشتهنِّك في سَبَقْ
المناديل التلوّح والطِّرحْ
البنفسج والبراسيم التراقص في مرح
العصافير الملونة في مرايات الفضا المتكابي تالاك قوس قزح
استحمّت غيمة في بحر الأُفُقْ
كان دعاش الغيمة بوقة وكانت الرغوة الشفق
جفّفْ اطرافو النسيم .. جرّ بشكيرو الغَسَقْ
ختّ في كف المسا حنة الزمن القديم
قالت الريح العجوز
ما استحت .. قالت يجوز
كالصبا ارجع صبية واسري بي عطر العروس
ابرى فستانا البياضا .. نية الطيب حنين
بي ندم صادق أمين
عقّبَتْ قالت واتوب
ما أغُش الأوكسجين بالأعاصير العبوس
إلا شان للظُّلم ادوس
آه يا عشمي الحزين .. لو ترجِّعني السنين
باركنها نسمتين .. بَاخَتن بالا الرزين
آجَرَنّها في اللّي راح .. وطيبن نزف الجراح
وعمّدنها ريح صلاح .. من طرف شق الصباح
قاطعنها نجمتين .. يمة عقبالنا .. ومتين
من زفاف الغيمة وين .. ونحنا نشرق مرتين
انتشى العشب الصغير .. وتاوق القمرة التغيّر بين ضفاير تمرتين
وخفّ يتصنت مزارع ..
دخلة المطر الموله أو زفافو على الشوارع
وحّم القمح اليراهق في المتر .. جبّد شتولو .. نوّر القش في المراتع
نوّرت كل الخمائل .. السحر فوق راسو جايل
زي تخاليل الأصابيع .. بين سبيب محبوبة طالع ومرة ونازل
زي رسائل بينو بين الجاي راجع ... لى حصاد العمر شايل
ضوّا في كل النفوس .. حُبْ تحت كل الشرائع
والشعائر والطقوس
جمّة العشق المضاجع ... حتى أصوات الضفادع
سنّ حنجرة المغني في قلب زولو الحجر .. العنيد الما مطاوع
ضحّى من أجلو وصبر .. صبُر زمانات التدني والمناحات التجنّي
سنّ حنجرتو المغني .. وغنى غاية ما انفجر
شاحب الليل الألق ... الفَجُر فرهد بهر
جديد الفرحة يا دابو انعتق .. فك قيد جرحو ونتق
لي جواد شوقو انطلق .. قولب الضُّل والصقايع
الوجود قدامو رايع .. خالي من صُرمة وفجائع
العصافير التطالع في كتاب الصبح طالع
الندى في سرابو ناقع .. الزهر يا دابو فاقع
انطلق للحلة شافع .. شال بشارة يوم جميل
الفراشات للأصيل .... والبنفسج للشفق
املو عينيكم غميد .. يا مجاريح لا أرق
ضمّو لي ليلكم شديد .. ضمّو بي عد ما وسق
لا تجمّوها السيوف .. لا ترمّوها الدرق
المطيرة الفي وشيكم .. هبّ نسّاما وبرق
ماها بي الساهل تجيكم إلا بالدم .. بالعرق
يا مطر يا نار حبابَك ..
خدِّر القصب المعوبِس بلّل التعب التشابَك
روحنا شبّت بالقضية وتاوقت برقَك سحابَك
أيوة يا مطر الغلابة المن زمن صابر ترابَك
والقلوب عشرق سرابَك

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:13 PM
من الواسوق
محمد الحسن سالم حميد

من الواسوق أبت تطلع
من الأبرول أبت تطلع
من الأقلام أبت تطلع
من المدفع طلع خازوق
خوازيق البلد زادت
يفيض النيل .. نحيض نحن
يظل حال البلد .. واقف
تقع محنة
ولا النيل القديم ياهو ... ولا يانا
نعاين فى الجروف تِنهد .. ولا يانا
رُقاب تمر الجدود تِنقَص .. ولا يانا
متين إيد الغُبُش تتمد
ولا قِدّام
تتِشْ عين الضلام بى الضو
تفرهِد شتلة لا هدّام
ولا فيضاً يفوت الحَد
عُقُب يا نيل تكون ياكا
ونكون أهل البلد بى الجد

يا مطر عِز الحريق
يا مصابيح الطريق
يا المراكبيى البتجبِد .. من فك الموج الغريق
جينا ليك والشوق دفرنا
يا نشوق روحنا ودمَرنا
يا المحطات الحنينى القصّرت مشوار سفرنا
ياما شايلك بينى حايم
لا الليالى المخمليى
لا العمارات السوامق .. لا الأسامى الأجنبيى
تمحى من عينى ملامحِك
وإنتى جايى المغربية
.. دايشى .. داقسى .. المغربيى
وشِّك المكبوت .. مكندك
سمسونايتك زمزميى
كون شِبِر .. طوريى .. مُنجَل
سِبحِى .. فانوساً مدردح
قلتى بيهن لى زمانِك
يا زمان الحاجى عِندك
يا زمان الآهة حدّك
لا تَطَى الوردة الصبيى

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:14 PM
مناقيش العدالة

محمد الحسن حسن سالم (حميد)

مني متعشم طلوعك ..
كلي مستنيك تعودي .. ويغسل الساحات رجوعك
في حشى أحراش الليالي منتظر بقة شموعك
تشتلي الضو في الضهابة .. ترخي للجايعين ضروعك
يرجع الطير المهاجر .. يملأ في الفجاج ربوعك
.......................
في كلام الناس بفتش .. بين عوينات المدارس
في صدى آذان المساجد .. ورنة أجراس الكنائس
في إندهاشات العذارى .. في إرتعاشات الموامس
في بحر فرحان يبشر .. موجو لي جية النوارس
الرواويس طمبروك .. وهز بيك في الدارة فارس
.........................
بين سكات القرية أفتش .. بين هضاريب المدائن
يا نسيماتاً تكربت .. شايلة أشواق الجنائن
لي جديول حلقو ناشف .. أو عَرَق تربال يكادن
في وشي الأفراح بفتش .. بين قفا اللحظات أعاين
بين سواقير الفقارى .. الجاية من تالا المدافن
مرة طال الليل عليّ .. ووصلت الآهات مداها
قلت لي النجمات مو جايي .. قالت الأيام تراها
يا ضيا القمرا القبالي .. شوكة الظلم الخيالي
عسمت فوقنا الليالي .. خبي في إسراعك تعالي
يا مناقش العدالة
بتنا فوق الصبر عالة
يا تعاويذنا وعزانا ..
خلي نور الفرحة يطفر من عوينات الحزانى
صخرة الأحزان تقيلة .. ونحنا ما بنملك سوانا
قولي هيلا هوب معانا .. من على الشارع نشيلا
سكة العمر الطويلة .. ترتى في الجايين ورانا
صرنا زي رحالة عنك .. فتش الكون تبني لبني
وراح سأل طيانة تبني .. وقالوا جاية
بالعوينات البقومن بدري شايلات القراية
في تلوت الليل تبوغ .. سارقة للدنيا السقاية
ولما تورد .. بنسلينا الجردقة .. القرض .. المحاية
جاية من ضهر المسافة .. البين بناء الطين والسرايا
طالما في الدنيا ناساً .. فاتو للجايين فداية
وناس على جلاتا تكتب بالثبات .. والنيل دواية
جاية .. جاية
دفة التاريخ في إيدا ..
دم عروق أماً بتنده راجية نص الليل وحيدا
بيتت في القلة مويتو .. وزادو في المعلاق عصيدة
جاها في جواب يسلم .. للبلد داني وبعيدا
يمة يا نفس الوصية .. الكل ما شرقت نعيدا
يانا يا شخب القضية .. الصافي في قدح القصيدة
مانا قنعانين تملي ..
من دواية الصبر نكتب فينا والإصرار يملي
تنعدم موية وضونا .. بيها نتيمم نصلي
الزمن ينقض وضونا .. تاني نتوضأ ونصلي
ونمشي فوق دربك نباصر ..
في الرمال والشوك نحاصر
بي شعاع بكرة المسافة .. سطوة الليل والعساكر
تنهزم ريح العوارض .. والمواريث التعوقك
ومن شقايا الحال تبقي .. وتقدح التاريخ بروقك
وكلما مرقت غبينة .. تمشي لي داخل عروقك

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:15 PM
نادوس
محمد الحسن حسن سالم (حميد)

(تعالي .. فإن الأيادي التي في كتفها صقرُ قتلننا ثم لم يحيينا قتلانا)
الحال وراك كيفن تسر ..
باقيلك إنتي بلاك في زين
ما تهشم إبريق الرضا .. خنست نسيمات السمح
والبسمة زي حبة قمح
لفحا وطفر طيراً كُترْ
أورث عصافيرها الضنى ..
يبّسْ غُناها مع الفجر
هطل على الشدر الهموم .. وشاشات نهارات الهنا
عانيت وراكي جنس عنا
بوغ سهادي كرو النجوم
خطو المواويل إرتعش
حرّسْ عصاتي بنات نعش
دومست فوق حِجر البتول
هلوست بي صلب المسيح
دروشْ .. شردت من الضريح
شويمت بي ظلم الحسين
أومت علي كم ميضنة
وما بين عيونك والمغول
وما بين عيونك والوصول
ساهد بي قافلة الحروف
ووقف طنابير الزمن
إنضرضر إيقاع الفصول
هربت غمامة ورا الجبل
طرحت من النيل الجروف
شهقت شعاب إنساني خوف
منك عليك .. على أي زول
توك نياق شوقو الضنا ..
سرّحْ عصا التسيار قبل
درب الحياة المرمول فنا
يا وقعة الواقفين هناك .. يا وقفة الواقعين هنا
يا آفة الوطن الجريح .. إشمعنى لا وصلك دنا
ولا آفة الزمن المشيح .. قدرت رويحتي تيقنا
من جيتك المرقت بتين .. الدهدهك روحت وين
يا زين مرقتي مشيتي وين
غربل عليك ليل المدائن الكان زمانك حالا زين .. ناشدتها
فتش نهارات القرى المتكية فوق شعب الصبر .. ساندتها
علم بطانا الشيطنة
غنيت معاهن .. سودنا .. يا سودنا .. يا سودنا
لملمتهن والدنيا ليل .. والقمرة بت فاتا القطر
وصف لهم حس شليل .. ردد حروفهم ردتها
وقف سحابي مع الدغش .. شهدتها
شهدت معايا على العذاب .. الهد أضلاع الغبش .. راعفتها
تكلت خدودا على بكاي .. لاقي السجون .. جاهد بها
بي جيهة الجذب القديم .. دخلت مكندكة بالشباب .. خنت التراب .. راودتها
وفوق ها التراب .. واعدتها
ولا إنتي جيتي ولا هي آه .. روحت وين
يا زين مرقت مشيتي وين
كل البنات جو من الملي
هشن بكن .. شدن حكن .. وأزيارنا والمرحات خلي
يا إنتي يا مرت العدل .. ماك في صعيداً تترجي
روحت وين .. قوليلنا بس كيفن من الغلبان تجي
لو فينا أطلعي مننا .. أو برة أدخلي .. أدخلي
غنيتك البارح براي .. إنصلبتو التانيين غناي
والليلة بتواتاك شعر .. دونو إنعتاقك أو فناي
هيا يا مغنين الشعر .. ضد ها الزمان وطبنجتو
شعر ..شعر .. الشعر .. شعر أيوة يلا علينا جاي
ونكر المغني كمنجتو
نادوسُ يا فجر القصائد إندلقْ
ما حكّ جلدك مثل ظفرك فانطلقْ
إنا شرحنا لك صدرك .. أو شرخنا فانعتقْ
يا أنتَ يا كل الذين لأجل خاطرهم طهوتُ غداة عقم زهور كلم لتنفتقْ
غضباً يؤرق موقديه .. كورته ..
رجماً لكلِ من تنازل أو تخاذل
أو تشاعر
أو تداعر
أو تهاون
أو تخاون
أو تعاون ضد فتحك أو أتاني يسترقْ
تربت يداك ..
تبت يدا كل الذين تغامزو
وتهامزو ..
وتلامزو ..
وتقززو ..
فتلذذو .. من فيه جرحك يا وطن
نادوس آه .. نادوس يا ...
أمسينا يا نادوس واصبحنا بيك يا أمْ
يا سوسة ضد السوس .. قلباً بلاكي يضُمْ
ليل الضياع مهووس .. يحلم هواك يؤمْ
بعد الحصاد الروس .. عالم نداهو يعمْ
ختيت هواك فانوس .. بقالي شلتو وحمْ
جيت المدن باخوس .. لاقيتو جالب السمْ
راشح هجير البوس .. وكل الوجوه دم دم
كل الخلوق دم دمْ
كوركت يا نادوس .. أم الغبش يا أمْ
يا نخل يا أبنوس .. يا سامبا .. يا تم تمْ
يا البيك غناي محروس .. دخري الغلابة هلمْ
دهمني كم مجروس .. عكمت تاني وقمْ

حمرت في السحب المكبرتة ..
يا دخان يا ريحة يا خواضة للبحر المخنس
والعساكر والملس .. ما تختشي
بيوضة يا ماخدة الخريف .. ما طمبرت عربانا شي
مستني في الزمن النزيف .. القال بجي وفات بي وشي
رشت النهار بالصبر .. أبت المغارب تترشي
مشت النهارات بالصبر .. أبت المغارب تتمشي
دقست سواقي المتعبين .. كايسالا فيها عقاب عَشي
بيوضة آه .. أواه لو الكلمات حصى
قالت لي الله اقرب فرج
أواه لو الكلمات لهب .. نرجم به وش زمن القسا
قالت لي في إطن الليل وهج .. هدام أمان الناس نسى
دنقرت للأرض المسربلة بالسراب .. فردت بي غلبي العوج
فقدت أيادي العصا ..
شديت حزامات الجلد هرولت تاني ضرا الواطة
كوركت صد .. صد .. صد .. أرجع يا ولد ..
طورية أبوك تراها دي ... عاند كواريكك مشيت .. طورية أبويا تراها ديك
لفحوها لمن قام يصلي .. خطاب بكارات الغمام .. مغرب صباح ليلة دخلتو على البلد
حرق عروقي .. الفي الكلام عطشان سقيت عرق الشديرة من المطيرة الفيّ كان حس العساكر لا ورا .. قالت لي اجر ..
شدرة غنايا
جريك ضرايا .. جريك ضرايا
جريك ضرا قبل العساكر ما تصل قبل الدرادر ما تبين ..
وكانو العساكر في وشي .. قت أقول وقع ..
طينة الجداول ماها زي طينة جسارتك يا بلد والكل طين
يا نبوت .. دقة تفوت .. ولا حلم يموت
النندق .. نندق .. نندق ..
ويفضل باقي لهيب الحق
حق الناس ينزل في الحلق
أو ينعارض شوكة حوت
يا كهنوت اليجي كابروت
يا جبروت اليجي كابروت
يا كابروت .. كابروت .. كابروت

كابروت عشم وطن الغلابا .. الحال بلاك تب ما تسر
ما بان صباح أو عسعست قدامنا ليلة تزيدنا ضر
أوتارنا يا آخر الغنا .. حردان عشياتا النغم
فرغت مجالسنا البلاك .. عنكب على أبوابا السأم

أنزح .. كفانا كضب رياح وبكاء رعود وضحك برق
العشب مالي حشا الأراضي .. حواهو لما العش حرق
الشعب حي .. بس كيف تصد .. يملابك المليون عرق
كدبنا في الثرى في رجاك .. مافينا زولاً ما عرق
كدبنا في الثرى في رجاك .. ساوين عصا الأشواق مرق
عربان ونوبة نهاتي بيك .. والزنج تتمناك عتق
ورا يا وجع .. هيا يا طلق .. طلق .. طلق
صد لي ملامحك يا حراز .. ريح العوارض غربت
فرتق ضفايرك في الرذاذ .. جية العصافير قربت
لاقيتا في غابة مديني .. وسط شتيلةً حبحبت
على عش صغارا الدوب حبت
ما وقف الليل لا الهجير .. كم جفّ ريقا وورتبت
لاقت من العنت الكتير .. ملت الفيافي .. أحدٌ أحدْ
فايدة جناحي بلا أطير .. الموت ولا العيشي النكد
بالصرخة .. يا نيل مدد ..
يا غيث مدد .. مدد .. مدد

ندى دمر نادوس ونشوغا ...
وخلي الناس الصبحت يوم من حيات الخور ملدوغة
خلى الصوت الكبتو الجوع يلقى براحو .. يضوع ويضوع
الصوت العالي .. يا صوت الناس التحت الواطي الما مسموع

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:16 PM
نوراي
محمد الحسن حسن سالم (حميد)

الشوق من حاصف .. لا قاصف
يتلمّ .. يهز ليك يا نوراي
يا درقة وسيف
يا حضناً كيف
من شر الصيف والشتا ضاراي .. ضاراي
يا شعلة عز بقت جواي
عدّت بي ضلام بحراً عاصف
يا نور قاعد بك .. قايم بك
شايلك مورودة ومتوكل
يا نورة علينا .. على الله
والفرج القرب .. وحايم بك
يا بت العرب النوبية
يا بت النوبة العربية
يا فردة نخوة بجاوية
أو شدر الصحوة الزنجية
دسيني من الزمن الفارغ .. من روح المتعة الوقتية
من شر الساحق والماحق .. بين دبش المدن المدعية
والليل يتحكر بيناتا
كحّل بي دبشو عويناتا
يا شمس الناس المسبية
روحت اتنسم أخبارك .. لا تشفق قالو لي نصيحي
وأنا عارفك ممكونة وصابرة .. لكن لي ناس إلا تصيحي
جواي مأساتك مغروسة ..
يا طفلة تفتش في باكر ما بينات نخلة وأبنوسة
الجوع العطش الفد واحد .. الفقر الضارب زي سوسة
الخوف والحالة المنحوسة
يا بحر الحاصل .. لاك ناشف .. لا قلمي الفي إيدي عصا موسى
يا ام غلباً حار .. ينبر فينا ..
ما عدّ صباح من ها الميناء
كد الكداح شايلا سفينة
الناس عوجات .. تحرس .. ترجا
ترجعبو سلاح وأنوار زينة
بمبان .. شوفونير .. آفات .. ويسكي .. للناس الدّمّنا بنزينا
فِقَراً تسترزق من دينا
بايركس إبريقن .. والموية تتحدى بياض الوزينة
خرزات السبحة أمريكية ..
خصل الموكيت إيطالية
دفتر شيكاتاً ربوية .. في الجيب
والسيرة النبوية جنب مصحف جوة البترينة
تبروقتك ديمة على القبلة .. ميهيجة إبريقك بي طينا
السبحة أصابعك يا صالحة .. يا بت الناس الصالحين
الذمم المشرية الطالحة ... شتان بين دينك وبين دينا
شتان بين أحمد وحاج أحمد .. وقداس ناس ياي وسلاطينا
شلناكي مع الخلق النايحة
على أرض فلسطين الفاتحة
البركة في رملك يا سيناء
يا نورة شليلك ما فات
بي عدلو شليلك جاييكي .. ما جايي ألم التمرات
لا أبكي وأقابل بالفاتحة .. في زولاً ليّا مرض .. مات
جاييك أتزود من غلبك .. وأكفر خطأ غيمةً ما جات
نبحت لها كل المعمورة
والناس يوم تمرق مدخورة
يا نورة نسيلك غنوات
وآمال بي باكر مضفورة ..
طلابك وأقلامنا هويتك .. قدامنا قضيتك سبورة
رتّبنا الخرطة البتوصل .. أدِّينا الخاطر يا نورة
بالمد الثوري المتدافع .. فوق دربك تب ما متراجع
رغماً عن عنت الأيام .. والزمن الجهجاه الفاجع
ما رمل الدرب الوسطاني .. وكتيني الراحل وصاني
لا ترجع ساكت يا شافع
لا ترجع شافع يا ساكت
خُتْ بالك وعينك في الشارع
لا ترجع .. لا .. لا
الشارع فاتح في الشارع
الشارع صان .. صان الشارع
جاييك كايسلك يا نورة .. لا كُتْ متسول لا صايع
لكن العسكر باغتني ..
يا نحس الحلم الباختني
يا عفن الأيدي المأجورة
نوراي الخطوة الجابتني للمدن الصبحت مهجورة
يا ناسي بطاقتي عويناتا
البضهب عنك بيناتا
تلمحني الفقراء .. وتلفحني
في ليلها أغني معاناتا
الفجر الكاذب يرشحني
ترشع بي الواطة سماواتا
شدرات السافل تنتحني
بي الحاصل أعبي مساماتا
الناس القصر تنصحني
أتكاجر أتور نجماتا
القمر الطيب يفضحني
تنبحني سجونك وآهاتا
كَجّنّا سجونك لولاك
كم عشقاً يتيرب واطاتا
منعول الزمن الخلاكا
سلمت الوطن الهمباتة
على كيفك سيفك يتحكم
يا سوس تكنّك ما بتعلم
بي شتلة تقرب تتكلم
يا حال البتألم وساكت
يا حال الساكت وبتألم
بتفتق جرحك يوم نبرأ
ونتملى وقيدك ينحطم
وين عاتب هارب من بكرة
وخطو التاريخ البتقدم
للزمن الإنساني السدرة
حا يوقف قولو وما بيرغم
المنفى في شرعو كما الهجرة
والسجن متل دار الأرقم
والشارع قارن في الشارع
رغماً عن عنت الأيام
والزمن الجهجاه الفاجع
بالنفس النازل والطالع
وأنا واحد من شعب مضارع
سميت ومشيت ما متراجع
غنيتك يا عشقي وتيهي
يا بلاداً كم سمحة وجيهي
لو لِقَتْ الناس البتدورا
الأيدي التنفض كانديكا
تنقز تلحقا في الكانديكا
ترتالا تكوس لها في الجيهي

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:17 PM
نورة
محمد الحسن سالم حميد
وكتين يضيع عرق الجباه الشُّم
شمار فى مرقة .. آه .. يا نورة آه
من دربك التوّر نفس خيل الصبر
فتـّر خطاوى الشوق وراه .. يانورة .. آه
ساعة الشموس الغُر تهضلم
تلحق الصِّح .. فى المغارب
يستر الضو الكهارب
تستر المدن السرابية .. الضبابية الكآبة
حائط التيه .. والطشاشات .. فوق قفيِّك
يا أمْ عوارض...
يا أمْ عوارض .. ما دُعاشة
ماها شبـُّورة وتقيف .. جايى ليك يا نورة غيمة
تملا ماعونِك خريف
يملا عينيكى ويفضـِّل
يروى جوّاك العطاشا
*****
يا نفس فجر القصايد يا بلادى
القطع قلب الروادى .. بى اللّواج الجاى .. وغادى
ماهو صوتك .. لاها صورتك
دى البترقش نادى فوق صدر الجرايد
إنتى يا حُضن الصحارى
شُفّع العرب الفتارى
البفنـّوا الشايلا إيدمْ
ويجروا كايسين القطارى
لا سراب الصحرا .. موية
ولا حُجار سلّوم .. موائد
حالكم البصرخ وينادى
ياوطن عز الشدائد
*****
يا هُدى الناس الحيارى
يا ندى الفجر الببلِّل نور عِوينات الفقارى
جايى ليك يا نورة
آفة .. للسوس البنقـِّر
عود عِشيماً داخرو فيك
أصلى لمـّن أدور أجيك .. بجيك
لا بتعجّزنى المسافة
ولا بقيف بيناتنا عارض
لا الظروف تمسك فى إيدى
ولا من الأيام .. مخافة
يا نفس فجر القصايد
ما ضِهِبْ فى بعدى عنـِّك
أصلى متغرِّب عشانك
راضى بى الجايينى .. منـِّك
ما شكيت شُح اليالى .. وما بكيت نُحْ .. شِلتوا حالى
رغم إنو الحال بيفضح
إلاّ كٌتْ فى الحارة بصرُخ :
يا وطن عِز الشدايد

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:19 PM
نورة والحلم المدردح

محمد الحسن حسن سالم (حميد)
هي .. أقيفن .. نورة فيكن
نورة نقاحة الجروف ..
نورة حلابة اللبيني .. للصغيرين والضيوف
نورة ساعة الحر يولع .. تنقلب نسمة وتطوف
تدي للجيعان لقيمة
وتدي للعطشان جغيمة
والمخلي الحال مصنقر ..
في تقاة الليل تندقر .. تدي لي باكر بسيمة
تكسي للماشين عرايا وفوقا إنقطع هديما
ما عرفتن نورة إنتن .. قولن إنتن شن عرفتن
نورة بت الواطة أخيتي .. نورة اخت كل الغلابة
نورة حاحاية الشقاوة .. نورة هداية الضهابة
الاراضي الياما أدت .. نورة بقت من ترابا
وماشي في الأعماق سحابا
مشتهنها .. والله جابا
للجنوب طبلاً يهدهد .. لي مشاعر ناس تعابة
وللشمال طنبور يسكت .. دمعة الميتين كآبة
ما عرفتن نورة إنتن .. قولن إنتن شن عرفتن
نورة عايز تقرأ قالت
فوقا حيطة الدنيا مالت
ختت الكراس وشالت
منجلاً صالت به جالت
لامن إنجرحت به شالت
للتراب فوق إيدا كالت
ومرة يوم في الدونكا لدغت
جاء الفقير بالليل حواها
ويوم ملاها الهم قطايع .. جاء البصير بالنار كواها
ونورة ما قدرت تمانع .. تقنع الناس المعاها
ومرة شافت في رؤاها طيرة تاكل في جناها
حيطة تنمغى وتفلع .. في قفا الزول البناها
في جنينة سيدي سمعت .. تمرة تصقع للوراها
الأرض لابد ترجع للتعب فوقا ورعاها
شافت النيل موجو لاها
الخليقة بقت إلاها
الشمس طبقت ضحاها
نار عقاب إنساب مكسر .. فوق تكليات متاهة
وضو من الله .. رهاب مكتف في وتيد الليل معاها
بين حضر بلدا وخلاها
فسرت للناس رؤاها
وقالوا جنت ومو براها
ونورة زادت فوق شقاها
وصدت الأيام تخش
تبني لي عصفورة عش
في السواقي تشوف عزاها
لما شوقا يسوي .. وش
تسقي تزرع
تسعى تصنع
للنهار في الليل تخش
عرفت الشقا والشقاوة إلا ما عرفت تغش
شايلة طولة البال من الله .. ومن أراضينا الإثارة
وماشي تكدح طول نهارا
وترجى لما الليل يفلل .. تسرق ألمي عشان خدارا
عشان صغارا
ولما ترجع لي ديارا
تنزف أحلام الفقارى
من عويناتا الحيارى
لي غبار الحال تقش
فوقو للآمال ترش
نورة تقعد صاحي تحلم .. بي بيوت بي نور ودش
وبالمحبة تشق دروبا .. ولي قلوب الكل تخش
نورة تحلم بي وجود
ما مشت بينو القيود
أفضل أفضل بي كتير .. بي وطن من غير حدود
نورة تحلم بي عوالم
زي رؤى الأطفال حوالم
لا درادر .. لا عساكر .. لا مظاليم لا مظالم
نورة تحلم .. ولما تحلم نورة ترجف
ولما ترجف نورة تحلم ..
ولما ريح الواقع المر .. لي عشيش أحلاما ينسف
نورة تنزف
ولما تنزف بالا يهتف .. يوم حا تنصف يوم حاتنصف
وتبدأ تحلم .. ولما تحلم نورة ترجف
ولما ترجف نورة تحلم
صاحي تحلم.. وصاح بتحلم
صاح بتحلم

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:20 PM
هردت لهاتى


محمد الحسن سالم حميد
سني على النضال .. أيدي
سوكي بالهتاف فمي
شوارعك لي دويها على ..
إذا ما آخر العلاج الكي
مراويدك حمر يا أمي ..
هردت لهاتى بالغنوات
وقت يبرد حشاك يا أمي ..
من التعب البلا صالح
تفوقى تروقي تنجمي
تسوى مكانسك المطره
تضوي البيت وتنجمي ..
تمرقي صبوحة للجيران
قدح فوق ايد وفى ايد المى
يلاقوك شفع الكتاب نضاف وظراف بلا النسمى
يغنولك غناوى الساب
وفى بيوضة مافى سراب .. جبال كجبى وفيافى الكاب
تفيض بالخضرة منقسمه .. فيافي الصى وبيوضة ..
البراسيم فيها مطلوقة..
خضارها يرارى شوف عينى
على الأبواب طواريها .. وحواريها .. وقماريها..
بقت روضة ..
بقت تشرب من الحامداب ..
تشوفوا رهاب بعد نجمي ..
اشوفو قريب .. قرب نضمى
واشوف العالم التحتاني ..
هيلا هوب وقف ناهض وهد عمايد الفوقاني ..
جوه الجب رمى العارض
وفى السابو الدمار افراد ..
عريق الحب نبض قابض
متل قبض الحروف اسمى .. غناوينا القبيل رقراق
علينا تصب برد قارص .. وادوبى لهاتى بالغنوات
عقب يبرد حشاك يا امى ..
وطنى ولا ملى بطنى
سكاتى ولا الكلام الني .. بليلتي ولاضبايح صي
قليلتي ولا كتر سمي .. سلام يا امي سلام يا امي
سلام لا هكمي لا دكمي .. سلام يا امي سلام يا امي

غسان جعفر محمد عمر
03-29-2010, 06:21 PM
شوك الشوق
محمد الحسن سالم حميد
شوك الشّوق .. لي الشّوفه آ خي
ضارب في إطن النسج الحي
يا مُنقاشو أحزاني إنشرّت ..
وادي الفرح إتمدّدْ صيْ
يا راحلين عِنْ دُغُش اللّيل ..
ما لاقيتو جناياً زي
تكية نخل الفجر الجاسر ..
فوق لي المترة عراجين ضيْ
يا رعّاوة العرب الرُّحّل ..
ما لاقاكم في المطراني
في كاويق الجرف الأمحلْ
بين أسراب الرهو الرّاحل ..
ساند أكتاف اللّيل الميّلْ
عِنْ ساساق الغيمة عليكم
بين رقراق الخيمة معاكم ..
ما أديتوهو شوي بي حَرْجَلْ
آ رطانة الليلهم ليّلْ
ما لاقاكم في ونساتكم
بين الشّادي وبين كاساتكم
في صلواتكم ..
عِنْ دعواتكم
أو دقساتكم
عِزْ خلواتكم
زول زول الله إن ِمحِن آ بسألْ

الهبّاد لي غُلْب اخواتو
الفرّاح عوّان الحلِّي
الفدّار لي الليل ظلماتو
آ نجمات شِقّيشْ قولِنلِّي
ما لاقاك طالع مندَلِّي
المطعوم من طيبة أمّاتو
كالفَجّاج الندّ نباتو
موج البحر الأحمر هوجتو
وعِرْق العَرَق اللاّوي ثباتو
جانا الشُّدَر الأخضر منو
ونار الشُّدر الأخضر جاتو
راح شقيش أب قولاً واحدْ
ليش ما يرجع من غُرباتو
طوّل .. طول ما طلّ علينا
وقاطع مننا جواباتو
الغابات جات تنشد منّو
العُربان راجين جيّاتو
أديناهم عَلَقو وعَرَقُو
وصورتو يقلِّب في كتباتو
ضُل رشّاشُو ..
ركيزة زولو
ساعات سِلْمو ويوم حوباتو
سِنْ طوريتو ..
ولون أبرولو
وحِسْ طمبورو البي نغماتو
لهلب عشق النّاس الفُقَرا
وبرّد جوفِن ..
بغنواتو .. الدّخَلت فينا ..
تمرق جينا على جلاّتو
وجيداً جينا ..
طلقنا وشينا ..
ووش أطفالنا الليلة حلاتو
غني معانا غُنانا هويتو
غني العالم غني حياتو
لا ساومنا عليها قضيتو
ولا فكّينا من إيدنا وصاتو
ألف شليل يا نورا يفوتو
شان ما يجيكي شليلك ذاتو
ولما يجيكي .. شليلك ذاتو

غسان جعفر محمد عمر
04-07-2010, 05:14 PM
كريات الصبر البيضاء
محمد الحسن سالم
كرويات الصبر البيضاء انهزمت ووجمت
وخرّ جوادك ... قبل يقرّبْ
حمُيّات القلب السوداء إنلمت وضمت
وبَرَت أجسادك .. وبتّ تهضْرِبْ
من هضريبك ومُر تعذيبك ..
بين النخلة ومجرى النسمة انساقط طاير ...
فَتْفَتْ حَتْحَتْ ريشو قُصادَكْ ...
وكان ده حبيبك ... وقُمت تجقلب
بين القيفة وباب النهر ..
دبيب الريح من دبش القهر ..
اتلوى اتلبّدْ ولدغ الشيمة
الشيمة انكفت ..
البحر انخجّ ..
الزبد انعجّ .. الطين انحترب ..
ومرقت عقرب ورفعت شارة .. اندفعت فارة تجاه المركبْ
ووقعت سارية على صنقور رواسي قريبك
وقام مِنْوهدِبْ
وكابسو الجندبْ ..
وكان دي امجادك
بين الميضنة والإرصاد انجرحت غيمة .. الغيمة الطيبة وحاملة حلالْ
من ألق البسمة الفي الأطفالْ
من عَرَقْ النسمة الفي العمالْ
والناس الفالْ
انسرحت فيها شظايا آذان الوقت الواقع بين تقريبك وسرقة زادكْ
مَدّتْ إيدك تالا القبلة رشاشها يصيبكْ ..
تسبي نديهتك ..
تفقد جيهتك
تنزف تنسف دانات دعت الهوس الديني الطيني
تجيني قوافل اورادكْ
تقضف .. تركُض تالا جنازك ونعش أولادكْ
باري نحيبك .. ترجف تتعب .. تغضب تهتف ..
تلقى قصادك سد ومرابي
ارزقي .. رباطة
وكور همباتة ..
لحى ونخاسة .. وكل الساسة الباعو نصيبك باستشهادكْ
عاد ان شاء الله تكون الجنة الماهلة ميعادكْ
إلا الحاصل ديل حُسّادكْ
بعضِ يقول الله لا عادكْ
وبعض إن لاقي طريقة يعيدك تاني عشان الموت يصطادكْ
يا مجلوب في سوق الآخرة .. ويا متقلب تحت جهادكْ
خرّ جوادك .. مات الطاير .. لدغت شيمة
كرش الغيمة إنبعجت دمّت ..
عينيك طمّت ..
وغمّ قليبك .. وكان دي بلادكْ
وين مستغرب .. تقدر تكسر حمرة عينك .. تنكر سيفك تابى جفيرك ..
دابك تقوى
يا بني آدم .. تفقد مرة مريرة .. ضميرك تكسب ثروة ..
وتلقى العالم تحت سريرك تشبع تروى ..
ترضع ذاتك .. من لذّاتك .. وحلو الحلوى
من ما تبلع يوت تتبرع .. وكلك نخوة ..
صدقة لعمرك وباقي حياتك ونصر الدعوة
حبّة جوامع .. وقبة صوامع .. وكوتة وكوتة تفوت الفوتة بأسرع صهوة
عُمرة وحجة وتسأل ربك يقبل توبتك يغفر ذنبكْ
يمسح سفّك .. خيرات شعبك .. اصلها كانت عترة في دربك
لما تعبت وفاتك حزبك
لما ضهبت وخانك قلبك
كانت هفوة في لحظة سهوة
عن الإنسان والحال الأسوأ
ودابك فُقت .. وجاتك صحوة
وجيتَ تكفّر .. يا رب تغفر .. اغفر .. اغفر
عبدك خاسر شيء ما بيسوى
انت القادر ... إنت الأقوى
يا البتخادع حتى الله ..
وين الشهرة المال والجاه
وين السطوة .. الجشع .. القسوة ..
اركز .. اركز لا تجيب رخوة
يا متلبّك في الأدران .. الحجر الأسود ما هو البروة
وما ها مكاوى الكعبة تجيها .. حين ينكرفس توب التقوى
ومافي خرط للجنة تودي .. لا في خطط ممهورة برشوة
والمشروع الديني الخالص ... ما محتاج لدراسة جدوى
يا من قال يارب من قلبو .. رد الخالق دائماً أيوة
اركز .. اركز .. لا تجيب رخوة
اركض .. اركض .. تالا اشجار العملة
واقصف .. اقصف من اوراقها ..
يمكن تستر عورة شينك وما سواهو زمانك جملة
اركز .. اقوى .. ولِفْ بشكيرك فوق الرأس النشّف غيرك
لا تستهون .. قضّي منافعك وتم العمرة
وفوّر موية زمزم قهوة
اركز .. اركز .. لا تجيب رخوة
ماك غلطان ..
غلطان الشعب الجزّ جراد الغفلة كفاحو
الجنى أرباحو .. ضياع أرواحو
وجيد للحاصل وبخت الحاسد
ماك غلطان
غلطان الشهداء الراحو .. الواحد .. واحد
ماك غلطان
غلطان الحزب الجمّ سلاحو وخيلو تناهد
ماك غلطان
غلطان زمنك واصلاً وطنك ياها جراحو وعندك شاهدْ
رفضك .. سجنك .. شان الكادح والمتكادح يلقى صراحو ويبرأ السّاعِدْ
تهتف لامن تقضف دم .. وشارع هازيء .. يهز اصفاحو .. وبرضو تجاهدْ
لامن صَقّرْ سن منقارك .... لامن طيرك قصو جناحو .... وخرّ يكابدْ
ما حَسّابَكْ إلا عذابك وليلاً دائماً كاتمو صباحو .. ونجمك ساهدْ
لما بديت تفرز لي عيشتك .. لاكو عويشتك .. واجمعوا جملة بأنك تالف
وانو سقطت مع أنك واقف فوق اسمنت وتحتك عملة
هم ساقطين في البرد الناشف .. وجاهم زاحف قوز الرملة
الإملاق العيش الشاظف ..
وفي ظلمات الزمن العاصف ... قاسي عبور اليم يا نملة
وهسه غلابة الدنيا الكنت بتتعب غنية عشان يرتاحو ..
المنك راحو .. الكجنو حِنّك وعنك أشاحو
ضراعم غادي
عليك يتجارو .. بدون ما تنادي ..
وصاروا نفيرك وقت حصادك .. ورابى نصيبك
هرِّب .. هرِّب .. خير بلادك برة وسيبكْ
يا أوعية البلد القطّتْ .. ما بيسقيك الدم الفاسدْ
يا أودية الولد الشطّتْ .. ما بيشفيك اليم الراكدْ
إلا الدم البدأ يلقّط .. واحد .. واحدْ
إلا اليم أب غيماً نقّط .. وجاييك قاصدْ
يا محبوبة في وضع خريف .. شالع دجلو .. وكضباً راعدْ
بيت راكوبة .. وحوشو صريف .. سَوّسْ مِرْقو .. وسقفو يناهدْ
احسن تحت المطرة نقيف .. بي كفيك .. كفي .. والساعدْ
وراسنا نضاري الطفل الواعدْ
لامن يبقى سمانا نضيف .. من تخويف .. تسويف .. من زيف
ونلقى الوطن الحِنْ .. مو الطاردْ
واللا الموت الدغري الواحدْ

الم حميد

خضرأبوريش
05-03-2012, 03:43 PM
اللهم اغفر له وارحمه برحمتك يا ارحم الراحمين واجعل الجنة مثواه ومتعه بالنظر الي وجهك الكريم صلي الله علي سيدنا محمد وعلي اله وسلم .

عماد التبر
12-30-2013, 06:43 AM
اللهم ارحمه واسكنه فسيحات جناتك يا رب